اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


* استراتيجياتــ .....

الموضوع في 'ملتقى عالم حواء' بواسطة ! فــ ج ــر !, بتاريخ ‏2008-01-18.


  1. ! فــ ج ــر !

    ! فــ ج ــر ! عضوية تميّز عضو مميز

    11,071
    0
    0
    ‏2008-01-17
    معلمــــة





    هذه الاستراتجيات تهدف لمساعدة الطفل لبناء معتقد إيجابي عن نفسه وقدراته لأن معتقداتنا عن قدرتنا تتحكم فيما نفعل وما لانفعل بالحياة بعد مشيئة الله. فمثلاُ: إذا اعتقد الطفل أنه غبي بالرياضيات وبطيء الفهم للأمور التي تتعلق بذلك فلن يتقدم أو يتحمس لعمل أي آمر يتعلق بذلك و أذا اضطر فأنه سيفعلها بعقلية متوقع الفشل.

    ما هي الرسائل الايجابية؟

    هي عبارة عن كلمات مكررة يختزنها العقل الباطن ومع الأيام تنعكس ألي سلوك. ولكي نبرمج الطفل علي سلوك معين من خلال تقنية الرسائل الايجابية علينا التالي:

    1. يجب أن تكون الرسالة واضحة ومحددة: كأن تقول له ( أنت قوي أو أنت صادق أو أنت ذكي).

    2. يجب أن تكون الرسالة إيجابية: أي لا تبدأ بنفي مثال: لا أريدك أن تكون كاذب. والصحيح أن تقول أريدك أن تكون صادق. أي تذكر الصفة التي تريد أن تبرمج عليه الطفل وليس العكس.

    *يجب أن يصاحب الرسالة أحساس قوي: الإحساس أحد المؤثرات في برمجة العقل الباطن لذلك يجب أن تكون الكلمة التي توجهها للطفل مصحوبة بإحساس قوي يتقبلها العقل الباطن ويبرمجها.

    *يجب أن تكرر الرسالة عدة مرات حتى تبرمج: بامكان كتابة الكلمة وتعليقها في غرفة الطفل مع قراءتها باستمرار أو تردديها في إذني طفلك وهو نائم 21 مره كأن تقول" خالد صادق" وليس"أنا صادق".

    3. اربط الصفة بسلوك صدر من الطفل فعلاً وذلك حتى يتم تصديقها من الطفل مثل:
    "أنت فعلاً ذكي عندما ……" وكرري ذلك ثلاث مرات منفصلة ، وهذا يضمن بإذن الله ان طفلتك سوف تنطلق بالحياة وهي تؤمن بأنها تملك هذه الصفة.

    4. تحدث عن هذه الصفة الايجابية بطفلك مع شخص آخر مثلاً قريبه بالتلفون أو الأب وكأنك لا تعرفين إن الطفلة تسمعك وغير موجودة لكن تأكدي من أن طفلك يسمعها خصوصاً وان الأبحاث أثبتت أن الطفل يسمع فتح تغليفه الحلوى من 15 متر.

    5. القصة قبل النوم:

    يقول علم البرمجة اللغوية العصبية أن أفضل وقت يكون فيها العقل الباطن متهيئ للبرمجة هو ما بين حالة اليقظة واستسلام الشخص لنوم. في هذه الحالة نستطيع برمجة الطفل من خلال القصة التي نذكر فيها ما نريد أن نوصله لعقل الطفل.

    6. كذلك تستطيعي استغلال وقت ما قبل النوم بالحوار المباشر مع الطفل عن موقف أو سلوك ايجابي قام به. مثل "أنت فعلاً إنسانه حنونة عندما ذهبت بسرعة ومن نفسك عندما سمعت بكاء أخيك الصغير، يجب أن تكوني فخورة بنفسك"

    7. كتابة عبارات ايجابيه وتعليقها على الحائط لضمان برمجتها في العقل الباطن مثل "الدراسة وناسه " .

    8. التركيز على ايجابيات الطفل في شخصيته وسلوكه ولو صغيره وإبرازها والتعبير عنها وهذا كفيل بإزالة السلبيات.

    9. وفر لطفل بعض فرص التدريب على الثقة والجرأة في المنزل وغيرة مثل : عشر دقائق يومياً تطلب منه أن يتحدث عن موضوع أو يقرا قصة أمام العائلة. والمهم أن تتقبل أداءه دون الإكثار من الملاحظات و النقد.

    10. اطلب من الطفل القيام ببعض الأمور التي تطلب التفاعل ولاحتكاك مع الآخرين: مثل الاتصال بأسرتك لسؤالهم عن أمر ما، طلب التذاكر من بائعة التذاكر بالملاهي، طلب الوجبة من المطعم...ألخ. وتشجيعه على ما قام به أو حتى لمجرد محاولته ودائما ترديد " هل رأيت أنت تستطيع فعل أي شيء تريد فعله"

    11. لكن يجب الانتباه عن الابتعاد عن النقد واللوم نهائياً بل يستخدم أسلوب التشجيع والتحفيز. ويجب أن نشجع الطفل على محاولاته(حتى لو فشلت) وليس فقط النتائج.




    تحيتي للجميع​