اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


مجرد قناع ، ليس أكثر ...!

الموضوع في 'ملتقى بــوح الأقــلام' بواسطة هاملت, بتاريخ ‏2013-04-19.


  1. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    "To be or not to be, that is the question"
     
  2. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    هذه الليلة بعيدة الصبح
    يملؤها التفكر
     
  3. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    دروب كثيرة من الشقاء ترتادها هذه الروح
    لأجل طريق قصير
    تحلم فيه بلحظة سعادة
    ينتهي بها الطريق وحلمها ما زال مشتعلا
    مسكينة أيتها الروح البائسة
     
  4. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    حبي يشبه الحُمى التي تشتاق دائما

    لذلك الذي يغذي المرض لفترة أطول،

    طاعما من ذلك الذي يحفظ المرض،

    الرغبة المريضة التي لا تثق في قدرتها على تحقيق النشوة

    .

    عقلي، الطبيب الذي يباشر حبي؛

    غاضب لأن توصياته لم تكن موضع الالتزام،

    لقد تركني ومضى، وها أنا الآن في يأسي أحاول أن أثبت

    أن الرغبة التي ترفض علاج العقل تؤدي إلى الموت

    .

    لقد تخطيتُ فرصة الشفاء، وأصبح العقل الآن بعيداً عن الحرص،

    أكاد أجن بهذا القلق الذي يتزايد دائماً؛

    صرت كالرجال المجانين في أفكاري وفي أحاديثي،

    أعبر عن الحقيقة عشوائياً وبطريقة عبثيه:

    .

    لأنني أقسمت أنك رائعة ، واعتقدت أنك ساطعة،

    بينما أنت سوداء كالجحيم، مظلمة كالليل.

    وليم شكسبير
     
  5. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم

    بأي قدر من الرقة والمحبة تقترف الأمور المشينة،
    مثل الدودة التي تنهش برعم الوردة العطرة،
    تلطخ جمال اسمك وهو ما زال برعما!
    واهاً لك، في أي العناصر الرقيقة تخفي خطاياك!
    .
    هذا اللسان الذي يروي قصة أيامك،
    مَعَلِّقاً باستهتار على ألاعيبك،
    لا يستطيع أن يذمك، لكنه على سبيل المدح،
    حين يشير إلى اسمك، يغفر الخبر السيء الذي يقال عنك.
    .
    يا له من مدار ذلك الذي اتخذته تلك الخطايا
    حين اختارتك أن لتكون لها سكنا،
    حيث يخفي نقاب الجمال جميع الوصمات
    فتتحول كل الأشياء إلى الصورة الحبيبة التي تراها العيون!
    .
    انتبه، أيها القلب العزيز، لهذه الميزات الكبرى،
    إن أكثر السكاكين صلابة يضيع حدها إذا أسيء استخدامها


    وليم شكسبير
     
  6. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    مجرد قناع ، ليس أكثر ...!

    لعل هذا مناسب
     
  7. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    الصمت يكسر القلب ولكن عليّ أن أمسك لساني
     
  8. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    أيها الجمال الذي خَبَتْ فتنته، علام كنت مسرفا
    حين أنفقتَ على نفسك ميراث حسنك؟
    الطبيعة لا تُورِّث أحداً شيئاً لكنها تُزَوّدُ وتُضفي،
    ولكونها كريمة معطاء فهي تضفي زادها على أولئك الكرماء.
    .
    أيها الجمال البخيل، علام هذه الإساءة
    في استخدام الهبات السخية التي وهبت لك لتمنحها بدورك؟
    أيها المرابي الذي لا يكسب شيئاً، علام هذا الاستثمار
    بهذا القدر الكبير من مقاديرك الكثيرة دون أن تحقق الحياة لنفسك
    .
    هذه التجارة التي تمارسها مع نفسك فقط،
    سوف تقودك إلى أن تغش بيدك روحك العذبة:
    فكيف تكون حالك عندما تدعوك الحياة إلى الرحيل عنها،
    وأي كلمة أخيرة مقبولة يمكن أن تتركها من بعدك؟
    .
    الجمال الذي لم يستثمر لا بد أن يثوي معك في قبرك،
    والذي لو استخدمته لأثمر لك وريثاً في هذه الدنيا.


    وليم شكسبير
     
  9. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    "أرجوك، يا سيدي، أريد مزيداً من الـ ... !"
     
  10. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    أرجوك يا سيدي ، لقد كانت مجرد أمنية ،
    أقسم لك يا سيدي أني لم أكن أعلم أن طلب المزيد جريمة ،
    تباً لك أيّها الفتى البائس ،
     
  11. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم

    فلتَكْرَهْني وقتما شئت، وإذا لم يكن من ذلك مفر، فليكن الآن؛
    الآن، وقد أصبح العالم متكاتفاً لاحباط أعمالي،
    فلتتحالف مع الحظ التعس، لتحنيا هامتي،
    ولا تضف للكيل بعد ذلك ما يجعله يفيض بالخسران.
    .
    فإذا ما استطاع قلبي أن يتجاوز هذه الأحزان،
    فلا تعد لتنكأ الألم المهزوم؛
    لا تَتْبَعْ الليل العاصف بالصبح المطير،
    كي لا تطيل عَلّيَّ الخطة المدبرة للاطاحة بي.
    .
    إذا عقدتَ النية أن تتركني، فلا تتركني في الهزيع الأخير،
    حين تكون الأحزان المؤسية الأخرى قد فعلت أسوأ ما لديها.
    ولكن تعال في مفتتح المهانة حتى أستطيع أن أتذوق
    في أول الأمر، أشد مرارات الحظ الرديء؛
    .
    عندئذ تكون المواجع الأخرى، التي تبدو الآن فاجعة،
    إذا ما قورنتْ بخسارتي فيك، ليست إلى ذلك الحد موجعة .

