اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


الاختلاط ودعوى التخلف !!

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة **أبوعبدالله**, بتاريخ ‏2009-09-30.


  1. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    الاختلاط .. ودعوى التخلف !!
    موسى بن ذاكر الحربي

    [​IMG]

    إن من القضايا المعاصرة - التي أخذت زخماً إعلامياً واسعاً، وتكلم فيها الرويبضة
    ورفع عقيرته حتى بلغ السيل الزبى - قضية الاختلاط – تلك القضية التي تطرح
    في كل مناسبة و غير مناسبة وكأننا إذا اختلط رجالنا بنسائنا سنصبح في مصاف
    الدول المتقدمة بين عشية وضحها !!
    إن العاقل ليقف متعجبا من مغالطات وتعسُّف بعض الإعلاميين في ربطهم بين التخلف
    الذي نعيشه ومنع الاختلاط، ولست أدري ما الرابط بينهما إلا لحاجة في نفوسهم
    و هذه الشنشنة نعرفها من أخزم ليست وليدة اليوم فهم يدندنون حولها منذ عشرات السنين.
    ولنا أن نتساءل ( نحن البسطاء ) لعلنا أن نجد جوابا مقنعا لدى أساطين الثقافة والفكر: لماذا الدول العربية والإسلامية
    التي أقرَّت الاختلاط منذ عشرات السنين مازالت ترزح تحت وطأة التخلف وتُصنَّف في دائرة دول العالم الثالث ؟!
    أليس سبب التخلف الذي نعيشه كما يزعمون هو تشددنا في جانب المرأة ؟!
    وأن النساء مجرد أفاه تأكل ولا تنتج !!
    لماذا إذن لم يتقدم هؤلاء الذين فتحوا الباب على مصراعيه أمام المرأة لتصارع ظروف الحياة ومشاقها ؟!
    إن هذا التسطيح الفكري الذي يمارسه هؤلاء الإعلاميون نوع من الاستخفاف بعقول الناس،
    ولا أظن أحداً يقرأ مثل تلك المقالات يشكُّ في كذب كاتبها وضحالة ثقافته.
    وإلا كيف يصدِّق من أعطاه الله عقلا أن سبب تقدم الغرب وتفوقه التكلنوجي اختلاط الرجال بالنساء.!!
    ولا أدري لماذا هؤلاء المثقفون !! ( إن صحة التسمية ) يصرون على جرِّ المجتمع المسلم إلى الوحل الذي تمرغ فيه الغرب وبان له فساده !
    أعتقد أن ما يسمُّون بالمثقفين العرب مصابون بحوَلٍ فكري إذ لا يعجبهم من الحضارة الغربية إلا التفسُّخ والعريّ ونحر الفضيلة وطمس معالمها،
    أما الرقيِّ الحضاري والتقدم التقنيِّ فهو ليس في قاموسهم؛
    لأن أساتذتهم في الغرب يريدون للأمة الإسلامية أن تُوغل في التخلف لتكون سُوقا مربحة لمنتجاتهم الصناعية..
    وقد حفظ لنا التأريخ وحشية الانجليز إبان استعمارهم للهند،
    فقد وصلت الوحشية إلى قطع أصابع الفتيات الهنديات حتى لا يقمن بعمل الحياكة لأن الحياكة عمل لا ينبغي أن يتم إلا في ( مانشستر)،
    وكذا فعل الفرنسيون في لبنان أيام الاستعمار حيث منعوا استيراد المعدات والآلات الزراعية وأمروا بقطع أشجار التوت
    عندما أصبحت صناعة الحرير اللبنانية تنافس صناعة الحرير الفرنسية !!
    فلماذا إن كان هؤلاء المثقفون !! حريصين على الرقيِّ بالأمة لا يطرحون مواضيع جادة ؟ !!
    بدلا من الهرطقة التي سوَّدوا بها صفحات الصحف وأشغلوا بها الغيورين على أمتهم.

    [​IMG]

    منقول
    بقلم الكاتب / موسى بن ذاكر الحربي جزاه الله خير
     
  2. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    كتب فألجم حجرا بل حجارة لمن يتشيدق بأن التقدم في الانحلال
    المصيبة كذلك أن هناك من العوام بل من شرار الناس خرج معتقدا أنه مفتي وأصبح يحلل ويحرم
    ويعطي أراء وهو في يقيني لا يعرف عدد السنن الرواتب
    وأخشى يأتي ذلك اليوم الذي نشاهدهم ينتقدون القران والسنة وأحكام الإسلام بزعمهم الفاسد حرية الرأي
    اللهم أهدنا وأهدهم لجادة الصواب

    شكرا لك على النقل الرائع
     
  3. برنس الشوق

    برنس الشوق تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    663
    0
    0
    ‏2008-12-26
    أعتقد أن ما يسمُّون بالمثقفين العرب مصابون بحوَلٍ فكري إذ لا يعجبهم من الحضارة الغربية إلا التفسُّخ والعريّ ونحر الفضيلة وطمس معالمها،
    أما الرقيِّ الحضاري والتقدم التقنيِّ فهو ليس في قاموسهم؛


    كلام منطفي وجميل

    ولكن نحن المسلمين والسعوديين خاصة جل تفكيرنا في المرآة ونسينا أيضا الرقي الحضاري
    والتقدم التقني كما ذكرت

    فكثير من الدعاة يتكلم عن الاختلاط وحشمة المرأة ولكنه مستحيل ان يتكلم عن البطالة
    التي تسبب الفساد والانحراف ولا يتكلم عن هموم المجتمع الاخرى

    وشكرا للكاتب موسى الحربي

    وتمنيت ان يزودنا بآية أو حديث شريف يحرم الاختلاط
     
  4. سمو الروح

    سمو الروح <font color="#0066FF">حكاية قلم </font> عضو مميز

    5,887
    0
    0
    ‏2009-07-27
    تيــتـشــــر
    لا يدعوا للإختلاط إلا من كان متحلل من تعاليم الدين الحنيف ..

