اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


إمام الحرم المكي يبكي الرئيس المصري بعد تذكيره بعظم مسؤوليته أمام شعبه..

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة turki ali, بتاريخ ‏2012-07-13.


  1. turki ali

    turki ali عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    6,739
    0
    36
    ‏2009-12-26
    قوس قزح
    [​IMG]




    عاجل ( خالد العدل)-
    فور سماع الرئيس المصري الدكتور محمد مرسي لإمام الحرم المكي وهو يتلو قول الله تعالى ( وسكنتم مساكن الذين ظلموا.. الايه) أظهرته كاميرا التلفزيون السعودي التي كانت تنقل صلاة فجر اليوم الخميس على الهواء مباشرة وهو متاثرا لحد البكاء حيث كان يلبس ملابس الاحرام بعد انتهاء لقاءه بخادم الحرمين الشريفين وولي العهد .
    الاية الكريمة دلت على عظم مسؤولية قيادة شعب مصر بعد أن مرت بظروف عصيبة ساهمت في عم استقرار ميادين الحياة فيها وهو الامر الذي استشعره الرئيس المصري وهو يتأمل بثقل المسؤولية على عاتقه .

    الرئيس محمد مرسى الذى يزور السعودية فى أول زيارة خارجية يقوم بها منذ توليه رئاسة الجمهورية، حرص على إلقاء السلام على كل من قابله أثناء دخوله المسجد الحرام، مشددا على تخفيف الحراسة الشخصية الملازمة له أو التواجد الأمنى بجواره إلى أدنى درجة، سواء من جانب الطاقم الأمنى المصرى، أو من الأمن السعودى، لرغبته فى عدم إزعاج المصلين فى الحرم المكى.

    وأدى مرسى العمرة فى ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس، ومن المقرر أن يلتقى الرئيس فى وقت لاحق ممثلى الجالية المصرية فى المملكة العربية السعودية، للتباحث حول أوضاعهم وسبل مشاركتهم فى المشروعات الاستثمارية المزمع إقامتها فى مصر فى الفترة المقبلة.

    http://burnews.com/news-action-show-id-40582.htm
     
  2. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    أولا : جزاك الله خير أخي تركرك على نقل الخبر ...
    ثانيا : هناك خطأ في الآية الكريمة من قبل صحيفة عاجل والآية الصحيحة هي قوله تعالى ( وسكنتم في مساكن الذين ظلموا أنفسهم ... ) وقد أسقط محرر الصحيفة ( في ) من نص الآية .
    ثالثا : جزا الله الشيخ الغامدي خيرا على تلاوة هذه الآيات الكريمات
    وقد كنت شاهدت فيديو صلاة الفجر لذلك اليوم كاملا وهو موجود على اليوتيوب
    حيث قرأ الإمام في الركعتين آيات من سورة إبراهيم ، كان فيها موعظة شديدة للرئيس المصري ...
    ففي الركعة الأولى قرأ آيات فيها تذكير بنعم الله تعالى على عباده و ذكر دعاء إبراهيم عليه السلام لربه ...
    وفي الركعة الثانية قرأ آيات فيها وعيد شديد للظالمين ...
    ولما سمعت الآيات شعرت بتأثر شديد واغرورقت عيناي من الدمع ( هذا وأنا مجرد متابع للأحداث )
    فكيف بمن هو في قلب الحدث بل وتنطبق عليه الآيات بنصها كالرئيس محمد مرسي ـ وفقه الله ـ بالتأكيد يجب أن يتأثر و هذا ما ظهر عليه جليا في الفيديو
    أحيانا يمر الإنسان على بعض الآيات فلا يتأثر بها إلا إذا جاء داعيها ووقعت مناسبتها فحينها يجد أنها تقرع سمعه قرعا وتصدع قلبه صدعا ، وقد حصل مثل هذا من عمر بن الخطاب ـ رضي الله عنه ـ عند وفاة النبي صلى الله عليه وسلم
    فمن حبه للنبي صلى الله عليه وسلم أبى أن يصدق خبر موته ، وأمسك سيفه وأخذ يصيح في المسلمين ويقول : من قال أن محمد قد مات لأعلونه بسيفي هذا ....
    فجاء أبو بكر ـ رضي الله عنه ـ وسمع عمر يقول هذا الكلام فقال له : على رسلك أيها الحالف ...
    ثم تكلم أبو بكر بكلمته الشهيرة وكان مما قال هذه الآية ( وَمَا مُحَمَّدٌ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىَ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ اللّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللّهُ الشَّاكِرِينَ )
    فصدعت هذه الآية قلب عمر كأنه أول مرة يسمعها ، ونشج الناس يبكون ، واستيقنوا أن النبي صلى الله عليه وسلم قد مات ...
    والشاهد : أن هذه الآية سمعواها كثيرا ولكنه قرعت قلوبهم أشد واكثر لما قام داعيها وحلت مناسبتها
    رابعا : المجلس العسكري وشلة حسني مبارك الموجودين في دهليز الدولة والقضاء لن يتركون هذا الرجل يعمل وودوا لو يدهن لهم حتى يسيروا به في طريق حسني مبارك ولكنه بإذن الله لن يطيعهم حتى لو كلف الأمر حياته أو ترك الرئاسة فإما يرأسهم كريما وإما يتركها غير مأسوف عليها ...
     
  3. ليالي

    ليالي عضوية تميز عضو مميز

    6,301
    0
    0
    ‏2010-05-01
    إداريه
    هدانا الله وإياهم على طريق الحق والصواب
    جزاك الله خير اخي تركرك على هذا الموضوع المؤثر
    وجزا الله خيرا اخي ابو عبدالله على الإضاح والتعليق...
     
  4. الأخت الحنونة

    الأخت الحنونة عضوية تميّز عضو مميز

    7,981
    0
    0
    ‏2008-06-06
    معلمة
    بارك الله فيكما ونفع بكما​