اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


العيسى: وحدات سكنية بمناطق المعلمين.. وتحقيق رغبات النقل لـ60%

الموضوع في 'الملف الإعلامي' بواسطة الملف الإعلامي, بتاريخ ‏2016-06-11.


  1. الملف الإعلامي

    الملف الإعلامي عضوية تميّز عضو مميز

    549
    10
    18
    ‏2008-02-22
    تغطية إعلامية وصحيفة لكل ما يخص شؤون المعلم وميدان
    كشف وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى عن أن وزارته ستقوم بإنشاء وحدات سكنية للمعلمين والمعلمات في المناطق التي يعملون بها، مشيرا إلى أن عملية نقل المعلم ستكون على مدار العام، وأن الوزارة ستوجه إدارات التعليم لفتح المجال لتسجيل أبناء المعلمين والمعلمات المنقولين وفقا لحركة النقل الخارجي.
    جاء ذلك خلال رده على سؤال لـ»المدينة» حول ما يترتب على المعلم من تأخر إعلان حركة النقل من صعوبات في توفير وتسليم السكن في المنطقة المنقول منها وإليها.
    وأضاف، خلال مؤتمر صحفي عقده أمس بوزارة التعليم بالرياض، عن حركة النقل الخارجي للعام الدراسي 1436/ 1437هـ، أن حركة النقل سواء الخارجية أو الداخلية تتم وفق برامج حاسوبية تم تصميمها داخل الوزارة وفق مفاضلة دقيقة، وتشمل قطاعات النقل الخارجي 255 قطاعا، ولطالب النقل أن يختار 10 رغبات، علما بأن رغباته تبقى في النظام وتوثق سنويا حتى تحقق له الرغبة الأولى.
    وأوضح إن عدد المتقدمين من المعلمين للحركة لعام 1437هـ بلغ ١٤٢٠١٣وتم قبول ١٢٠٢٢٥ طلبا ممن تنطبق عليهم الشروط المحددة في قبول طلب التقدم للحركة الخارجية وذلك بعد تدقيق الطلبات والبيانات، وبالتالي يصبح عدد من تشملهم الحركة ٧٢,١٣٥ معلما ومعلمة.
    وأشار إلى أن الوزارة تعاملت مع ملف حركة النقل بشكل جاد وشفاف لأهمية الحركة ودور المعلم في العملية التعليمية.
    وبين أن الوزارة حرصت على أن تدرس بشكل دقيق الاحتياج في كل منطقة كما حرصنا التوجيه في الاحتياج إلى المناطق التي تحتاج إلى معلمين بكثرة، ونحمد الله على خروج حركة النقل وتحقيق رغبة 60 % من المعلمين. وأضاف: أنا شخصيا شاركت في مراجعة كثير من المعلومات مع وكيل الشؤون التعليمية،
    وكشف عن أن الوزارة لديها 10 آلاف وظيفة للعام المقبل، مؤكدا أن الوزارة بصدد مراجعة آلية ومنظومة النقل وسيتم اتخاذ إجراءات جذرية للتأكد من تحقيق العدالة.
    وعن تحقيق رؤية المملكة فيما يخص التعليم قال إن الرؤية تتطلب جودة التعليم ورفع من مستوى جودته.
    وعن بدل النائي قال إن هناك بدلا يصرف ومعمول به منذ سنوات ومنظم فق وزارة الخدمة المدنية ويختلف باختلاف المناطق.
    وبين إن الوزارة ساعية في التغيير الجذري بحركة النقل وتخفيف المركزية في ذلك.
    ووجه المعلمين الذين لم تحالفهم حركة النقل أنه بإمكانه التقديم السنة القادمة ونقدر حاجة الأسر إلى لم الشمل والظروف التي تواجه كثير من المعلمين ونحمد الله أن المعلمات تم توفير فرص النقل لهن بشكل كبير، وكانت الوزارة حريصة على إنجاز الحركة بأكثر مكاسب للمعلمين.
    وعن سد حاجة بعض المناطق عقب نقل المعلمين بالحركة قال إنه لن يكون هناك تعاقد لبند105 لسد عجز الحركة.