اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


شرح إستراتيجيات التدريس "مميز "

الموضوع في 'ملتقى استراتيجيات التعلم' بواسطة مجرد إنسان مجرد, بتاريخ ‏2015-02-13.


  1. مجرد إنسان مجرد

    مجرد إنسان مجرد تربوي عضو ملتقى المعلمين

    677
    0
    16
    ‏2008-05-31
    معلم


    قائمة المحتويات:
    الهدف من إعداد هذا الملف
    إستراتيجيات التدريس
    إستراتيجية العصف الذهني
    إستراتيجية العمل الجماعي
    إستراتيجية المناقشة
    إستراتيجية الألعاب والإلغاز
    إستراتيجية خرائط المفاهيم
    إستراتيجية الخيال العلمي
    إستراتيجية الكرسي الساخن
    إستراتيجية القصة
    إستراتيجية حل المشكلات
    إستراتيجية الاستقراء
    إستراتيجية الورشة التعليمية
    إستراتيجية التعلم بالاكتشاف
    إستراتيجية فكر,زاوج,شارك
    إستراتيجية البطاقات المروحية
    إستراتيجية الرؤوس المرقمة
    إستراتيجية مسرح العرائس
    إستراتيجية لعب الأدوار
    إستراتيجية فرز المفاهيم
    إستراتيجية حوض السمك
    إستراتيجية الظهر بالظهر
    إستراتيجية العروض العملية
    إستراتيجية التدريس التبادلي
    إستراتيجية أعواد المثلجات
    إستراتيجية أسئلة البطاقات
    إستراتيجية المسابقات
    إستراتيجية مثلث الاستماع
    إستراتيجية التعلم بالتعاقد
    إستراتيجية داخل وخارج الدائرة
    إستراتيجية القبعات الست
    الخاتمة




    المقدّمة:

    كانت طرائق التدريس ولا تزال ذات أهمّيّة خاصّة بالنسبة إلى عمليّة التدريس الصفّيّ، ولذلك ركّز التربويّون الجزء الأكبر من جهودهم البحثيّة طوال القرن الماضي على طرق التدريس المختلفة وفوائدها في تحقيق مخرجات تعليميّة مرغوبة لدى المتعلّمين في المراحل التعليميّة المختلفة.

    وقد أدّى هذا الاهتمام بطرق التدريس إلى انتشار القول: إنّ المعلم الناجح ما هو إلّا طريقة ناجحة, وعمد القائمون على تدريب المعلّمين إلى تدريب طلّابّهم على استخدام طرق التدريس المختلفة الّتي تحقّق أهداف التدريس بيسر ونجاح, ولذلك فإنّ أقدم ما تردّد من تعريفات لطريقة التدريس يشير إلى كونها أيسر السبل للتعليم والتعلم




    إستراتيجيات التدريس:

    العصف الذهني :-

    مفهوم العصف الذهن:
    * ـ يقصد به توليد وإنتاج أفكار وآراء إبداعية من الأفراد والمجموعات لحل مشكلة معينة، وتكون هذه الأفكار والآراء جيدة ومفيدة .. أي وضع الذهن في حالة من الإثارة والجاهزية للتفكير في كل الاتجاهات لتوليد أكبر قدر من الأفكار حول المشكلة أو الموضوع المطروح، بحيث يتاح للفرد جو من الحرية يسمح بظهور كل الآراء والأفكار.

    أهداف التدريس بطريقة العصف الذهني .
    1 ـ تفعيل دور المتعلم في المواقف التعليمية .
    2 ـ تحفيز المتعلمين على توليد الأفكار الإبداعية حول موضوع معين, من خلال البحث عن إجابات صحيحة, أو حلول ممكنة للقضايا التي تعرض عليهم .
    3 ـ أن يعتاد الطلاب على احترام وتقدير آراء الآخرين .
    4 ـ أن يعتاد الطلاب على الاستفادة من أفكار الآخرين, من خلال تطويرها والبناء عليها .

    خطوات جلسة العصف الذهني .
    * ـ تمر جلسة العصف الذهني بعدد من المراحل يجب توخي الدقة في أداء كل منها على الوجه المطلوب لضمان نجاحها وتتضمن هذه المراحل ما يلي :
    1- تحديد ومناقشة المشكلة ( الموضوع ) : قد يكون بعض المشاركين على علم تام بتفاصيل الموضوع في حين يكون لدى البعض الآخر فكرة بسيطة عنها وفي هذه الحالة المطلوب من قائد الجلسة هو مجرد إعطاء المشاركين الحد الأدنى من المعلومات عن الموضوع لأن إعطاء المزيد من التفاصيل قد يحد بصورة كبيرة من لوحة تفكيرهم ويحصره في مجالات ضيقة محددة .
    2- إعادة صياغة الموضوع : يطلب من المشاركين في هذه المرحلة الخروج من نطاق الموضوع على النحو الذي عرف به وأن يحددوا أبعاده وجوانبه المختلفة من جديد فقد تكون للموضوع جوانب أخرى .
    وليس المطلوب اقتراح حلول في هذه المرحلة وإنما إعادة صياغة الموضوع وذلك عن طريق طرح الأسئلة المتعلقة بالموضوع ويجب كتابة هذه الأسئلة في مكان واضح للجميع .
    3- تهيئة جو الإبداع والعصف الذهني : يحتاج المشاركون في جلسة العصف الذهني إلى تهيئتهم للجو الإبداعي وتستغرق عملية التهيئة حوالي خمس دقائق يتدرب المشاركون على الإجابة عن سؤال أو أكثر يلقيه قائد المشغل .
    4- العصف الذهني : يقوم قائد المشغل بكتابة السؤال أو الأسئلة التي وقع عليها الاختيار عن طريق إعادة صياغة الموضوع الذي تم التوصل إليه في المرحلة الثانية ويطلب من المشاركين تقديم أفكارهم بحرية على أن يقوم كاتب الملاحظات بتدوينها بسرعة على السبورة أو لوحة ورقية في مكان بارز للجميع مع ترقيم الأفكار حسب تسلسل ورودها، ويمكن للقائد بعد ذلك أن يدعو المشاركين إلى التأمل بالأفكار المعروضة وتوليد المزيد منها .
    5- تحديد أغرب فكرة : عندما يوشك معين الأفكار أن ينضب لدى المشاركين يمكن لقائد المشغل أن يدعو المشاركين إلى اختيار أغرب الأفكار المطروحة وأكثرها بعداً عن الأفكار الواردة وعن الموضوع ويطلب منهم أن يفكروا كيف يمكن تحويل هذه الأفكار إلى فكرة عملية مفيدة وعند انتهاء الجلسة يشكر قائد المشغل المشاركين على مساهماتهم المفيدة .
    6- جلسة التقييم : الهدف من هذه الجلسة هو تقييم الأفكار وتحديد ما يمكن أخذه منها ، وفي بعض الأحيان تكون الأفكار الجيدة بارزة وواضحة للغاية ولكن في الغالب تكون الأفكار الجيدة دفينة يصعب تحديدها ونخشى عادة أن تهمل وسط العشرات من الأفكار الأقل أهمية وعملية التقييم تحتاج نوعاً من التفكير الانكماشي الذي يبدأ بعشرات الأفكار ويلخصها حتى تصل إلى القلة الجيدة .
    ************************************************

    إستراتيجية العمل الجماعي:

    ما هي إستراتيجية التعلم الجماعي والعمل في مجموعات مصغرة؟

    ما مفهوم التعاون ؟

    العمل معاً لإنجاز أهداف مشتركة

    بمجموعات صغيرة كفاءتها متباينة

    من المسؤول عن نجاح هذه المجموعة المصغرة ؟

    الأستاذ هو المسؤول الأول في نجاح عمل بالمجموعات ثم الأسرة …

    ما هي أهداف العمل الجماعي ؟

    1- اكتساب معرفي أو اجتماعي يعود عليهم جماعة وأفرادا

    2- التعلم النشط

    كيف يتم تنفيذ التعلم التعاوني ؟

    1-تقسيم التلاميذ إلي مجموعات مصغرة من 3-4 أعضاء

    2 – تعطى لهم واجبات محددة

    -ينتج عن الجهود المبذولة عمل جماعي

    4- يستفيد جميع الأعضاء من مجهودهم و يتم التبادل المعرفي و المهاري

    ما هي مزايا التعلم الجماعي ؟

    1- جعل المتعلم يكتسب كفاءة عملية .

    2- تنمية لدى التلميذ روح المسؤولية اتجاه نفسه و مجتمعه .

    -3 تنمية روح التعاون ليستفيد و يفيد غيره.

    4- فرصة للأستاذ لمتابعة وتعرف على حاجات تلاميذه .

    5 -تبادل الأفكار بين التلاميذ بستغلال الطريقة الحوارية .

    6 -احترام آراء بعضهم بعض وتقبل الأفكار المخالف لأيهم .

    7 – تنمية الطريقة العلمية للتعلم الذاتي لدى التلاميذ .

    8 – تدريب التلاميذ على حل المشكلة المطروحة و التعاون على إيجاد حل موحد.
    – 9اتخاذ القرار في وضعيات مختلفة لمشكلات مختلفة.
    10- تنمية استقراء البحوث و عرض وجهات النظر.

    ********************************************

    إستراتيجية المناقشة:

    أسلوب قديم في التعليم يرجع للفيلسوف “سقراط ” لتوجيه فكر تلاميذه وتشجيعهم وهو تطوير لأسلوب الإلقاء بإدخال المناقشة في صورة تساؤلات تثير الدافعية .
    تدور هذه الطريقة حول إثارة تفكير ومشاركة الطلاب وإتاحة فرصة الأسئلة والمناقشة ، مع احترام آرائهم واقتراحاتهم ، وهذه الطريقة تساعد في تنمية شخصية الطالب معرفيا ووجدانيا ومها ريا .
    فهي طريقة تقوم في جوهرها على البحث وجمع المعلومات وتحليلها، والموازنة بينها ، ومناقشتها داخل الفصل ، بحيث يطلع كل تلميذ على ما توصل إليه زميله من مادة وبحث ، وبذلك يشترك جميع التلميذ في إعداد الدرس .

    وتقوم هذه الطريقة على خطوات ثلاثة متداخلة هي :-

    1- الإعداد للمناقشة .
    2- السير في المناقشة .
    3- تقويم المناقشة .


    من خلال الدرس يبرز سؤال أو أسئلة تحتاج إلى بحث ودراسة فيوجه المعلم تلاميذه إلى البحث عن إجابتها من المصادر المتاحة في مكتبة المدرسة أو مكتبات أخرى ، ويدون الطلاب ما توصلوا إليه من إجابات استعدادا لمناقشتها في حصة محددة . وفي حصة المناقشة يعرض كل طالب ما جمعه من معلومات عن السؤال ويتبادل الطلاب الإجابات ويقوم المعلم بتنظيم عملية النقاش وإدارته .

    ويجب على المعلم أن يراعي ما يلي :-
    1- التخطيط السليم للدرس :- بحيث تنصب المناقشة حول أهداف الدرس أو الموضوع السلوكية وذلك كسبا للوقت .
    2- ضرورة اهتمام المعلم بالفروق الفردية ، وإتاحة فرصة المناقشة والمشاركة لجميع الطلاب .
    3- ضرورة اهتمام المعلم بحفز الطلاب والثناء عليهم واحترام مبادراتهم .
    أهداف استخدام استراتيجيه المناقشه
    1- تدعم وتعمق استيعاب الطلاب للمادة العلمية.
    2- تزود المتعلمين بتغذيه راجعه فوريه عن أدائهم.
    3- تتيح للطلاب ممارسه مهارات التفكير والاستماع والاتصال الشفهي.
    4- تنمي روح التعاون والتنافس بين الطلاب وبالتالي تمنع الرتابة والملل.
    5- تساعد المعلم في مراعاة الفروق الفردية بين المتعلمين .
    6- تكسب الطالب العديد من المهارات مثل:
    (بناء الأفكار- الشرح والتلخيص-آداب الحوار-احترام رأي الآخرين)
    7- تفتح قنوات للاتصال داخل قاعه الدرس.
    8- تساعد الطلاب في تطبيق المادة من خلال مبدأ الشورى.
    9-تعريف الطلاب باستراتيجيه المناقشة في التدريس.

    .:. الهدف من ذلك هو تغير سلوكي نريد إحداثه في شخصيه الطالب بعد مروره بخبره تربويه معينه أو موقف تعلميه محدد.

    ********************************

    4 الخرائط المفاهيمية

    هي إستراتيجية تدريسية فاعلة في تمثيل المعرفة عن طريق أشكال تخطيطية تربط المفاهيم بعضها البعض بخطوط أو أسهم يكتب عليها كلمات تسمى كلمات الربط .
    وتستخدم خرائط المفاهيم في تقديم معلومات جديدة ، واكتشاف العلاقات بين المفاهيم ، وتعميق الفهم ، وتلخيص المعلومات ، وتقويم الدرس .
    أهدافها :
     تنظيم المعلومات في دماغ الطالب ؛ لسهولة استرجاعها .
     تبسيط المعلومات على شكل صور وكلمات .
     المساعدة على تذكر المعارف في شكل معين .
     ربط المفاهيم الجديدة بالبنية المعرفية للمتعلم .
     تسهم في إيجاد علاقات بين المفاهيم .
     تنمية مهارات المتعلم في تنظيم المفاهيم وتطبيقها وترتيبها .
     تزويد المتعلمين بملخص تخطيطي مركز لما تعلموه .
    إجراءات التنفيذ:
    يمكن تصميم خريطة مفهوم بإتباع الخطوات التالية :
    1. اختيار موضوع وليكن هو المفهوم الرئيس .
    2. ترتيب أو تنظيم قائمة بالمفاهيم الأكثر عمومية وشمولاً إلى الأكثر تحديداً .
    3. تنظيم المفاهيم في شكل يبرز العلاقة بينها .
    4. ربط المفاهيم مع بعضها بخطوط ، وتوضيح نوعية العلاقة بينها بكلمات تعبر عنها .
    5. استخدام الألوان والصور قدر المستطاع

    ******************************************************

    5إستراتيجية التعلم بالتخيل



    من السهل على كل إنسان أن يتخيل , بل نحن نمارسه حقا , وهناك فرق بين شخص واسع الخيال وبين شخص واقعي لا يذهب بعيدا , إن الطلبة يمارسون نوعين من التخيل ,الأول هو التخيل المشتت , الذي قد يقود إلى أحلام يقظة مشتتة والثاني هو التخيل الإبداعي الذي يقود الطالب إلى الإبداع وهذه هو المهم .

    إن استخدام التخيل كإستراتيجية تدريس يمكن أن يحقق ما يلي :

    1- يثير مشاركة فاعلة و حقيقية من الطالب فالطالب الذي يتخيل نفسه شاعرا أو …. أو ….. فيصبح طرفا فاعلا في سلوك هذه الأشياء.
    2- إن ما نتعلمه عبر التخيل هو أشبه بخبرة حية حقيقية تبقى لمدة أطول في ذاكرتنا .
    3- التخيل مهارة تفكير إبداعية تقودنا إلى اكتشافات وأفكار جديدة .
    4- التعلم التخيلي تعلم إتقاني .

    الشروط التي ينبغي مراعاتها عند ممارسة التخيل في الفصل:
    1- ممارسة التخيل في مكان مريح وهادئ . وربما يحتاج الطالب إلى وضع مريح كالاسترخاء وإغماض العينين أثناء التخيل .
    2- توفير وقت كاف يتلاءم مع موضوع التخيل .
    3- يتطلب وجود قائد أو مرشد يقود التخيل ويعطي توجيهاته أثناء التخيل .
    4- يحتاج الطالب إلى أن يفرغ ذهنه تماما ويفكر في موضوع التخيل فقط .
    5-يفضل وجود مؤثرات صوتية تتناسب وموضوع التخيل .

