اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


المدارس السعوديه في مهب رياح إنفلونزا الخنازير بعد شهر( تفاصيل اصابات طلاب ومعلمين المدارس

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة محمدفهد, بتاريخ ‏2009-09-04.


  1. محمدفهد

    محمدفهد تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    38
    0
    0
    ‏2009-05-04
    المدارس السعوديه في مهب رياح إنفلونزا الخنازير بعد شهر( تفاصيل اصابات طلاب ومعلمين المدارس الكويتيه بعد بداية الدراسه في الكويت ) شبكة اسواق المال 04/09/2009

    [​IMG]
    بعد تزايد الاصوات اللتي تدعو لتاجيل الدراسه في السعوديه بسبب انفلونزا الخنازير ومحاولة لابعاد ابنائنا من هذا المرض الفتاك الذي اصاب جميع دول العالم
    وبعد الرد الرسمي من وزارة التربيه بانها لن تؤجل الدراسه
    تقوم(( شبكة اسواق المال)) بنشر تقرير عن الاصابات اللتي حدثت في دولة الكويت الشقيقه بعد افتتاح المدارس في موعدها وعدم تاجيلها ومانتج عنه من تفشي هذا المرض في الطلاب والمعلمين بشكل كبير
    لم تحل تطمينات الحكومه الكويتيه باتخاذ الاجراءات المطلوبة منها في مواجهة وباء انفلونزا الخنازير ومعالجة اخطاء محطة مشرف, دون تسارع الدعوات النيابية التي وجدت في الاعلان عن أول اصابة لطالبة بالانفلونزا واستمرار ازمة محطة مشرف فرصة سانحة لزيادة الضغط على الحكومة وسط تداولات مصادر تحدثت عن مساع نيابية لاعداد قانون يحمل وزارة التربية مسؤولية القتل العمد لأي مصاب بانفلونزا الخنازير من الحقل التربوي يتوفاه الله تعالى, خصوصا وان الوزارة طبقا للمصادر ذاتها "اصرت على عدم تأجيل العام الدراسي وجعلت من الطلاب حقل تجارب لاجراءاتها وخططها التي برزت اولى بوادر فشلها أمس بتسجيل اصابتين بالفيروس, احداهما لطالبة كويتية في الحادية عشرة من عمرها في احدى المدارس الاجنبية, والثانية لمعلمة سورية قدمت الى البلاد قبل اسابيع للالتحاق بمدارس التعليم العام, في وقت أعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 443 اصابة جديدة بالانفلونزا خلال الاسبوع المنصرم ليصل اجمالي عدد الحالات المسجلة في الكويت الى 1779 حالة
    وكانت وزارة التربية اعترفت باصابة الطالبة بالمرض, وأوضحت في بيان لها ان احدى المعلمات لاحظت ارتفاع درجة حرارة الطالبة الاربعاء الماضي فتم عزلها على الفور وابلاغ ولي امرها الذي اصطحبها الى مستشفى الأمراض السارية والذي اكد بدوره اصابتها بالوباء.
    وكشفت مصادر مطلعة ان اصابة المعلمة السورية ابقيت طي الكتمان في انتظار التأكد من وضعها رغم اخضاع جميع زميلاتها للكشف الطبي وتعقيم مقر اقامة المعلمين الجدد في منطقة العاصمة التعليمية كاجراءات احترازية.
    الى ذلك, ذكرت مصادر تربوية وصحية امس ان حجم الاصابات في صفوف الجسم التعليمي يتجاوز المعلن بكثير, حيث تحدثت عن اصابة 14 معلمة وافدة بالمرض تم نقلهن الى مستشفى الامراض السارية, بالاضافة الى عزل سبع معلمات من الجنسية المصرية في سكن المعلمات للاشتباه بإصابتهن بالمرض, وقد تم اجراء فحوصات مخبرية لهن وعزلهن احترازيا بعد اعطائهن اجازة بعذر الى حين ظهور النتائج المتوقع صدورها غدا السبت.
    وذكرت المصادر ان طالباً آخر اعلن عن اصابته بالوباء, وهو في الصف الثاني عشر في احدى المدارس الخاصة.
    وفي مسعى احترازي اضافي لبعض المدارس الخاصة علمت مصادر ان سبع مدارس عمدت الى استخدام الاجهزة الحرارية للكشف على الطلبة لدى دخولهم صباحا الى المدرسة ليتم عزل اي حالة يشتبه باصابتها قبل الاختلاط بزملائها. كما عمدت وزارة التربية الى تخصيص ساعة دراسية اضافية للطلبة الذين يتغيبون بسبب اصابتهم بالمرض وذلك بعد عودتهم من الاجازة المرضية.
    هذه الاجراءات التربوية لم توحد الموقف النيابي الذي بقي على حاله من الانقسام حيال جدوى تلك الاجراءات فاعتبرت النائبة د. رولا دشتي ان مشكلة انفلونزا الخنازير في الكويت ليست سوى مبالغة في تخويف الناس وتهويل المعلومات عبر وسائل الاعلام, مؤكدة ان الحكومة اتخذت الاجراءات المطلوبة منها لطمأنة الناس الا ان الاعلام يتخذ منحى تصعيديا.
    وأكدت ان التعامل مع انفلونزا الخنازير يجب ان ينحصر في الاطار الطبيعي لمرض يتوافر له العلاج المناسب, ولا يختلف كثيرا عن الانفلونزا الموسمية, مشيرة الى ان الاطباء اكدوا مرارا ان الوفاة ليست حتمية لكل مصاب يعاني من امراض مزمنة كالربو والالتهاب الرئوي.
    وكشفت د. دشتي عن تلقيها اتصالات عدة من اولياء امور الطلبة الذين بدوا مذعورين مما تنشره وسائل الاعلام, ويتساءلون ان كان بامكانهم تعطيل ابنائهم لحين وصول امصال التطعيم, الا انها ابلغتهم ان عليهم مواصلة الدراسة والاطمئنان الى الاجراءات الحكومية.
    وبعيدا عن الموقف النيابي اعتبرت مصادر صحية ان ارتفاع المعدل الاسبوعي للاصابات بانفلونزا الخنازير مقارنة بالاسبوع السابق يشير الى مخاطر كبيرة, لاسيما وان المعدل بلغ ضعف ما كان عليه تقريبا في وقت ترددت فيه معلومات عن احتمال عدم وصول الامصال المعالجة في موعدها, وهو ما يراكم السلبيات والمخاطر لتصبح خارج نطاق السيطرة, وعندها لا يعود يجدي اي حل للكارثة
     
