اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


فتاوي الجهاد !!!

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة ابو باسل1, بتاريخ ‏2013-06-18.


  1. ابو باسل1

    ابو باسل1 مراقب عام مراقب عام

    733
    0
    16
    ‏2009-03-23
    معلم
    من كان يدعوا الي الجهاد في العراق .
    ماذا فعل الشباب في العراق
    خصوصا السعوديين منهم
    هل هزموا العدوا ..!!
    هل حرروا العراق من النصيرين!!
    هل جهادهم كان على راية واحدة !!
    الم يستخدمون في سيارات مفخخة !!
    الم يستخدمونهم سلع تباع و تشتري !!
    الآن ينتظر هؤلاء الشباب محاكمات تصل الي عقوبة الإعدام !!
    من كان يصدر فتاوي بالذهاب الي العراق و القتال !!
    اين هو من عواقب فتاوة !!
    اين هو من مصير الشباب السعودي في محاكمتهم في العراق !!!
    الم يكن نسق الفتوي عاطفيا !!
    بالمقابل علماء يعلمون و يستشرفون مصير الشباب و عواقب الأمور و يضعون الأشياء في نصابها .
    هل اصدروا فتاوي بالجهاد بالعراق !!
    هل تورطوا بمحاكمات الشباب السعودي في العراق !!
    ليت قومي يعلمون ..
    هل الجهاد فقط بالنفس !؟
    ألم يصرح السوريون أنهم في حاجة المال و السلاح أكثر منة من المقاتلين !!
    لكل مقام مقال و الحكمة ضالة المؤمن !!
    هل من الحكمة إقحام الشباب في فتاوي لا يحمد عقباها !!
    ام اقحامهم في فتاوي تنير لهم الدروب و تبعد عنهم غوغاء العاطفة !!
    اذا كان اهل القتال من السوريون يعلنون أننا في حاجة السلاح ..
    و فتاوي تخرج من تحت المكيفات
    بالنفير الي القتال !!
    ما وجة الشبة بينه و بين من يضع العربة امام الحصان . .!
     
  2. الشبح

    الشبح موقوف موقوف

    271
    0
    0
    ‏2011-09-15
    معلم
    الكل يفتي في الجهاد ويتكلم فيه ..
    كل شي في مفهوم الجهاد اصبح ممسوخ ..
    حتى صار مفهوم الجهاد المتفق عليه ..
    هو مقاطعة البضائع فقط ..

    وظهر اليوم ..
    مايسمى بالمفتهمين (ادلوخ مع وقف التنفيذ ) ..
    القناعات والمفاهيم عندهم موسميه وتبعيتها أكيده ..
    مثلها مثل الموضه اللي تتحكم فيها دور الأزياء ..
     
  3. العقدالثالث

    العقدالثالث تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    260
    0
    0
    ‏2008-08-12
    تدريس
    قال ربنا جل في علاه ( كتب عليكم القتال وهو كره لكم ) فأثبت أنه كره على النفس
    وقال (إن الله اشترى من المؤمنين أموالهم وأنفسهم يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويقتلون ) فأثبت أن المقاتلين يقتلون بفتح الياء ومرة أخرى بضم الياء
    قال تعالى ( ومن يقاتل في سبيل الله فيقتل أو يغلب فسوف نؤتيه أجرا عظيما ) فأثبت أنه ليس موعودا بالغلبة دائما ولكن قد يغلب وقد يقتل وفي الحالين فإن أجره عظيم
    وقال تعالى ( قل هل تربصون بنا إلا إحدى الحسنيين ) النصر أو الموت والشهادة وكلا الحالين حسن
    هذا هو القتال تكرهه النفوس
    وقد تنتصر وقد تقتل
    ولكن الله وعدك أنه لن يضيع أجر المقاتلين المجاهدين
    ووجود الأخطاء في أي عمل لاينفي شرعية العمل
    فأسامه قتل رجلا في المعركة بعد أن قال الشهادة فتبرأ النبي من فعل أسامة ولم يتبرأ من أسامة بنفسه
    والأخطاء موجودة في كل الأعمال
    الشرطة والهيئة والجيش ووو الخ
    مثال / حرب الجيش للحوثيين حدث فيه كثير من الأخطاء وحصل فيه قتل وأسر وفي النهاية حل الموضوع بهدنة وبدفع المال ولم يحقق نصر ولم يقض على الحوثيين

    قال تعالى ( عسى الله أن يكف بأس الذين كفروا )
    وفي الجهاد حتى لو لم يحقق نصر فإن من أهم ثمراته أن الله جعله سببا لكف بأس الذين كفروا