    ***************************************************

    6إستراتيجية الكرسي الساخن



    تقوم فكرة هذه الإستراتيجية (Hot Seat Strategy) على طرح الأسئلة من قبل الطلبة على طالب أو المعلم بحيث يكون محور الأسئلة موضوع محدد للطلبة.
    وتُعد هذه الإستراتيجية من الطرق الفعالة عندما يريد المعلم ترسيخ قيم ومعتقدات معينة لدى الطلبة، وهي تنمي عدة مهارات مثل القراءة وبناء الأسئلة وتبادل الأفكار. كما أنها مفضلة عندما يريد المعلم التفصيل بموضوع معين أو مفاهيم معينة.

    خطوات إستراتيجية الكرسي الساخن (Hot Seat Strategy):
    تغيير وضع المقاعد أو الكراسي في الغرفة الصفية بشكل دائري، ووضع كرسي (الكرسي الساخن) في مركز الدائرة.
    يطلب المعلم من طالب متطوع تميز بموضوع أو محتوى معين أو مهارة معينة بالجلوس في الكرسي الساخن.
    يطرح الطلبة الأسئلة، ويُجيب الطالب عن أسئلة الطلبة. ويُفضل أن لا تكون الأسئلة إجاباتها بكلمة واحدة بل أسئلة متعددة الإجابات (أسئلة مفتوحة).
    كما يمكن أن يجلس المعلم في الكرسي الساخن بهدف تشجيع الطلبة على تكوين الأسئلة، ويشجعهم على الأسئلة المفتوحة. وأيضاً يُمكن استخدام الكرسي الساخن في نظام المجموعات كالتالي:
    يقسم المعلم الطلاب إلى مجموعات صغيرة 5 – 6 طلبة بعد قراءة الدرس، أو يقسم الدرس إلى فقرات بحيث يختص كل طالب بفقرة معينة.
    يجلس أولاً طالب متطوع من كل مجموعة في الكرسي الساخن في المنتصف والبقية يحيطون به. بحيث يوجهون إليه أسئلة مفتوحة إما عن الدرس أو الفقرة التي يختص بها الجالس في الكرسي الساخن. ويمكن أن يتبادل الطلبة الأدوار فيما بينهم، بحيث يجلس أكثر من طالب في المجموعة على الكرسي الساخن.

    ملاحظة:
    يلعب المعلم في هذه الإستراتيجية دور الميسر للطلبة من خلال اختيار الطلبة لتيسير ونجاح النقاش، وتوزيع الطلبة على المجموعات، وطرح الأسئلة؛ لإثارة تفكير أو توجيه الطلبة. وعادة تُستخدم هذه الإستراتيجية لمناقشة قضية عامة أو شائكة لإثارة تفكير الطلبة ولمساعدتهم على التفكير في الموضوع من جوانب عدة والاستماع لوجهات نظر مختلفة.

    *****************************************************
    7إستراتيجية طريقة القصة :



    تعد طريقة التدريس القائمة على تقديم المعلومات والحقائق بشكل قصصي، من الطرق التقليدية التي تندرج تحت مجموعة العرض، وهذه الطريقة تعد من أقدم الطرق التي استخدمها الإنسان لنقل المعلومات والعبر إلى الأطفال، وهي من الطرق المثلى لتعليم التلاميذ خاصة الأطفال منهم، كونها تساعد على جذب انتباههم وتكسبهم الكثير من المعلومات والحقائق التاريخية، والخلقية، بصورة شيقة وجذابة
    .
    شروط استخدام طريقة القصة في التدريس :
    لاستخدام الطريقة القصصية في التدريس هناك مجموعة من الشروط التي ينبغي على المعلم مراعاتها عند التدريس بهده الطريقة هي :
    1 ـ أن يكون هناك ارتباط بين القصة وبين موضوع الدرس.
    2 ـ أن تكون القصة مناسبة لعمر التلاميذ ومستوى نضجهم العقلي.
    3 ـ أن تدور القصة حول أفكار ومعلومات وحقائق يتم من خلالها تحقيق أهداف.
    مع تركيز المعلم على مجموعة المعلومات والحوادث التي تخدم تلك الأهداف، بحيث لا ينصرف ذهن التلميذ إلى التفصيلات غير الهامة ويبتعد عن تحقيق الغرض المحدد للقصة.
    4 ـ أن تكون الأفكار والحقائق والمعلومات المتضمنة في القصة قليلة حتى لا تؤدي كثرتها إلى التشتت وعدم التركيز.
    5 ـ أن تقدم القصة بأسلوب سهل وشيق يجذب انتباه التلاميذ ويدفعهم إلى الإنصات والاهتمام.
    6 ـ ألا يستخدم المعلم هذه الطريقة في المواقف التي لا تحتاج إلى القصة.
    7 ـ أن تكون الحوادث المقدمة في إطار القصة متسلسلة ومتتابعة، وأن تبتعد عن الحوادث والمعاني التي تصور المواقف تصويراً حسياً.
    8 ـ أن يستخدم المعلم أسلوب تمثيل الموقف بقدر الإمكان ، ويستعين بالوسائل التعليمية المختلفة التي تساعده على تحقيق مقاصده من هذه القصة. وفي ضوء هذه الشروط يتبين أن اتباع الطريقة القصصية في التدريس يتطلب أن يكون المعلم مزوداً بقدر من القصص التي تتناسب مع مستوى تلاميذ المرحلة التي يعمل بها وترتبط بموضوعات المنهج المقرر. كما يتضح أن هذه الطريقة يمكن أن تستخدم في المواد الاجتماعية وخاصة في دروس التاريخ، وفي بعض فروع اللغة العربية والتربية الإسلامية.

    ***************************************************

    إستراتيجية طريقة المشكلات :

    المشكلة بشكل عام معناها : حالة شك وحيرة وتردد تتطلب القيام بعمل بحث يرمي إلى التخلص منها وإلى الوصول إلى شعور بالارتياح، ويتم من خلال هذه الطريقة صياغة المقرر الدراسي كله في صورة مشكلات يتم دراستها بخطوات معينة. والمشكلة : هي حالة يشعر فيها التلاميذ بأنهم أمام موقف قد يكون مجرد سؤال يجهلون الإجابة عنه أو غير واثقين من الإجابة الصحيحة، وتختلف المشكلة من حيث طولها ومستوى الصعوبة وأساليب معالجتها،ويطلق على طريقة حل المشكلات ( الأسلوب العلمي في التفكير ) لذلك فإنها تقوم على إثارة تفكير التلاميذ وإشعارهم بالقلق إزاء وجود مشكلة لا يستطيعون حلها بسهولة. ويتطلب إيجاد الحل المناسب لها قيام التلاميذ بالبحث لاستكشاف الحقائق التي توصل إلى الحل. على أنه يشترط أن تكون المشكلة المختارة للدراسة متميزة بما يلي :
    1ـ أن تكون المشكلة مناسبة لمستوى التلاميذ .
    2ـ أن تكون ذات صلة قوية بموضوع الدرس، ومتصلة بحياة التلاميذ وخبراتهم السابقة .
    3ـ الابتعاد عن استخدام الطريقة الإلقائية في حل المشكلات إلا في أضيق الحدود.
    وعلى المدرس إرشاد وحث التلاميذ على المشكلة عن طريق :
    1- حث الطلاب على القراءة الحرة والاطلاع على مصادر المعرفة المختلفة من الكتب والمجلات وغير ذلك.
    2- أن يعين التلاميذ على اختيار أو انتقاء المشكلة المناسبة وتحديدها وتوزيع المسؤوليات بينهم حسب ميولهم وقدراتهم.
    3- أن يقوم بتشجيع التلاميذ على الاستمرار ويحفزهم على النشاط في حالة تهاونهم، وتهيئ لهم المواقف التعليمية التي تعينهم على التفكير إلى أقصى درجة ممكنة .
    4-لا بد أن يصاحب هذه الطريقة عملية تقويم مستمر من حيث مدى تحقق العرض والأهداف ومن حيث مدى تعديل سلوك التلاميذ وإكسابهم معلومات واهتمامات واتجاهات وقيم جديدة مرغوبة فيها. ( والمشكلات مثل : الانفجار السكاني، مشكلة الأمية ، البطالة ) وغيرها.ولابد للمعلم من : –
    1ـ الإحساس بوجود مشكلة وتحديدها :
    ويكون دور المعلم في هذه الخطوة هو اختيار المشكلة التي تناسب مستوى نضج التلاميذ والمرتبطة بالمادة الدراسية.
    2ـ فرض الفروض :
    وهي التصورات التي يضعها التلاميذ بإرشاد المعلم لحل المشكلة وهي الخطوة الفعالة في التفكير وخطة الدراسة، وتتم نتيجة الملاحظة والتجريب والاطلاع على المراجع والمناقشة والأسئلة وغيرها.
    3ـ تحقيق الفروض :
    ومعناها تجريب الفروض واختيارها واحداً بعد الآخر، حتى يصل التلاميذ للحل، باختيار أقربها للمنطق والصحة أو الوصول إلى أحكام عامة مرتبطة بتلك المشكلة.
    4ـ الوصول إلى أحكام عامة ( التطبيق ).
    أي تحقيق الحلول والأحكام التي تم التوصل إليها للتأكد من صحتها .

    ويمكن إيجاز الخطوات الرئيسة التي تسير فيها الدراسة في طريقة حل المشكلات بالآتي :

    مزايا وعيوب طريقة المشكلات :
    أولاً: المزايا :
    1ـ تنمية اتجاه التفكير العلمي ومهاراته عند التلاميذ.
    2ـ تدريب التلاميذ على مواجهة المشكلات في الحياة الواقعية.
    3ـ تنمية روح العمل الجماعي وإقامة علاقات اجتماعية بين التلاميذ.
    4ـ أن طريقة حل المشكلات تثير اهتمام التلاميذ وتحفزهم لبذل الجهد الذي يؤدي إلى حل المشكلة.
    ثانياً : العيوب :
    1ـ صعوبة تحقيقها في كل المواقف التعليمية .
    2ـ قلة المعلومات أو المادة العلمية التي يمكن أن يفهمها الطلاب عند استخدام هذه الطريقة .
    3ـ قد لا يوافق المعلم في اختيار المشكلة اختياراً حسنا، وقد لا يستطيع تحديدها بشكل يتلاءم ونضج التلاميذ.
    4ـ تحتاج إلى الإمكانات وتتطلب معلماً مدرباً بكفاءة عالية.

    **************************************************

    إستراتيجية التدريس الاستقرائي
    لغة : التتبع والتفحص.
    تتبع الأمثلة أو الجزئيات وتفحصها للتعرف على وجوه الشبه والخلاف للتوصل لتحديد القاعدة أو القانون أو التعريف.
    الاستقراء : هو انتقال العقل من الحوادث الجزئية إلى القواعد الأحكام الكلية التي تنظم الحوادث والحالات.

    مزايا الطريقة الاستقرائية :
    1- من الأيسر على التلميذ البدء بالحالات الفردية البسيطة للانطلاق إلى القواعد .
    2- التلميذ بحاجة إلى الاستقراء في المرحلة الأولى من الدرس.
    3- بالاستقراء نصل مع التلميذ إلى القاعدة .
    4- تبدأ من الأمثلة لتصل إلى القاعدة
    5- تعود التلميذ الاعتماد على النفس والكشف عن حلول ما يعرض له .
    6- أن العمل الذي يقوم به العقل يكسبه حدة ومرانا .

    خطوات التدريس بطريقة الاستقراء :
    1- يقوم المعلم بتحضير الأمثلة وتسجيلها على السبورة أو عرضها بوسيلة من الوسائل المناسبة . ( قد تؤخذ الأمثلة من أفوه التلاميذ )
    2- يعمل المعلم على مناقشة الأمثلة مع التلاميذ.
    3- يتم صياغة القاعدة النهائية .

    ******************************************************
    إستراتيجية الورشة التعليمية

    المشروعات :
    تعريف المشروع : هو أي عمل ميداني يقوم به الفرد ويتسم بالناحية العلمية وتحت إشراف المعلم ويكون هادفاً ويخدم المادة العلمية ، وأن يتم في البيئة الاجتماعية. ويمكن القول بأن تسمية هذه الطريقة بالمشروعات لأن التلاميذ يقومون فيها بتنفيذ بعض المشروعات التى يختارونها بأنفسهم ويشعرون برغبة صادقة في تنفيذها. لذلك فهي أسلوب من أساليب التدريس والتنفيذ للمناهج بدلاً من دراسة المنهج بصورة دروس يقوم المعلم بشرحها وعلى التلاميذ الإصغاء إليها ثم حفظها هنا يكلف التلميذ بالقيام بالعمل في صورة مشروع يضم عدداً من وجوه النشاط ويستخدم التلميذ الكتب وتحصيل المعلومات أو المعارف وسيلة نحو تحقيق أهداف محددة لها أهميتها من وجهة نظر التلميذ.

    خطوات تطبيق المشروع :

    1ـ اختيار المشروع :
    وهي أهم مرحلة في مراحل المشروع إذ يتوقف عليها مدى جديدة المشروع ولذلك : يجب أن يكون يكون المشروع متفقاً مع ميول التلاميذ، وأن يعالج ناحية هامة في حياة التلاميذ، وأن يؤدي إلى خبرة وفيرة متعددة الجوانب ، وأن يكون مناسب لمستوى التلاميذ ، وأن تكون المشروعات المختارة متنوعة، وتراعي ظروف المدرسة والتلاميذ، وإمكانيات العمل.
    2ـ التخطيط للمشروع :
    إذ يقوم التلاميذ بإشراف معلمهم بوضع الخطة ومناقشة تفاصيلها من أهداف وألوان النشاط والمعرفة ومصادرها والمهارات والصعوبات المحتملة، ويدون في الخطة وما يحتاج إليه في التنفيذ، ويسجل دور كل تلميذ في العلم، على أن يقسم التلاميذ إلى مجموعات ، وتدون كل مجموعة عملها في تنفيذ الخطة، ويكون دور المعلم في رسم الخطة هو الإرشاد والتصحيح وإكمال النقص فقط.
    3-التنفيذ :
    وهي المرحلة التي تنقل بها الخطة والمقترحات من عالم التفكير والتخيل إلى حيز الوجود، وهي مرحلة النشاط والحيوية ، حيث يبدأ التلاميذ الحركة والعمل ويقوم كل تلميذ بالمسئولية المكلف بها، ودور المعلم تهيئة الظروف وتذليل الصعوبات كما يقوم بعملية التوجيه التربوي ويسمح بالوقت المناسب للتنفيذ حسب قدرات كل منهم. ويلاحظهم أثناء التنفيذ وتشجيعهم على العمل والاجتماع معهم إذا دعت الضرورة لمناقشة بعض الصعوبات ويقوم بالتعديل في سير المشروع.
    4ـ التقويم : تقويم ما وصل إليه التلاميذ أثناء تنفيذ المشروع . والتقويم عملية مستمرة مع سير المشروع منذ البداية وأثناء المراحل السابقة، إذ في نهاية المشروع يستعرض كل تلميذ ما قام به من عمل، وبعض الفوائد، التي عادت عليه من هذا المشروع، وأن يحكم التلاميذ على المشروع من خلال التساؤلات الآتية :
    1ـ إلى أي مدى أتاح لنا المشروع الفرصة لنمو خبراتنا من خلال الاستعانة بالكتب والمراجع.
    2ـ إلى أي مدى أتاح لنا المشروع الفرصة للتدريب على التفكير الجماعي والفردي في المشكلات الهامة.
    3ـ إلى أي مدى ساعد المشروع على توجيه ميولنا واكتساب ميول اتجاهات جديدة مناسبة. ويمكن بعد عملية التقويم الجماعي أن تعاد خطوة من خطوات المشروع أو إعادة المشروع كله بصورة أفضل، بحيث يعملون على تلافي الأخطاء السابقة.


