اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


هل تعرف من هو الخبيث نزار قباني الذي يتغنى شبابنا بشعره وكلماته

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة ساكتون, بتاريخ ‏2012-12-18.


  1. ساكتون

    ساكتون <font color="#4CC417">داعية الملتقى </font> عضو مميز

    1,280
    0
    0
    ‏2011-02-08
    طالب
    بسم الله الرحمن الرحيم

    استمع لهذا المقطع القصير لتعرف من هو نزار قباني



    مع الأسف أحيانا نسمع بعض الأشخاص يستشهدون بأشعار نزار قباني وهو لايعلم من هو هذا الخبيث قاتله الله فوجب لذلك تبيان حقيقة هذا المجرم عليه من الله مايستحق



    الى كل من اغتر بشيطان اسمه نزار قباني والى كل من يغار على دين الله



    اليك بعض أقوال نزار قباني الكفرية



    من أين يأتي الشعر يا قرطاجة

    والله مات وعادت الأنصاب


    الأعمال الشعرية الكاملة (3/637)


    كما يُعلن ويُقر بضياع إيمانه فيقول :


    ماذا تشعرين الآن ؟

    هل ضيعتِ إيمانك مثلي، بجميع الآلهة


    الأعمال الشعرية الكاملة (2/637)

    كما يعترف نزار قباني بأن بلاده قد قتلت الله عز وجل فيقول :


    بلادي ترفض الـحُبّا


    بلادي تقتل الرب
    الذي أهدى لها الخصبا
    وحوّل صخرها ذهبا
    وغطى أرضها عشبا..
    بلادي لم يزرها الرب
    منذ اغتالت الربا


    يوميات امرأة لا مبالية (صفحة 620)

    وهنا يعترف نزار قباني بأنه قد رأى الله في عمّان مذبوحاً على أيدي رجال البادية فيقول



    حين رأيت الله ..

    في عمّان مذبوحاً..


    على أيدي رجال البادية
    غطيت وجهي بيدي..
    وصحت : يا تاريخ !
    هذي كربلاء الثانية )


    مجموعة (لا) في (دفاتر فلسطينية) صفحة 119


    أما عن استهزائه بالدين ومدحه للكفر والإلحاد فيقول:


    يا طعم الثلج وطعم النار


    ونكهة كفري ويقين


    الأعمال الشعرية الكاملة (2/39)

    ويعترف نزار قباني بأنه من ربع قرن وهو يمارس الركوع والسجود والقيام والقعود وأن الصلوات الخمس لا يقطعها !! وخطبة الجمعة لا تفوته، إلا أنه اكتشف بعد ذلك أنه كان يعيش في حظيرة من الأغنام، يُعلف وينام ويبول كالأغنام فيقول


    الصلوات الخمس لا أقطعها


    يا سادتي الكرام
    وخطبة الجمعة لا تفوتني
    يا سادتي الكرام
    وغير ثدي زوجتي لا أعرف الحرام
    أمارس الركوع والسجود
    أمارس القيام والقعود
    أمارس التشخيص خلف حضرة الإمام
    وهكذا يا سادتي الكرام
    قضيت عشرين سنة..
    أعيش في حظيرة الأغنام
    أُعلَفُ كالأغنام
    أنام كالأغنام
    أبولُ كالأغنام


    ديوان ( الممثلون ) صفحة 36-39

    وكما يصف نزار قباني (الشعب) بصفات لا تليق إلا بالله تعالى فيقول


    أقول : لا غالب إلا الشعب


    للمرة المليون
    لا غالب إلا الشعب
    فهو الذي يقدر الأقدار
    وهو العليم، الواحد، القهار...