    ودائما عتاد الجيوش هم من الشباب فلماذا ينكر كثيرا لمشاركة الشباب في الجهاد
    والرسول جعل أسامة قائد لجيش وهو شاب
    ومعاذ ومعوذ قتلا أبي جهل
    فهل كان الرسول يغرر بالشباب ويستغل عواطفهم لا شك أن هذا فقه الأغبياء
    و انظر للجيوش النظامية تقبل من عمره 18 سنة ويزجون به في الحروب المهلكة لمصالحهم السياسية
    وعندما يكون الموضوع يتعلق بالجهاد قالوا لماذا الشباب. ،، اليس هذا نفاق
    وما ذكر من قتل وأسر ومحاكمات وتعذيب للمجاهدين فلن يضيع عند الله وقد تعرض شباب الصحابة لمثل هذا وهذا هو طريق الجهاد والمجاهدين عندما خرجوا لم يغب عنهم أنهم سيقعون في هذه المشاكل ولكنهم يريدونها طمعا فيما عند الله من أجر
    فلا تحذرهم من شيء هم خرجوا له ويريدونه
    قال الله ( ذلك بأنه لايصيبهم ظماء ولا نصب ولامخمصة في سبيل الله ولايطأون موطئا يغيض الكفار ولاينالون من عدوٍ نيال إلا كتب لهم به عمل صالح إن الله لايضيع أجر المحسنين )
    فالظماء و الجوع و النصب والقتل والأسر والتعذيب كل هذا مكتوب لهم أجره فلماذا تسنكرون هذه الأحداث
    والصحابة كانوا يدركون ذلك ولذلك جاء للنبي رجل فقال أنا لم أبايعك لأحصل على غنيمة ولكن بايعتك على سهم يدخل من هنا ويخرج من هنا وأشار إلى حلقه أو نحره فقال له النبي - أصدق الله يصدقك ، فوجدوه بعد العزوة ميت وقد رمي بسهم في حلقه فرفعوه للنبي فقال لهم / أهو هو ؟ قالوا / نعم ،،، قال النبي صدق الله فصدقه .

    الجهاد هو ذروة سنام الإسلام
    وهو الذي من أجل تركه سلط الله الذل على الأمة
    والحكومات الآن عطلته من أجل مصالحها الأرضية
    اتضح هذا للعميان من الناس وأنت لازلت تجادل فيه !
    الجهاد شبيه بالقصاص قال تعالى (ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب )
    وكذلك الجهاد فيه كف لبأس الكافرين
    هل تعلم أن أمريكا بعد ما واجهته من بأس المجاهدين في أفغان استان والعراق وبعد ما خسرته من أموال ستتردد ألف مرة قبل أن تقدم على التفكير في احتلال دولة إسلامية
    هل تعلم أن ورود أسماء شباب الجزيرة في ميادين الجهاد في كل مكان يفزع الغربيين أكثر مما تفزعهم حكومتنا وجيوشنا النظامية فيقولون هؤلاء الشباب يخرجون ليقاتلونا في أماكن بعيدة كالأفغان والعراق والبوسنة والشيشان وسوريا فكيف لو أتيناهم في عقر دارهم ماذا سيحل بنا ؟
    حتى إيران والشيعة ما حسبو لحكومتنا وجيشنا وطايراتنا وأسلحتنا الحكومية أي حساب ويهايطون عليهم باستمرار لأنهم يعلمون أنها معدة فقط لحماية الأسر الحاكمة ولن تقاتل أبدا لأجل نشر دين الله أو كف بأس المجرمين وعندك سوريا خير شاهد
    وفي المقابل انظر كيف ترتجف فرائص الشيعة واليهود والغربيين من المجاهدين المرابطين الآن في أرض الشام وهم قلة قليلة وتسليحهم خفيف فكيف لوكان خلفهم حكومات ودول ؟
    وانظر لهم كيف يجتمعون الاجتماعات خلف الاجتماعات لوضع حل لهؤلاء المجاهدين
    انظر لخطابات حسن نصر الزفت كيف يبدوا فيها القلق منه والخوف ممن سماهم التكفيريين وهو يقصد المجاهدين
    اعلم يا أخي أن هؤلاء المجاهدين لهم فضل في الأمن الذي أنت تعيش فيه فكف لسانك عنهم ولاتفعل كما يفعل المنافقين الذين قال الله تعالى يصف حالهم ( الذين قالوا لإخوانهم وقعدوا لو أطاعونا ما ماتوا وما قتلوا ) يعني لم يكتفوا بالقعود عن الجهاد بل بسطوا السنتهم يندمون المجاهدين ويشمتون بهم
    أو كالذين وصفهم الله بـ ( وليعلم الذين نافقوا وقيل لهم تعالوا قاتلوا في سبيل الله أو ادفعوا قالوا لو نعلم قتالا لاتبعناكم هم للكفر يومئذ أقرب منهم للإيمان يقولون بأفواههم ماليس في قلوبهم والله أعلم بما يكتمون )
    هذه الآية الأخيرة تنطبق على من ينكر وجود قتال وجهاد في سوريا

    عزيزي لقد لخصت لك حقيقة الجهاد الغائية عنك
    هذه الحقيقة في موضوع الجهاد ستجدها عند علماء الأمة الثقات وفي كتب الأقدمين من العلماء واترك كلام العلمانيون والليبراليين الذي يقال في القنوات الفضائية والجرائد وقنوات الحكومات واترك معهم كلام شيوخ الجامية المرجئة واترك ايضا كلام شيوخ السياسة
    والجهاد كان المفروض أن تقوم به حكومات المسلمين فلما جبنت وتخاذلت قام به عصبة من أشجع فوارس الأرض في زماننا فتكالبت عليهم كل قوى الكفر في العالم وأعان الكافرين من أعانهم من المسلمين

