اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


جميلة بوحريد .... لا زالت تعيش بيننا و لكن في صمت

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة فارس بلا جواد, بتاريخ ‏2009-10-11.


  1. فارس بلا جواد

    فارس بلا جواد تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    122
    0
    0
    ‏2009-08-04




    يعتقد الكثيرون أن جميلة بوحريد استشهدت ، بعد أن حكم عليها بالإعدام ،

    لكن الحقيقة أنها لا تزال على قيد الحياة ، حيث ظهر المحامي الشهير

    جاك
    فرجيس و دافع عنها بقوة ، وأعطى لقضيتها بعدا إعلاميا دوليا، وأصبحت رمزاً

    للقضية الجزائرية ، وبقيت قضية بوحريد معلقة إلى أن جاء الاستقلال بداية صيف

    1962 .


    بعد استقلال الجزائر ظلت غالبية الشعب الجزائري تعتقد بأن جميلة من الشهيدات،

    وحملت مدارس ومنشآت اسمها وفي المناسبات تمثل مسرحيات تنتهي باستشهادها. لكن

    جملية كانت تعيش في صمت وقد تزوجت محاميها جاك فرجيس الذي أنقذها من الإعدام،

    بعد أن أقنعته باعتناق الدين الإسلامي . وآخر أخبارها الشحيحة أنها تسكن إحدى

    عمارات حي حيدرة، ومن سوء حظها أنّ نصيبها كان في الدّور الثامن،

    وربّما مثل هذا الجزاء هو ضريبة سموّ النّفس والعزّة والكبرياء الحقيقية.

    والمحزن أن العمارة التي تسكنها جميلة في سن الـ74 ليس فيها مصعد كهربائي.

    وجميلة تعيش حياة بسيطة جدا، ولا تكلم الصحافة وتحرص على ألا تظهر صورتها.

    ومن المرات القليلة جدا التي ظهرت فيها، منذ حوالي ست سنوات على هامش صالون

    الجزائر الدولي للكتاب، عندما حرصت الروائية أحلام مستغانمي على حضورها معها.

    وكانت مستغانمي تقول بأنها التقتها بمحض الصدفة عندما كانتا في طائرة واحدة وكانت

    جميلة في الدرجة الاقتصادية، بينما أحلام في الدرجة الأولى كانت جميلة تجلس في

    الكراسي الخلفية ولا أحد يهتم بها، فلم يكن أحد يعرفها. وعندما تكلمت مستغانمي

    «فضحتها» والتفتت إليها الكاميرات لكنها عملت على تغطية وجهها بمجلة كانت تحملها،

    ورجت الجميع ألا يصورها أحد وعند نهاية المؤتمر الصحافي الذي أقامته مستغانمي كانت

    جميلة تبدو بسيطة جدا في زيها وكلامها والتف حولها جمع من الكتّاب والصحافيين

    ترجتهم ألا يكلموها في ماضيها الثوري أو السياسي . وكانت تقول أريد أن أتكلم مثل الأم

    مع أبنائها، وعندما سألتها عن الانطباع الذي تكوّن عنها من خلال فيلم جميلة قالت

    بتلقائية: «ذلك الفيلم لا يمثلني في شيء ولا يشبهني في شيء».


    ( منقول بتصرف )











    عجبا لنا من شعوب لا تهتم إلا بتتبع أخبار الحثالة و التافهين من ممثلين و لاعبين

    و من شابههم ! :(

     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏2009-10-11
  2. Rosalind

    Rosalind مشرفة سابقة .. عضو مميز

    506
    0
    0
    ‏2009-09-24
    شاهدت برنامج وثائقي عن قصتها
    شكراً على النقل أخي الكريم
     
  3. teacher2006

    teacher2006 أبــو فهـد .. عضو مميز

    9,954
    0
    0
    ‏2008-09-12
    teacher
    منقول رائع
    شكرآ لك أخي الكريم
     
  4. راضي الشمري

    راضي الشمري عضوية تميّز عضو مميز

    2,438
    0
    0
    ‏2008-01-20
    معلم
    وما الغريب في ذلك

    هم العرب من دنسهم الاستعمار وهم يمجدون الشخصيات التي لا تمثل العروبه

    من فنانين ومنهم على نهجهم

    اما من ناحيه ابراز شخصيات مؤثره فهذا لا يحصل

    وانا هذا الاسم مر على كالحلم

    وتعرفت عليه اليوم جيدا

    دمت بصحه وعافيه
     
  5. بدور32

    بدور32 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2,141
    0
    0
    ‏2009-01-29
    معلمه
    اول مره اسمع عنها معلومات تاريخيه جديده
    وفقك الله لذكره وطاعته
     
  6. سمو الروح

    سمو الروح <font color="#0066FF">حكاية قلم </font> عضو مميز

    5,887
    0
    0
    ‏2009-07-27
    تيــتـشــــر
    ومن لايعرف المناضله الشريفه ( جميله بو حريد ) ..

    قرأت عنها في مقال للكاتب الألماني بريد كلينسمان ( نساء من إفريقيا ) مقال شيق وممتع جداُ ...
    وقرأت عنها في مدونات الدكتور المصري أيمن حسين ابو العرب بعنوان ( أوائل ) ...

    شكراٌ أخي بلا أسوار على النقل الجميل ...
     
  7. الأعرابي

    الأعرابي تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,623
    0
    0
    ‏2009-05-10
    لا نسمع أخبار مثل هؤلاء الأبطال ، لان الإعلام تتحكم به " سياسة الجمهور عاوز كده"!
    شكراً لك.
     
  8. فارس بلا جواد

    فارس بلا جواد تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    122
    0
    0
    ‏2009-08-04

    الشكر لمرورك الكريم .

    لك وافر التحية .