    وليم شكسبير
     
  12. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    تماماً مثل زهرة البنفسج حين تتفتح قبل أوانها فتبدو في نفس الجمال ورائحتها الذكية ولكنها لا تبقى طويلاً .
     
  13. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    .

    .
    حين أدعوكَ في وحدتي طالباً معونتك،
    تحظى أشعاري وحدها بكل جمال كرمك؛
    أما الآن فإن أوزاني الفياضة قد اضمحلت،
    وعروس إلهامي العليلة أَخْلَتْ مكانها لشخص آخر.
    .
    أعتقدُ ، أيها الحبيب الرقيق، أن الحديث الجميل عنك
    يستحق أن يكتبه قلم أكثر جدارة؛
    رغم أن جميع ما يستطيع شاعرك أن يبدعه عنك
    هو ما يسرقه منك، ثم يرده إليك مرة أخرى
    .
    إنه يلبسك رداء الفضيلة، وهو سارق لتلك الكلمة
    من مسلكك، والجمال الذي يضفيه عليك
    موجود في وجنتيك. إنه لا يستطيع
    تمجيدك بأيّ شيء سوى صفاتك النابضة
    .
    لا تشكره إذن على تلك الأشياء التي يقولها عنك،
    ما دمت أنت الذي ستدفع الدَيْن الذي له عليك .

    وليم شكسبير


    .

    .
     
  14. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    لا أكثر ،!
     
  15. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    .

    .

    "…أيّ شيطانٍ أغواكِ
    وأنتِ تلعبين معصوبة العينيْن؟
    بصرٌ بلا بصيرة وبصيرةٌ بلا بصر
    سمع بلا يديْن أو عينيْن، شمٌّ بدونهما جميعاً
    أو لو كان هناك أيّ جزءٍ
    من إحدى الحواس يعمل، لمنع حالة ًبليدةً كهذه"


    وليم شكسبير ، هاملت ،

    .

    .
     
  16. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    .


    .


    أنْ تكوني امرأةً .. أو لا تكوني ..

    تلكَ .. تلكَ المسألَهْ

    أنْ تكوني امرأتي المفضَّلهْ

    قطَّتي التركيَّة المدلَّلهْ ..

    أنْ تكوني الشمسَ .. يا شمسَ عُيوني

    و يداً طيّبةً فوقَ جبيني

    أنْ تكوني في حياتي المقْبِلَهْ

    نجمةً .. تلكَ المشكِلَهْ

    أنْ تكوني كلَّ شيّْ ..

    أو تُضيعي كلَّ شيّْ ..

    إنَّ طبْعي عندما اهوى

    كطبْع البَرْبَريّْ ..

    أنْ تكوني ..

    كلَّ ما يحملُهُ نوَّارُ من عُشْبٍ نديّْ

    أنْ تكوني .. دفتري الأزرقَ ..

    أوراقي .. مِدادي الذهنيّْ ..

    أنْ تكوني .. كِلْمةً

    تبحثُ عن عُنوانِها في شَفَتيّْ

    طفلةً تكبرُ ما بين يديّْ

    آهِ يا حوريةً أرسَلهَا البحرُ إليّْ ..

    و يا قَرْعَ الطُبُولِ الهَمَجيّْ

    إفْهَميني ..

    أتمنَّى مُخْلصاً أن تَفْهَميني

    رُبَّما .. أخطأتُ في شرح ظنُوني

    رُبَّما سرتُ إلى حُبِّكِ معصوبَ العيونِ

    و نَسَفْتُ الجسرَ ما بين اتِّزاني و جُنوني

    أنا لا يمكنُ أن أعشقَ إلاّ بجُنوني

    فاقْبَلِيني هكذا .. أو فارْفُضِيني ..

    *

    إنْصتي لي ..

    أتمنَّى مُخْلصاً أنْ تُنْصِتي لي ..

    ما هناكَ امرأةٌ دونَ بديلِ

    فاتنٌ وجهُكِ .. لكنْ في الهوى

    ليس تكفي فتنةُ الوجه الجميلِ

    إفْعَلي ما شئتِ .. لكنْ حاذِري ..

    حاذِري أنْ تقتلي فيَّ فُضُولي ..

    تَعِبَتْ كفَّايَ .. يا سيِّدتي

    و أنا أطرُقُ بابَ المُسْتَحيلِ ..

    فاعشقي كالناس .. أو لا تعشقي

    إنَّني أرفُضُ أَنْصَافَ الحُلولِ ..



    هاملت شاعراً

    نزار قباني




    .



    .
     
  17. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    .

    .

    لعلها أحجية مزدوجة ؛
    من يدري .. !


    .

    .
     
  18. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    .


    .



    ماذا لو فكرت بصوت مسموع ؛
    ستكون كلماتي أقزاماً حين أشاهدها تسير أمامي ،
    ستكون مسخاً مشوهاً لا كما أردت لها أن تكون .!
    لا أظن أن لغة تستطيع انعاش هذه الروح حين تهرب ؛
    أخشى إن فعلت أن تفقد .... حقاً لا أدري ماذا سيحدث .

    .


    .
     
  19. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    .


    .

    نحن نقوم بصناعة الأغلال التي نرتديها.!


    تشارلز ديكنز
     
  20. هاملت

    هاملت موقوف موقوف

    46
    0
    0
    ‏2013-04-15
    معلم
    .



    .


    لكي تعرف ما يفكر فيه الناس حقاً ؛
    عليك أن تنتبه إلى ما يفعلونه، لا ما يقولونه.

    ديكارت


    .


    .