اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


شهر شعبان

الموضوع في 'الملتقى الإســلامي' بواسطة نَاي الغُرُوب, بتاريخ ‏2015-05-19.


  1. نَاي الغُرُوب

    نَاي الغُرُوب طاقم الإدارة مراقبة عامة

    1,107
    8
    38
    ‏2014-06-25
    شهر شعبان:




    شعبان هو اسم للشهر ، وقد سمي بذلك لأن العرب كانوا يتشعبون فيه لطلب المياه ، وقيل لتشعبهم في الغارات ، وقيل لأنه شَعَب أي ظهر بين رجب ورمضان.




    شهر شعبان ليس من الأشهر الحرم ، ولم يرد في فضل العمل فيه تحديدا إلا الإكثار من الصوم ، وأما العمل الصالح عموما فإنه شهر تُرفع فيه الأعمال.




    عن عائشة رضي الله عنها قالت: ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم استكمل صيام شهر إلا رمضان ، وما رأيته أكثر صياما منه في شعبان. رواه البخاري ومسلم




    وروى مسلم رحمه الله عن عائشة : كَانَ رسول الله صلى الله عليه وسلم يَصُومُ شَعْبَانَ كُلَّهُ ؛ كَانَ يَصُومُ شَعْبَانَ إِلَّا قَلِيلًا




    وقال النووي: قولها : ( كان يصوم شعبان كلّه, كان يصومه إلا قليلا ) الثاني تفسيرٌ للأول , وبيان أَنَّ قولها : (كُلّه) أَيْ غَالِبُهُ




    قَالَ الْعُلَمَاء : وَإِنَّمَا لَمْ يَسْتَكْمِلْ غَيْرَ رَمَضَانَ لِئَلَّا يُظَنَّ وجوب صيام الشهر الآخر لو صامه كاملا.




    قال ابن رجب رحمه الله : " صيام شعبان أفضل من صيام الأشهر الحرم ، وأفضل التطوع ما كان قريبا من رمضان قبله وبعده .... وتكون منزلته من الصيام بمنزلة السنن الرواتب مع الفرائض قبلها وبعدها، وهي تكملة لنقص الفرائض ، وكذلك صيام ما قبل رمضان وبعده فكما أن السنن الرواتب أفضل من التطوع المطلق بالصلاة فكذلك يكون صيام ما قبل رمضان وبعده أفضل من صيام ما بَعُد عنه" . لطائف المعارف صـ 138




    في الحديث (شعبان شهريغفل الناس عنه بين رجب ورمضان) رواه النسائي، فيه إشارة إلى أن ما يظنه كثير من الناس أن صيام رجب أفضل من صيام شعبان غير صحيح .




    تقول عائشة: (كان علي الصوم من رمضان فماأستطيع أن أقضيه إلافي شعبان) يؤخذ من حرصها على ذلك في شعبان أنه لايجوز تأخير القضاء حتى يدخل رمضان آخر. الفتح




    كان عمرو بن قيس إذادخل شعبان أغلق حانوته وتفرغ لقراءة القران.


    قال أبو بكر البلخي: شهر رجب شهر الزرع، وشهرشعبان شهر سقي الزرع، وشهر رمضان شهرحصاد الزرع.




    لما كان شعبان كالمقدمة لرمضان شرع فيه ما يشرع في رمضان من الصيام وقراءة القران، للتأهب لتلقي رمضان. قال سلمة بن كهيل: كان يقال شهر شعبان شهر القراء.



    منقول من حساب الشيخ المنجد ​