اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


بحث بعنوان " نحو مشروع مدرسي هادف "

الموضوع في 'ملتقى نظام المقرارات والنظام الفصلي للثانوية' بواسطة هيفاء الحجي, بتاريخ ‏2015-03-24.


  1. هيفاء الحجي

    هيفاء الحجي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1
    0
    0
    ‏2015-03-24

    بسم الله الرحمن الرحيم
    لا يتوقع أحد أن ينجح عمل ما بدون خطة محددة,ويمكن أن نطلق هذا القول ونعممه على جميع الأعمال, فإذا كان الأمر على هذا النحو, فإن من الأهمية بمكان أن يكون تخطيط المشروع أولى بالتركيز والاهتمام وبذل كل ما بوسعنا أن يتم بالصورة التي تكفل نجاح المشروع وانتهائه بالصورة التي تحقق الأهداف.

    إن الإشكال الذي يواجه مشرف المشروع هو الكيفية التي يضع من خلالها خطة المشروع بما فيها من جدول زمني , وتكلفة , ومهام , وأفراد , ومتابعة سير الخطة , وغير ذلك من الأسس التي يرتكز عليها تخطيط المشروع, وكثيرا من المشروعات فشلت أو تأخرت عن موعد انتهائها أو سببت ضغطا للمتعلمين , وكل ذلك يعود لسوء التخطيط وعدم الاعتناء به بصورة كافية.
    ولا يمكن لمشرف المشروع أن يحسب حجم الموارد والميزانية وعدد المتعلمين اللازم للمشروع دون أن يعرف حجم المشروع أولا , الأمر الذي على ضوئه يكون التخطيط .
    إن تخطيط المشروع واحد من أهم الخطوات التي ينبغي الاعتناء بها, باعتبارها المنهجية التي يسير بها العمل بصورة متزنة , وباعتباره الخط الذي يسهل الإنجاز فيما بعد,ويجعل الفكرة سهلة التنفيذ, وخطة المشروع تعمل كخريطة للعمل بها تفاصيل كافية لما يجب أداؤه من مهام وأعمال , وهي مفيدة حتى لا يضيع المتعلمين في فوضى المهام والتفاصيل الدقيقة ووجهات النظر الراهنة والآراء الانطباعية.


    والمشروعات لا تحدث من تلقاء نفسها, ولا تسير بتوجيه ذاتي, وإنما تتطلب أفرادا يضعون لها طريقا يوجه المشروع الوجهة المرغوبة, وتجعل الكل يسير نحو الهدف المراد , وهذا يؤكد أهمية تخطيط العمل بطريقة منطقية ومنهجية وهيكلية دقيقة لا تضارب فيها ولا تعارض.
    واختيارنا لـ : تخطيط المشروع , كمبحث مستقل , والتركيز عليه في هذه الوريقات , ينبع من غياب ( التخطيط ) في ثقافتنا للمشاريع المدرسية وخاصة في نظام المقررات, فمعظم المشاريع تتم وفقا لاختيار عشوائي , لا يفي بالغرض المطلوب , حيث نركز عليه هنا أكثر لنؤسس لثقافة التخطيط لمشروع مدرسي حتى نجعل مشروعاتنا تسير بجدول زمني منظم يصلنا لمبتغانا من دون ضغوط نفسية أو أساليب فوضوية وتتحقق بالتالي النتائج ذات الجودة العالية, فلا يكفي في إدارة المشروع أن نبين أهمية التخطيط للمتعلمين فقط فحسب , ولكن ينبغي أن نرسخ التخطيط كثقافة شاملة في الحياة الشخصية والحياة العملية , حتى يسهل فيما بعد تأكيد تخطيط المشروعات وفق منهجيتها المعروفة , ويكون لدى المتعلمين في المشروع قناعة تامة بأهمية التخطيط ودافع ذاتي لتعلمه وتطبيقه بالشكل الصحيح.

    هذا المبحث الذي يركز على التخطيط , سيفيد المعلمات والمتعلمات في مجال المشروعات بطريقة تخطيط المشروع , وسيجد المهتمون بمجال المشروعات في هذه المبحث عددا متنوعا من طرق تخطيط المشروعات .

    وسنتناول في هذا البحث : مفهوم المشروعات , وأنواعها, وأهميتها, وخطوات تنفيذ المشاريع
    http://www.up-00.com/?xWjq

    رأيكم طريقي نحو الإرتقاء بالعملية التعليمية .:blushing: