اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


رأي: أشتري ساعة آبل أم ساعة أندرويد وير؟

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة nbdalamal, بتاريخ ‏2015-04-10.


  1. nbdalamal

    nbdalamal مراقبة عامة مراقبة عامة

    2,797
    1
    38
    ‏2009-07-02
    رأي: أشتري ساعة آبل أم ساعة أندرويد وير؟


    المنافسة شيء جميل جدا، توفر للمستخدم والمستهلك خيارات كثيرة، لكن بالمقابل تضعه ضمن متاهة لا نهاية لها إلا بالمشاورة والتفكير، من بين المنتجات الجديد؛ الساعات الذكية، لدينا ساعة آبل، وبالمقابل ساعات تعمل بنظام الأندرويد وير وهي كثيرة، فأيهما أشتري؟



    [​IMG]


    من المؤكد أن هذا السؤال سيطرحه أي شخص غير متعصب، ويبجث عن الأفضل، أما المتعجب لأجهزة آبل فمن المؤكد سيتشري ساعة آبل ولن يحتاج رأينا، والمتعصب لأجهزة الاندرويد، سيتشري ساعة تعمل بنظام الأندرويد وير ولن يحتاج رأينا.
    لكن هذا المقال سيكون مفيدا لكل شخص يبحث عن الأفضلية، وحاليا المنافسة قد تكون شبه متكافئة من حيث النتيجة، فلا ساعة آبل يمكن القول أنها الأفضل، ولا أي ساعة من ساعات الأندرويد يمكن القول أنها الأفضل، لكن يبقى الفيصل في الحكم هو المواصفات، ثم بعد ذلك الذوق، وهذا الأخير أمر نسبي يختلف من شخص لآخر.

    أولا: من حيث المواصفات.
    لن نطيل في ذكر تفاصيل المواصفات، فهي تقريبا نفسها، وإن كانت ساعة آبل تتفوق من حيث بعض المزايا، مثل الواي فاي، في حين أن ساعات الأندرويد وير تختلف فيما بينها من حيث المواصفات، فليست كلها تملك مواصفات واحدة، بل تتنافس فيما بينها، وبينها وبين ساعة آبل، لكن من حيث المجموع، فساعة آبل تتفوق من حيث المواصفات التقنية، لكن من حيث التفصيل، قد تكون بعض ساعات الأندرويد وير هي الأفضل، لذا عليك مراجعة تفاصيل المميزات التقنية قبل اتخاذ القرار.

    ثانيا: من حيث الشكل والتصميم.
    هذا ما قد يطلق عليه الذوق الشخصي، فأنا أحب الشكل الدائري للساعة، في حين أنت قد تحب الشكل المستطيل، بالتالي لن تناسبني ساعة آبل، في حين أنها ستكون مناسبة لك، لكن هناك ساعات أندرويد وير توفر تصميم مستطيل، مثل ساعة LG وسامسونج وسوني، وغيرهم، والشكل الدائري لدى ساعة موتورولا وهواوي وغيرهما.

    ثالثا: من حيث الاقتران بالهاتف.
    هنا نصل للفيصل، بالنسبة لي أفضل الساعة التي تقترن مع أي هاتف ذكي، للأسف ساعة آبل لا تقترن سوى بالأيفون، بالتالي في حال أردت أن تستخدمها مع جهاز آخر فلن يمكنك ذلك، لكن ساعة الأندرويد وير، وبحسب التقارير الواردة، فإنه يمكن جعلها تقترن مع الأيفون، سواء بشكل رسمي من جوجل قريبا، أو عن طريق الهاكر.


    إضافة مهمة: الفرق في السعر.
    يجب ألا ننس هذه النقطة المهمة، فالسعر لدى الكثيرين أمر مهم عند الاختيار، حتى ولو كنت غنيا، فلا يعني هذا أن تشتري ساعة غالية لتحس أنك الأفضل، بل يجب أن تشتري الأفضل فعليا لتكون الأفضل واقعا، وبخصوص السعر، فساعة آبل غالية وأقل نسخة منها ليست بذلك الجمال، أما ساعات الأندرويد وير، فتوفر لك خيارات رائعة وبأفضل الأسعار.

    النتيجة:
    الحقيقة، وبدون تعصب، سيكون الخيار الأمثل ولحد الآن هي ساعات الأندرويد، سواء من حيث المواصفات التي تتطور بشكل دوري، أو من حيث التصميم الدائري لمن يحبه، وأخيرا، الاقتران، يمكنك جعلها تقترن مع الأيفون أو جهاز أندرويد بسهولة، طبعا ليس في الوقت الراهن، لكن كما قلنا سيتوفر هذا قريبا.