اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


بعد رحيل رمضان ......

الموضوع في 'ملتقى المعلمات البديلات المثبتات ومحو الأمية' بواسطة جنتي سعادتي, بتاريخ ‏2014-08-03.


  1. جنتي سعادتي

    جنتي سعادتي تربوي مميز عضو مميز

    1,880
    0
    0
    ‏2011-05-15
    بديله ليست على راس العمل
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    كل عام وانتم إلى الله اقرب


    بعد رحيل رمضان !!!!


    رحل رمضان و في قلوب الصالحين لوعة ، وفي نفوس الأبرار حرقة .
    و كيف لا يكون ذلك ؛ و هاهي أبواب الجنان تغلق ، و أبواب النار تفتح ، و مردة الجن تطلق بعد رمضان .

    لقد كان سلف هذه الأمة يعيشون بين الخوف و الرجاء .
    كانوا يجتهدون في العمل فإذا ما انقضى وقع الهم على أحدهم : أقبل الله منه ذلك أم رده عليه .

    أن لكل شيء علامة ، وقد ذكر العلماء أن من علامة قبول الحسنة أن يتبعها العبد بحسنة أخري .
    فما هو حالك بعد رمضان ؟ هل تخرجت من مدرسة التقوى في رمضان فأصبحت من المتقين .
    هل تخرجت من رمضان و عندك عزم الاستمرار على التوبة و الاستقامة ؟
    هل أنت أحسن حالا بعد رمضان منك قبل رمضان ؟
    أن كنت كذلك فاحمد الله ، و إن كنت غير ذلك فابك على نفسك يا مسكين فربما أن أعمالك لم تقبل منك ، وربما أنك من المحرومين و أنت لا تشعر.

    أقسام الناس بعد رمضان :

    1- الصنف الأول : قوم كانوا على خير وطاعة ، فلما جاء رمضان شمروا عن سواعدهم ، وضاعفوا من جهدهم و جعلوا رمضان غنيمة ربانية ، و منحة إلاهية ، استكثروا من الخيرات ، و تعرضوا للرحمات فما انقضى رمضان إلا و قد حصلوا زادا عظيما، علت رتبتهم عند الله ، و زادت درجتهم في الجنات، و ابتعدوا عن النيران علموا أن الصالحات ليست حكرا على رمضان ، فلا تراهم إلا صوما قوما ،
    حافظوا على صيام الست في شوال ، حافظوا على صيام الاثنين و الخميس و الأيام البيض.

    2- الصنف الثاني : قوم كانوا قبل رمضان في غفلة و سهو و لعب ، فلما أقبل رمضان أقبلوا على الطاعة و العبادة ، صاموا و قاموا ، قرأوا القران و تصدقوا ودمعت عيونهم و خشعت قلوبهم و لكن ما أن ولى رمضان حتى عادوا إلى ما كانوا عليه ،عادوا إلى غفلتهم ، عادوا إلى ذنوبهم .

    يا عبد الله
    يا من عدت إلى ذنبوك و معاصيك و غفلتك :
    تمهل قليلا ، تفكر قليلا:
    كيف تعود إلى السيئات ، و ربما قد طهرك الله منها .
    كيف تعود إلى المعاصي و ربما محاها الله من صحيفتك
    يا عبد الله
    أيعتقك الله من النار فتعود إليها ؟ أيبيض الله صحيفتك من الأوزار و أنت تسودها مرة أخرى ؟
    يا عبد الله :
    آه لو تدري أي مصيبة وقعت فيها .
    آه لو تدري أي بلاء نزل بك ، لقد استبدلت بالقرب بعدا، و بالحب بغضا .
    يا عبد الله
    إياك أن تكون كالتي نقضت غزلها من بعد قوة انكاثا .
    لا تهدم ما بنيت ، لا تسود ما بيضت ، لا ترجع إلى الغفلة و المعصية فو الله أنك لا تضر إلا نفسك
    يا عبد الله إنك لا تدري متى تموت ، لا تدري متى تغادر الدنيا .
    فاحذر أن تأتيك منية و أنت قد عدت إلى الذنوب و المعاصي . و تذكر ( إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ) فغير من حالك ، اترك ذنوبك ، أقبل على ربك حتى يقبل الله عليك .

    3- الصنف الثالث : قوم دخل رمضان و خرج رمضان ، وحالهم كحالهم ، لم يتغير منهم شيء
    هؤلاء هم الخاسرون حقا فهؤلاء لابد لهم من التوبة الصادقة ، و من تاب ، تاب الله عليه.

    و قال الحسن البصري : ( إن الله جعل رمضان مضمار لخلقه ؛ يتسابقون فيه بطاعته
    فسبق قوم ففازوا ، وتخلف آخرون فخابوا .
    فالعجب من اللاعب الضاحك في اليوم الذي يفوز فيه المحسنون و يخسر المبطلون )
    اللهم اجعل ما نقول حجة لنا لا علينا .


    منقول للفائده


     
  2. Miss single

    Miss single تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    416
    0
    0
    ‏2011-05-16
    مساعد اداري
    الله يتقبل منا رمضان قبول حسن ويغفر لنا ويتوب علينا ويرضى عنا ويجعلنا من الصالحين التائبيين القانتيين
    امين يارب
     
  3. عطر نايس

    عطر نايس تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    685
    0
    0
    ‏2011-10-01
    معلمة مع وقف التنفيذ
    اللهم تقبل صيامنا وقيامنا وصالح أعمالنا
    جزاك الله خيير جنتي سعادتي
     
  4. جنتي سعادتي

    جنتي سعادتي تربوي مميز عضو مميز

    1,880
    0
    0
    ‏2011-05-15
    بديله ليست على راس العمل
    امين ياكريم


    جزاكم الله خيراً


    ونفع بنا الإسلام والمسلمين