    مميزات وعيوب طريقة المشروع :
    المميزات :
    1ـ الموقف التعليمي :
    في هذه الطريقة يستمد حيويته من ميول وحاجات التلاميذ وتوظيف المعلومات والمعارف التي يحصل عليها الطلاب داخل الفصل، حيث أنه لا يعترف بوجود مواد منفصلة.
    2ـ يقوم التلاميذ بوضع الخطط ولذا يتدربون على التخطيط ، كما يقومون بنشاطات متعددة تؤدي إلى إكسابهم خبرات جديدة متنوعة.
    3ـ تنمي بعض العادات الجيدة عند التلاميذ : مثل تحمل المسئولية، التعاون ، الإنتاج ، التحمس للعمل ، الاستعانة بالمصادر والكتب والمراجع المختلفة.
    4ـ تتيح حرية التفكير وتنمي الثقة بالنفس، وتراعي الفروق الفردية بين التلاميذ حيث أنهم يختارون ما يناسبهم من المشروعات بحسب ميولهم وقدراتهم.
    العيوب :
    1ـ صعوبة تنفيذه في ظل السياسة التعليمية الحالية، لوجود الحصص الدراسية والمناهج المنفصلة، وكثرة المواد المقررة.
    2ـ تحتاج المشروعات إلى إمكانات ضخمة من حيث الموارد المالية، وتلبية متطلبات المراجع والأدوات والأجهزة وغيرها.
    3ـ افتقار الطريقة إلى التنظيم والتسلسل : فتكرر الدراسة في بعض المشروعات فكثير ما يتشعب المشروع في عدة اتجاهات مما يجعل الخبرات الممكن الحصول عليها سطحية غير منتظمة.
    4ـ المبالغة في إعطاء الحرية للتلاميذ، وتركيز العملية حول ميول التلاميذ وترك القيم الاجتماعية والاتجاهات الثقافية للصدفة وحدها.
    ***************************************************
    9إستراتيجية التعلم بالاكتشاف

    مفهوم التعلم بالاكتشاف:
    ويمكن القول أن تعريفات مفاهيم الاكتشاف تتعدد فيما بينها إلا أننا يمكننا تقسيمها إلى ثلاثة أنواع :
    النوع الأول : تعريفات اهتمت بالاكتشاف كسلوك أو عملية عقلية ويرتبط هذا النوع ببحوث علم النفس والدراسات السيكولوجية .
    النوع الثاني : تعريفات اهتمت بالشروط الواجب توافرها في عملية التعلم .
    النوع الثالث : تعريفات اهتمت بالاكتشاف كمعالجة تعليمية وكأسلوب تدريس ، ويرتبط هذا النوع بالدراسات المتعلقة بالمناهج وطرائق التدريس ويصعب الفصل بين هذه الأنواع

    أهداف التعلم بالاكتشاف:
    أهداف عامة:
    يمكن إجمال الأهداف العامة للتعلم بالاكتشاف بأربع نقاط أساسية هي:
    1- تساعد دروس الاكتشاف الطلبة على زيادة قدراتهم على تحليل وتركيب وتقويم المعلومات بطريقة عقلانية.
    2- يتعلم الطلبة من خلال اندماجهم في دروس الاكتشاف بعض الطرق والأنشطة الضرورية للكشف عن أشياء جديدة بأنفسهم.
    3- تنمي لدى الطلبة اتجاهات واستراتيجيات في حل المشكلات والبحث.
    4- الميل إلى المهام التعليمية والشعور بالمتعة وتحقيق الذات عند الوصول إلى اكتشاف ما.

    أهداف خاصة:
    منها ما يلي:
    1- يتوفر لدى الطلبة في دروس الاكتشاف فرصة كونهم يندمجون بنشاط الدرس.
    2- إيجاد أنماط مختلفة في المواقف المحسوسة والمجردة والحصول على المزيد من المعلومات.
    3- يتعلم الطلبة صياغة استراتيجيات إثارة الأسئلة غير الغامضة واستخدامها للحصول على المعلومات المفيدة.
    4- تساعد في إنماء طرق فعالة للعمل الجماعي ومشاركة المعلومات والاستماع إلى أفكار الآخرين والاستئناس بها.
    5- تكون للمهارات والمفاهيم والمبادئ التي يتعلمها الطلبة أكثر معنى عندهم وأكثر استبقاء في الذاكرة.
    6- المهارات التي يتعلمها الطلبة من هذه الطريقة أكثر سهولة في انتقال أثرها إلى أنشطة ومواقف تعلم جديدة.

    خصائص طريقة الاكتشاف :
    تتميز طريقة الاكتشاف بالعديد من الخصائص التي تميزها عن غيرها من طرق التدريس المختلفة ويمكن إيجازها على النحو التالي :
    1- تنقل مركز العملية التعليمية من المعلم إلى المتعلم حيث أنه يكتشف المعلومات بنفسه أي أنه منتجاً للمعرفة وليس مستهلكاً لها .
    2- تركز على المتعلم أكثر من تركيزها على محتوى المادة التعليمية.
    3- تؤكد هذه الطريقة على التجريب أكثر من تأكيدها على العرض النظري.
    4- تركز على عملية التساؤل “صياغة الأسئلة وتوجيهها” أكثر من التركيز على الإجابة على هذه الأسئلة أي أن التركيز على كيفية التوصل للإجابات الصحيحة للأسئلة وليس على الإجابات الصحيحة .
    5- الاهتمام بالأسئلة ذات الإجابات المتشعبة “الأسئلة المفتوحة” بدلاً من الأسئلة ذات الإجابات المقيدة ” الأسئلة المحددة أو المغلقة ” .
    6- النظر إلى العملية التعليمية على أنها عملية مستمرة ولا تنتهي بمجرد تدريس موضوع معين ، بل إن كل موضوع هو نقطة انطلاق لدراسات أخرى ترتبط به.

    أهمية التعلم بالاكتشاف:
    – يساعد الاكتشاف المتعلم في تعلم كيفية تتبع الدلائل وتسجيل النتائج وبذلك يتمكن من التعامل مع المشكلات الجديدة.
    – يوفر للمتعلم فرصا عديدة للتوصل إلى استدلالات باستخدام التفكير المنطقي سواء الاستقرائي أو الاستنباطي.
    – يشجع الاكتشاف التفكير الناقد ويعمل على المستويات العقلية العليا كالتحليل والتركيب والتقويم.
    – يعوّد المتعلم على التخلص من التسليم للغير والتبعية التقليدية.
    – يحقق نشاط المتعلم وإيجابيته في اكتشاف المعلومات مما يساعده على الاحتفاظ بالتعلم
    – يساعد على تنمية الإبداع والابتكار.
    – يزيد من دافعية التلميذ نحو التعلم بما يوفره من تشويق وإثارة يشعر بها المتعلم أثناء اكتشافه للمعلومات بنفسه.

