اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


رداً على موضوع " الوجبات المدرسية صور "

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة شنطة مناحي, بتاريخ ‏2009-10-10.


  1. شنطة مناحي

    شنطة مناحي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    24
    0
    0
    ‏2009-01-08
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ................
    إخوتي أعضاءً ورواداً بعد التحية وبعد النظرفي موضوع الأخ صور من الوجبات الغذائية المدرسية في العالم ......
    أحببت أن أظهر صورة للمعلمات والمعلمين ربما بل الأكيد غفلت أو تغافلت عنها وزارتنا الموقرة ............
    كان ابن الجزيرة قبل توحيد المملكة يهيم على وجهه في الصحراء وربما مات من شدة الجوع والعطش و كان أقرب الحلول هي الاعتداء على الآخرين وسرقة أموال المساكين وبعد أن قيض الله لهذه المملكة جلالة المغفور له الملك عبد العزيز طيب الله ثراه عم البلاد الخير ووزعت الخيرات وأصبحت والله العظيم المرأة البدوية ترعى في الصحراء لا تخشى شيئاً وتنام في العراء آمنة مطمئة والله ليس كلام الكتب ولا قصص الخيال إنما من أناس أعرفهم ولا يزالوا يقصون علينا تلك الحياة الفارهه التي عاشوها في ظل الملك عبد العزيز يرحمه الله تعالى ......
    وتولى أبناؤه وأكملوا المسيرة على أكمل وجه إلى عهدنا الزاهر ملك الإنسانية حفظه الله تعالى لنا وحفظ الله الأسرة الكريمة وعمهم بالخير والصحة والعافية .....
    ولكن يظل هناك أناس الله أعلم بحالهم صعبت يد أو بالأحرى اختفوا عن أعين الناس فلا يعلم حالهم باتوا يعيشون مستورين الحال ولو علمت الدولة لهم طريقاً لتناولتهم بكل يدِِ حانية ولأغدقت عليهم الخيرات .. ولكن قدر الله وما شاء فعل .....
    فعلمت من إخوان لنا أن المعلمات والمعلمين يقودون حملة في مقاصف المدارس ويجمعون الأموال لشراء الوجبات " وجبات الإفطار " لأبنائهم الطلاب واستقطاعها من رواتبهم الشهرية .. وهكذا طوال العام الدراسي ،،، ولم يقفوا عند هذا الحد بل حتى أوصلوا أصواتهم إلى الجمعيات الخيرية وشراء مستلزمات الشتاء القارص وحقاب الدراسة بل امتدت يدل الله أدامها الله إلى صرف رواتب شهرية لهم .....
    تكاتف جماعي ومستوى أخلاقي وتبرعات مادية ترجو ما عند الله .. لم تصور في جرائد تنشر ولم تكتب في مقال يقرأ ..
    حسبهم في ذلك الأجر والثواب من عند الله .. تجاهلوا حقوقهم و نسوا مستواهم
    وحملوا أنفسهم عناء كل ذلك ...
    فبعد كل ذلك وذاك نسمع ونقرأ بهضم حقوق أولئك الإخوة .. بل لو حصل لهم ابرام كل خدعة للقضاء عليهم ...
    أما يكفيكم خجلاً أليست هناك دماء في تلك الوجوه ؟؟ !!!
    يرتقي العالم ويسمو بمعلميه وأنتم لا هم لكم إلا كدرهم
    كم تمنيت التقاط صور لمدارس ينقطع بها تيار الكهرباء على مدار الساعة داخل المدن الكبرى والمعلمات والمعلمين يدخلون الكميات الهائلة من صناديق الماء البارد لأبنائهم و كذلك المعلمات لبناتهم الطالبات .. في أيام الاختبارات ...............................
    أما يكفي وجوهكم خجلاً ؟؟ !!! طبعا على نفقتهم الخاضة ...
    قرارات تلو القرارات وكأنهم بجبروت فرعون وهامان .. أوصلتموهم الحد إلى التهكم بهم وما بقى إلا ونسمع أنهم ضد الأمراض .. الكل يريد أن يكون زمام الأمور بيده لكي يصدر ما يشفي به غله عليهم وفي النهاية لا يمسح دموع أبنائه إلا هم ......
    العالم يشاهد ما يحصل معهم وكل ناقصة عليــــــــكم .
    جزى الله خيراً من نقل تلك الصور للوجبات الغذائية التي ذكرتني بحال وجهود المعلمات والمعلمين تجاه أبنائهم الطلاب وأنهم أصبحوا بل أصبح كل معلم ""(( وزارة ))""