اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


حوار هادئ

الموضوع في 'ملتقى بــوح الأقــلام' بواسطة ورد الجنوب, بتاريخ ‏2015-10-14.


  1. ورد الجنوب

    ورد الجنوب تربوي عضو ملتقى المعلمين

    332
    6
    18
    ‏2014-08-14
    بكرة اقول لك

    قصة من الخيال .. أنا وهنادي في مقهى الادباء

    كان الاستقبال بحجم اللقاء ....
    مابين شاعر واميرة الدلال وحسن منطق أنثى من جنون

    أنا : حياك يا اغلى من الالماس
    هنادي : حيا نباك يا شعر اتى من وراء الشمس
    أنا : ابتسامة شعشعت ... بطعم اللقاء
    هنادي : نظرة ساهمة معطرة بخجل انثى
    أنا : في لحظة ارتباك ... تفضلي بالجلوس
    هذا متكأ اعددته لك ... لي
    هنادي : تسلم إنه لمكان رائع كروعة من دعاني اليه
    *********
    تجلس هنادي اولا واتخذت أنا مكاني
    أنا : إي مشروب تشتهين إولا
    هنادي :: قهوة سوداء .. بلا سكر
    أنا :: ناديت النادل وكان لها ما ارادت
    في سكون اللحظات تجولت عينا هنادي بأرجاء المقهى
    طرقت قليلا ثم القت بمسمعي سؤال منذ متى وأنت ترتاد هذا المكان
    أنا : منذ زمن بعيد ... منذ بدأت اخلو بنفسي
    هنادي : لم افهم هلا شرحت لي
    أنا : هي نوع من الرياضة .. كم نحن بحاجة اليها
    كي نجلس فيها للتأمل ... لحديث النفس
    وكما تعلمين ... بأني شاعر ومحلل نفسي بالهواية
    وهاذان من جعلاني اعيش بعض من الاوقات بالخيال
    بعيدا عن صخب الحياة ... ومتاعبها
    هنادي : بمعنى استراحة محارب
    إنا: هو كذلك .. ها أنت اوجزت واختصرت علي عناء الاسهاب



    وحتى نلتقي لكم المسرات






     
  2. ورد الجنوب

    ورد الجنوب تربوي عضو ملتقى المعلمين

    332
    6
    18
    ‏2014-08-14
    بكرة اقول لك

    هنادي : ها أنا بين يديك وفي كرم ضيافتك
    اخبرني عن السر إلذي وراء هذه الدعوة
    أنا : لا تذهب بك الظنون بعيدا .. لست كما تظنين
    هنادي : أنا لم اسألك عن ظنوني اجب على سؤالي المحدد
    بعيدا عن مراوغاتك المعهودة
    أنا : هو فضول يا سيدتي من خلاله اكتشف عالم أخر
    من بحر النساء
    هنادي : ما هو عالمي إلذي تود أن تكتشفه ..
    وهل أنا اختلف عن بنات حواء
    أنا : بالتأكيد أنك عالم اخر .. فلا امرأة تتطابق مع الاخرى
    ولكل أنثى عالم يخصها هي ... وإن التقت مع اخرى
    في بعض النقاط ...

    وسنلتقي يوما ما

     
  3. ورد الجنوب

    ورد الجنوب تربوي عضو ملتقى المعلمين

    332
    6
    18
    ‏2014-08-14
    بكرة اقول لك

    هنادي : ماذا ستكتشف يا سيدي من عالمي المليء بالأشواك
    كم يؤلمني انتزاع اشواكي كلما حل الظلام ...
    أنا : أدري سيدتي ... ولكننا نحن من يتوقف عند حب شخص

    هنادي : نعم أنت رجل ككل الرجال ... ينسون سريعا
    لأنه بمقدورهم الانتقال ما بين هذه وتلك
    لا يقودهم غير شهواتهم ...
    أنا : ليس الكل يا سيدتي
    هنادي : لا تراوغ سيدي وأنت اعلم بحال الرجال لأنك منهم
    اعد قرأت كتاباتك .. ،سترى كيف صورت معشوقتك
    لا غير جسد انثى ... صورته كصنم وطفقت تصفه
    حتى رأيتك تكاد ان تعبده
    أنا : الشاعر يا سيدتي ... رجل حساس يعيش بالخيال
    ولهذا يفعل ما يفعل ... ولكن يبقى هناك رجال غير ذلك
    هنادي: ابتسامة سخرية صفراء
    لا فرق يا سيدي الشاعر يصنع من المرأة تمثال فيعبدها
    والأخر يراها تمثال لا روح فيها .... هكذا النساء تماثيل
    في تصور عقول الرجال ... والمرأة ليست كذلك
    أنا : لا اراك إلا احلام مستغانمي اخرى ... بين يدي
    انه لاكتشاف جديد ... هل كل النساء احلام في ذاكرة جسد
    هنادي: بالتأكيد كلنا احلام ... حين نبوح بما في صدورنا
    أنتم من يزرع الاشواك في الصدور ... وينشر الدموع في المآقي
    أنا : ياه لم اخال يوما بأننا بهذه الصورة القاتمة بعيون النساء
    هنادي: نعم يا سيدي أنتم هذه الصورة ... حتى تمتلئ عيونكم
    وتموت شهواتكم ... حينها لنا معكم كلام اخر ورؤية اخرى
    أنا : كم نحن تعساء يا سيدتي ... إذا

    ولنا لقاء قريب