اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


العنف ضد المعلمين الأسباب والحلول

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة نبراس19, بتاريخ ‏2009-06-15.


  1. نبراس19

    نبراس19 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,677
    0
    0
    ‏2009-05-16
    الوطن :الاثنين 22 جمادى الآخرة 1430 هـ العدد 3181
    العنف ضد المعلمين الأسباب والحلول علي موسى الطاير بحر أبو سكينة كثير ما نطالع عبر وسائل الإعلام المختلفة وخاصة المقروءة ظاهرة العنف ضد المعلمين ،فيا ترى ماهي أسباب هذه الظاهرة التي أصبحت تؤرق الميدان التربوي؟ وأصبح المعلم يطالع هذه الأخبار بتوجس وخوف من أن تصبح ظاهرة معتادة لدى الطلاب وأولياء الأمور وربما يكون هو أحد الضحايا في المستقبل. وعندما نناقش هذه الظاهرة بعيدا عن العاطفة نجد أن العنف ضد المعلمين له أسباب فقد يكون المعلم بسوء تصرفه مع الموقف الذي يواجهه داخل المدرسة سببا في ردة الفعل القوية من الطالب، وقد يكون عدم تأهيل بعض المعلمين تأهيلا كافيا لمواجهة طلاب قد يكونوا قريبين له في السن كطلاب المرحلة الثانوية وكيفية التعامل مع هذه الفئة سببا في العنف ضدهم، وهذه الأسباب تستطيع وزارة التربية من خلال برامج موجهة تأهيل المعلمين وتدريبهم على كيفية مواجهة هذه المواقف في الميدان والتعامل معها بحكمة وروية، أما إذا كان هذا العنف من الطالب أو ولي أمره لأسباب عدوانية فأعتقد أن تطبيق النظام الرادع بحق كل طالب يعتدي على معلم لرسوبه في مادته أو لسبب ليس للمعلم ذنبا فيه أمر مهم جدا للقضاء على هذه الظاهرة التي أساءت للتربية والتعليم ولمنسوبيها، ولابد أن يعلن العقاب الذي تم اتخاذه ضد المتسببين فيه لجميع شرائح المجتمع فنحن نقرأ ظاهرة الاعتداءات المتكررة على المعلمين لكننا لم نقرأ ماذا تم اتخاذه من إجراء رادع، فعندما يقرأ الطالب مثل هذه الأخبار يكون تعرف على أنواع عديدة من وسائل العنف التي استخدمت ضد المعلمين وممتلكاتهم لكنه لم يقرأ ماذا تم اتخاذه من عقاب لمن تورط في ذلك فأصبح بالنسبة له كخبر ربما يكرره مع معلمه من باب الانتقام أو المغامرة، لكن عندما يعاقب عقابا رادعا و ينشر من قبل الصحيفة التي نشرت خبر اعتدائه يكون فيه ردعاً وزجراً لكل طالب وولي أمر تحدثه نفسه بالاعتداء على المعلمين.
    إذا نحن بحاجة إلى دراسة عاجلة عن أسباب هذا العنف فربما تخرج الدراسة بنتائج على ضوئها يتم وضع الحلول وتكون مشاركة الميدان معلمين وطلاب في هذه الدراسة أمراً مهماً لأنهم طرفي القضية، نريد أن يعرف المجتمع قيمة المعلم ومكانته، وكذلك يؤدي المعلم ما عليه من واجبات نحو طلابه كأب ومرب فاعل حتى تختفي هذه الظاهرة, فهل نقرأ أخبارا تسرنا كتربويين كاحتفاء طلاب بمعلمهم نظير ما قدم لهم, أو تكريم طالب مبتكر ومبدع وموهوب من قبل معلميه بدلا من أخبار العنف والاعتداء وهذا ليس بمستحيل متى ما درسنا الأسباب والحلول بتأن وبتجرد دون عاطفة لمعلم أو قسوة على طالب.
    http://www.alwatan.com.sa/news/ad2.asp?issueno=3181&id=4377