اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


ثور معالي ( الوزير ) .!!

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة بلا حدود, بتاريخ ‏2008-04-08.


  1. بلا حدود

    بلا حدود تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    25
    0
    0
    ‏2008-01-19
    يحكى أنه كان لقوم ( أغباء ) ثور فضولي ..!!
    وذات يوم أراد هذا ( الثور ) أن يتوصل إلى السر ( الكامن ) وراء قدرة ( الزير ) على تبريد الماء ..
    ونظراً لأن الفضوليين – في الغالب – أكثر ذكاء من أقرانهم , فقد أدرك هذا ( الحيوان ) أن حاسة ( البصر ) هي أقوى الحواس التي يمكن أن يعتمد عليها – بعد الله – في حل هذا ( اللغز ) .. فاقتحم البيت وعمل على حشر رأسه في غيابة ( الزير ) ..
    لكنه لم يلبث أن اكتشف أن الأمور لا تسير بالشكل ( المطلوب ) على اعتبار أنه لا يمكن أن يصل إلى مبتغاه في هذه الأجواء ( المعتمة ) ..
    أراد ( البائس ) أن يعود أدراجه فلم يفلح إذ حالت ضخامة ( قرونه ) دون إتمام عملية ( الانسحاب ) بنجاح ..!!
    عندئذ أدرك أنه لا مفر من طلب المساعدة فعمل على استفزاز من استطاع بصوته ( الرخيم ).!!
    وقع الصوت في آذان القوم .. فأقبلوا ( في صرة ) و أجمعوا أمرهم ..!!
    تشاوروا ثم استقروا في النهاية على أن يُرد الأمر إلى أهله ..
    وكان فيهم شيخاً يحسبونه – والله حسيبه – ذا عقل ( راجح ) وبصيرة ( ثاقبة ) ..
    ذهبوا إليه .. وعرضوا أمر ثورهم عليه ..
    فكر كبيرهم .. و قدّر ..
    نظر ..
    عبس .. و بسر ..
    ثم أمرهم بهدم البيت .........!!!!!
    فانصرفوا في حبور ؛ و أقبلوا على البيت ينهشونه بمعاول ( هدم ) تحملها سواعد ( مفتولة ) و تحركها عقول ( مأفونة ) .. وعندما صار البيت هشيماً تذروه الرياح تنفس القوم الصعداء إلى أن لاحظ أحدهم أن رأس ( الثور ) لا يزال عالقاً في ( الزير ) ....!!
    نكصوا إلى صاحبهم على أعقابهم و أبلغوه بما كان من أمرهم .. و أمر ثورهم و ( زيره ) ..
    سألهم ,, وشدد عليهم في السؤال عم إذا كانوا قد أتموا عملية هدم البيت ؛ فأكدوا له أنهم سووه بالأرض ..!!
    أدرك ( الشيخ / العاقل ) أنه يجب أن يفكر في حل آخر غير ( الهدم ) ..
    سكت للحظة ؛ ثم قال بنبرة ( الواثق ) : أقتلوا الثور أو أطرحوه أرضا .. و زادهم موضحاً (( أعني : اقطعوا رأسه )) ثم رافقهم للوقوف على التنفيذ تحسباً لأي طارئ ..!!
    فُصِل رأس الثور عن جسده .. والتفت القوم إلى عاقلهم ففهم أنهم يودون أن يلفتوا انتباهه إلى أن مشكلتهم لا تزال ماثلة أمامهم ..
    نظر ( كبير القوم ) إلى رجل كان يقف بجواره وقال :
    ماذا تنتظر ..؟
    حطم الزير ليخرج رأس الثور ..
    فعل ( الأخير ) ما طُلِب منه .. فكانت النتيجة غاية في ( الروعة ) إذ بات الرأس حُراً طليقا ..
    أقبل الجميع على كبيرهم يقبلون رأسه ؛ و يثنون على رجاحة عقله .. ثم انطلقوا ( زرافات ووحدانا ) إلى ما يشغلهم من أمر دنياهم و آخرتهم .. وبعد مدة شوهد ( عافلهم ) في مسرح الأحداث باكياً ؛ وعند سؤاله عم يبكيه أفاد بأنه يأسف على حال قومه بعد وفاته ذلك أنهم لن يجدوا من يمدهم بالرأي ( السديد ) فيما لو وقعوا – لا قدّر الله – في مشكلة مشابهه ..!!!!
    بقي أن أسأل ..
    ألا تذكركم هذه القصة التي لا أعرف شيء عن مدى صحتها بقصص أخرى مشابهه و معاصرة مسرحها بعض ( الوزارات ) و أبطالها ثلة من ( الوزراء ) .؟!
     
