أيهما أفضل وأكمل قول جزاك الله ( خير أم ألف خير )

الموضوع في 'الملتقى الإســلامي' بواسطة **أبوعبدالله**, بتاريخ ‏2009-06-14.


  1. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    ‏2008-05-28
    معلم
    1419هـ
    الخامس
    14
    12
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الفتوى الأولى
    السؤال :
    ما حكم قول : جزاك الله ألف خير؟ هل هو من المناهي اللفظية؟



    الحمد لله
    أرشدنا النبي صلى الله عليه وسلم إلى مكافأة من أحسن إلينا ، فإن لم نجد فإننا ندعو الله له : جزاك الله خيرا .
    روى أبو داود (1672) عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (مَنْ صَنَعَ إِلَيْكُمْ مَعْرُوفًا فَكَافِئُوهُ ، فَإِنْ لَمْ تَجِدُوا مَا تُكَافِئُونَهُ فَادْعُوا لَهُ حَتَّى تَرَوْا أَنَّكُمْ قَدْ كَافَأْتُمُوهُ) صححه الألباني في "إرواء الغليل" (1617) .
    وروى الترمذي (2035) عَنْ أُسَامَةَ بْنِ زَيْدٍ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (مَنْ صُنِعَ إِلَيْهِ مَعْرُوفٌ فَقَالَ لِفَاعِلِهِ : جَزَاكَ اللَّهُ خَيْرًا ، فَقَدْ أَبْلَغَ فِي الثَّنَاءِ) صححه الألباني في صحيح الترمذي .
    ( فَقَدْ أَبْلَغَ فِي الثَّنَاءِ ) أَيْ : بَالَغَ فِي أَدَاءِ شُكْرِهِ ، وَذَلِكَ أَنَّهُ اِعْتَرَفَ بِالتَّقْصِيرِ ، وعجزه عَنْ جَزَائِهِ ، فَفَوَّضَ جَزَاءَهُ إِلَى اللَّهِ ، لِيَجْزِيَهُ الْجَزَاءَ الْأَوْفَى .
    فهذا هو اللفظ الوارد عن النبي صلى الله عليه وسلم : (جزاك الله خيرا) ، وهو أكمل من غيره بلا شك ، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم ، فلا ينبغي العدول عن هذا اللفظ إلى غيره .
    وإن كان المسلم إذا قال : جزاك الله ألف خير ، أحياناً ، لا حرج فيه ، مع التسليم بأن اللفظ النبوي أكمل وأفضل .
    والله أعلم
    الإسلام سؤال وجواب

    الفتوى الثانية
    السؤال :
    ما حكم قول جزاك الله ألف خير؟ حيث سمعنا أنك عندما تضيف كلمة ألف والتي هي عدد فأنت تحدد مقدار العطاء الذي تدعو المولى أن يرزقه أخاك الذي دعوت له...، ولكن عندما تقول جزاك الله خيراً دون تحديد فقد يقابلها من الله خير يهبه المولى - سبحانه وتعالى - لذلك المدعو له، وقد يتعدى الخير ألف خير فلم التحديد؟وهناك من يقول إن القصد التكثير فقط، ولا يقصد تحديد مقدار العطاء الذي تدعو المولى أن يرزقه أخاك الذي دعوت له...، أرجو التوضيح وجزاكم الله خيراً.
    الجواب
    بعد حمد الله: الوارد في النصوص قول :
    جزاك الله خيراً كما في صحيح البخاري (336)،ومسلم (367): عن عائشة – رضي الله عنها - أنها استعارت من أسماء قلادة فهلكت، فبعث رسول الله – صلى الله عليه وسلم – رجلاً فوجدها، فأدركتهم الصلاة وليس معهم ماءٌُفصلوا فشكوا ذلك إلى رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فأنزل الله آية التيمم، فقال أسيد بن حضير لعائشة – جزاك الله خيراً، فوالله ما نزل بك أمر تكرهينه إلا جعل الله ذلك لك وللمسلمين فيه خيراً

    وكما ورد عن ابن عمر – رضي الله عنهما - : قال حضرت أبي حين أصيب، فأثنوا عليه، وقالوا: جزاك الله خيراً، فقال: راغب وراهب، قالوا: استخلف، فقال: أتحمل أمركم حياً وميتاً؟ لوددت أن حَظِّي منها الكفاف لا عليَّ ولالي، فإن أستخلف فقد استخلف مَنْ هو خير مني - يعني أبا بكر – رضي الله عنه - وإنأترككم فقد ترككم مَنْ هو خير مني رسول الله – صلى الله عليه وسلم –. قال عبد الله –رضي الله عنه- فعرفت أنه حين ذكر رسول الله – صلى الله عليه وسلم – غير مستخلف أخرجه مسلم (1823). وفي مسند الحميدي (1160) ومسند عبد بن حميد (1418) والدعاءللطبراني (1929 – 1931) والمعجم الصغير للطبراني (1184)

    في الحديث الحسن الجيدالغريب عن أبي هريرة – رضي الله عنه – عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: "إذا قال الرجل لأخيه: جزاك الله خيراً فقد أبلغ في الثناء"

    وعند الترمذي (2035) من حديث أسامة بن زيد – رضي الله عنهما -: "من صنع إليه معروف فقال لفاعله: جزاك الله خيراً، فقد أبلغ في الثناء". قال القاري في المرقاة (6/213): وفي نسخة - يعني من المشكاة - معروفاً بالنصب أي: أعطي عطاء "فقال لفاعله" أي: بعد عجزه عن إثابته أو مطلقاً جزاك الله خيراً أي: خير الجزاء أو أعطاك خيراً من خيري الدنيا والأخرى، "فقد أبلغ في الثناء" أي: بالغ في أداء شكره وذلك أنه اعترف بالتقصير وأنه ممن عجزعن جزائه وثنائه، ففوض جزاءه إلى الله ليجزيه الجزاء الأوفى. أ.هـ.

