اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


معلم يفند أخطاء منهجية ومطبعية لمادة التفسير للصف الثاني متوسط

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة أبو فيصل السبيعي, بتاريخ ‏2008-05-29.


  1. أبو فيصل السبيعي

    أبو فيصل السبيعي عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    3,554
    0
    0
    ‏2008-01-03
    معلم
    معلم يفند أخطاء منهجية ومطبعية لمادة التفسير للصف الثاني متوسط
    الشلوي: دور المعلم لا يقتصر على التلقين اللفظي وهذا ما دعاني إلى التصحيح والمراجعة


    المعلم ناصر الشلوي

    كتب - محمد السهلي:
    كشف أحد معلمي المرحلة المتوسطة مدرس مواد التربية الإسلامية عدداً من الأخطاء المنهجية والمطبعية في كتاب مادة التفسير للصف الثاني المتوسط في الدرس الخامس عشر وموضوعه تفسير سورة القيامة من المقطع الأول من الآيات 1- 15وكانت هذه الأخطاء غير موجودة في الطبعة 1426- 1427ه وتفاجأ المعلم بأن الأخطاء الواضحة وقعت في الطبعتين 1427ه - 1428ه و 1428- 1429ه.
    وقال معلم مادة التفسير في متوسطة الخرائق بمحافظة القويعية الأستاذ ناصر مطر الشلوي ل "الرياض" إن دور المعلم لا يقتصر على تلقين المعلومات أو الحفظ والاستظهار بل يتعداه إلى القيام بأدوار تربوية وإنسانية في المجتمع سواء كان ذلك بالمدرسة في غرفة الدراسة أو خارجها لذلك كان لزاماً وضرورياً مني كمعلم أن أتجه اتجاه رجال التربية وأسلك مسلكهم في تطوير المنهج من حيث تلافي العيوب والأخطاء المنهجية واللفظية واللغوية وحتى المطبعية منها ولفت النظر إلى كل مسؤول في حقل التربية والتعليم ببلدنا الحبيب من بعض الأخطاء لمنهج الصف الثاني المتوسط في مادة التفسير للطبعات في الأعوام الثلاثة ( 1426- 1427ه)، ( 1427- 1428ه)، ( 1428- 1429ه) وما حصل فيها من إخلال يجب الوقوف عنده بجدية وحزم وصدقية متناهية ولا يكون ذلك إلا بالإجابة عن تساؤل يطرح نفسه حول سبب وقوع الخطأ في طبعة العامين ( 1427- 1428ه) و( 1428- 1429ه) لكونه كان صحيحاً في طبعة العام ( 1426- 1427ه) والتساؤل هو:

    هل نحن مصححون للخطأ أو مخطئون للصحيح، ومن المسؤول عن وقوع مثل هذه الأخطاء الفادحة - في نظري -؟!

    وإليك أخي المسؤول والقارئ مواضع الخطأ كما في منهج التفسير للصف الثاني متوسط الفصل الدراسي الثاني (الدرس الخامس عشر) وموضوعه تفسير سورة القيامة، المقطع الأول من الآية (1) إلى الآية (15)، وتصويبها، وكما هو مبين في بطاقة تصويب الأخطاء المطبعية والمنهجية:

    1- جاء بطبعة الأعوام الثلاثة ( 1426- 1427ه) و( 1427- 1428ه) و( 1428- 1429ه) في الصفحة رقم (138) وتحت عنصر "شرح معاني الكلمات" بالسطرين الثاني والأخير الخطأ المطبعي التالي:

    تكرار شرح معنى كلمة (ليفجر) في قوله تعالى (بل يريد الإنسان ليفجر أمامه) بالسطرين الثاني والأخير من الجدول الخاص بشرح معاني الكلمات، والصواب أن هذا التكرار لشرح معنى كلمة (ليفجر) في قوله تعالى (بل يريد الإنسان ليفجر أمامه) تكرار خاطئ لا مبرر لوجوده في طبعات الأعوام الثلاثة ( 1426- 1427ه) و( 1427- 1428ه) و( 1428- 1429ه) حيث إن كلمة (ليفجر) لم ترد في السورة سوى مرة واحدة فقط وفي موضع واحد في قوله تعالى (بل يريد الإنسان ليفجر أمامه) ولم تتكرر هذه الكلمة في آية أخرى غير هذه الآية من السورة.

    2- جاء بطبعة العام ( 1427- 1428ه) والعام ( 1428- 1429ه) في الصفحة رقم (139) تحت عنصر "الفوائد والاستنباطات" بالسطرين الخامس والسادس من الفقرة رقم (3) الخطأ التالي:

    خص البنان بالذكر في قوله تعالى ( بل يريد الإنسان ليفجر أمامه) وهذا استشهاد خاطئ جاء في غير موضعه بهذه الآية التي لم يذكر فيها البنان مطلقاً، والصواب أن يستشهد في هذا الموضع بقوله تعالى (بلى قادرين على أن نسوي بنانه) وللأسف أن هذا الخطأ الطارئ بطبعة العامين ( 1427- 1428ه) و( 1428- 1429ه) لم يكن موجوداً في طبعة العام الذي سبقهما وهي طبعة العام ( 1426- 1427ه).