    شكراُ للناقل ..
     
  5. سعد الراقي

    سعد الراقي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    532
    0
    0
    ‏2008-09-08
    معلم
    لاحول ولا قوة إلا بالله ....

    من جهل هؤلاء (( الأغبياء )) ودونية نظرتهم , أنهم دائما ً يقيدون التقدم بالسفور والإختلاط !!!

    ياهؤلاء : إن كنتم ترضون الفساد لبناتكم وزوجاتكم فغيركم لا ((( يرضى )))
     
  6. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    أهلا وسهلا بك أبو عبدالله وأشكرك على مرورك الطيب
    لقد كان ماكنت تخشى أن يكون يا أبا عبدالله
    فهم يفعلون ذلك الآن تارة تلميحا وتارة تصريحا
     
  7. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    حياك الله أخي الكريم عميد الرياض وأشكرك على مرورك الكريم
    سؤال : هل أنت في شك من حرمة الاختلاط ؟
    إن كنت في شك فأنا من سيزودك بالأدلة التي تطلبها لكن بشرط أن تذعن للحق
     
    آخر تعديل: ‏2009-09-30
  8. **أبوعبدالله**

    **أبوعبدالله** مراقب عام مراقب عام

    4,386
    0
    36
    ‏2008-05-28
    معلم
    العفو أخي الكريم سمو الروح
    وأشكرك على مرورك الكريم وتعليقك الطيب
     
  9. ابـن جـدة

    ابـن جـدة تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,525
    0
    0
    ‏2008-06-11
    معلم
    الحقيقة أن الواقع ليس في صالح فكرة كاتب المقال ، فالدول المتقدمة هي التي لم تسمح للدين بأن ينظم شؤون حياتها ، و الدول المتخلفة هي في معظمها دول غير علمانية .
     
  10. Naaa$$eeeR

    Naaa$$eeeR عضوية تميّز عضو مميز

    1,169
    0
    0
    ‏2009-01-28
    معلم
    نقل رائع أخي أبو عبدالله
    وجاء في وقته .
    لو كان في الاختلاط (خير ) كانت (سوريا ) و(لبنان ) و(مصر )
    من أوائل الدول (تقدماً وحضارة )
    ولكن النتيجة الحتمية للأختلاط هي
    الزنا سواء كان صريحاً
    أو بغطاء (الزواج العرفي )
    والنتيجة الملموسة هي (كثرة اللقطاء ) و أطفال (الكباري )
    والله عيب علينا أن نختلف في (الاختلاط )
    الذي أعترف بضرره وشناعته مئات المفكرين من (الغرب )
    حتى أن بوش أقر وأعترف ووقع على فتح مدارس غير (مختلطة )
    في الولايات المتحدة الأمريكية
    تتزايد يوماً بعد يوم .
    قال تعالى :
    {وَلاَ تَقْرَبُواْ الزِّنَى إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاء سَبِيلاً }الإسراء32
    هل هناك قرب للزنى أكثر من (اختلاط الرجال بالنساء ) 000!!
    وليس الزنا فقط هو (المحرم )
    بل كل ماقرّب اليه .

    شكراً للكاتب وشكراً للناقل أبو عبدالله .
    وعوداً حميداً
    وكل عام وأنت بخير .
     
  11. Naaa$$eeeR

    Naaa$$eeeR عضوية تميّز عضو مميز

    1,169
    0
    0
    ‏2009-01-28
    معلم
    أبن جدة
    نحن نريد أن نكون (متخلفين ) عن ركب (الانحطاط )
    ولانريد أن نكون دولة متقدمة في (الانحلال )
    ومرحباُ (بالتخلف) الذي يوصلنا الى (الجنة )
    وسحقاُ (للتقدم) الذي يودي بنا الى (قعر جهنم )
    الحكمة الرئيسية من خلق الناس
    هي عمران الأرض (بالعبادة ) الباقية .
    وليس عمرانها (بالحجارة ) الزائلة .
    نحن دولتنا قامت على أساس (الدين )
    وعلمنا يحمل (رمز ديني ) شهادة ان لااله الا الله محمد رسول الله
    ودستورنا (ديني ) وهو (القرآن الكريم )
    وعجبي لهذا العلم وهذه الحضارة وهذه التكنولوجيا
    التي استعصت علينا
    وليس لها حل الا في (العلمانية ) وفي مخالطة الرجال (للنساء )
    من متى ديننا وقف (عائقاً ) ضد التقدم وضد العلم .
    وهل تقارن كنائس النصارى وتعسفها في حقبة العصور الوسطى
    بديننا الذي لايفتى أن يحثنا على التقدم والعلم والنهوض في كل مناسبة ..!!!
    هناك من الأمثلة الحية ما تنفيي كلامك جملة وتفصيلاً :
    الصين ليست (علمانية ) بل هي مقيدة بالأشتراكية الشيوعية
    وهاهي تكتسح العالم في التقدم والحضارة والصناعة والعلم .
    وامام هذا (التنين ) العظيم ركعت حضارة (اوربا ) وأستكانت قوة (أمريكا )
    وبالمناسبة نظام الصين نظام (قمعي ) دكتاتوري والحرية شبه معدومة .
    والاتحاد السوفيتي سابقاً .
    صنع أقوى حضارة في شرق الكرة الأرضية وهو نظام شيوعي ماركسي .
    والآن هاهي (ايران ) ونظام الملالي والخميني المتعصب .
    يخترق السماء طولاً وعرضاً ويهزأ من (عصبة الأمم المتحدة )
    أنظر الى (ماليزيا ) نظامها اسلامي
    ومتقدمة (تكنولوجياُ ) وحياتهم منظمة .
    أنظر الى السعودية (نظام ملكي اسلامي )
    وأنظر الى الأمن الذي لم يستطع أعتى صناع التكنولوجيا في العالم
    جلبه لشعوبهم.
    يحسدنا الجميع على نظام (الأسرة ) التي تلاشت في الغرب ولم تعد (موجودة )
    وأنظر بالمقابل لكثير من الدول (العلمانية المتخلفة )
    تونس ومصر ودول امريكا الاتينية باستثناء البرازيل
    ومئات الدول التي تتخذ النظام العلماني كيف هي قابعة (خلف ) العالم .
    وللعلم بعض الدول العلمانية في حقيقتها هي (دينية متعصبة )
    ضد (الدين الاسلامي )
    ولك في ساركوزي وقمعه لكل ماهو أسلامي مثالاً صارخ .
    و(صقور ) أمريكا الذين يسيطرون على القرار الداخلي والخارجي .
    هم (دينيون ) مسيحيون صهاينة متعصبين ..
    هاهي أسرائيل التي تملك تكنولوجيا السلاح والعلم .
    تصدح بصوت عالي في (الأمم المتحدة )
    نحن دولة (يهودية )
    علمانيون الغرب يتعلمنون ويتحررون من قيود الدين (المتخلفة) طلباً للعلم والحضارة والقوة .!!!!
    وعلمانيون السعودية يتعلمنون ويتحررون من قيود الدين( الحضارية) طلباً لمضاجعة النساء 00!!
    فالعلمانيون في السعودية هم أحط والعن من العلمانيون في (الغرب )
    وأهدافهم قذرة
    ولايفهمون الحضارة والتكنولوجيا والتقدم الا اذا كانت مختومة (بأحمر الشفاة ) .
    ويفوح من (تروسها ) رائحة العطر (النسائي ) 000!!
     