    ديوان (لا غالب إلا الحب) صفحة 18


    ويقول في ( مجموعة لا ) في خطاب شخصي إلى شهر حزيران ص 124:

    أطلق على الماضي الرصاص
    كن المسدس والجريمة
    من بعد موت الله، مشنوقًـًا على باب المدينة
    لم تبقَ للصلوات قيمة
    لم يبق للإيمان أو للكفر قيمة



    ويقول في ( يوميات امرأة لا مبالية – ص 597)

    أريد البحث عن وطن..
    جديد غير مسكون
    ورب لا يطاردني
    وأرض لا تعاديني



    ويقول في نفس المصدر السابق:

    ( لأني أحبك يحدث شيء غير عادي في تقاليد السماء، يصبح الملائكة أحرارًا في ممارسة الحب، ويتزوج الله حبيبته في السماء )



    ويقول في (الأعمال الشعرية الكاملة 2/442)

    إله في معابدنا نصليه ونبتهل
    يغازلنا وحين يجوع يأكلنا
    إله لا نقاومه يعذبنا ونحتمل
    إله ما له عمر، إله اسمه الرجل


    وفي نفس المصدر السابق يقول :

    ( الله يفتش في خارطة الجنة عن لبنان )

    وفي نفس المصدر السابق يقول :

    القلب الإنساني قمقم رماه الله على شاطئ هذه الأرض، وأعتقد أن الله نفسه لا يعرف محتوى هذا القمقم، ولا جنسية العفاريت التي ستنطلق منه، والشعر واحد من هذه العفاريت

    ويقول في (الأعمال الشعرية الكاملة 2/188)

    حين وزع الله النساء على الرجال وأعطاني إياك
    شعرت أنه انحاز بصورة مكشوفة إلي
    وخالف كل الكتب السماوية التي ألفها
    فأعطاني النبيذ وأعطاهم الحنطة

    ويقول في نفس المصدر (الأعمال الشعرية الكاملة 2/402)

    حين عرفني الله عليك ذهب إلى بيته
    فالله كما قالوا لا يستلم إلا رسائل الحب

    ويقول في (الأعمال الشعرية الكاملة 1/775)

    عمر حزني مثل عمر الله أو عمر البحور

    ويقول في (الأعمال الشعرية الكاملة 2/562)

    فلا تسافري مرة أخرى
    لأن الله منذ رحلت دخل في نوبة بكاء عصبية
    وأضرب عن الطعام

    ويقول في (الأعمال الشعرية الكاملة 2/648)

    لا الله يأتينا ولا موزع البريد
    منذ سنة العشرين حتى سنة السبعين

    ويقول في (الأعمال الشعرية الكاملة 2/648)

    ولماذا نكتب الشعر وقد نسي الله الكلام العربي

    ويقول في (الأعمال السياسية 3/105)

    حين يصير الدمع في مدينة
    أكبر من مساحة الأجفان
    يسقط كل شيء
    الشمس والنجوم والجبال والوديان
    والليل والنهار والشطآن
    والله والإنسان

    ويقول في (الأعمال الشعرية الكاملة 2/761)

    لا تخجلي مني فهذه فرصتي
    لأكون ربًا أو أكون رسولاً

    ويقول في ديوان (قالت لي السمراء ص45)

    وشجعت نهديك, فاستكبرا على الله... حتى فلم يسجدا

    وفي نفس المصدر ص55 يقول:

    في شكل وجهك أقرأ شكل الإله الجميل

    ويقول في قصيدة (هل تسمعين صهيل أحزاني ص 188)

    وطن بلا نوافذ
    هربت شوارعه... مآذنه... كنائسه
    وفر الله مذعورًا...
    وفر جميع الأنبياء

    وفي نفس القصيدة ص 63 يقول

    هو الهوى.. هو الهوى
    الملك القدوس والآخرين القادر

    ويقول في (أشعار خارجة على القانون ص 65)

    يا إلهي.. إن كنت إلهًا حقيقيًا.. فدعنا عاشقينا

    وفي نفس المصدر ص 27 يقول

    شكرًا لحبك.. فهو مروحة.. وغمامة وردية.. وهو المفاجأة التي حار فيها الأنبياء

    ويقول في ديوانه (الرسم بالكلمات ص 14)

    وكتبت شعرًا... لا يشابه سحره
    إلا كلام الله في التوراة

    وفي نفس المصدر ص 94 يقول

    أنا أرفض الإحسان من يدي خالقي

    وفي نفس المصدر ص 135 يقول

    قد كان ثغرك مرة ربي فأصبح خادمي

    وفي نفس المصدر ص 17 يقول

    مارست ألف عبادة وعبادة
    فوجدت أفضلها عبادة ذاتي

    وفي (خطاب من حبيبتي لنزار ص 426) يقول

    أين غرور الله من غروري

    ومن صور زندقته وجراءته على دين الله تعالى جعله الزنا عبادة، وتشبيهه إياه بصلاة المؤمن لربه وخالقه كما ينقل ذلك منير العكش في كتابه ( أسئلة الشعر ) في مقابلة أجراها مع نزار قباني صفحة 196حيث يقول :