  2. عبــدالله الشــريف

    عبــدالله الشــريف إدارة الملتقى إدارة الملتقى

    3,471
    1
    0
    ‏2008-01-03
    معلم
    ألا تذكركم هذه القصة التي لا أعرف شيء عن مدى صحتها بقصص أخرى مشابهه و معاصرة مسرحها بعض ( الوزارات ) و أبطالها ثلة من ( الوزراء ) .؟!

    هناك كثير من التخبطات والقرارات العشوائية التي تضر أكثر مما تنفع بسبب أحادية الرأي

    وهناك بعض القرارات التي لو صاغها (رجل الشارع البسيط ) لكانت أكثر عقلانية وفائدة وجدية ..!!

    فمشكلتنا أن القرارات تتخذ في بروج عاجية ..!! بعيدة عن أرض الواقع الملموس ..؟

    وكثير من هذه التخبطات ليست ببعيدة عن وزارتنا الموقرة ..!!

    لآن أصحاب هذه القرارات أرادوا أن يطبقوا أفكار وقناعات لا تنطبق على واقعنا ومجتمعنا ..!!

    وسوف اضرب لكم مثالاً على ذلك .

    في عهد الوزير الرشيد .
    كنا نسمع في كل لقاء معه أو حوار أن الوزارة تسعى بكل ما أوتيت من قوة لتطبيق تجربة التعليم في اليابان على تعليمنا .

    فالطموح مطلوب .. وأذا كانت تجربة التعليم في اليابان رائدة ومتطورة فما المانع من ذلك .!!

    ولكن وزيراً الموقر ووزارتة الميمونة ..!! في ظل هذا الطموح ..!!

    لم يأخذوا في عين الأعتبار ما يلي :

    1- كيف تطبق تجربة بهذا الحجم وأنت لا تملك أبسط مقومات التعليم .؟

    فأكثر من 80 % من مدارسنا مستأجرة . وياليتها صالحة بل هي عبارة عن صناديق مغلقة لا تستطيع أن تنستنشق فيها الحد الأدنى من الهواء الصحي .
    فهي عبارة عن غرف مساحتها في الغالب لا تعدى 4×4 وبها أكثر من ثلاثين طالب أو طالبة .

    ولا يوجد بها أي مقومات للتعليم .

    فكيف نطبق تجربة اليابان . في هذه الصناديق ...؟؟

    أولاً وفروا المدارس المناسبة للتعليم قبل أن تفكروا في مثل هذه التجاااارب ..؟؟

    وما بالكم بالمعلمين والمجتمع والمناهج والوسائل التعليمية وغيرها ......!!!!!!!!!!!!


    فمن يريد أن يستكشف المريخ لا بد أن يكون لدية مركبة فضائية وليس سيكل أبو كفرتين ..!!!
     
  3. المسافر

    المسافر تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    55
    0
    0
    ‏2008-02-22
    بقي أن أسأل ..
    ألا تذكركم هذه القصة التي لا أعرف شيء عن مدى صحتها بقصص أخرى مشابهه و معاصرة مسرحها بعض ( الوزارات ) و أبطالها ثلة من ( الوزراء ) .؟!

    والله أنك صادق

    وبالذات وزارة التربية والصحة والزراعة والتجارة
    فهذه الوزارات أكثر الوزارت تخبطاً وعشوائية وقلة أنتاجية
     
  4. الرحال

    الرحال تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    199
    0
    0
    ‏2008-02-22
    معلم
    مشكور على الموضوع