    3- جاء بطبعة العام ( 1427- 1428ه) والعام ( 1428- 1429ه) في الصفحة رقم (139) تحت عنصر "نشاط" في السطر الأول الخطأ التالي:

    قال تعالى في هذه الآيات رداً على مكذبي البعث (بل يريد الإنسان ليفجر أمامه) وهذا استشهاد خاطئ أيضاً جاء في غير موضعه بهذه الآية الكريمة رداً على مكذبي البعث، والصواب أن يستشهد في الرد على مكذبي البعث بقوله تعالى (بلى قادرين على أن نسوي بنانه) وللأسف أن هذا الخطأ الطارئ بطبعة العامين ( 1427- 1428ه) و( 1428- 1429ه) لم يكون موجوداً أيضاً في طبعة العام الذي سبقهما وهي طبعة العام ( 1426- 1427ه).

    ولزيادة الإيضاح أوردت شيئاً مما ذكره الشيخ العلامة عبدالرحمن بن ناصر السعدي من تفسيره حول هذه الآيات، وكما جاء في كتابه (تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان) بطبعته الثالثة (1417ه) (1997م) فقال رحمه الله تعالى: ثم أخبر مع هذا أن بعض المعاندين يكذبون يوم القيامة فقال (أيحسب الإنسان أن لن نجمع عظامه) بعد الموت، كما قال (من يحيي العظام وهي رميم)؟!

    فاستبعد من جهله وعدوانه، قدرة الله على خلق عظامه التي هي عماد البدن، فرد عليه بقوله (بلى قادرين على أن نسوي بنانه) أي أطراف أصابعه وعظامه، وذلك مستلزم لخلق جميع أجزاء البدن، لأنها إذا وجدت الأنامل والبنان، فقد تمت خلقة الجسد، وليس إنكاره بقدرة الله قصوراً بالدليل الدال على ذلك، وإنما وقع ذلك منه، لأن إرادته وقصده التكذيب بما أمامه من البعث. والفجور: الكذب مع التعمد، كما أورد بعض ما ذكره الشيخ الدكتور محمد بن سليمان الأشقر من كلامه حول تفسيره لهذه الآيات وكما جاء في كتابه "زبدة التفسير" فقال: (أيحسب الإنسان أن لن نجمع عظامه) بعد أن صارت رفاتاً، سنعيدها خلقاً جديداً، وذلك حسبان باطل. " كتاب زبدة التفسير، لمؤلفه الشيخ الدكتور محمد بن سليمان الأشقر" "كتاب المبادئ العامة للتربية، لمؤلفيه الدكتور محمد سعد القزاز والأستاذ صالح بن علي أبو عراد الشهري".

    (بلى قادرين) أي: بلى سنجمعها قادرين (على أن نسوي بنانه) أي: على أن نجمع أصابعه بعضها إلى بعض، فنجعلها قطعة واحدة كخف البعير. لكننا أنعمنا عليه بهذه الأصابع وهي الصغيرة اللطيفة المشتملة على المفاصل والأظافر والعروق اللطاف والعظام الدقاق.

    وقيل: هذا تنبيه من الله تعالى على أن بنان كل إنسان تختلف عن بنان غيره من الناس في تخطيط بصمتها، ولو شاء الله تعالى لجعلها متوافقة. "كتاب التفسير المقرر تدريسه من وزارة التربية والتعليم بالمملكة العربية السعودية طبعات الأعوام الدراسية ( 1426- 1427ه) و( 1427- 1428ه) و( 1428- 1429ه)".

    (بل يريد الإنسان ليفجر أمامه) أن يقدم أجوره فيما يستقبله من الزمان، فيقدم الذنب ويؤخر التوبة، يريد أن يفجر ما امتد عمره ولا يذكر الموت.

    وبتفسير قوله تعالى (بلى قادرين على أن نسوي بنانه) وكما جاء في تفسير الشيخ العلامة عبدالرحمن بن ناصر السعدي، وتفسير الشيخ الدكتور، يتضح للمتأمل بيان وجه الرد على هؤلاء المكذبين بقوله تعالى (بلى قادرين على أن نسوي بنانه)، كما يتبين شيئاً مما أثبته الإعجاز العلمي في هذه الآية الكريمة، والله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم أعلم.
     
  2. سلطان الشريف

    سلطان الشريف إدارة الملتقى إدارة الملتقى

    5,093
    1
    36
    ‏2008-01-03
    معلم
    بارك الله في المعلم ناصر الشلوي .
    ومشكور عساف الخيل
    .
     
  3. طالبه تربيه خاصه

    طالبه تربيه خاصه تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1
    0
    0
    ‏2011-03-16
    طالبه
    جزااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااك الله خير