اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


الأمانة والمياه يتبادلان الاتهامات وتعليم جده يلتزم الصمت ..مياه المجاري تزعج 1400طال

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة حسن الفيفي, بتاريخ ‏2009-10-11.


  1. حسن الفيفي

    حسن الفيفي عضوية تميّز عضو مميز

    6,235
    0
    36
    ‏2009-05-29
    معلم انجليزي
    الوئام - جده - سعد سامي :
    عاد أكثر من 1400 طالب إلى مقاعد الدراسة في ثانوية الصديق بحي القريات مع انطلاقة العام الدراسي الجديد وقد ملأت مياه المجاري مدخل المدرسة مما ينذر بخطورة كبيرة قد يتعرض لها الطلاب الذين هددوا بترك مقاعد الدراسة بعد أن عانوا على مدى اكثر من سنتين من طفح المجاري أمام مدخل المدرسة وانتشار الروائح الكريهة التي كتمت انفاسهم داخل الفصول دون تحرك من الجهة المعنية .

    يقول الطالب ع . هـ والمصاب بحمى الضنك نتيجة لهذه المياه الراكدة بجوار المدرسة والتي لا تبعد سوى امتار قليلة عن الفصل أصبت بحمى الضنك منذ شهر ربيع الأول العام الماضي أثناء وجودي في المدرسة وكما ترى هذه المياه والحشرات التي تغزو الحي الذي اسكن فيه باتت تهدد البيئة واصبح المكان مستنقعا خصبا للامراض إذا لم تتجاوب الامانة مع شكاوى الاهالي المجاورين وتقوم بشطف هذه المياه..

    ويرى الطالب علي محمد ان الطلاب يخشون الحضور للمدرسة كل صباح حتى لا تلطخهم اوساخ هذه المياه الراكدة فضلا على الروائح الكريهة والحشرات الضارة التي تنقل الامراض الى سكان الحي في الوقت الذي تكتفي فيه البلدية بالرش فقط ليعود الحال الى ماكان عليه سابقا .

    وأبدى وكيل المدرسة صالح عطيه الغامدي انزعاج إدارة المدرسة من وضع مياه البيارات بجوار المدرسة والتي سببت في تأخر كثير من الطلاب عن الحضور المبكر بسبب اصطفافهم على رصيف لا يتجاوز النصف متر مما اضطرت إدارة المدرسة الى تكثيف الندوات والبرامج للوقاية من هذه المياه كما ننصحهم بتجنب وعدم الاقتراب من المياه الراكدة وما حولها من حشرات اثناء حضورهم وانصرافهم من المدرسة حتي يحين الوقت للقضاء على هذه الحال المزرية والتي تعد مظهرا غير حضاري وتعود المأساة الى اهمال الطريق الذي يمر بجوار المدرسة من قبل الامانة وعدم تجاوبها مع مطالب الاهالي بضرورة معالجة الحفريات التي تؤدي الى تجميع المياه وبالتالي تتحول الى مستنقع يهدد البيئة المجاورة .

    وكشف الغامدي عن رغبة كثير من اولياء امور الطلاب نقل طلابهم من المدرسة بسبب هذه الظاهرة .

    وقال مدير ثانوية الصديق الاستاذ علي عيسى آدم ان مياه الصرف الملوثة التي تحيط بالمدرسة منذ اشهر لا تزال تهدد حصة 1400 طالب و82 معلما وهذه المياه لا تفصلها عن مركز الاشراف التربوي بحي القريات سوى امتار قليلة وقد اصبحت مصدر قلق كبير وطالت روائحها الكريهة الفصول الدراسية ولذلك فقد اصبح العديد من الطلاب يفضلون التهرب من حضور الحصص لتفادي حمى الضنك أما سبب هذه المياه فتعود لمالك إحدى المجمعات السكنية والذي يضخ مياه الصرف مباشرة الى الشوارع ولم تقم الامانة بشفط القليل منها.
    ولم تتجاوب مع شكاوى إدارة المدرسة منذ 17 -11 في العام الماضي بالبلاغ رقم 054922 وبعد أن أخلت مسؤوليتها والقول بأن ذلك من ضمن مسؤوليات الصرف الصحي والتي لم تقم ايضا بإرسال فرق صيانة عند تلقيها البلاغ رقم 58967 وعليه أصبحنا نخشى من تدني التحصيل العلمي للطلاب بسبب هذه البيئة التي تفتقر الى الصحة وكل ما أرجوه أن تحل هذه الاشكالية وتنتهي هذه المعاناة .

    مصدر بأمانة جده أكد أن مشكلة الطفح في هذا الموقع بسبب مجمعات سكنية أهملها اصحابها من الشفط وجاري حل هذه الاشكالية مشيراً إلى أن الأمانة ليست معنية بذلك ، بل دور وزارة المياه ، فيما أكد أحد الموظفين أن مسؤولية هذا الأمر على وزارة المياه كون طفح المياه ناجم عن حفريات الطريق .
    وبين هذا وذاك مازالت إدارة المدرسة تعاني من عدم تجاوب إدارة التربية والتعليم بمحافظة جده ومركز الاشراف التربوي بجنوب جده من التدخل بشكل حاسم لإنهاء هذا الأمر الذي طال كثيراً .


    [​IMG]

    [​IMG]