اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


ارفع رأسك أنت ياباني..!!

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة حسن الفيفي, بتاريخ ‏2009-09-01.


  1. حسن الفيفي

    حسن الفيفي عضوية تميّز عضو مميز

    6,235
    0
    36
    ‏2009-05-29
    معلم انجليزي

    على البال

    ارفع رأسك أنت ياباني..!!

    محمد الرشيدي
    هل تابعتم برنامج "خواطر 5" على قناة ال MBC مع المبدع أحمد الشقيري، إذا كانت الإجابة "نعم"، فسيكون معها أيضاً بالعامية جملة "تراك يا أحمد عقدتنا"!، فالبرنامج في ثوبه الجديد وبدقائقه القصيرة ولد في نفوسنا حالة من الاستمتاع بالأحلام الواقعية، ونحن نتابع يومياً لمحات مميزة لثقافة الشعب الياباني وتطوره في مجال الحياة الإنسانية وليس مجرد التقنية!.
    الأفلام التي سبق للكثير مشاهدتها عن الشعب الياباني كثيرة ومتعددة، ولكن التسلسل الفكري والنقدي الممزوج بالمواعظ والآيات القرآنية والأحاديث النبوية التي مزجها طاقم برنامج "خواطر 5" أعطت رونقاً خاصاً في طريقة الإعجاب ومحاولة الاقتداء بالتجربة اليابانية الراقية في جميع مناحي حياتنا، في البيت والمدرسة والشارع، فالأسلوب الاحترافي في مخاطبة البرنامج لمشاهديه فيها ناحية تشويقية عالية، وممتعة في الوقت نفسه ومختصرة لمحاضرات وقصص وكلمات طويلة.
    قبل سنوات في لندن كان هناك يوم مفتوح لنا في المعهد الذي كنت أدرس فيه، نحن السعوديين قدمنا "الكبسة السعودية" كتعريف ببلدنا، أما زملاؤنا اليابانيين فأحضروا فيلماً عن تنظيف الطلاب الصغار لمدارسهم بعد نهاية اليوم الدراسي وطريقة تعاملهم مع مدرسيهم، طبعاً الفيلم لم يبهرنا وحدنا، فحتى الانجليز انبهروا، ولكن ليس كانبهارهم بالكبسة السعودية!.
    فمع كثرة الوعاظ والبرامج التوعوية على الفضائيات قلما تجد الأسلوب المتطور في مخاطبة الجيل الحالي من المشاهدين، فعلى سبيل المثال تجد بعض المشايخ تقليديين في إيصالهم للرسالة التي يريديون مخاطبة مشاهديهم بها، أما الشاب الشقيري فأسلوبه متطور ومبني على ثقافة دينية مناسبة لأبناء جيله، وأنا ومع أول جزء من "خواطر" قبل أربع سنوات تقريباً كتبت عن هذه التجربة بإيجابية وكنت من أوائل من تطرق لتجربة الشقيري وها نحن نشاهد نجاح البرنامج وطاقمه في مخاطبة المشاهدين بأسلوب أكثر من راق تلفزيويناً.
    الأمر المحير بالفعل والمثير للكثير من الاستفهامات أنه ورغم أننا من أكثر الدول التي تبتعث أبناءها للدراسة والتعلم خارجياً لدول متقدمة ومن ضمنها اليابان، إلا أننا رغم مرور عشرات السنين من هذه التجربة لم نستفد من أفكار مبتعثينا في تطوير الحياة الإنسانية لدينا، فهل الآخرون بشر مختلفون عن غيرهم، أم أن واقع حلقة طاش عن التربية والتعليم بالفعل وبكل أسف ومرارة يجسد واقعنا الحقيقي الذي لا يؤمن بالتغيير والتطور الإيجابي، وتكون عودة مبتعثينا فقط بتعلمهم لغة أخرى مع التزامهم بثقافتهم التقليدية التي تواكب المظهر الخارجي لمجتمعنا، مجرد تساؤل وبكل براءة؟!.
    رمضانيات
    "بيني وبينك 3" فيه جرعات كوميدية مدروسة ومتميزة ومعتمدة على أبطال العمل وبشكل احترافي، فكان راشد الشمراني وفايز المالكي وحسن عسيري نجوماً مميزين في هذا العام وسيكون لنا وقفة مع نجاحهم.
    الدراما الخليجية "غزل" وسكر وعربدة وسحر وشعوذة، في أفكار فقيرة ابتلينا بها للأسف مع إطلالة الشهر الكريم في كل عام، وفي النهاية يعتبر هؤلاء أنهم جريئون!
    مع الحزم القوي الذي بدأت تتخذه وزارة الإعلام الكويتية مؤخراً مع العديد من القنوات الفضائية الكويتية وبعض برامجها، أتمنى أن يكون لها تأثير على المسلسلات التي تنتج في الكويت، لأن الواقع الدرامي الخليجي محزن!.

    http://www.alriyadh.com/2009/09/01/article456339.html
     
  2. رزان محمد

    رزان محمد تربوي عضو ملتقى المعلمين

    691
    0
    16
    ‏2009-05-08
    معلمة
    ليس غريب على هذا الشعب الراقي
    لن نصل على مستوى فكر هذا الشعب ولم بعد 100سنة تطور في جميع المجالات مع فكر راقي على الرغم انه غير مسلمين إلا انهم شعب منظم
     
  3. فيصل الغامدي

    فيصل الغامدي عضوية تميز عضو مميز

    8,412
    0
    0
    ‏2008-08-08
    معلم
    شعب بنا نفسه من الصفر !!
     
  4. الشريفة الجوهرة

    الشريفة الجوهرة عضوية تميّز عضو مميز

    203
    0
    0
    ‏2009-05-12
    الله يكثر من أمثال الشقيري الذي سلط الضوء على حياتهم بطريقة شدت إنتباه الكبير والصغير .
     
  5. عـبدالله الســلمي

    عـبدالله الســلمي عضوية تميز عضو مميز

    1,978
    0
    0
    ‏2008-01-14
    معلم
    شعب يقدر الوقت وهذا يكفي من وجهة نظري
     
  6. ..العنود..

    ..العنود.. فـــاكهة الملتــقى عضو مميز

    1,334
    0
    0
    ‏2009-08-25
    معلم في السعودية...=طبيب+فراش+شخص يضرب حتى يطرح أرضا"وممنوع الدفاع عن النفس
    +متنفس لعقد الوزارة+محقود عليه من الجميع
    وأخـــــــيـــــــــرا" سـنـدخـل مـوسـوعـة غـيـنـيـس على الـفـئـة الأكــثــر صــبــرا"في العالم
    وأرفع رأسك أنت ياباني
     
  7. حسن الفيفي

    حسن الفيفي عضوية تميّز عضو مميز

    6,235
    0
    36
    ‏2009-05-29
    معلم انجليزي
    الشقيري.. فيما بعد الخواطر!

    عبدالله صايل
    من تابع منكم الأجزاء الرمضانية السابقة من برنامج «خواطر» للشاب أحمد الشقيري، ربما لاحظ أن الرجل كان يسعى جاهداً إلى تسليط الضوء على مناطق خلل في السلوك المجتمعي، وكان يمارس هذا الدور في مدن عربية كبرى مثل جدة والقاهرة وغيرهما، حتى إنه جرب أن يمارس الكشف عن السلوك في مساحات أضيق من المدن بكثير... ومنها «الأسانسير» أو المصعد على سبيل المثال!
    انتقل الرجل هذا العام إلى طوكيو، ولاحظت في خطابه أنه يكثر من استخدام عبارات مثل «شوفوا يا أمة» أو «شايفين يا أمم!»، وقد يتجاوزها في غير حين إلى التعبير بالإيماء أو ضرب الكف بالكف للتعبير عن الذهول والصدمة!
    اللغة القديمة في الأجزاء السابقة لبرنامج «خواطر» كانت تنبّئ عن مساحة متفائلة من الأمل في إمكانية التغيير، والدليل أن الرجل كان يتنقل بفريق العمل المكافح إلى مدن سعودية وعربية بحثاً عن المشكلة وتسجيلاً للمقترح من حلول.
    أما الخطاب السائد في الجزء الحالي، فيمكن وصفه بأنه نتاج معايشة لواقع عربي يقود للقنوط! واضطر الرجل معه للانتقال إلى طوكيو ليدون النماذج السلوكية المدنية في بلد شديد المحافظة على العادات والتقاليد. أكاد أجزم هنا أن الشقيري لم يجد ما يطمح إليه من أثر في بيئته، خصوصاً عندما يعايشه كمواطن عادي طوال العام بعد عرض برنامجه الرمضاني الشهير، فلا الشباب تعلموا الانتظام في الدور، ولا توقفوا عن قطع الإشارات، ولا ابتسم الكثيرون في وجوه غيرهم، ولا توقفت المقاهي عن تقديم الشيشة للأطفال، ولا تابت العواصم العربية عن استخدام الأطفال كعمالة رخيصة لأداء المهام الشاقة... إلخ!
    يبدو أن ما يمر به الشقيري يمثل نقطة تحول في تعاطي الإعلام المرئي التوعوي مع معطيات الواقع، وأن في هذا التوجه إدراكا عميقا لتفاعل مجتمعاتنا «اللحظي» مع كل ما يقرأ أو يشاهد أو يسمع. وأن هذا النمط من التفاعل لا يعمر طويلاً وغالباً ما يتم نسيانه عند أول «ملهاة» في صباح يوم حياة جديد! فكان لا بد من استعراض وثائقي الهوى لمجتمعات أخرى ومراحل تطورها ووصولها إلى المدنية في أرقى صورها.
    ما أخشاه حقيقة هو أن يصاب الأخ أحمد أو من يمارسون شيئاً من تجريدية التنوير بإحباط أكبر إن لم يفلح خطابهم المتجدد في صنع فرق يذكر! وعزاؤهم للاستمرار في هذا، بعيداً عن الرأي النفعي للفضائيات، هو أن هناك من يكتبون في الشأن الإصلاحي منذ أكثر من ربع قرن في الصحافة المحلية دون أن يصيبهم القنوط أو حتى زائر يأس رغم سياج الإحباط المفروض من خلال مراقبة (خفيفة) للممارسات السلوكية في مجتمعاتنا.
    يعتقد جاري المتابع (أبوعلي) أن الانتقال إلى طوكيو أو حتى إلى فانكوفر أو ستوكهولم لن يشكل فرقاً كبيراً في التأثير في شبابنا، ويتمادى الرجل قائلاً: «القرار الإداري لازم يتدخل، ما فيه مدنية من دون إدارة وقانون.. والخواطر لحالها تعتبر فضفضة حلوة... لكن التنفيذ يا ناس.. أحلى!».
    مخالصة: طالما أن هناك مساحات إعلامية مهدرة فضائياً في رمضان وفي غير رمضان، فلماذا لا تدخل «الخاطرة»، بعيداً عن الوعظية، حيز الجدل باستحضار حلول منمذجة عملياً في التعليم والتخطيط والرصف والتشجير و... انتهت المساحة يا بوحميد!
     
