اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


هل في قلبك مساحه صغيره لها ؟؟؟؟

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة الجـــــازي, بتاريخ ‏2012-04-27.


  1. الجـــــازي

    الجـــــازي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    315
    0
    0
    ‏2011-12-05
    معلمة
    لا ادري كيف تعتبر هذه الوزارة نفسها وزارة وهي مكروهه من اكثر منسوبيها

    فهي اكثر الوزارات التي لا يخلو موقع او منتدى او جريده او حتى جلسه خاصة او رسميه من التعريض بها

    والهمز واللمز بشكل ساخر او جاد

    هذا الموضوع يجب ان يشغل بال الوزارة اكثر من اي موضوع اخر

    كيف يخدم الانسان في قطاع لا يكن له أدنى احترام او تقدير اضف الى ذالك انه يره سبب في سلب حقوقه

    و ضياع سنوات عمره ، اضف الى ذالك انه مشكك ومتخوف من كل ما يصدر عنه........... حتى لو كان إيجابي

    بل ولا يتوقع منه الافضل لا في الماضي ولا الحاضر ولا حتى المستقبل

    اقول ذالك وانا من اشد الناس آسفا على ما وصلت اليه الوزارة وهي التي يفترض ان تكون اهم قطاع في اي دوله

    و هي التي تقوم رسالتها على مناهج ساميه تهدف بالرقي بالأمة وتطورها

    ولو عدنا بالذاكرة للوراء حيث كنا ونحن صغار نسمع القليل جدا

    من رفيقات الصف وهم يتذمرون من المدرسة ولكن الاغلب كان يحبها

    رغم ما كانت تحمله الدراسة من مشقه ولكن الان الطلاب والطالبات

    يتذمرون و المعلمين والمعلمات والمدراء والمشرفين بل وحتى أولياء الامور

    ولو ركزنا الحديث عن المعلمين والمعلمات فاني أتسأل مندهشه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    كيف تكون هناك مؤسسة لا تجد في قلوب منسوبيها مساحة صغيره من الحب اوالاحترام على الاقل

    ولا يتوقف هذا الجفاء والجفاف العاطفي بين الوزارة ومنسوبيها على ضحاياء البند 105

    او معلمات محو الاميه او معلمات التعهد او البديلات او دفعة 21

    او معلمي المستوى الخامس الذين تحولو للأول وغيرهم كثير من الضحاياء افرد او جمعات

    بسبب القرارات المتخبطة و النفوس المريضة بالسلطة والتحكم

    ولكن حتى قدماء المعلمين والمعلمات الذين يريدون التقاعد وحرمو من مكافأة نهاية للخدمه

    او الذين أمامهم سنوات على التقاعد ويخشون من المزيد من القيود والتعقيدات وهم يشاهدون التلميح بها

    او الذين لم تمنحهم الوزارة أحقية التقاعد المبكر

    وأخيرا الذين وصلت خبرتهم فوق العشرين سنه ويطالبون بالحصول على رخصه دون أدنى تقدير

    لسنوات ذهبت بين زوايا المدرسة وتقلبات المناهج.

    وهناك جانب اخر وهو اشد غرابه لفت نظري وهو ان جميع اقسم هذه الوزارة تكره

    بعضها وتتصيد لبعضها الاخطاء وفي اقل الحالات لا تثق ببعضها البعض

    فالطلاب لا يثقون بالهيئة التعليميه او الادارة والهيئة التعليمية لا تثق بالإدارة او الاشرف او الطلاب

    والإدارة لا تثق بالطلاب او الهيئة التعليمية او أولياء الامور او الاشرف وهكذ يستمر الامر الى ملا نهاية

    والنواتج الغريبه بسبب هذ الوضع كثيره ولو تركت العنان لنفسي لطرحت هنا الكثير من الأفكار و الأسئلة

    وحتى الشطحات الفكريه والتربوية التي لا اجد لها إجابة ولكني توصلت الى قناعة ان هناك يدا خفيه

    تريد ان تحول هذه الوزارة العريقة الى وزارة غريقه بالكراهيه

    اخيرا أدعو الله سبحانه وتعال ان يجعل الوزارة لنا ولأبنائنا كما نحب ان تكون

    وان نكون لها كما تحب وان تجتمع وايها جميعا على رفعت هذا الوطن الحبيب ووحدة هذه الامة