    ****************************************************

    10إستراتيجية فكر ، زاوج ، شارك


    وجه سؤالا للجميع بحيث يفكر كل طالب منفردا ولمدة دقيقة – دقيقتين ، قد يزيد أو يقل الوقت حسب
    تقديرات المعلم فقد يحتاج التفكير دقائق
    بعد عملية التفكير الفردي لكل طالب ،
    يتشارك كل طالبين معا ويتبادلان
    مشاركاتهما في الخطوة الأولى ويتفقان على إجابة مشتركة
    يشترك كل أفراد المجموعة الأربعة.في الحل في ضوء ما توصل إليه . الثنائي في الخطوة السابقة

    فوائد الإستراتيجية
    تشجع على المشاركة التعاونية
    تشجع التعليم
    المتبادل بين الأفراد
    توفر فرصة للتفكير
    الفردي ( دون مقاطعة من أحد ) تضمن إسهام كل طلبة الفصل في العمل

    فكر لوحدك أولا
    يفكر الطالب بصمت لمدة دقيقتين لا يتحدث مع زميله أو يساعده أو يطلب منه المساعدة أو يرفع يده

    فكر مع زميلك ثانيا

    كل طالب يطرح فكرته الأفضل لزميله الأخر وسبب اختياره لهذه الفكرة أو الإجابة لمدة دقيقتين لكل منهما ويتفقان على إجابة واحدة

    فكر مع مجموعتك ثالثا
    كل مجموعة ثنائية تشارك فكرتها مع المجموعة الثنائية الأخرى موضحين سبب اختيارهم لهذه الإجابة (دقيقتان لكل مجموعة ثنائية )

    شارك الصف رابعا

    تشارك المجموعة عندما يحين دورها لمدة دقيقتين حول مشاركتهم وأسباب اختيارهم من خلال تعيين متحدث المجموعة

    ***********************************************
    إستراتيجية الرؤوس المرقمة :

    11

    خطوات التنفيذ :
    يقسم المعلم الفصل إلى مجموعات مؤلفة من 4 أعضاء ويعطى كل عضو رقم من 1 إلى 4
    يطرح المعلم السؤال على الفصل
    يتشارك أعضاء المجموعة في حل السؤال مع الحرص من أن كل طالب أخذ فرصته في الممارسة والحل
    التأكد من وصول كل عضو إلى فهم واسع للمشكلة والحل
    يوجه المعلم السؤال مرة أخرى ويعين رقم عشوائي فمثلا يطلب الطالب الذي يحمل الرقم 2
    يطلب المعلم من الطلبة تقديم إجاباتهم وكلا ينوب عن مجموعته.

    أهداف هذه الإستراتيجية:
    بث روح التعاون والفريق الواحد لكل مجموعة
    التنافس والتفوق على المستوى الجماعي
    دمج الطلاب الضعاف مع المتفوقين بصورة غير محرجة لهم ودفعهم للمشاركة

    ******************************************

    إستراتيجية مسرح العرائس

    12

    ويقصد بها استخدام الدمى والعرائس في تمثيليات هادفة توفر للتلاميذ خبرات تعليمية ممتازة وهي شكل ممتع من أشكال التسلية والترويح على التلاميذ وخصوصاً للفصول الدنيا كما أنها طريقة مؤثرة في التعبير عن فكرة أو موضوع معين كما أنها وسيلة فعالة لمسرحة المواد الدراسية وهو يهتم بالطفل في المرحلة الابتدائية

    وفكرة مسرح العرائس فكرة كنائسيه أول ما بدأت وكان غرضها الإرشاد الديني للطفل وكانت البداية بمسرح الظل وذلك عن طريق: – ( قماشه بيضاء يقف وراءها أشخاص ويسلط ضوء على هذه القماش من الخلف فيظهر الظل ويعطى التعليمات ) وكانت نظرة الأطفال لهذا الظل أن هناك أشخاص في العالم الآخر ينظرون إليهم علي أنهم أقوياء ويجب إتباعهم وتنفيذ أوامرهم.
    أهـداف مســرح العرائـس

    يعمل على تجسيد الشخصيات والأفكار بشكل ملموس ومسموع .
    1.يساعد على إدراك الطلاب أن لهم دور في تغير واقعهم .
    2.تمثل شخصية العروسة بالنسبة للطفل عالم خاص جدا .
    3.كما أن شكل العروسة جذاب للطفل وتثير انتباههم وتجعلهم يتواصلون مع العرض دون ملل .
    4.يساعد المسرح على توصيل القيم والمبادئ السلوكية إيجابية للطلاب وتقديم الوسائل لتغير السلوكيات السلبية بطريقة غير مباشرة .
    5.يساعد التمثيل والمسرح على تثبيت المعلومة لدي للطلاب .
    6.كما أن مسرح العرائس يساعد على تنمية الخيال لدى للطلاب .
    7.يعمل التمثيل على تنمية القدرات الإبداعية والمواهب لدي الطلاب من خلال التمثيل ورواية القصة .
    8.يساعد التمثيل الطلاب على تدريبهم على اكتساب مهارات التواصل والحديث والاتصال مع الآخرين .
    9.يعمل مسرح العرائس على إثارة التفكير والرغبة للبحث في ما يقدم من خبرات متنوعة للطلاب .

    والمحاور الأساسية التي نرتكز عليها عندما نقوم بعمل مسرحية للطلاب :
    1.تحديد الهدف من المسرحية والوسائل المطلوب توصيلها

    ( تعليمية – سلوكية )
    1.توزيع الأدوار على الطلاب وشرح شخصيات المسرحية
    2.تحديد مكان المسرحية وتجهيزه بالإمكانيات المتاحة البسيطة .
    3.تدريب الطلاب على تقمص دور الشخصية والتعبير عنها .
    4.تدريب الطلاب على الربط بين الصوت والحركة .
    5.مراعاة النظام أثناء عرض المسرحية


    *******************************************************
    إستراتيجية حوض السمك
    تعد إستراتيجية حوض السمك Fishbowl Strategy من الاستراتيجيات التدريسية القائمة على التعلم النشط والتي تعتمد على التدريب الجماعي، وتقدم خبرة مباشرة للعملية الجماعية للطلاب من خلال ملاحظة المجموعات الطلابية (Keck-McNulty, 2004).
    وتقوم هذه الإستراتيجية على فرضية حدوث التعلم بين الشخصي، وبين الأشخاص Interpersonal & Intrapersonal الذي يحدث بين أعضاء المجموعات التي يلاحظها الطالب، ومدى تأثير ذلك على سلوكيات ونواتج أعضاء المجموعات
    وفي هذه الإستراتيجية يتم ترتيب أربع أو خمسة كراسي في دائرة مغلقة تمثل شكل حوض السمك، أما بقية الكراسي فترتب في شكل دائرة خارج حوض السمك. ويتم اختيار بعض من المشاركين لملء حوض السمك، في حين يجلس بقية أفراد المجموعة على الكراسي خارج حوض السمك، ويسمى الطلاب الذين يجلسون داخل حوض السمك بالمشاركين (P)؛ يقودهم طالب أو اثنين (Cl)، في حين يسمى الطلاب الذين يجلسون خارج حوض السمك باسم الملاحظين (O)؛ في ظل توجيه وإرشاد المعلم (I) ويوضح الشكل التالي ترتيب الفصل في ظل إستراتيجية حوض السمك.

    شكل (1) يوضح ترتيب الفصل في إستراتيجية حوض السمك
    وفي هذه الإستراتيجية يناقش المشاركون في الدائرة الأولى التي تسمى حوض السمك موضوع ما؛ في حين يجلس الطلاب الملاحظون في الدائرة الثانية خارج حوض السمك يستمعون ويسجلون ملاحظاتهم بصمت، وبعد 10-15 دقيقة يتبادل أعضاء الدائرتين أماكنهم، وبعد 10-15 دقيقة أخرى يتجمع الطلاب جميعاً للتشارك فيما قاموا بملاحظته بدون أية تعليقات على المحتوى، ويناقشوا المحتوى الذي قُدم لهم في التدريب، وتقديم الاستجابات.
    وهناك نوعان من حوض السمك؛ الأول: حوض السمك المفتوح؛ حيث يظل كرسي واحد فارغ، والثاني: حوض السمك المغلق؛ حيث يتم ملء جميع الكراسي.
    وتتطلب إستراتيجية حوض السمك توافر عدة شروط؛ يوردها “ستوكتون وتوث” (Stockton & Toth, 1996) فيما يلي:
    1- كفاية معرفة الأعضاء المشاركين في حوض السمك بموضوع الدرس.
    2- معرفة الطلاب جميعاً لكيفية التفاعل مع عناصر الموقف التدريسي وفق هذه الإستراتيجية، وقبولهم لها.
    3-توافر المناخ النفسي من قبل المعلم لتهيئة الطلاب للقيام بأدوارهم.
    ******************************************************


    **************************************************
    إستراتيجية تقييم الأقران
    تساعد هذه الإستراتيجية على تدريب الطلاب على مهارة اتخاذ القرار والنقد والتقييم والاطلاع على طريقة التقييم المستخدمة لتصحيح أوراق الإجابة .. ليكونوا أكثر حرصا أو اهتماماً أثناء تقديم أعمالهم في المستقبل..

