اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


تجربة رائدة تستحق إلقاء الضوء عليها قامت بها مدرسة جمال عبدالناصر الإعدادية بإدارة القصير

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة وحشة سنين, بتاريخ ‏2012-06-14.


  1. وحشة سنين

    وحشة سنين تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    506
    0
    0
    ‏2010-08-18
    معلمة
    تجربة رائدة تستحق إلقاء الضوء عليها قامت بها مدرسة جمال عبدالناصر الإعدادية بإدارة القصير التعليمية بالبحر الأحمر وهي تحويل مدرسة حكومية إلي مدرسة تكنولوجية حكومية بالجهود الذاتية.










    ومن خلال المشاركة المجتمعية وإسهامات رجال الأعمال تحت عنوان مدارس بلا فصول.. وفصول بلا طباشير التعليم المبرمج.
    عن الفكرة يؤكد السيد مبارك إبراهيم علي مدير المدرسة أن التعليم الإبداعي بداية لتطور العملية التعليمية ووضع الطالب علي الطريق الصحيح للتكنولوجيا التي توجد جيلا مبدعا يتمكن من مسايرة العصر وقد أخذت علي عاتقي فكرة التطوير بالتعاون مع فريق هيئة التدريس إلي أن حصلت المدرسة علي شهادة الجودة عام2011 حيث تتكون المدرسة من14 فصلا بعدد طلاب457 طالبا وطالبة وهي كثافة مرتفعة مقارنة بالكثافة في المدينة التي تصل إلي200 طالب وطالبة.
    وقام السيد محافظ البحر الأحمر اللواء محمود عاصم جاد بتكريم المدرسة كمدرسة متميزة علي مستوي المحافظة, كما أن نتائج الشهادة الإعدادية دائما في المرتبة الأولي علي مستوي المحافظة ونأمل في زيارة السيد جمال العربي وزير التربية والتعليم في أقرب وقت لتحفيزنا علي استكمال العمل والاطلاع علي الأفكار الجديدة التي أعددناها.
    وأضاف أن لدينا أجهزة لاب توب ومعامل حيث استبدلنا المعامل بدلا من الفصول والطالب يذهب للمعمل ليتلقي دروسه في حضور مدرس المادة, وقال إن لديه مشروع الـ لاب توب لكل طالب بدلا من الكتاب المدرسي, حيث يحمل الطالب جميع المناهج الدراسية للفصل الدراسي الذي يدرسه دون حمل الكتب والشنط المدرسية وهو نطام مطبق في الدول الأجنبية, والوزير طبقا لتصريحاته يؤمن بهذا الفكر الكتاب الإلكتروني.
    وأشار إلي أنه تلقي دورة تدريبية عن تأهيل القيادات في الوزارة عام2008 لمدة عام ودرسنا الإعداد داخل المدارس وكيفية الحصول علي شهادة الجودة والاطلاع علي التجارب في الدول الأجنبية الرائدة في التعليم واستثمرت ما درسته في تطبيقه علي مدرستي وبإسهام رجال الأعمال وأولياء الأمور, حيث إن التكلفة المبدئية للأجهزة من لاب توب وكمبيوتر وأجهزة ريسيفر ومعامل بلغت50 ألف جنيه. وأضاف أن المدرسة أنشأت قناة تعليمية علي الإنترنت ليتمكن التلميذ من التواصل بالصوت والصورة مع المدرس في أي مكان وفي أي وقت عن طريق رابط يدخل به علي القناة.
    وأشار السيد مبارك إلي أن من الأفكار المستحدثة التي طبقناها علي الصفين الأول والثاني فكرة الاختبار الآلي عن طريق الكمبيوتر بالتعاون مع التوجيه ووفق معايير المركز القومي للامتحانات وإنشاء بنك أسئلة من100 سؤال بحيث يتم اختيار(5) أسئلة لكل مادة يشرف عليها المدرس الخاص بالمادة ويحدد الإجابة والزمن المطلوبين ويمتحن الطالب عن طريق الكمبيوتر ويجيب علي الأسئلة عن طريق الكمبيوتر, وعرضنا الفكرة علي المحافظ ووعدنا بتطبيقها علي الشهادة الإعدادية من العام المقبل ويستثني المدرسة في أسلوب إجراء امتحانات الشهادة الإعدادية إذا ثبت نجاحها.
    وأشار مدير المدرسة إلي أن طبيعة البيئة الجغرافية التي توجد بها المدرسة والأزمات المختلفة كالسيول وانتشار الأوبئة والكوارث أهم ما دفعنا إلي استخدام التعلم البديل وتوفير25% من حجرات الدراسة وبالتالي استيعاب طلاب أكثر والقضاء علي كابوس زيادة كثافة الفصول, بالإضافة إلي استخدام آليات تقويم تقيس الجانب المعرفي والمهاري والوجداني بعيدا عن المجاملة, مشيرا إلي الاهتمام بالأنشطة التربوية واكتساب المتعلم مهارة إتقان الكمبيوتر