  12. رتانيا

    رتانيا مشرفة سابقة عضو ملتقى المعلمين

    4,662
    0
    0
    ‏2008-01-13

    كل من يدعو للإختلاط يعلم جيداً حكمه وماينتج عنه من مصائب,,

    لكنهم لا يفتأون في مغالطة أنفسهم وفطرتهم,,

    لإشباع رغباتهم الشيطانية التي لجمتها الشريعة ,,

    ومايزيـــد الأمر سوءً أنهم يربطون الإختلاط بالحضارة

    والتقدم وهما منه براء,,

    فأين التقدم في اشغال الجنس البشري بغرائزه ؟؟!!

    وأين الحضارة في العودة الى ماجربته الشعوب وأثبتت مساوئه؟؟!!

    يعطيك العافية ابوعبدالله على النقل

    وسلمت يدي الكاتب القدير
     
  13. أبله كهله

    أبله كهله تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    438
    0
    0
    ‏2009-05-23
    بالنسبه لي لست ارى في الاختلاط اي مشكله لانه كان موجود من زمان ولا هناك خلاف لكن لو بقينا مثل زمان كان الوضع الحين عادي لكن صعب بعد العزل والفصل نرجع نختلط
    بالنسبه لزمان كانوا يشتغلون مع بعض حريم ورجال رعيان وراعيات فلاحين وفلاحات لعب حريم ورجال محاورات شعريه حريم ورجال حتى الواحد بسهوله ينقي شريكة حياته مو شغل البطيخه هالايام

    تقول جدتي كان عندهم ابتعاث قلت ياجده وبدون محرم قالت بدون قلت كيف

    قالت كانوا يرسلونا اهالينا حنا البنات لتهامات ومعانا رجال من نفس القريه عشان نرعى الغنم مدري يختلون يعني ينتفون عشب للغنم المهم تقول نجلس بالايام في تهامات خيمه للحريم وخيمه للرجال
    وبعدين يرجعون

    قلت ياجده اصدقي معي ماكان فيه حركات منا والا منا احد يعتدي يتحرش يغلط عليكم قالت أبدا الواحد مايعامل الحرمه الا مثل اخته ويخاف عليها

    واسترسلت في الكلام قالت والله ان كانوا العرب زمان دوا يعني كويسين اوي اوي قلت والحين قالت خربوا

    وقالت كلام حلو الله يحفظك ياجده حتى الوالد وثق كلام جدتي بقصص
     
  14. إبراهيم أبوعبدالعزيز

    إبراهيم أبوعبدالعزيز عضو سابق في مجلس إدارة الموقع عضو مميز

    5,520
    0
    0
    ‏2008-01-13
    تربوي وكاتب


    بورك الناقل والمنقول

    ونسأل الله السلامة في ديننا وأعراضنا

     
  15. بدور32

    بدور32 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2,141
    0
    0
    ‏2009-01-29
    معلمه
    وفق الله الكاتب والناقل لما يحبه ويرضاه
    ومن يدعو إلى الأختلاط فإنه يريد فقط أشباع شهواته وهذا واضح للعاقل ويتخذ العلم ذريعة له
    ، وكذالك دعوته موجهة إلى نساء المسلمين من دون نساءه
    وقد
    عُملت بحوث ودراسات علمية عن الحصيلة العلمية في حالة الأختلاط وفي حالة الفصل بين الجنسين
    والنتيجة معروفة
    إذا فصل الجنسين عن بعضهما خلال الدارسة زاد التنافس والأبداع والأكتشاف والرقي في درجات العلم ،
    وإذا اجتمعا كان هناك الكسل والخمول بطلب العلم وزيادة المعارف وتتطوير الذات
    لأن هناك مايشغلهم ويصرفهم عن طلب العلم
    إلا وهو كيف يجد له امرأة وكيف يكسب ودها وصداقتها وبالتالي يشغل ذهنه وكذالك بالنسبة للمرأة
    وطبعا
    تنشأ علاقات محرمه وزنى وفجور وفسق ولن يبارك الله في ذالك العلم

    والعلم نور ونور الله لا يإتي بمعصية

    ومن خلال قرأتي لبعض الردود أجد قياس فاسد لا يوحي بعقلانية الشخص
    كيف يقيس الأختلاط أنه جائز
    بالاختلاط في الحرم المدني والمكي؟
    وكيف يقيس الأختلاط بحرمته وحلالاله بحضارات أجداده
    ويترك حياة الرسول صلى الله عليه وسلم ؟ وهو قدوة حسنة لنا صلى الله عليه وسلم ؟
    كيف يقيس الأختلاط أنه حلال أو حرام في الأختلاط الواقع في المستشفيات وفي الوزارات الآخره
    أين الرجوع إلى القرآن والسنة والتحاكم بها؟
    والبحث عن الحكم الشرعي للأختلاط؟