  2. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    لا حول ولاقوة غلا بالله
    اللهم جنب البلاد والعباد شر ذلك المرض
    ولا نحتاج للمغامرة بأروح الطلاب ...!
    فقط تجاوز شهر الحج وتوفر اللقاحات هو المطلوب في الوقت الراهن ...
     
  3. ضحوي آل الحارث

    ضحوي آل الحارث تربوي مميز عضو مميز

    4,676
    0
    0
    ‏2008-05-29
    English Teacher
    .
    لاهنت
    اخي العزيز
    نسأل الله السلامه
    وتعدي الازمه على خير
    ويعين ذوي القرار على عمل الصواب
    وان لا يغامروا بارواح غيرهم
     
  4. ..العنود..

    ..العنود.. فـــاكهة الملتــقى عضو مميز

    1,334
    0
    0
    ‏2009-08-25
    فقط تجاوز شهر الحج وتوفر اللقاحات هو المطلوب في الوقت الراهن ...
    الله يـسـتــــــــر
     
  5. The Doctor

    The Doctor تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    155
    0
    0
    ‏2008-11-07
    معلم
    يارب سترك وعفوك وعافيتك ........ انا لله وانا اليه راجعون ... ربنا لطفك ......
     
  6. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
  7. رزان محمد

    رزان محمد تربوي عضو ملتقى المعلمين

    691
    0
    16
    ‏2009-05-08
    معلمة
    اللهم ادفع عنا الغلاء والوباء والربا والزنا والزلازل والمحن وسوء الفتن ما ظهر منها وما بطن ...
     
  8. الأعرابي

    الأعرابي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,623
    0
    0
    ‏2009-05-10
    شكلي أبي أقدم إجازة استثنائية ، لأن العافية هي راس المال الحقيقي !
     
  9. ابولندا

    ابولندا تربوي فعال عضو ملتقى المعلمين

    1,866
    0
    36
    ‏2008-03-01
    م
    الله يستر يجب التأجيل

    الكويت: أول يوم دراسي يحظى بإصابة إنفلونزا الخنازير
    «الاقتصادية» من الكويت
    أعلنت وزارة التربية الكويتية أمس، عن اكتشاف إصابة طالبة كويتية في الصف الخامس في إحدى المدارس الخاصة بمرض إنفلونزا الخنازير وإبلاغ ذويها الذين نقلوها إلى إحدى المستشفيات لمعالجتها.

    ومعلوم أن عددا من دول الخليج أعلنت في وقت سابق تأجيل موعد بدء العام الدراسي الجديد كإجراء احترازي ضد وباء مرض إنفلونزا الخنازير، فيما أكدت بالمقابل دول أخرى ومنها السعودية عدم تأجيل الموعد وانطلاق العام الدراسي في موعده المحدد.


    وقال محسن بورقبة مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام التربوي في وزارة التربية الكويتية، إنه في اليوم الثاني من بدء الدراسة وفي إطار الكشف الطبي اليومي للمدرسة بواسطة جهاز مقياس الحرارة لوحظ ارتفاع درجة حرارة الطالبة ما دعا الطاقم الطبي إلى نقلها إلى غرفة العزل كإجراء احترازي وتم الاتصال بذويها. وأضاف بورقبة أن ولي أمر الطالبة أكد لإدارة المدرسة أن وزارة الصحة قامت بإجراء الفحص الطبي وتبين إصابة ابنته بمرض إنفلونزا الخنازير. كما ذكر أن إدارة المدرسة قامت بإبلاغ أولياء الأمور وتوعيتهم بما حصل وتم اتخاذ الإجراءات الوقائية وفق تعليمات وزارة الصحة، كما أن العملية الدراسية منتظمة وبلغت نسبة الحضور 85 في المائة في المدرسة.