    كل كلمة شعرية تتحول في النهاية إلى طقس من طقوس العبادة والكشف والتجلي, كل شيء يتحول إلى ديانة, حتى يصير الجنس دينًا, والغريب أنني أنظر دائمًا إلى شعري الجنسي بعين الكاهن, وأفترش وجه حبيبتي كما يفترش المؤمن سجادة صلاة, أشعر كلما سافرت في جسد حبيبتي أني أشف وأتطهر وأدخل مملكة الخير والحق والوضوء. وماذا يكون الشعر الصوفي سوى محاولة لإعطاء الله مدلولاً جنسيًا؟!


    ويقول في صفحة 196 في نفس المصدر:

    يكون الله سعيدًا في حجرته القمرية


    وهنا يزداد نزار قباني استهزاءً ووقاحة مع الله تعالى، فيقول :




    ساعتنا واقفة..

    لا الله يأتينا ولا موزع البريد


    من سنة العشرين حتى سنة السبعين

    وهنا يصل نزار قباني إلى أقبح صور الاستهزاء والسخرية من الجليل العظيم سبحانه وتعالى فيصفه متشككاً بأن الله تعالى قد يستقيل من سمائه، فيقول


    هل ممكن ؟ هل ممكن؟


    أن يستقيل الله من سمائه

    وأن تموت الشمس
    والنجوم
    والبحار
    والغابات
    والرسول والملائكة..


    كتاب أعماله السياسية الكاملة صفحة 554

    كيف يستقيل الله عز وجل من سمائه يا نزار قباني ويا كل المستهزئين الساخرين وهو خالق هذا الكون ومدبره ورازقه


    كيف يستقيل الله يا نزار قباني من سمائه ( وما تسقط من ورقة إلا يعلمها ولا حبةٍ في ظلمات الأرض ولا رطب ولا يابس إلا


    في كتابٍ مبين )

    كيف يستقيل الله يا نزار قباني من سمائه ( وهو الذي يتوفاكم بالليل ويعلم ما جرحتم بالنهار ثم يبعثكم فيه ليُقضى أجلٌ مسمى )


    كيف يستقيل الله يا نزار قباني من سمائه ( وهو القاهر فوق عباده )


    كيف يستقيل الله يا نزار قباني من سمائه ( وهو الذي جعل الشمس ضياءً والقمر نوراً وقدره منازل لتعلموا عدد السنين والحساب )


    كيف يستقيل الله يا نزار قباني من سمائه وهو ( الله الذي رفع السموات بغير عمدٍ ترونها ثم استوى على العرش وسخر الشمس والقمر كلٌ يجري لأجلٍ مسمى)


    كيف يستقيل الله يا نزار قباني من سمائه ( وله من في السموات والأرض كلٌ له قانتون )


    كيف يستقيل الله يا نزار قباني من سمائه ( وهو الذي يبدأ الخلق ثم يعيده وهو أهون عليه وله المثل الأعلى في السموات والأرض وهو العزيز الحكيم )



    يا نزار قباني ( ألم تر أن الله يولج الليل في النهار ويولج النهار في الليل وسخر الشمس والقمر كلٌ يجري إلى أجلٍ مسمى وأن الله بما تعملون خبير )


    يا نزار قباني ( ألم تر أن الفلك تجري في البحر بنعمة الله ليُريكم من آياته إن في ذلك لآيات لكل صبارٍ شكور )


    نزار قباني لم يهدأ له بال ويغمض له جفن إلا بالاستهزاء من صاحب الفضل والكرم والجود ، رب الأرباب وملك الملوك القاهر المعبود



    نزار قباني ما من ديوان له إلاَّ وقد ذكر فيه اسم الله عدة مرات على وجه السخرية والتنقص والاحتقار

