اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


من يحمي المعلمين والمعلمات؟

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة عوض الحارثي, بتاريخ ‏2008-04-06.


  1. عوض الحارثي

    عوض الحارثي عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    4,918
    0
    36
    ‏2008-01-13
    معلم
    عبدالرحمن الشهيب
    معلمة مرحلة ابتدائية تحنو على الصغيرات في الفصل كما تحنو الأم على صغارها، تسابق الريح كل صباح للحاق بفصلها وما يتبع هذا اللحاق من أخطار الطريق التي أزهقت أرواح الكثير من معلماتنا، مخلصة في عملها مثابرة في جعل الجو الدراسي أكثر نجاحاً، تدفع من جيبها الخاص لطلاء جدران الفصل وما احتاج من فرش وتغيير ما هرم من مكيفات الفصل أو برادات المدرسة، بالإضافة إلى الهدايا التي تشتريها من جيبها الخاص لتحفيز الطالبات لحب العلم والتعلم وتحبيبهن في المدرسة، تُفاجأ هذه المعلمة بمديرة المدرسة تعنفها لأنها تلقت شكوى كيدية من والد أو أم طالبة في الفصل نقلاً عن التلميذة الصغيرة بأن المعلمة ضربتها فتصدق مديرة المدرسة الشكوى على الفور دون سماع رأي المعلمة في الشكوى ودون الأخذ في الاعتبار سجل المعلمة الناصع في الاجتهاد في التعليم وحرصها على صغيرات الفصل كما لو كن أطفالها تنقض المديرة على المعلمة بدون أي أسلوب تربوي رامية بعرض الحائط كل التضحيات التي قدمتها المعلمة، التضحيات التي يجلبها عليها حبها لدينها ووطنها وبنات بلدها دون انتظار الشكر والتعويض من أحد، مقابل كل هذا تكافأ المعلمة باتهامها بالإساءة للمهنة وتخوينها بالإساءة لتلميذاتها الصغيرات . بالتأكيد أن المعلمة المخلصة حينما تواجه بشكوى كيدية مثل هذه تنهار نفسياً وتتألم ويصيبها ما يصيبها من الأذى ويتضاعف هذا الألم حينما لا تتراجع المديرة وتعتذر للمعلمة بعد اعتراف الطفلة الصغيرة بأنها اختلقت شكوى الضرب إما لجذب انتباه ذويها أو لمشكلة أخرى عند الطالبة ليس للمعلمة أو الفصل علاقة بها.كلنا حريصون على سلامة التلميذات الصغيرات في الفصل وسلامتهن من أي إيذاء كان وحريصون على تطبيق النظام على كل معلمة مخطئة، ولكن مطلوب من مديرة المدرسة أن تسمع رأي أية معلمة حينما تصلها شكوى بحقها، كمسلمة بدهية للحكم في أي قضية لابد من سماع رأي طرفيها والمديرة كمسؤولة لابد أن تسمع رأي طرفي القضية ولابد أن لا يخيف المديرات تحجج آباء الطالبات بأنهم سيقدمون شكوى للرئاسة، فليكن ... لابد أن تكون المديرة واثقة من أداء معلماتها خصوصاًً ممن أمضين سنين طويلة مليئة بالتضحيات والإخلاص والعطاء والبذل.مطلوب من معالي الدكتور خالد المشاري نائب وزير التربية والتعليم توجيه مديرات المدارس بسماع رأي معلماتهن قبل إبداء الرأي في أي شكوى توجه للمعلمات ودون الخوف من تهديد أولياء الأمور بالشكوى للوزارة الذي يدخل في قلوب المديرات الرعب من الوزارة مما يجعلهن يتحاملن على المعلمات الجزء الأضعف في المعادلة، وفي هذا أحياناً ظلم وإجحاف كبيران بحق المعلمات من بنات البلد المخلصات اللاتي يقدن العملية التعليمية في المملكة بكل جد وإخلاص رغم غياب المحفزات والدعم والتشجيع. حكاية الشكاوى الكيدية من الصغيرات في المدارس الابتدائية تجاه معلماتهن تكرر كثيراً سماعها في الآونة الأخيرة، وهذا لا يحدو بنا تجاهلها بل العكس يجب سماعها والاهتمام بها فلربما أن الشكوى الكيدية تنبيء بأن الصغيرة لديها مشاكل خارج المدرسة أو حتى داخل المدرسة يجب الاستماع إليها ومحاولة حل مشكلتها قدر الإمكان، ولكن قبل كل شيء لابد من سماع رأي المعلمة التي وقعت عليها الشكوى وسماع رأيها للتأكد من أن الشكوى حقيقية أو كيدية حتى لا نخسر معلمات رائعات الوطن في أمس الحاجة إليهن.والسؤال الآن من يقع عليها أذى الشكاوى الكيدية من معلماتنا المخلصات ولا تنصفهن مديرة المدرسة بالاعتذار على أقل تقدير، إلى أين تذهب في وزارة التربية والتعليم؟

    http://www.alyaum.com/issue/page.php?IN=12714&P=4
     
  2. ام اسيل

    ام اسيل مشرفة سابقة عضو مميز

    2,628
    0
    0
    ‏2008-01-22
    معلمة
    وزارة ظالمة,ادارة ظالمة
    اعانك الله ايتها المعلمة
     
  3. رتانيا

    رتانيا مشرفة سابقة عضو ملتقى المعلمين

    4,662
    0
    0
    ‏2008-01-13
    غيض من فيض في مآسي التعليم,,,

    الله يعطيك العافية على النقل,,,, ابا الحارث,,,