اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


كيف تتصرف عندما تتعرض لشكوى كيدية ؟؟

الموضوع في 'ملتقى الاستشارات القانونية في التعليم' بواسطة لطيفة الدليهان, بتاريخ ‏2014-11-10.


  1. لطيفة الدليهان

    لطيفة الدليهان تربوي عضو ملتقى المعلمين

    342
    3
    18
    ‏2014-08-08
    معلمة


    الشكوى الكيدية بين الموظفين هي الإخبار الكاذب لوقائع ومعلومات واتهامات مغرضة، تقدم من أحدهم إلى الإدارة التعليم بهدف الإيقاع بالمشتكى منه وإيذائه في شرفه وسمعته


    تعريفها بأنها: "الشكوى التي لا يُعرف مَنْ صاحبها، ولم تتوفر المعلومات الكافية والموثقة عن مقدمها، مثل اسم الشاكي كاملاً، رقم هويته، ومصدرها".



    قال الله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسقٌ بنبأٍ فتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة ٍفتصبحوا على ما فعلتم نادمين)


    وقد تضمن قرار مجلس الوزراء 94 وتاريخ 25/ 4/ 1406 هـ، ( قواعد الحد من الشكاوى الكيدية والدعاوى الباطلة )

    ومن هذا التعريف فإن الشكوى تصبح كيدية إذا أرسلت الشكوى من مجهول، لم يُعرِّف باسمه، ولم يحدد مكانه، ولا رقم الاتصال به، ولا رقم هويته الوطنية، أومصدرها ليسهل البحث عنه عند الحاجة لأن الشكاوى عادة تتطلب استفسار وتوضيح من مرسلها قبل البحث فيها، وتتطلب التأكد من جديتها وفاعليتها، لذا فإن تحديد هوية الشاكي ورقم اتصاله يعتبر أحد مؤشرات جديته في الشكوى،

    كذلك ينظر لها من زاوية أخرى كأحد أسباب حماية المشكو منه بحيث إذا ثبت كيدية الشكوى، أو كذبها فإنه يمكن معاقبة الشاكي، وفي هذا عدل للطرفين، فإن كانت الشكوى حقيقة أخُذ للشاكي بحقه، وإن كانت كيديه عوقب على كذبه


    ونلاحظ أن الأنظمة في المملكة العربية السعودية جاءت بالحد من تلك الشكاوي الكيدية ومعاقبة منْ يثبت تقديمه لها، فنصت الفقرة الخامسة من المادة الرابعة من نظام المرافعات الشرعية على أنه إذا ثبت لناظر القضية أن دعوى المدعي كيديّة حكم برد الدعوى، وله الحكم بتعزير المدّعي بما يردعه.

    كما نصت المادة (80) من نظام المرافعات الشرعية (فقرة ب) على " للمدعي عليه المطالبة بالتعويض عن الضرر الذي لحقه من الدعوى، ولا يستحقه إلا في حال كذبها " .


    كيف تتصرف عندما تتعرض لشكوى كيدية في العمل :


    1- يحق لك الإطلاع على فحوى الشكوى.
    2- يحق لك رفض الشكوى والطعن فيها إذا كانت الشكوى من مصدر مجهول بحيث لم يُعرِّف باسم الشاكي، ولم يحدد مكانه، ولا رقم الاتصال به، ولا رقم هويته الوطنية،
    3-اذا كانت الدعوى من مصدر معلوم و ثبت عدم صحتها فيحق لك المطالبة بتطبيق ما نص عليه قرار مجلس الوزراء 94 وتاريخ 25/ 4/ 1406 هـ، ( قواعد الحد من الشكاوى الكيدية والدعاوى الباطلة ) والمطالبة بمحاسبة الشاكي والمطالبة برد الاعتبار وإحالة الشكوى للمحكمة الجزائية والمطالبة بتعزيزه .