    هل عرفتم الآن من هو نزار قباني



    مأخوذ من الشيخين
    الشيخ ممدوح الحربي
    والشيخ سيد العفاني

    أرجو نشرها ليعرف شبابنا من هؤلاء ويعرفو حقيقتهم
     
  2. ابو عقاب

    ابو عقاب تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    134
    0
    0
    ‏2010-01-17
    مربي أجيال
    نزار قباني شاعر غزلي من الدرجة الاولى هذا رايي شخصياااااا
     
  3. نايل

    نايل موقوف موقوف

    3,730
    0
    0
    ‏2011-07-05
    مثلكم


    قاتلهو الله . . لعنهو الله . . احرقهو الله
    .
    .
    كلمات دائما" يرددها الفدغ يعني حنا من جنود الله
    .
    .
    كنت اجلس مع هالدلوخ ويجلس وسطنا محدثنا الاكبر
    ويستعرض بعض المنقولات التي تفوه بها شاعر ما او كاتب ما
    وكل ماقال : انظرو ماذا يقول ثم يقرأ علينا . . ونحن نردد بصوره جماعيه
    قاتلهو الله . . عليه لعنتو الله
    طيب وبعدين مالذي أستفدنا او مالذي حققنا والنتيجه هل غيرنا منكر او اوقفنا اثم
    ولا شي دخلنا للمجلس وحنا ثيران وطلعنا وقد ازددنا ثواره
    كنت اسميها ومازلت مجالس الملعنيات على غرار الحسينيات ؟!

    نزار قباني شاعر نحترمه ونعلم انه بشر له رب يحاسبه ان اخطأ
    وايضا" نفخر بما انجز من اعمال تعتبر من روائع الادب العربي

    لكن انتم يامن تقتطعون ما يناسب فكركم الضحل من أشعار نزار وتسوقونها
    في سياق غير سياقها وتحبون ان تتبعون زلات خلق الله . . اخبروني عن
    انجازاتكم في حضارتنا . . اه انا أسف لكم انجاز مهم وهو تدمير تماثيل
    بوذا في باميان فقد كان انجاز عظيم جدا" . . عقبال ماتجمعون دواوين وكتب نزار
    وتحرقونها وعقبال ماتهدمون الاهرامات وأتمنا اشوفكم في اللوفر تحرقون اللوحات
    وتكسرون الاصنام والازنام . . ماتدرون يمكن يجي ذاك اليوم اللي تفجرون قباب
    وكنائس الفاتيكان. . ؟!؟
     
  4. سعيد آل شاكر

    سعيد آل شاكر عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    3,369
    4
    38
    ‏2011-04-08
    معلم
    لعبت فينا القومية العربية

    ولا. يمكن ان يتحد الناس على اساس عرقي

    والبناء المتين يكون اساسه متين

    يفتخر به العرب

    ولكن المسلمين منه بريئين
     
  5. Saud Alghamdi

    Saud Alghamdi تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    93
    0
    0
    ‏2012-10-19
    موظف

    اتعبت من بعدك ي آلآديب _

    نزار قبآني ِِِ
     
  6. الشمال شرقي

    الشمال شرقي مراقب عام مراقب عام

    3,543
    0
    36
    ‏2010-11-20
    معلم
    يقول الحبيب صلى الله عليه وسلم

    ( ان الرجل يلقي الكلمة من سخط الله لا يلقيلها بال تهوي به في النار سبعين خريف.. )

    انتبه ل ( لا يلقي لها بال )

    كيف بمن قصدها بل تبنّاها

    عجبا ,,

    المقطع لم يعيب جميع اعمال نزار قباني .. بل اتى بالدليل من كلامه على الفاظ كفريه صريحه ,

    فيه اعتداااااااااااء على الله جل وعلا , ولا يتمعر الوجه غيرة وغضبا , بل يمتدح




    عجبا..!!!

    والله وبالله .. لو انه اعتدى على والدك عشيرتك , اصلك بكلمة لأقمت الدنيا ولم تقعدها

    وصرت لا تراه شيئا .. بل تراه عدوا حتى يصحح موقفه ,

    اي وهن نحن فيه .. اي خور .. اي انتكاسه بالمفاهيم والقيم

    ثم يقال عنه ما يقال من انواع المدح..!! ( تبا وسحقا )
     
    آخر تعديل: ‏2012-12-22
  7. رذاااذ المطر

    رذاااذ المطر عضوية تميّز عضو مميز

    1,660
    0
    0
    ‏2012-05-25
    Teacher
    الاخ الفاضل ساكتون ..


