اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


مهما فعلتم لن ولن يتطور التعليم

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة الظلم ظلمات, بتاريخ ‏2009-08-17.


  1. الظلم ظلمات

    الظلم ظلمات تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    7
    0
    0
    ‏2009-08-16
    أصدر صاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد آل سعود وزير التربية والتعليم قراراً يقضي بتشكيل لجنة إدارية عليا لتحسين مستوى الأداء والعمل على رفع الانتاجية ومتابعة سير العمل. ونص القرار على أن تكون اللجنة برئاسة نائب الوزير فيص ل بن عبدالرحمن بن معمر، وتضم في عضويتها نائب الوزير لتعليم البنين الدكتور خالد بن عبدالله السبتي، ونائب الوزير لتعليم البنات الأستاذة نورة بنت عبدالله الفايز، وأمين عام مجلس الوزارة، ووكيل الوزارة للتخطيط والتطوير، ووكيلا الوزارة للتعليم بقطاعي تعليم البنين والبنات، ووكيل الوزارة للشؤون المدرسية، ووكيل الوزارة للمباني، ومدير عام الشؤون الإدارية والمالية، والمشرف العام على تقنية المعلومات. وتختص هذه اللجنة بمناقشة المواضيع والمقترحات الاستراتيجية، ومتابعة سير العمل في إطارها، وإقرار السياسات واتخاذ القرارات والتوصيات الخاصة بذلك. وتنعقد اجتماعات هذه اللجنة بشكل أسبوعي.
    يذكر أن الوزارة تقوم حالياً بإعادة هيكلها الإداري بدمج قطاعات الشؤون الإدارية والمالية والميزانية وشؤون الموظفين والمشاريع في تعليم البنين والبنات في قطاع واحد؛ وذلك لتطوير الأداء ومضاعفة الإنتاجية والقضاء على معوقات العمل. وتشرف الوزارة على أكثر من 40 ألف مؤسسة تعليمية تشكل المدارس الحكومية 90%منها بعدد 36 الف مدرسة، أما المدارس الأهلية فتبلغ 4 آلاف مدرسة ونسبتها 10%. وتضع الوزارة آمال كبيرة على مشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم (تطوير) وذلك للنهوض بالعملية التعليمية لتطوير مستوى مخرجات التعليم وخاصة الرفع من مستوى خريجي وخريجات الثانوية العامة وفق احتياجات سوق العمل المحلي..
    وكانت الوزارة قد أجرت استطلاعًا علميًا يصف الواقع والآمال حول التعليم العام بأسلوب (360 درجـة) شارك فيه قرابة 500 شخصية، تمثّل شرائح مختلفة من المجتمع.
    وطالب المشاركون في الاستطلاع بجملة من التغييرات التي يرون أهمية تنفيذها ضمن خطوات الوزارة التطويرية، ويأتي في مقدمتها: بناء علاقة ثقة ومشاركة مع المجتمع المحلي تقوم على بيان الصورة الحقيقية للعمل التربوي، كما طالبوا بتغيير آلية اتخاذ القرار وذلك بتقليل المركزية ومنح إدارات التربية والتعليم مزيدًا من الصلاحيات، وشملت الرؤى العامة نحو «التطوير»: آلية توظيف المعلمين، وتعليم رياض الأطفال، وطرق التدريس، والنشاط غير الصفي، وبرامج رعاية الموهوبين، وآلية العمل الإشرافي في جهاز الوزارة، ومنهجية تجريب البرامج الميدانية، والجدول الدراسي اليومي والسنة الدراسية من حيث المدة، والتعاطي الإيجابي مع الإعلام، وأخيرًا معالجة المشكلات السلوكية في المجتمع المدرسي.
    وأبرز الاستطلاع عوامل عديدة للنجاح وفي مقدمتها: وضع خطة إستراتيجية للوزارة، وتحويل العمل إلى نظام مؤسسي، وحسن اختيار القيادات التربوية، والاستفادة من التجارب العالمية الناجحة، واختيار الشركاء الدوليين للإسهام في تجويد التعليم، وتوظيف التقنية في سائر المهام التربوية، وإعادة تأهيل المعلمين تأهيلاً متميزًا، وتركيز اهتمام الطلاب والطالبات على العلوم والرياضيات، واستقطاب الكفاءات المؤهلة والمتميزة، وتحقيق المراتب العليا في المنافسات والمسابقات العالمية.
    طلما هناك ظلم مستحيل يتطور التعليم فوفرو الجهد وما في داعي لتلك اللجان
     
  2. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    لن يتطور التعليم وركيزته مظلومة
    إن اعتقدتم أن هذه الدفعات كبش فداء فإنكم تخاطرون بأجيال وأجيال ...!
     
  3. ابولندا

    ابولندا تربوي فعال عضو ملتقى المعلمين

    1,866
    0
    36
    ‏2008-03-01
    م
    [​IMG]
     
  4. الـــشيــــخ

    الـــشيــــخ موقوف موقوف

    1,858
    0
    0
    ‏2009-02-02
    معلم
    داما هناك ظلم مستحيل يتطور التعليم فوفرو الجهد وما في داعي لتلك اللجان

    لان التعليم يؤكد انه لن يتطوووووووور
     
  5. قربطوال

    قربطوال تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    814
    0
    0
    ‏2009-03-17
    معلم
    الغريب انه لايتحدثون عن المعلم وكأنه الة صماء تستخدم لتحقيق اهدافهم



    ابشر بطول السلامة يامربع
     
  6. أبوريانk28

    أبوريانk28 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,456
    0
    0
    ‏2009-04-04
    معلم
    داما هناك ظلم مستحيل يتطور التعليم
    فوفرو الجهد وما في داعي لتلك اللجان

    لان التعليم يؤكد انه لن يتطوووووووور

    ونحن نعلم أن اللجان لم توضع إلا من أجل السرقة




    هههههههههههههههههههههههههههههه

    الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبرالله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبرالله أكبر الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبرالله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبرالله أكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر اللهأكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر اللهأكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر اللهأكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر
    اللهأكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر
    الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهأكبر