اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


مسؤولون تربويون يطالبون بوثيقة مواصفات لبيانات نتائج الطلاب

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة عوض الحارثي, بتاريخ ‏2008-04-26.


  1. عوض الحارثي

    عوض الحارثي عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    4,918
    0
    36
    ‏2008-01-13
    معلم
    بعد إلغاء مركزية الاختبارات
    مسؤولون تربويون يطالبون بوثيقة مواصفات لبيانات نتائج الطلاب


    ياسمين الحمد- جدة
    اكد عدد من المسؤولين في وزارة التربية والتعليم اهمية ايجاد وثيقة مواصفات لقاعدة بيانات حاسوبية لتوثيق نتائج الطلاب والطالبات وذلك استعداداً لالغاء مركزية الاختبارات . وشددوا على ضرورة اتباع نظم حاسوبية فاعلة في قبول الطلاب والطالبات المستجدين والمستجدات وكذلك تطوير وتحديث نظام معارف والوصول إلى حلول لبعض القضايا في مجال انظمة والقبول والمعادلات . مديرة عام الاختبارات والقبول في تعليم البنات د. امل بنت ابراهيم القريشي اكدت على اهمية مشاركة الميدان التربوي في معالجة القضايا التربوية وصناعة قرارات المستقبل التطويرية والتركيز على موضوع محدد يتم تناوله من عدة محاور من قبل مجموعة من المشاركين والمشاركات وهي فرصة من فرص النمو المهني الثمينة التي يتوقع أن تحقق أهدافها إذا أحسن التخطيط والتنظيم والتنفيذ لها كما أنها فرصة من فرص التواصل الفعال بين منسوبي ومنسوبات الإدارات المركزية ونظرائهم في الميدان التربوي لتكريس الجهود وتوجيهها نحو توحيد الرؤى والأهداف والاستراتيجيات التطويرية.
    وتمنى المستشار التعليمي عبدالله عبدالعزيز الجنيدل من مقرري الانظمة واللوائح في مجال الاختبار ان تكون لديهم مرونة في تنفيذ الانظمة بحيث نستفيد من الدول التي سبقتنا بسنوات وتقديم هذه التجارب في اللقاءات للاستفاده منها لان انظمة الاختبارات تمس كل طالب وطالبة وتؤثر على جميع فئات المجتمع لان قطاع التعليم مرتبط مع كل منزل وكل فئة في المجتمع فكل منزل له ابن وبنت في المدارس وستؤثر بشكل مباشر في مستوى الكفاءة الداخلية والخارجية وعلى مستوى الاجهزة التربوية او المدارس لان هذه تفتح مجالاً لتبادل الافكار واقتراح امور تنفيذية.
    اما الطالبة خولة عبدالله في الصف الثالث العلمي في مدارس دار العلوم الاهلية فأكدت اهمية التعاون والترابط والتكاتف والشورى بين المسؤولين والطلاب والطالبات لإيجاد نظام واحد مع تفادي الاخطاء السابقة وإيجاد نظام لتفعيل التشاور بين الفئات والادارات المختلفة.
    ودعت سارة الضفيان “مشرفة مركزية في الوزارة” الى طرح العديد من الموضوعات القيمة التي تخدم الميدان التربوي والوصول الى حلول ومقترحات تثري العملية التربوية وترفع من شأنها لانها تحتضن نخبة مميزة من الكفاءات التي من شأنها كذلك الرفع من انظمه الاختبارات بالوصول الى تقنيات حديثة وانتاجية فاعلة.
    وقالت فاطمة الجاسر “مشرفه مركزية في الوزارة” إن اللقاءات هي عملية تربوية تقوم على التواصل التربوي وتبادل الخبرات وإثراء المعلومات وفق أهداف محددة ، حيث يجتمع ذوو الاختصاص والخبرة لتناول موضوع تربوي ذات علاقة بالجهات التي اجتمعت بخصوص هذا اللقاء ، وتطرح فيها أوراق عمل تتضمن بحوثاً ودراسات علمية وتجارب ميدانية وورش عمل الهدف منها الوصول لرؤية موحدة وذلك عبر حوار هادف بناء ونقاشات مثمرة .
    اما نوال الريس “مشرفة مركزية في الوزارة” فأكدت أن الآراء التي تؤدي بالمسيرة التربوية والتعليمية إلى التطور والتقدم لتواكب ركب النمو الحضاري المُتلاحق في العالم اليوم تساهم في رفع الكفاءات سواءً داخل نطاق المشاركة في اللقاء أو خارجه.
    http://www.okaz.com.sa/okaz/osf/20080426/Con20080426190516.htm