    أصلح الله حالنا وحال أمة الأسلام
    وغفرلنا زلاتنا وهفواتنا وأخطاءنا


     
  16. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    خخخخخخخخ
    من يحتج بأيام زمان
    يقول جدي كانوا يذبحون للجن وكانوا يقدسون بعض الأولياء الصاحين
    وكانوا يجلسون رجال وحريم ويتضاحكون و تكون هناك ****

    اااااااااااه يا بساطة زمان وجهل أيام زمان
    ههههههههههههههههه
     
  17. أبله كهله

    أبله كهله تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    438
    0
    0
    ‏2009-05-23
    حتى بعهد الرسول والصحابه والتابعين كان فيه اختلاط والقصص في السيره النبويه تثبت لكن زمن عن زمن يفرق

    قلت لكم الاختلاط الحين بعد العزل ماعاد ينفع صار الرجال مسعوررين الا من رحم ربي وعاش برا وتعود يدرس بقاعه فيها نساء

    واللي يقول زمان كانوا يذبحون للجن والله ماخبرت يمكن بقريتك لكن بديرتنا كانوا مسلمين يصومون ويصلون

    وبعدين كل زمن فيه عيوبه وسلبياته يعني الحين نطبق الكتاب والسنه لكن فيه مرتشين ومنافقين ومغتصبين ومزورين وارهابيين يفجرون الناس

    يعني ماتقدر تقول انا الحين بافضل حال من زمان بالعكس تحسن حالنا على المستوى المادي فقط اما الاخلاقي

    في انحدار حسد وحقد وكذب ونفاق وغيبه ونميمه وظلم شنيع
     
  18. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    عجبي الجهل كان مبقع أيام زمان
    وهذا دليل على جهل أيام زمان
    (( بالنسبه لزمان كانوا يشتغلون مع بعض حريم ورجال رعيان وراعيات فلاحين وفلاحات لعب حريم ورجال محاورات شعريه حريم ورجال حتى الواحد بسهوله ينقي شريكة حياته مو شغل البطيخه هالايام ))

    وهذا دليل أقوى على جهل أيام زمان
    (( قلت ياجده اصدقي معي ماكان فيه حركات منا والا منا احد يعتدي يتحرش يغلط عليكم قالت أبدا الواحد مايعامل الحرمه الا مثل اخته ويخاف عليها ))
    وهو مخالفا لقول النبي صلى الله عليه وسلم
    [​IMG] لا يخلون رجل بإمرأة إلا مع ذي محرم [​IMG]
    وقال صلى الله عليه وسلم: (ألا لا يخلون رجل بامرأة إلا كان ثالثهما الشيطان.) رواه أحمد والترمذي


    وهذه خطبة الشيخ / إبراهيم بن محمد الحقيل

    الذي تحدث وبأدلة شرعية وليس كلام إنشائي مستدلا بجهل الأخرين
    ليت من يجادل للحق أن يعي تلك الكلمات جيدا فلعلها تصل لقلبه فيفهمها ويعيها
    ونسأل الله الهداية لنا ولكم



