اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


لماذا المصحف باللون الاخضر ؟؟

الموضوع في 'الملتقى الإســلامي' بواسطة هدوء إمرأة, بتاريخ ‏2009-10-04.


  1. هدوء إمرأة

    هدوء إمرأة عضوية تميز عضو مميز

    19,372
    0
    0
    ‏2009-02-02
    مستوره والحمد لله
    :gbo2:اللون الأخضر فى القرآن الكريم يؤكد ما توصل اليه المصريون والصينيون القدماء ..
    اللون الاخضر له طاقة مشعة و له طول موجى معين يختلف فى تردده وتذبذبه من لون الى آخر وتقوم المستقبلات الضوئية فى الشبكية باستقبالها و ترجمتها الى الوان وتحتوى الشبكية على ثلاثة ألوان هى الاخضر والاحمر والازرق وبقية الالوان تتكون من مزج هذه الثلاثة.

    و قد اكتشف العلماء انه عندما تدخل طاقة الضوء الى الجسم فإنها تنبه الغدة النخامية والجسم الصنوبرى مما يؤدى الى افراز هرمونات معينة تحدث مجموعة من العمليات الفسيولوجية وبالتالى السيطرة المباشرة على تفكيرنا ومزاجنا وسلوكياتنا وللألوان تأثير على مكفوفى البصرتماماً كالمبصرين نتيجة لترددات الطاقة التى تتولد داخل أجسامهم وهذه الفكرة استخدمها الصينيون القدماء فى علاج الامراض وتسمى بال " فينج شوى ".

    وحديثاً أجروا تجارب لاستخدام الالوان فى علاج بعض الامراض وذلك بجعل المريض يرتدى ثوباً من لون معين أو يجلس فى غرفة حوائطها وفرشها من نفس هذا اللون ويقوم بتركيز نظره لفترة محددة عليه فى الوقت الذى يحصر فيه ذهنه ويتأمل مكان الالم الذى يعانيه فكان مما اكتشفوه ان اللون الاخضر بالذات يقتل الجراثيم والبكتريا ويسكن الالام ويقاوم الانهاك والشعور بالتعب فيشعر صاحبه بأريحية وسعادة ويشفى من الامراض الميكروبية وبذلك عرفوا السر فى استخدام الفراعنة للون الاخضر فى مقابرهم لحفظ المومياوات من التحلل البكتيرى وصدق الله العظيم فى قرآنه الكريم عندما جعل اللون الاخضر لون لباس اهل الجنة ولون فرشهم ليلفتنا اليه والى مندوبية التشبه بهم فى ملابسنا وفرشنا فى الدنيا لعلنا نذوق جزءاً من سعادتهم وننعم ببعض سلامتهم من الامراض فى الآخرة .

    قال تعالى ********أُوْلَئِكَ لَهُمْ جَنَّاتُ عَدْنٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهِمُ الْانْهَارُ يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِن ذَهَبٍ وَيَلْبَسُونَ ثِيَابًا خُضْرًا مِّن سُندُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُّتَّكِئِينَ فِيهَا عَلَى الْأَرَائِكِ نِعْمَ الثَّوَابُ وَحَسُنَتْ مُرْتَفَقًا******** (31) سورة الكهف
    وقال جل وعلا ********مُتَّكِئِينَ عَلَى رَفْرَفٍ خُضْرٍ وَعَبْقَرِيٍّ حِسَانٍ******** (76) سورة الرحمن
    وقال ********عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُندُسٍ خُضْرٌ وَإِسْتَبْرَقٌ وَحُلُّوا أَسَاوِرَ مِن فِضَّةٍ وَسَقَاهُمْ رَبُّهُمْ شَرَابًا طَهُورًا******** (21) سورة الإنسان






    (منقول)

    مودتي لكم

     
  2. بسمة فراشة

    بسمة فراشة تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    22
    0
    0
    ‏2009-06-29
    بارك الله فيكي أختي هدوء على الموضوع الرائع واسمحي لي بهذه الإضافة البسيطة :
    وصل العلماء إلى أن اللون الأخضر هو الذي يبعث السرور و البهجة و حب الحياة .
    لذلك أصبح اللون المفضل في غرف العمليات الجراحية لثياب الجراحين و الممرضات .
    ومن الطريف أن نذكر هنا تلك التجربة التي تمت في لندن على جسر ( بلاك فرايار) الذي يعرف بجسر الانتحار لأن اغلب حوادث الانتحار تتم من فوقه حيث تم تغيير لونه الأغبر القاتم إلى اللون الأخضــــــر الجميل مما سبب انخفاض حوادث الانتحار بشكل ملحوظ
    واللون الأخضر يريح البصر ذلك لأن الساحة البصرية له أصغر من الساحات البصرية لباقي الألوان كما أن طول موجته وسطي فليست بالطويلة كاللون الأحمر و ليست بالقصيرة كالأزرق .
     
  3. فنان تشكيلي واشكيلك

    فنان تشكيلي واشكيلك تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    158
    0
    0
    ‏2009-05-19
    إليك هذه الفتوه اخية وفقك الله و رعاك

    أولاً :

    إذا كان اللون الأخضر كما قالوا يقتل الجراثيم ، فهل أهل الجنة بحاجة إلى ذلك ؟!

    ثانيا :

    جاء في الحديث الحثّ على اللون الأبيض ، فقال عليه الصلاة والسلام :
    البسوا من ثيابكم البياض ، فإنها أطهر وأطيب ، وكفنوا فيها موتاكم . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه .

    ولذلك كُفِّن رسول الله صلى الله عليه وسلم في ثلاثة أثواب بيض .

    وقد لَبِس النبي صلى الله عليه وسلم الأسود والأبيض والأحمر غير الخالص ، ولبس الأخضر ، ولا طَلَب التشبه بذلك في أهل الجنة .

    بل إنه عليه الصلاة والسلام يُكسى يوم القيامة حُلّة خضراء ، ومع ذلك لم يلبس الأخضر، ولا جَعَله شِعارا له .

    قال عليه الصلاة والسلام : يُبْعَث الناس يوم القيامة فأكون أنا وأمتي على تَلّ ، ويكسوني ربي تبارك وتعالى حُلة خَضراء ، ثم يوذن لي فأقول ما شاء الله أن أقول ، فذاك المقام المحمود . رواه الإمام أحمد .
    وقال الشيخ شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم .
    ومع ذلك لم يجعله عليه الصلاة والسلام شِعارا له ، ولا علامة يتميَّز بها .

    فلبس الأخضر بقصد التقرّب والتشبه بأهل الجنة من البدع المحدثة .

    كما أن من لبس الأخضر وتميّز به صار لباسه لِباس شُهرَة ، وقد قال عليه الصلاة والسلام : مَن لبس ثَوب شُهرة ألبسه الله يوم القيامة ثَوب مَذَلّة . رواه الإمام أحمد وغيره .

    وإذا كان يُقصد بتخصيص اللون الأخضر للقرآن ، ما يكون في غِلاف المصاحف ، فليس هذا بصحيح ؛ لأن المصاحف منها الأزرق والأحمر والأخضر ، ولي اختيار اللون بناء على نصّ ، ولا هو مَحَلّ اتِّفاق .

    والله تعالى أعلم .

    الشيخ / عبد الرحمن السحيم
    عضو مركز الدعوة والإرشاد بـالـريـاض