    طريقة التنفيذ تكون من خلال:مرحلتين :
    المرحلة الأولى :

    1- توزيع ورقة العمل المراد حلها أو الاختبار القصير أو رسمه لجهاز لو رسم بياني أو جداول مقارنة ومقابلة ….

    2- يحل كل طالب ورقته
    مع ملاحظة عدم كتابة اسمه على الورقة ويكتفي بكتابة رقم يحدده له المعلم
    بحيث تكتبه الطالبة على الورقة ولا يعرفه سوى المعلم

    3- بعد الحل اجمع الأوراق وأعيد توزيعها بشكل عشوائي على الطالبات
    ( طبعا يجب التأكد أن كل طالبة استلمت ورقة لزميلة اخرى غير ورقتها)

    4- تبدأ الطالبات بتصحيح الأوراق من وجهة نظرها هي
    ( بدون الرجوع لي في معرفة الإجابة الصحيحة من الخاطئة)

    ملاحظة مهمة في التصحيح : يكون التصحيح بقلم غير الأحمر .. يخصص جزء من الدرجة لنظافة الورقة وترتيبها ..

    استخدام الرموز السابقة :
    النجمة لنقطة التميز في الورقة .. كأن يعجبها ترتيب الورقة أو تسلسل الأفكار أو دقة المعلومات والقياسات …. فترسم لزميلتها نجمة

    استخدام شكل السحابة لكتابة ما كانت تتمنى أن تراه في الورقة ولم تجده ..

    كأن تكتب لها : مجهود جيد ولكن كنت اتمنى أن تكون الورقة منسقة ومرتبه أكثر ..
    أو تكتب : كنت اتمنى لو انك كتبت طريقة الحل كاملة ولم تكتفي بالناتج النهائي …. وهكذا ..

    5- أخيراً, تكتب الطالبة الدرجة لزميلتها من حيث تقديرها
    من 10

    المرحلة الثانية :
    1- تكون بعرض ورقة أجابه نموذجية تعدها المعلمة أو تكون لأحدى زميلاتهن
    ( الأفضل أن تكون من أخراج طالبة )

    من خلالها تعرف الطالبات الإجابات الصحيحة والشكل والتنسيق الكامل المطلوب للورقة

    2- الآن تعود الطالبات لتصحيح الأوراق باللون الأحمر لوضع الدرجة النهائية

    3- تعاد الأوراق وتوزع حسب الأرقام وتأخذ كل طالبة ورقتها لترى الملاحظات والتصويب والدرجة

    ***************************************************

    15إستراتيجية أعواد المثلجات:



    تستخدم هذه الإستراتيجية للمرحلة الابتدائية وهي تشجع جميع الطلاب على الاستماع الفعال والمشاركة الفعالة في مناقشات الفصل.وطريقة أعواد المثلجات مناسبة بشكل خاص عندما تستخدم في الأسئلة المفتوحة،حيث يركز الطلاب انتباههم ليتشاركوا الأفكارمع زملائهم الاخرين حول الدرس.

    خطوات الإستراتيجية:
    1- يكتب اسم كل طالب على أعواد المثلجات(ايس كريم).
    2-ضع الأعواد في علبة في مقدمة الفصل.
    3- اخبرهم بالطريقة وكيف تتم؟
    4- عند عقد مناقشة مع الطلاب وتوجيه سؤال لهم اسحب بشكل عشوائي وهم يشاهدوك أحد الأعواد واطلب من الطالب الذي يوجد عليه اسمه أن يجيب.
    5-يعود المعلم مرة أخرى للشرح أو للدرس، بعد أن يرجع العود الى العلبة مرة اخرى،والسبب في ذلك حتى يدرك الطالب أنه من الممكن أن يوجه له السؤال مرة أخرى.

    **********************************************************

    إستراتيجية العروض العملية

    هي طريقة توضيحية لعرض حقيقة علمية باستخدام وسائل مناسبة هي كل ما يستخدمه المعلم من تجارب ووسائل ونماذج في تدريس العلوم ويقوم بعرضها على التلاميذ .
    ومن ذلك : تطبيق المعلم لمهارة الخط أو الوضوء أمام الطلاب .
    وتسمى (بالنمذجة) لأن المتعلم يلاحظ نماذج لما هو مراد منه تعلمه ويحاول محاكاتها.

    دور المعلم :
    القيام ببعض التطبيقات العملية والمهارات كالتشريح أو إعداد القطاعات أو التجارب وغيرها
    دور التلميذ :
    المشاهدة والاستنتاج وربط النتائج بالشرح النظري ويطلب من بعض التلاميذ تكرار الأداء تحت إشرافه .

    مزايا العروض العلمية ( العلمية ) :
    1- تتيح الفرصة للتلميذ بالقرب من المهارات وذلك عن طريق المشاهدة.
    2- اقتصادية. يكفي جهاز واحد أو شريحة واحدة لمجموعة من التلاميذ.
    3- اقتصادية في الوقت مقارنة بالطريقة الاستكشافية.
    4- تشد انتباه التلاميذ للدرس.
    5- تساعد المعلم على ضبط الفصل.
    ******************************************************

    إستراتيجية التدريس التبادليReciprocal Teaching strategy
    هو النشاط التعليمي الذي يأخذ شكل الحوار المتبادل بين المعلم وطلابه أو بين الطلاب مع بعضهم البعض حول قطعة من نص مقروء مما يترتب عليه تعلمهم(زيتون2003).

    كما تعدّ استراتيجية التدريس التبادلي إحدى الاستراتيجيات التي تنمي سلوكيات ما وراء المعرفة **** cognition، ويعرف Blakey & Spence, 1990 ) )ما وراء المعرفة بأنها التفكير حول التفكير ذاته ، وإدراك المتعلم ما يعرفه وما لا يعرفه ، بما يتضمنه ذلك من إجراءات تنظيمية يمكن من خلالها إدارة عملية التفكير ، وهي : ربط معلومات الطالب الجديدة بالمعلومات الموجودة لديه من قبل ،و الاختيار المتروي لاستراتيجيات التفكير ،و عمليات التخطيط والمراقبة وتقويم التفكير .

    وينطوي التدريس المتبادل على قيام الطلاب (بتوجيه من المعلم أو زملائهم في الصف) بأربعة أنواع من الأنشطة:

    النشاط الأول :التلخيصSummarizing
    النشاط الثاني:توليد الأسئلةQuestion Generating
    النشاط الثالث : التوضيح Clarifying
    Predictingالتنبؤ/النشاط الرابع: التوقع