    اختلاط النساء بالرجال الحكم والأدلة1

    الخطبة الأولى

    الحمد لله العليم الخبير ؛ شَرَع لعباده من الدِّين أحسنه ، واختَار لهم من الشَّرائع أكملها ، فأكمل لهم دينهم ، وأتمَّ عليهم نعمتَه ، ورضيَ لهم الإسلامَ دينا ، نحمده على ما شرعَ وأوجبَ ، ونشكرهُ على ما أعطى وأنعم ، وأشهدُ ألاَّ إلهَ إلاَّ الله وحدهُ لا شريكَ له ؛ خلقَ فأتقنَ الخلقَ ، وحكمَ فأحسنَ الحكمَ {وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللّهِ حُكْماً لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ} وقوله تعالى {أَلاَ لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ تَبَارَكَ اللّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ} وأشهدُ أنَّ محمداً عبدهُ ورسوله ؛ أنصحُ الخلقِ للخلق ، وأتقاهُم لله تعَالى ، لا خير إلاَّ دلَّنا عليه ، وأمرنا به ، ولا شر إلاَّ حذَّرنا منه، ونَهانا عنه ، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه ؛ أسرَع هذه الأمة استجابة للأوامر الربَّانيَّة ، وأشدِّهم التزاماً بالأحكام الشرعيَّة ، والتابعين لهم بإحسانٍ إلى يومٍِ الدين.
    أما بعد :
    فاتَّقوا الله - أيُّها النَّاس - وأطيعُوه ، واعمَلوا في دنياكم ما يَكون زاداً لكم في أُخراكم ، واعلموا أنَّ الدنيا إلى زَوال ، وأنَّ الآخرةَ هيَ دارُ القرَار ، وأنَّ الموتَ حق ، وأنَّ السَّاعة آتيةٌ لا ريبَ فيها، وأنَّ الله يبعثُ من في القُبور {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ }
    أيها الناس:
    من دلائِل صِدقِ إيمانِ العَبد ، وسلامةِ قلبِه لله تعالى: الإستسلام لأمرٍِه سبحانه في الأُمور كلِّها ، وتعظيم نُصوص الشَّريعَة ، والوُقُوف عِندها ، وتقديمِِها على أقوال الرِّجال مهمَا كانوا {إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَن يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ، وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَخْشَ اللَّهَ وَيَتَّقْهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ }
    وإنَّما تقع الرِّدة والضَّلال ، ويتَأصَّل الزَّيغ والنِّفَاق في قلبِ العبد إذا عارَض شرع اللهِ تعَالى ؛ تقليداً لغيرِِه ، أو لرأيِ أحدثه ، مُتبعاً فيه هَواه ، مُعرضاً عنْ شرعِ الله سبحانه {فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَن تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ }ومع عظيم الأسى ، وشديد الأسف فإنَّ الإعلام المُعاصر في أكثر فضائِياته وإذاعاته ، وصُحُفِه ومَجلاَّته ، يُربِّي المتلقين عنه على التَّمرُّد على أوامِر الله تعالى ، وانتِهاك حُرُماته والإجتِراء على شريعتِه ، في كثير من القضَايا التي يلقيها على النَّاس من سِياسيَّة واقتِصاديَّة ، واجْتماعيَّة وثقافيَّة ، ولا سيَّما إذا كان الحديث عنِ المرأة وقضَاياها.لقدِ اعتاد المتلقون عنِ الإعلام وبشكلٍ يومي ، بل وفي كلِّ ساعة ولحظَة ، اعتادوا على مُشاهدة سُفور النِّساء ، وظُهُورِهنّ بأبَهى حُلَّة ، وأَجمَل زِينَة ، مُتكشِّفَات مُبتسِمات ، مُختلِطات بالرِّجال ، تجلِس المرأة بجِوار الرجل وتُمازٍحه وتُضاحِكه ، أمًام ملايين المُشاهِدين والمُشاهِدات ، ولا هيَ قريبتُه ، ولا هو محرم لها ، وليس بينهما رباط إلاَّ رِباط الإعلام والشَّيطَان ، ولا يكاد يخلو برنامج أو فقرة من رجل وامرأة في الأخبار والحِوار والرِّياضة والسِّياسة ، والأزيَاء والطَّبخ ، بل حتَّى برامِج الأطفَال لا بُد فيها من فتى وفتاة ، وهذه الصورة المُتكرِّرة في كُلِّ لحظَة تَهُون هذا المُنكر العَظيم في نُفُوس المُشَاهدين ، وتُحَوِّلُهُ مِن مَعصِية وعَيب إلى لا شَيء ؛ وتِلك والله مِن الفِتَن التي يُرقِّق بعضُها بعضاً كما جاء في الحديث ، واعتياد النَّاس لهذه المَشاهد الآثِمة يجعل إنكارهم لها ، وانصرَافهم عنها ضعيفاً جداً ، بل لرُبَّما أنَكَر أكثرهم على من ينكرها ، أو ينكر على من يُشَاهدها ، فانقلبت مِن كونِها مُنكراً وباطلاً إلى معروف وحق لا يجوز أنْ يُجَادَل فيه أحد.وهذا التَّهوين للمُنكَر بالفِعل والصُّورة الذي يتَكرَّر في كُلِّ سَاعة ولَحظة ، يُصاحِبه تسويغ له بالكلمة والمَقالة ؛ فينبري أجهلِ النَّاس بالشَّريعة ، وأضعف الخلق ديانة لمناقشة مسائل الحِجَاب والسُّفُور والخَلوَة والإختِلاط ، وسَفَر المَرأة بِلا مَحَرم ، وليس نِقاشهم عِلمِياً موضوعياً لإحقاق حق ، وإبطَال باطِل ، وإنَّما هو نسف للشَّريعة ، وإبطَال للقُرآن والسُنَّة ، وإلغَاء لما سَارت عليه الأُمَّة المُسلمَة في قُرونشها السَّالفة ، وإحلال للقوانين والعَادات الغَربية محل شريعة الله تعالى في التَّعظيم والطَّاعة والإمتِثال باسم الإنفِتاح والرُّقي والتَّقدُّم.ومِن آثار هذا التجييش الإعلامي للباطل ، ونشر تلك الرَّذائِل على أوسع نطاق نرى تَغَيُّراً مستمراً في كثيرٍ منَ بُيوتِ المُسلمين ، يَتجلَّى في مََظاهر عِدَّة ، وأخلاقِ بدِيلة لم يكُن المُسلمُون يعرفونَها قبل هذا الغَزو الإعلامي ، من التَّساهل بالحِجَاب ، وسَفَر الفتاة للدِّراسَة بِلاَ مَحَرَم ، ومُزَاحمة المرأة للرِّجال في العمل ، واختلاطِها بِهِم في كَثير مِنَ المجالات والأعمال ، بلا خجل ولا حياء ، وأهل الفساد يوسعون دائرة الإفساد ليجتاح الأمة بأكملها ، ويأتي على البيوت والأسر كلها ، وإذا لم يسع المسلمون لإيقاف هذه الأمراض التي تفتك بالمجتمعات ، ولم يأخذوا على أيدي دعاة الرذيلة وناشري الفساد ؛ فإنه سيأتي اليوم الذي يفقد فيه الرجل سلطانه على نسائه وبناته ، فيخرجن متى أردن ، ويصاحبن من شئن ، ويفعلن ما يحلو لهن ، كما وقع في كثير من بلاد المسلمين التي غزاها شياطين الإنس بأفكارهم ، ودمروها بمشاريعهم التغريبية التخريبية ، وحينها لا ينفع ندم ولا بكاء على عفة فقدت ، وقد كانت من قبل تستصرخ أهل الغيرة ولا مجيب لها ، ونعيذ بالله تعالى بلادنا وبلاد المسلمين إن يحل بها ذلك.