اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


«التربية» تلجأ إلى معلمي «التربية الخاصة» لسد عجز الفصول الدراسية

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة تهاني إبراهيم, بتاريخ ‏2014-11-06.


  1. تهاني إبراهيم

    تهاني إبراهيم مراقبة عامة مراقبة عامة

    1,260
    61
    48
    ‏2014-02-12
    معلمة
    «التربية» تلجأ إلى معلمي «التربية الخاصة» لسد عجز الفصول الدراسية

    في خطوة إلى سد العجز في المدارس الحكومية من المعلمين والمعلمات، ألغت وزارة التربية والتعليم التنظيمات السابقة، وأقرت نظاماً جديداً يفيد بالاستعانة بمعلمي التربية الخاصة لسد العجز الحاصل في المدارس، إضافة إلى الاستعانة بشاغلي الوظائف التعليمية المكلفين بأعمال غير التدريس.

    وأوضح تعميم صادر عن وزارة التربية والتعليم (حصلت «الحياة» على نسخة منه) أن نظام سد العجز من المعلمين والمعلمات في المدارس الجديد سيتم البدء في تطبيقه أثناء العام الدراسي الحالي، إذ يعمل على سد العجز الطارئ في الصفوف المدرسية من شاغلي وشاغلات الوظائف التعليمية أثناء العام الدراسي ضماناً لتنظيم العمل، ومعالجة ما يطرأ من تغيير.

    وأرجعت الوزارة ذلك الإجراء إلى ضمان الاستقرار النفسي للمعلمين والمعلمات، ومعالجة حدوث التغييرات الطارئة في الميدان التربوي، مؤكدة في تعميمها على مديري ومديرات المدارس بالتحقق من اكتمال نصاب المعلمين والمعلمات من الحصص الدراسية، الذي لا يتجاوز 24 حصة دراسة للتعليم العام، و18 حصة دراسية للتعليم الخاص.

    وأشار التعميم إلى أنه في حال وجود عجز طارئ للمعلمين والمعلمات في التعليم العام فإنه يسند العجز إلى معلمي التربية الخاصة، الذين لم يكتمل نصابهم من الحصص الدراسية في المرحلة الابتدائية، والموجودين في تلك المدارس التي تضم برامج للتربية الخاصة، مضيفاً: «في المدارس الأخرى التي لا يوجد فيها تربية خاصة يتم سد العجز من خلال المعلمين الحاصلين على الدبلوم بعد مرحلة البكالوريوس، بحسب تخصصاتهم».

    وأفاد بأنه يمكن الاستفادة من شاغلي الوظائف التعليمية المكلفين بأعمال غير التدريس، لسد العجز في حال عدم وجود معلمين، إذ تأتي وظائفهم بحسب الترتيب الآتي «رائد النشاط، معلم موهوبين، أمين مصادر التعلم، المرشد الطلابي، والوكيل»، مشدداً على ضرورة مراعاة التخصص والمؤهل في المرحلتين المتوسطة والثانوية.

    وأضاف: «في حال تعثر وجود معلمين وطاقم إداري فإنه يتم ضم الفصول الدراسية مهما كان عدد الطلاب في قاعة تتسع لهم إلى حين سد العجز، وتخفيض الخطة الدراسية موقتاً، وذلك بحيث لا يتم تعطيل أي منهج في أي صف مهما كانت نسبة التخفيض حتى يتم سد العجز».

    وأكد التعميم على أنه في حال بلغ عدد الحصص الدراسية للمعلم أكثر من النصاب المحدد، فإنه يتم احتساب راتب إضافي «خارج دوام» وفق الأنظمة المتبعة في ذلك، مع الرفع إلى إدارة التربية والتعليم بالإجراءات التي تمت داخل المدرسة.

    وطالبت الوزارة إدارات التعليم بأنه في حال تعذر سد العجز في المدارس التي تحتاج إلى معلمين فإنه يتم سد العجز بانتداب المعلمين إلى مدارس العجز من القطاع نفسه، أو انتداب معلمين من قطاعات أخرى تكون مسافة الانتداب أقل، مضيفاً: «إذا لم يتم سد العجز بالانتداب، فيتم تكليف معلمين من قطاعات تفوق مسافة الانتداب بحسب رغبة المعلم ومن دون التزامات مالية على الوزارة».​


    https://www.moe.gov.sa/Arabic/MediaCenter/PressFiles/Pages/PressFilesDetails.aspx?qsId=16264
     
  2. بدر البلوي

    بدر البلوي المدير العام إدارة الموقع

    15,733
    113
    63
    ‏2008-01-03
    شكراً تهاني جهود رائعة في متابعة اخبار التعليم
     
  3. تهاني إبراهيم

    تهاني إبراهيم مراقبة عامة مراقبة عامة

    1,260
    61
    48
    ‏2014-02-12
    معلمة
    العفو أستاذنا الفاضل بدر ..
    والشكر موصول لكم لاحرمكم الله أجر بذلكم وحسن عطائكم .