    خطوات إستراتيجية التدريس التبادلي

    1- في المرحلة الأولى من الدرس يقود المعلم الحوار مطبقا الاستراتيجيات الفرعية على فقرة من نص ما0
    2- يقسم طلاب الصف إلى مجموعات تعاونية (كل مجموعة خمسة أفراد)،طبقا للاستراتيجيات الفرعية المتضمنة.
    3- توزع الأدوار التالية ما بين أفراد كل مجموعة بحيث يكون لكل فرد دور واحد منها الملخص – المتسائل – الموضح- المتوقع.
    4- تعيين قائد لكل مجموعة(يقوم بدور المعلم في إدارة الحوار)مع مراعاة أن يتبادل دوره مع غيره من أفراد المجموعة .
    5- بدء الحوار التبادلي داخل المجموعات بأن يدير القائد/المعلم الحوار ،ويقوم كل فرد داخل كل مجموعة بعرض مهمته لباقي أفراد المجموعة ،ويجيب عن استفساراتهم حول ما قام به.
    6- تدريب الطلا ب من قبل المعلم على ممارسة الأنشطة السالفة الذكر لمدة أربعة أيام متعاقبة وفي كل يوم يتم تعريف الطلاب بواحد من هذه الأنشطة وكيفية تنفيذه من خلال بيان عملي يقوم به المعلم ثم التدريب على ممارسته من قبل الطلاب .
    7- توزع قطعة قراءة من كتاب ..صحيفة ……و أن يكون النص المستخدم في التدريس التبادلي مناسب من حيث الاتساع خاصة مع تلاميذ الصفوف 1-4 من التعليم الأساسي و في مستوى فهم الطلاب حتى تسمح بحرية الحركة الفكرية وإتمام المراحل بصورة جيدة.
    8- إعطاء الفرصة لكل فرد في المجموعة لقراءة القطعة قراءة صامتة ووضع ما يشاء من خطوط أسفل الأفكار الأساسية، أو يكتب في ورقة مستقلة بعض الأفكار التي سيطرحها على زملائه في المجموعة فيما يعقب ذلك قيام الملخص بدوره ثم المتسائل ثم الموضح ثم المتوقع ويتخلل ذلك مناقشة بين أفراد المجموعة الواحدة في حين يتابع المعلم ما يجري في كل مجموعة ويستمع لما يجري من حوارات ويقدم العون والدعم متى كان ضروريا.
    9- تكليف فرد واحد من كل مجموعة بالبدء في استعراض الإجابة عن أسئلة التقويم .
    10-أن يطبق هذه التدريس لفترة طويلة من الوقت (نحو 20 حصة) على نحو متتابع حتى يحقق فاعليته المرجوة.

    **************************************************************

    — إستراتيجية التعلم بالتعاقد

    — إستراتيجية أو صيغة تدريسية تحمل الطالب مسئولية تعلمه وأنماطها، ومن ثم اتخاذ قرار بشأنها، وذلك بمساعدة المعلم، وتقوم هذه الصيغة على التفاوض بمساعدة المعلم، ويحرر به عقد أو وثيقة مكتوبة يوضح فيها أبعاد الاتفاق بدقة بين المعلم والطالب بحيث يلتزم الطرفان بعناصر هذا الاتفاق في أثناء المرور بالخبرة التعليمية.

    خصائص التعلم بالتعاقد:
    — 1-الإلزامية
    2- تنوع مصادر التعلم وطرقه وأساليبه
    3-وضوح الأدوار
    4-المرونة

    مراحل إستراتيجية التعلم بالتعاقد
    — مرحلة الاندماج ((Engagement
    — وفيها يدرك المتعلمون الصورة العامة لما سيدرسونه وما هو مطلوب منهم تعلمه والقيام به، ويعني ذلك أن يدرك المتعلم الأهداف التي يسعى لتحقيقها، وتتضمن هذه المرحلة تفاوضاً بين المتعلمين بعضها بعضاً.
    مرحلة الاستكشاف (Exploration)
    — وفيها يستكشف المتعلمون المسار الذي سيتحركون فيه عبر الموضوعات والمكونات الفرعية، كما يتعرفون مصادر التعلم المستهدفة مثل: الكتاب المقرر، أو الأقراص المدمجة، أو مواقع الإنترنت، أو التجارب المعملية…، ويحددون الخطوات والتتابعات وبدائلها التي يمكن أن يسيروا فيها لإنجاز المتوقع منهم.
    — مرحلة التأمل (Reflection)
    — وفيها يتأكد المتعلم من بلوغه النتائج المستهدفة وأنه تعلم ما هو متوقع منه، وأن يعي جوانب الاستفادة مما تعلمه، كما يتجاوز ذلك إلى تعرف تحديات جديدة يثيرها لما تعلمه؛ فتنمو لديه الدافعية الذاتية للتعلم المستمر لترسيخ مبدأ “ماذا بعد”
    ************************************************************
    إستراتيجية مثلث الاستماع



    طريقتها :
    1- تقسم المعلمة الطالبات إلى مجاميع ثلاثية .

    2- كل طالبه في كل مجموعه لها دور محدد كما يلي :

    ألطالبة الأولى : متحدثة، تشرح الدرس او الفكرة أو المفهوم …الخ

    الطالبة الثانية : مستمعه جيده ، تطرح أسئلة على الطالبة الأولى لمزيد من التفصيل وتوضيح الفكرة

    الطالبة الثالثة: ترقب العملية وسير الحديث بين زميلتيها وتقدم تغذيه راجعه لهما . فهي تكتب ما يدور بين الطالبتين الاخرتين وتكون أشبه بالمرجع فعندما يحين دورها تقرأ من خلال مدوناتها عن ما ذكرته
    زميلتيها ، فتقول لقد ذكرت فاطمة كذا ، وذكرت خلود كذا

    3- تبديل الأدوار بين الطالبات .

    *************************************************

    الخاتمة:
    وبحمد الباري ونعمة منه وفضل ورحمه

    نضع قطراتنا الأخيرة بعد رحلة في طرق التدريس

    وقد كانت رحلة جاهده للارتقاء بدرجات العقل ومعراج الأفكار

    فما هذا الجهد مقل ولا ندعي فيه الكمال ولكن عذرنا انا بذلنا فيه قصارى جهدنا فان أصبنا فذاك مرادنا وان أخطئنا فلنا شرف المحاولة والتعلم

    ولا نزيد على ما قال عماد الأصفهاني:

    رأيت انه لا يكتب إنسان كتابا في يومه إلا قال في غده لو غير هذا لكان أحسن ولو زيد كذا لكان يستحسن ولو قدم هذا لكان أفضل ولو ترك هذا لكان أجمل وهذا من أعظم العبر وهو دليل على استيلاء النقص على جملة البشر..

    وأخيراَ بعد أن تقدمنا باليسير في هذا المجال الواسع

    آملين أن ينال القبول ويلقى الاستحسان..

    وصل اللهم وسلم على سيدنا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم..
    https://r5020.wordpress.com/2014/04/29/1234/
     
  2. بدر البلوي

    بدر البلوي المدير العام إدارة الموقع

    15,733
    113
    63
    ‏2008-01-03
    موضوع هام وشرح وافي
    وهنا أيضاً للإستزاده /
    مايهم المعلمين/ات في المنظومة والمطلوب من تنفيذ استراتيجيات التعلم النشط بالفيديو
    http://www.saudi-teachers.com/vb/showthread.php?t=140979
     
  3. تهاني إبراهيم

    تهاني إبراهيم مراقبة عامة مراقبة عامة

    1,260
    61
    48
    ‏2014-02-12
    معلمة
    كل الشكر والتقدير لك استاذ مجرد ...
    موضوع غاية في الاهمية نفعنا الله بجهدك وجزيت كل الخير.

    السؤال هنا :

    * هل ستتكفل الوزارة بتأمين مايحتاجه المعلم من وسائل مختلفة لتطبيقها
    لجميع المواد ؟

    * هل تكدس طلاب الصف الواحد فوق 40 طالب وطالبة سيساعد في تطبيق تلك الإستراتيجيات ؟

    * هل تطبيقها فعلاً سيحقق الهدف الرئيسي إيصال المعلومة للطالب والطالبة ؟

    هل أتمت الوزارة لجميع المعلمين والمعلمات دورات في إستراتيجيات
    التعلم النشط ؟

    عدة أسئلة تبحث عن حلول لعل من يمر علی هذا الموضوع أن يثرينا بالأجوبة .
     
  4. عطر الكون

    عطر الكون مراقبة إدارية مراقبة عامة

    15,600
    8
    0
    ‏2009-01-17
    كل يوم نتعلم شيء جديد
    الحمدلله بنطبقها يمكن ثلاث ارباع الموجود من الاستراتيجيات بنطبقها ولكن هل من حل للفصول وتكون فصول متحركة أو كل معلم له فصل خاص يضع كل مايخص الاستراتيجيه مع أجهزتهنا اللي نستخدمها بدون حملها من فصل لفصل والكتب والأوراق والبروجكتر والهدايا والأقلام بجد معانه ياريت ينظروا بعين الاعتبار في المدارس والفصول الدراسية لأن الوضع يرثى له ..