إنَّ الخطَأ خطأ ولو كثر الواقعون فيه ، وإنَّ المنكر لا ينقلب إلى معروف بمجرد انتشاره ، وهكذا الباطل يبقى باطلا ولو زينه المزورون بزخرف القول ، وروجوه بالدعاية ، والواجب على أهل الإسلام إنكار المنكر ولو كان المتجافي عنه غريبا في الناس، كما يجب عليهم إحقاق الحق ولو أعرض عنه أكثر الناس ، فانتشار الباطل وانتشاء أهله ، وغربة الحق وضعف حملته لا يسوغ السكوت والتخاذل. وإلا غرق المجتمع كله في حمأة الباطل ، وطوفان الرذائل. واختلاط المرأة بالرجال هي القضية الأساس التي يسعى المفسدون لنشرها في المجتمع ، ويستميتون في إقناع الناس بها ، ويوجدون لها المسوغات ، ويجعلونها من الضرورات ، ويعزون كل بلاء في الأمة وتخلف وانحطاط إلى ما ساد من عزل المرأة عن الرجل في التعليم والعمل وغير ذلك. ويعلم المفسدون في الأرض أنهم إن نجحوا في نشر الاختلاط وقهر الناس عليه بقوة القرارات الدولية ، والتَّخويف بالدوّل المستكبرَة ، واستغلالِ نفوذِهم في بلادِ المسلمين ، والتفافشهم على أصحابِ القرارَات والتوصيات ، مما يجعلهم قادرين على إلجاء الناس إليه عمليا في العمل والدراسة ، وفرضه بقوة النظام - وهو ما يسعون إليه بجد وقوة - فإن ما بعد الاختلاط من الإفساد يكون أهون ، والنساء إليه أسرع كالخلوة المحرمة ، وسفر المرأة بلا محرم ، وسفورها وتبرجها ، وعرض زينتها وغير ذلك من الإثم والضلال ، وانتهاك حرمات الكبير المتعال. ولن يوقف ذلك إلا إنكار الناس عليهم ، ورفضهم لمشاريعهم التغريبية ، وكشف خططهم ومآربهم لعامة الناس ، والأمر يعني الجميع ، ولا يختص بأحد دون أحد ، ومن حق الناس أن يسعوا إلى ما فيه حفظ بيوتهم وأسرهم ، وبناتهم ونسائهم من أسباب الفساد والانحراف ، وأن يأخذوا على أيدي المفسدين والمفسدات ، من أتباع الغرب وعباد الشهوات. ومن نظر في شريعة الله تعالى يجد أنها أوصدت كل الأبواب المؤدية إلى الإختلاط ، وسدت الذرائع لذلك ، وحمت المجتمع من الفاحشة والرذيلة بتشريعات ربانية تبقي على المجتمع عفته وطهارته ونقاءه ، واستقامة أسره ، وصلاح بيوته ما دام أفراده قائمين بأمر الله تعالى ، ممتثلين لشرعه ، مستسلمين لنصوص الكتاب والسنة ، ولم يسمحوا للمفسدين أن ينخروا ذلك السياج الرباني بين الرِّجال والنِّساء. يقول الله تعالى قوله سبحانه : { وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعاً فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ } وهذا الخطاب الرباني لأطهر هذه الأمة قلوبا وهم الصحابة رضي الله عنهم ، وفي أعف النساء وهن أمهات المؤمنين رضي الله عنهن ، فما بالكم بمن هم دونهم من الرجال ، ودونهن من النساء ؟ { وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعاً فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ} فالخالق الرازق سبحانه يأمر في كتابه بالحجاب بين الرجال والنساء والمفسدون يريدون تحطيمه وإزالته. وفي خطاب رباني آخر {قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ} ثم قال سبحانه{وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ } فلو كان الاختلاط سائغا في الشرع لكان في هذه الأوامر الربانية تكليف بما لا يطاق ؛ إذ كيف تختلط المرأة بالرجل ، وتجلس بجواره في العمل أو الدراسة ، ولا ينظر كل واحد منهما للآخر وهما يتبادلان الأعمال والأوراق والدروس. وذكر النبي عليه الصلاة والسلام أن من حق الطريق: غض البصر ، فإذا كان غض البصر واجبا على الرجال إذا مرت بمجلسهم في الطريق امرأة ، فكيف يسوغ للمزورين أن يزعموا أن شريعة الله تعالى لا تمانع من اختلاط الرجال بالنساء. وفي حديث آخر قال عليه الصلاة والسلام: (إياكم والدخول على النساء ) رواه الشيخان. فكيف إذا بالمكث عندهن وأمامهن وبجوارهن في ساعات العمل كل يوم. بل إن النبي صلى الله عليه وسلم عمل على منع الاختلاط في الطريق أثناء الخروج من المسجد ، وما هو إلا لحظات ، وعقب عبادة عظيمة ، والرجال فيه والنساء من المصلين والمصليات ، وهم وهن أقرب للتقوى ، وأبعد عن الريبة ، فكيف بغير ذلك ؟ روت أم سلمة رضي الله عنها: (أنَّ النِّساء في عهدِ رسولِ الله صلَّى الله عليهِ وسلَّم كنَّ إذا سلَّمن من الصَّلاة قمنَّ وثبت رسولُ اللهِ صلَّى اللهِ عليهِ وسلَّم ومن صلَّى من الرِّجال ما شاءَ الله فإذا قامَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهِ عليهِ وسلَّم قامَ الرِّجال ) رواه البخاري والنسائي. وذات مرة وقع في الخروج من المسجد اختلاط غير مقصود فبادر عليه الصلاة والسلام إلى إنكاره ، وأوصى بما يزيله؛ كما روى أبو أسيد الأنصاري رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول وهو خارج من المسجد فاختلط الرجال مع النساء في الطريق فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم للنساء: استأخرن فأنه ليس لكن أن تحققن الطريق عليكن بحافات الطريق فكانت المرأة تلتصق بالجدار حتى إن ثوبها ليتعلق بالجدار من لصوقها به) رواه أبو داود. وفي المسجد منع النبي صلى الله عليه وسلم الاختلاط ؛ كما في حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(خير صفوفَ الرِّجالِ أولها وشرّها آخرهَا وخيرَ صفوف النِّساء آخرهَا وشرّها أولها) رواه مسلم. والمسجد أجل مكان وأشرفه ، والقلوب فيه متعلقة بالله تعالى، بعيدة عن الفساد والشر ، ومع ذلك حسمت فيه مادة الشر ، وسدت فيه ذرائع الفساد. وفي الطواف بالبيت وهو من أجل العبادات وأشرفها منع الاختلاط ؛ كما أخبر التابعي الجليل عطاء بن أبي رباح رحمه الله تعالى أن النساء فيه لم يكن يخالطن الرجال وقال:(كانت عائشَة رضيَ اللهُ عنها تطوفُ حجرة من الرِّجال لا تخالطُهم)رواه البخاري. ولما وقع في عهد عمر رضي الله عنه شيء من اختلاط الرِّجال بالنِّساء في الطَّواف نهى أنْ يطوفَ الرِّجال معَ النِّساء ، فرأى رجلاً معهنّ فضربه بالدرّة.
    تلك هي شريعَة اللهِ تعالَى في قضيةِ الإختلاط التي يسعى المُنافقون والشَّهوانيون لإقناع النَّاس أنَّ الإختلاط لا يعارضُ الدِّين ، وأنَّه من أسباب الرُّقي والتَّقدُّم ، كذبوا والله وضلُّوا وأضلُّوا. أفبعدَ هذه النصوص المحكمة الواضحة يليق بالمؤمنين والمؤمنات أن يصدقوا أكاذيبهم ، ويرضوا بمشاريعهم ويستسلموا لإفسادهم ، وإخراجهم لنساء المسلمين وبناتهم ، وقتلهم لحيائهن وإحصانهن وعفافهن ، ويتركوهم ينخروا في المجتمع ، ولا ينكرون ذلك عليهم؟! وقد استبان لهم الحق بأدلته ، وبان لهم الباطل بدجله وعورته ، وماذا بعد الحق إلا الضلال.أعوذ بالله من الشيطان الرجيم {يُرِيدُ اللّهُ لِيُبَيِّنَ لَكُمْ وَيَهْدِيَكُمْ سُنَنَ الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ وَيَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَاللّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ , وَاللّهُ يُرِيدُ أَن يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَن تَمِيلُواْ مَيْلاً عَظِيماً , يُرِيدُ اللّهُ أَن يُخَفِّفَ عَنكُمْ وَخُلِقَ الإِنسَانُ ضَعِيفاً}.
    بارك الله لي ولكم في القرآن العظيم.