    وأتى المسورعمر – رضي الله عنهما - فقال يا أمير المؤمنين إني احتكرت طعاماً كثيراً فرأيت سحاباً قد نشأ فكرهته فتأليت أني لا أربح فيه شيئاً فقال عمر –جزاك الله خيراً. انظر الورع للإمام أحمد (ص73).

    وفي مسند أبي يعلي (945) عن أسيد بن حضير قال : أتاني أهل بيتين من قومي، فقالوا كلم رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يقسم لنا أويعطينا، أو نحو من هذا فكلمته فقال: "نعم أَقْسِمُ لكل أهل بيت منهم شطراً فإن عادالله علينا عدنا عليهم" قال: قلت: جزاك الله خيراً يا رسول الله قال "وأنتم فجزاكمالله خيراً فإنكم - ما علمتكم- أعِفَّةٌُ صُبُرٌ ".

    وأبلغ دعاء للصحابة -رضي الله عنهم – لعمر – رضي الله عنه - لما طعنه أبو لؤلؤة، كما في المعجم الكبيرللطبراني (10/266): عن ابن عمر – رضي الله عنهما - قال لما طعن عمر – رضي الله عنه - قال له ابن عباس – رضي الله عنهما - يا أمير المؤمنين جزاك الله خيراً أبشر قد دعا لك رسول الله – صلى الله عليه وسلم – أن يعز الله بك الدين.

    فهذا الدعاءالذي ورد في السنة وعلى ألسنة السلف الصالح، وهو أبلغ من قول جزاك الله ألف خير،والتحديد بألف ليس أبلغ، ولا يحدد مقدار الثواب والجزاء في الدعاء بعدد لأن الله يضاعف لمن يشاء إلى سبعمائة ضعف إلى أضعاف كثيرة، ولأن هذا التقدير أو التحديد بعددلم يرد في السنة ولا عند السلف -رحمهم الله- ولأن هذا ليس من التكثير كما يظنه البعض، فعفو الله وخيره وثوابه أكثر، وفضله لا يعد ولا يحصى ، والتحديد بعدد فيه تقليل لا تكثير، فلا يبخل المسلم على أخيه وهو يظن أنه قد أراد التكثير،

    والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد.
    الدكتور سالم بن محمد القرني
    عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد
     
  2. دكتــ عتيبه ـوور

    دكتــ عتيبه ـوور تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    7,523
    0
    ‏2008-12-13
    تيتشر
    1424
    الخامس
    10
    7
    جزاك الله خير على هذي المعلومات القيمة ...
     
  3. تداعيات كاتب

    تداعيات كاتب عضوية تميّز عضو مميز

    863
    0
    ‏2008-08-10
    موظف حكومي
    1427
    الخامس
    7
    6
    ابو عبدالله

    جزاك الله خيرا واثابك الله على النقل المفيد
     
  4. هدوء إمرأة

    هدوء إمرأة عضوية تميز عضو مميز

    19,372
    0
    ‏2009-02-02
    مستوره والحمد لله
    ,,,,,,,,,,,,
    الخامس
    7
    3
    يعطيك العافيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة
     
  5. نبراس19

    نبراس19 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,677
    0
    ‏2009-05-16
    1416
    جزاك الله خير
     
  6. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    ‏2008-05-28
    معلم
    1419هـ
    الخامس
    14
    12
    وياك أخي الكريم دكتور عتيبة
    ومرورك قيم أيضا
    تقبل تحياتي
     
  7. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    ‏2008-05-28
    معلم
    1419هـ
    الخامس
    14
    12



    وياك أخي العزيز تداعيات كاتب
    وأشكرك على المرور العطر
     
  8. بدر البلوي

    بدر البلوي المدير العام إدارة الموقع

    15,836
    160
    ‏2008-01-03
    جزاك الله خير اخي ابو عبدالله ..
     
  9. بدور32

    بدور32 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2,141
    0
    ‏2009-01-29
    معلمه
    1420
    الخامس
    11
    6
    جزاك الله خير وجعله الله في ميزان أعمالك الصالحة
     
  10. teacher2006

    teacher2006 أبــو فهـد .. عضو مميز

    9,954
    0
    ‏2008-09-12
    teacher
    1417 هـ
    الخامس
    15
    14
    جزاك الله خير على هذي المعلومات القيمة ...
     
  11. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    ‏2008-05-28
    معلم
    1419هـ
    الخامس
    14
    12
    وياك
    وأشكرك على المرور
     
  12. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    ‏2008-05-28
    معلم
    1419هـ
    الخامس
    14
    12

    الله يعافيك
    شكرا على المرور
     
  13. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    ‏2008-05-28
    معلم
    1419هـ
    الخامس
    14
    12
    أهلا بك أخي أبو تركي
    وأشكرك على المرور والدعاء لي بخير
     
  14. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    ‏2008-05-28
    معلم
    1419هـ
    الخامس
    14
    12
    وجزاك الله خيرا
    وأشكرك على المرور
     
  15. صــالح العتيبي

    صــالح العتيبي مراقب عام مراقب عام

    4,275
    2
    ‏2008-04-27
    معلم
    1423
    الخامس
    10
    7
    [​IMG]
     
  16. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    ‏2008-05-28
    معلم
    1419هـ
    الخامس
    14
    12
    وياك أخي العزيز تيتشر وشكرا لك على مرورك القيم
     
  17. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    ‏2008-05-28
    معلم
    1419هـ
    الخامس
    14
    12


    وفيك بارك أخي صالح
    وأسأل الله لك الجنة
    وأشكرك على مرورك الكريم