    أما بخصوص العلماء الذين يفتون فقد تأخروا كثيرا وسبقهم شباب الأمة بمعرفة الواقع فلله درهم
    ولا يسوغ لعالم عرف الحق بشرعية الجهاد في سوريا فلا ينبغي له أن يكتم حتى وإن لم يخرج هو بنفسه أو لايستطيع الخروج لاعتبارات خاصة به فلا يكتم الحق ويطوعه لحاله بل يصدع به ويبينه
    ثم انظر في تفسير قوله تعالى ( وماكان المؤمنون لينفروا كافة )
    واعلم أن أبو بكر وعمر كانوا يجيشون الجيوش ويرسلونها إلى الأقطار وهم في المدينة
    والعلماء لهم منزلة خاصة وعمل مخصص في نشر العلم غير عمل المقاتلين فلا يزج بهم في ميادين القتال
    و تلفت يمينا وشمالا في العالم وانظر للجيوش النظامية التي تقاتل على الأرض هل يقاتل معهم قادتهم ووزراء دفاعهم ومنظريهم ورؤساء دولهم
    إذا فاعلم أن تلك حيلة يروجها المنافقين للتشكيك في شرعية الجهاد ولتطويعه لمصالح الأسر الحاكمة من خلال التشكيك في العلماء الذين يفتون به
    وفي الأخير نصيحة لي ولك بما أننا قاعدين عن الجهاد أن نستغفر ونجاهد بأموالنا وبألسنتنا من خلال الدعاء وبقلوبنا وكف لسانك عن الجهاد والمجاهدين فلن تنفعك أي حكومة تسعى لمصالحها إذا وقفنا بين يدي العزيز الجليل
    قال تعالى ( فإذا أنزلت سورة محكمة وذكر فيها القتال رأيت الذين في قلوبهم مرض ينظرونك إليك نظر المغشي عليه من الموت فأولى لهم / طاعة وقول معروف فإذا عزم الأمر فلو صدقوا الله لكان خيرا لهم )
    وأنا أصدق الله باعترافي بهذا الكلام لعله يكون خير لي من ترديد كلام الكفار والمنافقين لتبرير قعودنا وتخاذلنا ...
     
  4. ابو باسل1

    ابو باسل1 مراقب عام مراقب عام

    733
    0
    16
    ‏2009-03-23
    معلم
    اتفق معك في أن الجهاد هو قوة سنام الإسلام ...

    و اختلف في معك في كثير من مما سطر به ( لوحة مفاتيحك )


    أولا... الموضوع هو في إصدار فتاوي الجهاد و ليس في عمليات الجهاد و أفعال الجهاد و فضل الجهاد

    ثانيا... التنظير بمجتمع الرسول صلي الله علية وسلم الصحابة و إسقاطة على مجتمعنا من الحيف و الظلم

    و الاختلاف في الزمان و المكان و أن كان و لابد فان الرسول صلي الله علية وسلم و أصحابة يصدرون الفتاوي و هم

    في الصف الأول من المقاتلين .

    و كما قلت حقيقة الجهاد نعرفها من علماء الأمة المعروفين الذين افنوا عمرهم في طلب العلم ...

    فهل اصدر أحدهم بوجوب النفير الي القتال في سوريا !!!


    أم أن الفتاوي الجهاد تأتي من فوق الأريكة و العاطفة ومن تحت التكيف !!!


    و للحديث بقية ..
     
  5. لست كما يقولون

    لست كما يقولون مميزة الملتقى عضو مميز

    1,578
    1
    38
    ‏2011-09-09
    معيدة
    أوافق أخي العقد الثالث فيما قال ولافض فوووه ,


    فلست أفهم كيف يمكن الجمع بين ترديد أحاديث وآيات الجهاد والإيمان بها , وبين القول بأن الزمان والمكان غير مهيأللجهاد ونشكك في نوايا وفكر كل من يطالب به ,




    ثم مالضير أن تأتي الفتاوي من أشخاص هم على الأريكة وفي بيوتهم أو في ساحات الجهاد مالفرق ؟؟؟
    صحيح أننا نقبل الحق ممن يطبقه أكثر ,ولكن ليس هذا بمقيااس لقبول الحق

    الحق لايعرف بالرجال ,
    نسأل الله أن يرينا الحق حقا ويرزقنا إتباعه
    ويعز الإسلام والمسلمين
     
  6. متعهده مليت

    متعهده مليت تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    221
    0
    0
    ‏2012-06-06
    معلمه
    ابو باسل لن يأتي النصر بكلام او بطبق من ذهب واقرأ قصة معركت الاحزاب

    ولاكن هو الابتلاء والتمحيص وسيكتب الله النصر لإخواننا كما وعدنا في محكم التنزيل رغما عن انوف المخذلين والجبنا

    هو تمحيص الصادق من الكاذب ومن عبدة الدنيا ومن مشترين الاخرة هم والله اصطفاء منه سبحانه اللهم استعملنا في طاعتك