    الخطبة الثانية
    الحمد لله على إحسانه ، ونشكره على فضله وإنعامه ، وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له شهادة نرجو بها النجاة يوم لقائه ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه ، والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.
    أما بعد:
    فاتقوا الله تعالى وأطيعوه{وَاتَّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ }.
    أيها الناس:
    عزل الرِّجال عنِ النِّساء ، واختصاصهنّ بأعمالِ المنزل وحضانة الأطفال ، واختصاص الرِّجال بالعمل والإكتساب هي الفطرة التي فطر الله تعالى الناس عليها ، وسارت عليها البشريَّة طوال تاريخها في الشَّرق والغرب ، وعند سائر الأمم ، قبل أن تأتي الحضارة المعاصرة بهذا الضَّلال ومن قرأ تواريخ الحضارات والأمم السَّالِفة أيقن بحقيقة ذلك.ونزلت شرائِع الله تعالى على أنبيائِه ورسله عليهم السَّلام بما يوافِق هذه الفطرَة ، وقد أجمعت الشَّرائع كلها حفظ النَّسل من الإختلاط ، وعلى حفظ المجتمعات من الفساد والإنحلال ؛ ولذا كان الزِّنى محرماً على لسان كل المرسلين عليهم السلام، ويجمع كل العقلاء من البشر على أن الإختلاط أكبر سبب للزِّنى ، كما يجمع البشر على أنَّ الزِّنى سبب للأمراض والطَّواعين التي تفتك بالنَّاس ، والواقع يدل على هذه الحقائِق. ولا يماري في شيء من ذلك إلاَّ جاهل أو مكابر ، فمن دعا للاختلاط ورضيه فهو يدعو للزِّنى وانتشار الفواحش ، وهو يدعو كذلك لنشر الطَّاعون في النَّاس ، وإهلاكِهم به ، شاء ذلك أم أبى ؛ إذ إنَّ هذه الأمراض الخبيثة هي نتاج دعوته الخبيثة.وإن تعجب فعجب لأناس يدعون للإختلاط ، وينشرون الرَّذيلة في النَّاس ، ثمَّ يحذرون من انتشار مرض الإيدز ، فهل هم صادقون في تحذيرهم ؟ وهل يعقلون ما يقولون وما يفعلون؟ وهل هم إلاَّ كمَن يسقي الإنسان سماً ثم يصيح به محذراً إيّاه أنْ يموت ممَّا سقاه. إنَّه لن تجدي المُؤتمرات والنَّدوات والتَّوعية الصِّحيَّة والاجتماعيَّة في التَّخفيف من الأمراض المستعصية ، النَّاجمَة عن الممارسات الجنسيّة المُحرَّمة إذا كان المفسدون يخلطون بين الرجال والنساء ، ويوسعون دائرة الإختلاط يوما بعد يوم ؛ وينشرون في إعلامهم ما يسعر الشَّهوات ، ويدعو إلى الرَّذيلة؛ ولذا نوصيهم ألاَّ يكذبوا على النَّاس ويخدعوهم ، ويحذروهم من انتشار الإيدز ؛ لأنَّهم أكبر سبب من أسبابه حين شرعوا للإختلاط ، وأفسدوا الإعلام ، وفرضوا على الناس آراءهم الفكرية الشهوانية. يقول العلاَّمة ابن القيم رحمه الله تعالى : ولا ريب أنَّ تمكين النِّساء من اختلاطهنّ بالرِّجال أصل كل بليَّة وشر، وهو من أعظم أسباب نزول العقوبات العامَّة، كما أنَّه من أسباب فساد أمور العامَّة والخاصَّة.. وهو من أسباب الموت العام والطَّواعين المهلكة. ولمَّا اختلط البغايا بعسكر موسى عليه السلام، وفشت فيهم الفاحشة أرسل الله عليهم الطاعون فمات في يوم واحد سبعون ألفاً، والقصة مشهورة في كتب التفسير ، فمن أعظم أسباب الموت العام: كثرة الزنا بسبب تمكين النساء من اختلاطهن بالرجال، والمشي بينهم متبرجات متجملات. وكلام ابن القيم رحمه الله تعالى لا يعجب أهل الشر والفساد ، ودعاة الرذيلة والانحلال ؛ لأنهم مستعبدون في أفكارهم لما يمليه عليهم أهل الحضارة المعاصرة ، ومشربون بحب كتابات الغربيين ، فلا بأس من نقل شيء من أقوال الغربيين من باب قول الله تعالى {وَكَذَلِكَ نفَصِّلُ الآيَاتِ وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ الْمُجْرِمِينَ } وحيث إنَّ المفسدين يزعمون أنَّهم بمشاريعهم التغريبية التخريبية ينصرون المرأة ويدافعون عن حقوقها في الاختلاط والفساد فإنني سأنقل بعض أقوال النساء الغربيات حتى نعرف رأيهن في الاختلاط وقد جربنه ، وسبقن نساء العالمين إليه ، ولسن متهمات بأنهن مؤدلجات أو متطرفات ، أو يعشن عصور الظلام والحريم كما يقول المنافقون والمنافقات.
    تقول الصحفية الأمريكية هيليان ستانبري ( أنصحكم بأن تتمسكوا بتقاليدكم وأخلاقكم ، امنعوا الاختلاط ، وقيدوا حرية الفتاة ، بل ارجعوا لعصر الحجاب ، فهذا خير لكم من إباحية وانطلاق ومجون أوربا وأمريكا ، امنعوا الاختلاط ، فقد عانينا منه في أمريكا الكثير ، لقد أصبح المجتمع الأمريكي مجتمعـًا مليئـًا بكل صور الإباحية والخلاعة ، إنَّ ضحايا الإختلاط يملأون السُجون ، إنَّ الإختلاط في المجتمع الأمريكي والأوروبِّي قد هدّد الأسرة وزلزَل القيَم والأخلاَق ).
    وتقول كاتبة أخرى: إنَّه لعارٌ على بلادِ الإنجليز أنْ تجعل بناتها مثلاً للرَّذائِل بكثرةِ مخالطةِ الرِّجال . وفي بريطانيا حذَّرت الكاتبة الإنجليزية " الليدي كوك " من أخطار وأضرار اختلاط النِّساء بالرِّجال فقالت: على قدر كثرة الإختلاط تكون كثرة أولاد الزِّنى وقالت: علموهنَّ الإبتعاد عنِ الرِّجال.
    فهل يبقى لدعاة الإختلاَط والفسَاد قول وقد عارضوا شريعةَ اللهِ تعالَى ، وخالفوا الفطرَة التي فطرَ الله النَّاس عليها، وكذبوا على النَّاس فزوَّروا الحقائِق ، وأخفوا النَّتائِج المخزية للإختلاط في البِلاد التي اكتوت بذلك.
    حمَى الله تعالى بلادنا وبلاد المسلمين من المفسدين والمفسدات ، والمنافقين والمنافقات ، وردهم على أعقابهم خاسرين ، إنَّه سميع قريب.
    اللهم صل على محمد وعلى آل محمد....
     