    من غيرتي وحبي لربي ومن ثم ديني
    تمنيت انك لم تذكر سخافات وحقارة نزار قباني
    التنبيه يكفي من تلويث اعيننا ومسامعنا من تفاهاته ..

    عجبي من من يمتدح هذا السافل الحقير ..
     
  8. عكس التيار

    عكس التيار موقوف موقوف

    630
    0
    0
    ‏2012-05-14
    إداري
    تعالى الله عما يقول الظالمون علواً كبيراً . مهما كانت وجهة نظرك أخ نايل فقد كان ينبغي أن تنزه الله تعالى في أول حديثك لا سيما أنك امتدحت الشاعر الزنديق . وهذا أقل ما يمكن أن يحتوي عليه تعليقك .
    عليه لعائن الله تترا إلى يوم الدين إن كان قد مات ولم يتب . ولست متأكداً هو مات والا حي الله يجحمه .
     
  9. عكس التيار

    عكس التيار موقوف موقوف

    630
    0
    0
    ‏2012-05-14
    إداري
    أخي الفاضل أتعبهم في ماذا ؟
    في التعدي على ذات الله ؟
    يعني لو قلت لك طس مناك يالدغبوسه ؟
    هل ستغضب وتشطب على جميع تعليقاتي وتتمنى لو انك لم تطلع عليها ؟ وتكره أن ترى عكس التيار في وضع التسجيل ؟
    أجب بصراحة يالحبيب
     
  10. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    هنا وقفات :

    1 - أصل هذا المخلوق الذي يخاصم ربه :
    سبحان الله القائل ( خَلَقَ الإِنسَانَ مِن نُّطْفَةٍ فَإِذَا هُوَ خَصِيمٌ مُّبِينٌ )
    فالله سبحانه وتعالى يخاطب الإنسان ويذكره بأصله حتى يعرف مقامه من خالقه و حتى يدرك حقيقة الخلاف بينه وبين الخالق ..
    و من الأصول المهمة في دراسة الأفكار وأقوال الناس هو أن يرجع الإنسان الشيء إلى أصله ومنبعه ولو كان بعيدا ...
    ولكي نتصور كل معلومة على صورتها الحقيقية فلابد لنا أن نعيدها في سياقها وفي تاريخها
    وفي هذا الموضوع كما ترون إنسان يبارز خالقه بالسب والاستهزاء
    هنا ينبغي لنا قبل أن نجيب عن أي من الكلام الذي قاله هذا الإنسان يجب أن نستحضر في أذهاننا معلومة مهمة ألا وهي أن هذا الإنسان الحقير يخاصم خالقه الذي خلقه من تراب ثم من نطفة
    وبعد أن رباه خالقه وصيره قويا شديدا أصبح هذا حاله ( خصيم مبين ) !!

    2 - الأدب مع الله :
    علمنا الله سبحانه وتعالى أن نتأدب معه في الحديث وفي الدعاء
    ومن صور هذا الأدب أننا لا ننسب إليه " الشر " حتى وإن كان من أمره وقدره ، لأنه قد يكون شر فيما يظهر لنا ولكنه يطوي في داخله حكم كثيرة وخير عظيم ...
    وعلمنا ذلك نبيه الكريم عليه الصلاة والسلام حين قال ( والشّر ليس إليك )

    وعلى ذلك أمثلة وشواهد :
    1 - قول الخليل عليه الصلاة والسلام : ( الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِ * وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ * وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ )
    فنسب الخلق والهداية والإطعام والسقيا والشفاء لله سبحانه وتعالى فقال ( خلقني ، يهدين ، يطعمني ، يسقين ، يشفين )

    ونسب المرض إلى نفسه فقال ( مرضت )

    2 - حكى الله عن الجن أنهم قالوا : ( وَأَنَّا لا نَدْرِي أَشَرٌّ أُرِيدَ بِمَن فِي الأَرْضِ أَمْ أَرَادَ بِهِمْ رَبُّهُمْ رَشَدًا )
    فعند ذكر ( الرشد ) صرحوا أنه من عند ( ربهم ) وبني الفعل للمعلوم فقالوا ( أراد بهم ربهم رشدا )
    وعند ذكر ( الشر ) بني الفعل للمجهول فقالوا ( أَشَرٌّ أُرِيدَ )

