اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


معلمة سعودية تستعرض مبادرة لتوظيف تكنولوجيا التعليم بجامعة ماساتشوستس الأمريكية

الموضوع في 'الملف الإعلامي' بواسطة الملف الإعلامي, بتاريخ ‏2016-06-05.


  1. الملف الإعلامي

    الملف الإعلامي عضوية تميّز عضو مميز

    548
    10
    18
    ‏2008-02-22
    تغطية إعلامية وصحيفة لكل ما يخص شؤون المعلم وميدان
    اختارت جامعة ماساتشوستس الأمريكية، المعلمة السعودية حنان بنت عبدالرحمن العرفج لتكون متحدثة رئيسة في المؤتمر السابع عن تكنولوجيا المعلومات تحت عنوان «الاحتواء الرقمي: تحويل التعليم من خلال التكنولوجيا» لتصبح بذلك ممثلة للوطن في هذا المحفل الدولي الذي عقد للمرة السابعة على التوالي في مدينة بوسطن بتنظيم من جامعة ماساتشوستس ومكتب التعلم الالكتروني.
    وقدمت العرفج، مشرفة تكنولوجيا التعليم بالإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية، ورقة عمل بعنوان «دور تكنولوجيا التعليم في تحفيز المتعلمين» والتي بينت فيها أسباب قلة الدافعية للتعلم، ومنها الطرق والأدوات التقليدية التي يتبعها المعلمون اثناء عمليات التعليم والتعلم، وركزت على الأدوات التكنولوجية التي تساهم في استثارة ورفع الدافعية للتعلم.
    وقالت العرفج حول مبادرتها توظيف تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في المدارس، ان المبادرة تقوم على مبادئ التعلم في القرن الحادي والعشرين لمنظمة اليونسكو، وهي التعلم من أجل أن تعرف، والتعلم من أجل أن تفعل، والتعلم من أجل أن تكون، والتعلم من أجل العيش المشترك. واختتم النقاش باستعراض مؤشرات تحقق اهداف توظيف الأدوات التكنولوجية.
    واستعرضت العرفج في ورقتها برنامج النمو المهني للمعلمين الذي يحقق توظيف فعال لتلك الأدوات والذي يحتوي على أربعة مسارات:
    أولها تصميم التعليم الإلكتروني.
    الثاني التفاعل الصفي وغير الصفي.
    الثالث تصميم محتوى تعليمي.
    الرابع الابتكار في مجتمعات التعلمية المهنية.