  8. كاد المعلم..

    كاد المعلم.. تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    169
    0
    0
    ‏2009-01-28
    مشرف تربوي
    اليابانيين شعب رااااااائع
     
  9. مشوار الزمن

    مشوار الزمن تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    840
    0
    0
    ‏2008-02-03
    معلم
    هذي مرارة الحـرب خلتهم في مقدمة الشعوب
     
  10. ابواسيل

    ابواسيل تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    166
    0
    0
    ‏2008-09-07
    معلم
    فعلا برنامج روعة وينم عن وعي المعدين للبرنامج ونتمنى كل البرامج مثل هذا البرنامج
    وبالنسبة للشعب الياباني شعب راقي منظم بعيدا عن الغطرسة وحب الاطراء كما في الشعوب الاوربية
    اما عن حالنا فـــــــــــــــــــلا تـــــــــــــــــــعـــــلــــيــــق
     
  11. ماجد السليمان

    ماجد السليمان عضو شرف مجلس الإدارة عضو مجلس الإدارة

    23,169
    10
    0
    ‏2009-07-11
    معلم
    آه ياليابان
    جودة بالصناعة
    و و و
    جودة بالمعاملة
     
  12. ياراالحلوه

    ياراالحلوه تربوي عضو ملتقى المعلمين

    451
    0
    16
    ‏2009-05-17
    معلمة
    انا من متابعين برنامج خواطر شاب من اول جزء الى هدا الجزء فعلا برنامج جدا جدا رائع جزاالله الشقيري الف خييييييييييييييييييييييييير
     
  13. الأعرابي

    الأعرابي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,623
    0
    0
    ‏2009-05-10
    ولم أرى في الناس عيباً ******************** كنقص القادرين على التمامي

    فنحن نستطيع ان نصبح مثل اليابانيين وربما أفضل منهم ، اذا كان هناك نية صادقة للتطوير !
     
  14. ريحانة العمر

    ريحانة العمر عضوية تميّز عضو مميز

    900
    0
    0
    ‏2009-07-02
    معلم
    شعب يقدر الوقت وهذا يكفي ​
     
  15. لمسة فنان

    لمسة فنان عضوية تميّز عضو مميز

    414
    0
    0
    ‏2009-03-15
    معلم
    فكرة البرنامج رائعة مع الفارق الخيالي بين المجتمعين

    ما يعيب هذا البرنامج هو المذيع الشقيري

    الذي لا يفتر في كل حلقه بتقديم الكثير من الكلمات السوقيه

    والتهكمات الا نهائية بطريقة مقززة
    مع انه هو بنفسه لا يطبق ما يقوله في برنامجه حتى في اقل ادبيات الحوار ومخاطبة عقل المتلقي باحترام


    دمت سعوديا
     
  16. أبوريانk28

    أبوريانk28 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,456
    0
    0
    ‏2009-04-04
    معلم
    التعليم في الصغر كا النقش على الحجر

    يا أخي يزرعون في أنفسهم وهم صغار من التعليم أمور تهمهم ويطبقونها على الواقع حتى يصل الطالب إلى الثانوية ويعرف مايزرع 00

    أما عندنا لو تقول للطالب نظف مكانك بعد الفسحة يقول العامل وشو له !!
    وإلا الحب يفصفص في محله ويوسخ المكان ولما تتكلم معه يقول كل الطلاب يعملون نفسي !!
    وإلا لما ترسل للوكبل يقول 000 ماحولك أحد !!

    ومن بكرة أبوه جاي ومسوي مشكلة يتهم المدرس بالتلفظ على ولده وتكبر الدعوة وتأتي الوزارة والمسؤولين
    وتأتي حقوق الدجه والبلبة وتحط الموضوع انتهاك لحقوق الحيوان !!
    ثم تقوم الحرب العالية الألف في السنة الواحدة !!!