اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


لماذا يذهب أولادكم للمدارس؟

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة وحي القلم, بتاريخ ‏2009-10-13.


  1. وحي القلم

    وحي القلم تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    15
    0
    0
    ‏2009-02-14
    علي سعد الموسى
    لماذا يذهب أولادكم للمدارس؟
    تقول الأخبار المطبوعة إن وزارة التربية والتعليم قررت تأجيل توسعة مشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم إلى أجل غير مسمى وإن الوزارة تريثت في تطبيقه على 283 مدرسة جديدة والاكتفاء بالعام الماضي من المدارس التي شملتها المرحلة الأولى من التجربة. لا أعرف المبررات التي تمتلكها الوزارة لتأجيل حتى مرحلة التجربة من المشروع الحلم، وإذا كانت أحلامنا تنتهي هكذا حتى مع مراحل التجربة فكيف لنا أن نحلم بما هو أهم: أن نرى المشروع ذات يوم وقد أصبح صبغة وطنية شمولية. وإذا كنا حتى لا نحلم أبدا بمرحلة التجربة فيكف لنا أن نحلم بمرحلة التطبيق الكاملة. لكن الذي أعرفه جيدا أننا نأخذ أولادنا للمدارس اليوم ونحن نعرف تماما أنهم أول من يدرك أنهم ضحايا التلكؤ والتباطؤ والخوف من أن نتخذ خطوة جريئة لتصحيح مسار التعليم. كنا وما زلنا نأخذهم على الأمل أن يصبح المشروع الضخم واقعا ذات يوم. اليوم، لماذا نأخذهم إلى هذه المدارس طالما أن نتائج الحضور لا تختلف عن الدراسة عبر نظام المنازل.
    تعيد ذات الأخبار قرار الوزارة إلى بعض الصعوبات المالية مثلما أشارت صحيفة الحياة ما قبل الأمس (ص8) وهو تبرير صعب الهضم لأن صاحب المشروع سبق أن رصد له تسعة مليارات من فائض ميزانية سابق وتم أيضا استحداث شركة اسمها (تطوير) للاضطلاع بالمهمة. وسبق لي هنا أن تساءلت قبل عام عن هذه الشركة وكوادرها وخبرائها وخبراتها وجاءني الرد مطبوعا على صفحات هذه الصحيفة ليبرهن لي أن الشركة نفسها بحاجة إلى تجربة لأنها في الأصل لم تدخل من قبل حتى مرحلة تجربة. قرار الأمس يبرهن على عمق التساؤلات حول هذه الشركة وكل ما أخشاه أن هذه الشركة بالذات قد تكون سببا استيقظنا عليه فكنا معه مضطرين إلى وقف التجربة. أستصعب جدا جدا وقف توسعة المشروع لأن الفكرة أحلام ملك. ومن قبل، كان المثل الإنجليزي يقول (إذا أردت قتل فكرة فإحلها إلى لجنة) ويبدو اليوم أننا بصدد تحوير سعودي للمثل ليصبح، (إذا أردت تأجيل فكرة فاعهد بها إلى شركة). ومع هذا كله فما زلت عند قناعاتي القديمة بأن تطوير التعليم لا يحتاج لجانا أو شركات ولا اجتماعات ولا طاولات. القصة برمتها يختصرها قرار جريء بالحذف والاختزال. تخيلوا أن طالب الصف الأول المتوسط يدرس 20 مادة هذا الفصل وحده في أكثر من 4000 ورقة منهجية. كلها بالحفظ، وكلها تكرار، وجلها علم ينفع ولكن الجهل به لا يضر. امتحنوا أصحاب السعادة المؤلفين فيما كتبوه بخط أيديهم في هذه المناهج لتكتشفوا أنهم أول من يرسب فلماذا أطالب ولدي بالنجاح في مادة لم يؤمن بها المؤلف

    منقووووووووووووول جريدة الوطن السعودية
     
  2. سيسرا

    سيسرا موقوف موقوف

    397
    0
    0
    ‏2009-10-10
    ضاع الحلم في مهمهة السرقات والسلب
     
  3. ابو عبدالله999

    ابو عبدالله999 مشرف سابق عضو مميز

    3,527
    0
    0
    ‏2008-06-19
    مدرس
    صدق المثل الإنجليزي :
    (إذا أردت قتل فكرة فإحلها إلى لجنة)

    حسبنا الله ونعم الوكيل
    وحي القلم بارك الله فيك ع النقل
     
  4. فيصل الجهني

    فيصل الجهني المشرف العام عضو مجلس الإدارة

    5,862
    0
    36
    ‏2008-07-07
    معلم
    لحقوها بالسيديات

    والله من فشل الى فشل لكن اين اللجان الرقابية

    سرقات تتلوها سرقات

    ويا بلادي واصلي
     
  5. القلب الحزين

    القلب الحزين عضوية تميّز عضو مميز

    800
    0
    0
    ‏2009-02-01
    ادور رزق
    .؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.
    ؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.؟.