    3 - وكذلك فعل الخضر عندما أراد أن ينسب الخير في إعماله التي عملها مع موسى نسبه إلى الله فقال ( فأراد ربك أن يبلغا أشدهما ويستخرجا كنزهما )
    ولما أراد أن ينسب ( العيب )نسبه إلى نفسه فقال عن خرق السفينة ( فأردت أن أعيبها ) فنسب العيب إلى نفسه
    مع أن كل تلك الأعمال كانت من أمر الله وأكد ذلك الخضر عندما قال في آخر كلامه مع موسى ( وما فعلته عن أمري )
    ولكن هذا الأدب هو ديدن الأنبياء والأولياء و الصالحين في خطابهم مع ربهم
    وأما الجرءة و قلة الأدب في الحديث مع الله تبارك وتعالى فهذه من أفعال إبليس وأتباعه ومنها حين نسب العيب إلى ربه دون حرج فقال ( فبما أغويتني )


    3 - شعره ونثره تحت قدمي :
    بعد النظر في بعض كتابات " نزار قباني " أقول :
    هذا الإنسان جاوز حدود " قلة الأدب " التي فعلها إبليس في خطابه مع ربه
    وبلغ به الحال درجة كبيرة من الإنحراف أوصلته إلى الاستهزاء والسخرية بالله سبحانه و تعالى
    قال العلماء : أن الاستهزاء بالله كفر وردة يخرج به الإنسان من الإسلام ...
    وعلى كل ماسبق فإني أعوذ بالله من هذا الشخص المدعو " نزار " وأعوذ بالله أن أعجب به أو بشعره ونثره فضلا عن أن أكون خصيما أجادل عنه في الدنيا ...
    وشعره ونثره كله تحت قدمي وهذا المعيار ليس له أي قيمة
    فقدرته على النظم والتركيب لاتغني عنه شيئا إذا فسد فكره ومعتقده
    وقد ذكر الله سبحانه وتعالى في سورة المنافقين صفة من صفاتهم وهي الفصاحة في القول ونبه عليها حتى لانغتر بها قال تعالى ( وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ وَإِن يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُّسَنَّدَةٌ )


    4 - ما هي حجة من يجادل عنه :
    أنا أستغرب عندما أرى " مسلم " يحب ربه ويؤمن به ثم لايتورع عن الجدال عن مثل هؤلاء
    فالمشهد يصور لنا إنسان يخاصم ربه ، ثم أتى إنسان آخر فوقف على هذا المشهد ثم أخذ يشيد ويبجل ذلك المجرم الذي يخاصم ربه !!
    ألا يستحيي من ربه من يفعل هذا الفعل ؟!!
    قال تعالى ( إِنَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللّهُ وَلاَ تَكُن لِّلْخَآئِنِينَ خَصِيماً )

     
  11. السهم الأخير

    السهم الأخير مشرفة مميزة وقديرة عضو مميز

    1,030
    0
    36
    ‏2012-04-13
    معلمة
    للأسف هذا زمن القابض على دينه كا القابض على جمر....

    عندما يحب الشخص لله ويكره لله حينها يفرق بين احبابه وأعدائه...

    أتذكر عند وفاة هذا الشاعر النكرة تزامن مع وفاة الشيخ الشعراوي....

    فقد توفي الشيخ محمد متولي الشعراوي رحمه الله في يوم الجمعة 20 من

    ذي الحجة 1418هـ الموافق 17 من أبريل عام 1998م.


    عمت مشاعر الحزن الأمة الإسلامية بفراق الشيخ المفسر صاحب الحكمة والأسلوب العذب....

    وما زاد من الغبن والحزن هو تأثر الكثير من العامة وحتى بعض الأدباء

    والمفكرين بوفاة نزار قباني أكثر من وفاة شيخنا الشعراوي...

    وكانت وفاة قباني في 3 من محرم 1419هـ - 30 من إبريل 1998م


    والناس فيما يعشقون مذاهب....