اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


“أريد حقي” تطالب بـتحقيق 27 مطلبا للمرأة

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة kkaa123, بتاريخ ‏2009-06-17.


  1. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    “أريد حقي” تطالب بـتحقيق 27 مطلبا للمرأة


    [​IMG]
    الأربعاء, 17 يونيو 2009


    علياء الناجي - الرياض



    طالبت حملة نسائية أطلقها عدد من السعوديات تحت مسمى “ أريد حقي" ، برد 27 حقا للمرأة - على حد بيان للحملة حصلت المدينة على نسخة منه - ومنها فتح فرص عمل للنساء اللواتي لم يتلقين تعليماً ، واعطاء المرأة حق عضوية مجلس الشورى في مختلف اللجان ،وعدم قصر عضويتها على اللجنة الاجتماعية ، وكفالة حق المرأة البالغة الرشيدة في إصدار أو تجديد بطاقتها الشخصية وجواز سفرها بدون إذن أحد . والسماح للمرأة بقيادة المرأة للسيارة. وإيجاد أقسام نسائية بمحاكم المملكة لخدمة المرأة قضائياً وافتتاح أندية رياضية نسائية تتيح للفتيات ممارسة الألعاب الرياضية . واشار البيان الى ان الحملة تزمع الرفع بهذه الحقوق للجهات العليا ، كما اشار البيان الى ان الحملة تتضمن شكوى ضد 12 وزارة وجهة حكومية تشمل : وزارة الخدمة المدنية، وزارة التربية والتعليم،هيئة السياحة والآثار، وزارة الداخلية، وزارة الثقافة والإعلام ، وزارة العمل، وزارة العدل،الرئاسة العامة للشباب، وزارة الشؤون الإجتماعية، هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومجلس الشورى. وقالت رئيسة الحملة خلود الفهد لـ"المدينة" أن المطالب التي تعتزم الحملة رفعها ، مطالب مشروعة ولا تتجاوز أي سلطة دينية ولا موروث اجتماعي مشيرة إلى أنها أمور مغيبة فقط ، وأكدت انه ليس بوسع أي جهة التسامح مع العنف ضد المرأة أيا كان شكله أو سياقه أو ظروفه . وبينت ان المطالب تشير إلى إن إغفال دور المرأة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية يعد بمثابة إهدار للجهود مع التأكيد على اتساع الوعي بالعلاقة الطردية بين التنمية وإسهام المرأة فيها باعتبارها نصف المجتمع ، وقالت ان نساء الوطن لا يمكنهن تحقيق تنمية حقيقية بدون المساهمة في كل عناصر التنمية، لافتة الى ان النهوض بأوضاع المرأة وتمكينها من المشاركة في عملية التنمية اصبح مطلباً رئيسياً تركز عليه الدولة ضمن توجهاتها التنموية، ونظراً لذلك أصبح عمل رؤية إستراتيجية للمرأة ضرورة ملحة في الوقت الحاضر .
    وتنشر “المدينة “ مطالب حملة “ أريد حقي “ :