    ولمعالجة هذه المشكلة


    1- وضع الأنظمة الصارمة فيما يتعلق بشروط قبول الشكاوي من حيث توفر المعلومات الكافية والموثقة عن مقدمها، مثل اسم الشاكي كاملاً، رقم هويته، ومصدرها ، وجهة عمله .


    2- التأكد من توفر الأدلة والإثباتات سواء من وثائق أو شهود وذلك من قبل المدعي قبل النظر في الشكوى.

    3- وضع العقوبات الرادعة في حال ثبوت أن الشكوى كانت كيدية ، لذلك لابد للإدارة من إيجاد الحلول المناسبة للموظف المتضرر من الشكوى الكيدية، وبحث كيفية رد اعتباره وأخذ حقه من المدعي وذلك بتطبيق ما يطبق في الجهات القضائية في المملكة العربية السعودية، فقد نصت الفقرة الخامسة من المادة الرابعة في نظام المرافعات الشرعية على الآتي: "إذا ثبت لناظر القضية أن دعوى المدعي كيدية؛ حُكم برد الدعوى، وله الحكم بتعزير المُدعي بما يردعه".



    كفانا الله وأياكم شر الكائدين ،،،

     
  2. لطيفة الدليهان

    لطيفة الدليهان تربوي عضو ملتقى المعلمين

    342
    3
    18
    ‏2014-08-08
    معلمة


    نص تعميم

    قواعد الحد من آثار الشكاوى الكيدية والدعاوى الباطلة في المملكة العربية السعودية .

    قرار مجلس الوزراء رقم 94 ... التاريخ 25/4/1406هـ
    المادة الأولى :
    رفع الشكاوى حق لكل شخص .
    المادة الثانية :
    من قدم شكوى في قضية منتهية بحكم أو قرار يعلمه وأخفاه في شكواه , فيجوز إحالته للمحكمة المختصة لتقرير تعزيره .
    المادة الثالثة :
    من أعترض على حكم أو قرار نهائي مكتسب القطعية بقناعة أو تدقيق من جهات الاختصاص وثبت لدى المحكمة أنه لم يقدم وقائع جديدة تستوجب إعادة النظر في الحكم او القرار , فيؤخذ التعهد اللازم عليه في المرة الأولى بعدم الاعتراض على الحكم أو القرار ، فإذا تكرر منه ذلك يحال إلى المحكمة المختصة للنظر في تعزيره .
    المادة الرابعة :
    من تقدم بدعوى خاصة وثبت للمحكمة كذب المدعي في دعواه , فللقاضي أن ينظر في تعزيره , وللمدعى عليه المطالبة بالتعويض عما لحقه من ضرر بسبب هذه الدعوى .
    المادة الخامسة :
    دون الإخلال بالعقوبات التأديبية المنصوص عليها في الأنظمة الأخرى , تتولى المحاكم المختصة ـ وفقاً لنظام القضاء ـ تقرير العقوبة التعزيرية عن المخالفات المنوه عنها في المواد السابقة , بناءً على دعوى الادعاء العام , مع مراعاة ما ورد في المادة الرابعة .
    المادة السادسة :
    يصدر وزير الداخلية , بالاتفاق مع وزير العدل, التعليمات اللازمة لتنفيذ هذه القواعد .
    المادة السابعة :
    تنشر هذه القواعد في الجريدة الرسمية ووسائل الإعلام الأخرى ويعمل بها من تاريخ نشرها




     
  3. الحلم المستحيل

    الحلم المستحيل مراقبة عامة مراقبة عامة

    1,892
    5
    38
    ‏2011-04-05
    أنثى
    -
    جزاك الله خيراً أستاذة لطيفة
    بارك الله جهودك وأثابك وجعلها في موازين حسناتك
    ثقافة الحقوق يفتقدها الموظف والغير موظف في مجتمعنا
    جميل أن نجد من أخذ على عاتقة حمل الشعلة لتنير الدرب بحب وإخلاص فقط من أجلهم
    شكراً جزيلاً
    وافر التحايا وعظيم الامتنان