  19. بدور32

    بدور32 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2,141
    0
    0
    ‏2009-01-29
    معلمه
    اتقي الله فيما تكتبي وتذكري أن هناك ملكان يكتبان كل ما تكتبيه
    ولا تفتي من عندك فتظلي ويظل غيرك فتكسبي أثم من ظل وتكوني ضآله ومضله لغيرك؟
    ليس لك الحق في التحدث بكل حرية تامة وابدء رأيك
    في أمر ديني
    أنزل الله فيه حكم وأوحى إلى رسوله صلى الله عليه وسلم به
    أنا اليوم لك ناصحة ومنكر عليك ماتعمليه ، وقد يإتي زمان لا تجدي من يناصحك

    عند المناقشة وخصوص في حياة رسولنا صلى الله عليه وسلم لأبد من ذكر الوقائع والدلائل والأحاديث الداله على صدق قولك
    وأن تكون صحيحه وغير ضعيفه ولا مكذوبه أو غريبه

    أطرح الأحاديث الداله على ذالك بعد نزول أمر الحجاب في أن الأختلاط كان موجود؟؟

    أصلح الله بالك وهداك إلى سواء السبيل


     
  20. أبله كهله

    أبله كهله تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    438
    0
    0
    ‏2009-05-23
    يامشرف كاف كاف الف الف

    ماقلت اختلاء طال عمرك قلت كانوا جمع مذكر سالم يعني مجموعة نساء ومجموعة رجال مقلت كانت تطلع الحرمه مع الرجال لحالها مجموعه وحديثنا عن الاختلاط ومقتنعه بقوه انه مو حرام والا كان ربي خلقنا من جنس واحد ونتاكثر زي الزرع اللي يتكاثر لوحده نسيت اسمه علميا

    وبارك الله فيك على السرد ترى للامانه ما احب الكلام الكثير عطني الزبده وامشي للي بعده


    *******************
    بدور حتى انتي اتقي الله يابنت
    والكلام اللي مايعجبك لا تقرينه غصب اكون مثلك انا مقتنعه شي واضح لكن قلنا من باب سد الذرائع ولاننا سيسنا الدين اجتماعيا وخلطناه بالعادات والتقاليد أصبح هناك نوع عدم التوازن يعني خلاص تعودنا على العزل والفصل خلاص اللي ينادي بالاختلاط الحين نقول له صعب لانه بتصير مشاكل بعد الكبت هذا كلامي واضح
    والسيره لا تعلمينا فيها اقري انتي لعلك تتفقهين اكثر
    بعدين الاختلاط مو معناها يكشفون الحريم عادي الحجاب موجود زي بالحرم والمستشفيات هل ضر الممرضات انهم عملوا بالمستشفيات وش زينهم متحجبات وكل وحده محترمه نفسها وخلاص
    هيدا كان قصدي