اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


ملخص للدكتور محمد الدوسري لكتاب (( جحر الضب )).

الموضوع في 'دبلوم توجيه وإرشاد طلابي' بواسطة عبدالله الصاهود, بتاريخ ‏2012-10-06.


  1. عبدالله الصاهود

    عبدالله الصاهود مراقب عام مراقب عام

    2,924
    0
    0
    ‏2008-05-03
    مرشد طلابي
    . محمد الدوسري
    اسم الكتاب : (( أخصائيو النفس المسلمون في جحر الضب )) للمؤلف : مالك بدري
    الفصل الأول:-
    انطلق من حديث الرسول صلى الله عليه وسلم (( لاتتبعن سنن من كان قبلكم .....حتى لو دخلو جحر ضب لدخلتموه )).
    1- ينطلق البحث من ظاهرة التقليد ، تقليد المسلمين للأمم الأخرى تقليداً أعمى ، بسبب سيطرة الحضارة الغربية.
    2- يعالج المؤلف النقل والتقليد بصورة عامة ويركز بوجه خاص على السلوكية والتحليل النفسي لأنهما مسيطران في الغرب والعالم الإسلامي.


    الفصل الثاني:-
    1- تفريق بين ماطبق على الإنسان والحيوان.
    2- انتقاده لإدعائهم للموضوعية والتجرد في الجانب الروحي .
    3- بينما أن العرب في الجاهلية سبقوهم في هذا الجانب من خلال تدريب الكلاب والطيور في الصيد .
    4- أثنى على العالم المسلم الغزالي من خلال معرفته بالنظريات قبل الغرب.
    5- أن علماء الغرب لهم وجهة نظر منحازة تأخذ الإرث المسيحي واليهودي المشوه.
    6- بين تأثير الثقافات في مفهوم الأفراد.

    الفصل الثالث:-
    1- تحدث عن ابعاد الشخصية السوية وبناءً عليه حصل تضارب بين الدوافع الدينية والروحية .
    2- عالم النفس المسلم يجعل الروح قرينة للعقل وينتج عنه سلوك سوي .
    3- الذين يؤمنون بالجانب الروحي يجدون أنفسهم شواذ.

    الفصل الرابع:-
    1- يشير إلى أن نظرية فرويد ألغت الناحية الروحية ومن أهمها الدين.
    2- تعارض بين علم النفس الغربي وعلم النفس الإسلامي ، فالإسلامي يرى الروح والدين والغربي لايراها .
    3- تساؤلات:-
    تسأل المؤلف عن موقف الأخصائي النفسي والجامعات .

    الفصل الخامس :- ( لايوجد شيء جدير بالذكر ).

    الفصل السادس:-
    1- الإختبارات الإسقاطية غير مجدية لأنها تعطي نتائج متباينة في أحوال مختلفة إلى جانب إتسامها بالغموض والصعوبة.
    2- هناك اختبارات اسقاطية كثيرة مثل: ( بقع الحبر – الرور شاخ – وإختبارات تقيم الموضوع الشهير }التات{ )
    3- يرى المؤلف أن تدريب الإخصائي النفسي المسلم في هذه الإختبارات يأخذ وقتاً ولا تعطي نفس النتائج بدليل وصفها بالدول النامية .

    الفصل السابع :-
    1- الف كتاب (( الإنتماء الجنسي )) واستشهد بأن المجتمعات الغربية ترى أن الفصل أولى وأهم .
    2- التربية الجنسية بنيت على ممارسات غير إسلامية .
    3- ضرر الأخصائين المسلمين من هذا الإتجاه.
    4- استجلاب الثورة الجنسية للمجتمعات المسلمة .
    الفصل الثامن:-
    1- انتقد التحليل النفسي ووصفه بالهوة وقال أنه يمثل مشكلة كبيرة في مجال النفس العلاجي .
    2- انتقد علماء المسلمين كونهم يزرعون الشك في نفوس المرضى فتعاملو مع نظرية فرويد مع السلوك .
    3- انتقد الكثير من المعالجين لتحمسهم لنظرية فرويد رغم معارضتها للدين وإعتبارها الجنس هو المحرك الأساسي.
    4- انتقد فرط التعميم .
    5- المعالجين النفسيين الأقل تديناً قدمو تفسيرات جنسية تتسم بالصراحة مما يزيد الشعور بالذنب.
    الفصل التاسع:-
    1- أن الفطرة هي الغريزة الدينية الأخلاقية.
    الفصل العاشر:-
    1- استبشر المؤلف خيراً أن تأثير التحليل النفسي بدأت بالأفول .
    2- أسف المؤلف للبغاوية للعلماء المسلمين في جحر الضب.
     
  2. الوجود الجميل

    الوجود الجميل تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    3
    0
    0
    ‏2011-09-25
    معلم
    شكر الله سعيك وأمدك الله بالصحة والعافيه
     
  3. محمد العبدالحي

    محمد العبدالحي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2
    0
    0
    ‏2012-10-08
    معلم
    جزاك الله الخير
    يا ابو فــــــــــــهد
     
  4. ابو عبدالمك

    ابو عبدالمك تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2
    0
    0
    ‏2012-10-29
    معلم
    جزاك الله خير ابو فهد لكن السؤال هوطالب منا تلخيص وما هي الماده المطلوب تلخيصها