اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


نائبة الوزير تتحدى الطبيعة الجبلية في جازان للاطمئنان على جاهزية المدارس

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة kkaa123, بتاريخ ‏2009-10-14.


  1. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    نائبة الوزير تتحدى الطبيعة الجبلية في جازان للاطمئنان على جاهزية المدارس


    الأربعاء, 14 أكتوبر 2009


    صفية باسودان - جازان



    تأكيداً على الدور الفاعل الذي يمكن أن تضطلع به المرأة السعودية في دعم مسيرة التنمية من أي موقع تكون فيه، إختارت نورة بنت عبد الله الفايز نائب وزير التربية والتعليم لشؤون تعليم البنات، أن تكون منطقة جازان منطلقاً لجولاتها المناطقية في العام الدراسي الجديد، حيث جمعت أوراقها واتجهت إلى أقصى الجنوب حاملة أمانة المسؤولية تجاه بنات الوطن وهن يبدأن عاماً دراسياً جديداً وسط ظروف استثنائية فرضتها مخاوف عالمية مع انتشار وباء أنفلونزا الخنازير h1n1 في مختلف الدول.
    نورة وقفت على الاستعدادات التي تم التوجيه بتنفيذها ومدى جاهزية مدارس التعليم العام لاستقبال الطالبات والمعلمات واستكمال التدريب والتجهيزات لمواجهة مرض الإنفلونزا المستجدة، جالت بين المدارس الحكومية والأهلية على السواء ومعاهد التعليم الخاص ومدارس تحفيظ القرآن الكريم، ومدارس تعليم الكبيرات والوحدات الصحية، متنقلة بين محافظات المنطقة من صبيا إلى أبي عريش مروراً بكل من صامطة، الداير، فيفاء وإنتهاءً بفرسان.
    ولم تكتف نائبة الوزير بمدارس المدن، بل حرصت على تفقد بعض مدارس القرى والهجر، ووصلت إلى منطقة الشريط الحدودي بين المملكة واليمن حيث زارت عدداً من مدارسها منها مدرسة الخشل، ولم تفل طبيعة المنطقة الجبلية من عزيمتها حيث صعدت إلى أعالي جبال فيفا لزيارة أقدم مدرسة في أحد المواقع الوعرة.
    واطمأنت الفايز خلال الجولة التي رافقها فيها كل من شادية الجمل مساعد المدير العام للشؤون التعليمية في المنطقة، وعيشة بكري مديرة الإعلام التربوي في إدارة التربية والتعليم بجازان، على تكامل الاستعدادات من حيث توفير كافة وسائل السلامة ووصول المقررات الدراسية إلى المدارس، وجاهزية الهيئتين الإدارية والتعليمية للقيام بمهامهما التعليمية، إضافة إلى توفير المواد الصحية التي أُقر توفيرها من قبل اللجنة العليا للتوعية بوباء الأنفلونزا المستجدة h1n1 و منها تهيئة غرفة الملاحظة للطالبات.
    واجتمعت نائبة الوزير أثناء وجودها في المنطقة بمدير عام التربية والتعليم عبد العزيز المهداوي ومساعده للشؤون المدرسية الدكتور أسامة القثمي وبعض مديري الإدارات ذات العلاقة، حيث ناقشت معهم عبر الشبكة التلفزيونية المغلقة، عدداً من الموضوعات ذات العلاقة بسير العملية التعليمية، مؤكدة على أهمية تذليل جميع العقبات مع الحرص على تهيئة البيئة الملائمة للطالبات، ووجهت بتنفيذ عدد من المشاريع الهامة.
    يذكر أن نسبة حضور الطالبات في مدارس المنطقة بلغت منذ اليوم الأول أكثر من 90% في جميع المراحل وفق ما تم رصده من خلال سجلات الحضور في المدارس.
     
  2. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    خطوة موفقة ومباركة وهذا ما يتطلبه سير عملها
    ولا أقول إلا أعان الله المعلمات اللاتي يتحدين الطبيعة الجبلية ليس ليوم أو يومين
    بل لأيام وسنين وقدمن الضحايا على تلك الخطوط والطرق فهن يستحقن الشكر على ما يقدمنه رغم الانتقاص الفاحش في رواتبهن وحقوقهن
     
    آخر تعديل: ‏2009-10-14
  3. المفتاح

    المفتاح تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    305
    0
    0
    ‏2009-04-05
    معلم
    هذا واجبها وهي تأخذ مقابل على كل خطوة تخطوها

    ولكن في السعودية نستغرب أن يقوم مسؤول بواجبه

    لأن المسؤولية عندنا معناها ثراء فاحش وحياة ملوك



    لذلك تجد بعض المسؤولين والوزراء يبقى على عرشه لأكثر من 30 سنة وكأن المسؤولية تشريف لاتكليف
     
  4. مشرفه تربويه

    مشرفه تربويه مشرفة سابقة قديرة عضو مميز

    1,252
    0
    0
    ‏2009-06-20
    مشرفة تربوية
    نأمل أن يكون هنالك تغير ملحوظ
    بعد الوقوف على أوضاع المدارس بجميع مستوياتهاااا
    وتهيئة بيئة تعليمية صحية لجميع الفئات على أعلى المستويات التي نأمل أن تكون عليها مدارس بلد النفط لينعم الفرد بأقل حقوقة المفترضة من حيث تلقي التعليم بامتياز لا تفاوت فيه مابين طالب المدينة وطالب الهجرة
     
  5. ليتك هنا..!

    ليتك هنا..! تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    457
    0
    0
    ‏2009-01-13
    معلمة
    عساها باقي صاملة على حكاية ( الدوام الكامل ) بعد ماشافت بعينها مدارس القرى والهجر وحست بمعاناة المعلمات..!!
     
  6. الشامخه بديني

    الشامخه بديني تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    130
    0
    0
    ‏2009-01-27
    معلمة
    خطوه راائعه اتمى تتكرر مثلها في القرى الي نداوم فيها يوميا ولعدة سنوااات

    اقول ياليت تحس بخوفنا اليومي من الطريق..وهدة الحيل ووو

    وتفكر بنقل المغتربات وتعيين بناات القرى
     
  7. سيسرا

    سيسرا موقوف موقوف

    397
    0
    0
    ‏2009-10-10
    فعلا مالها إلا نسوانها
     
  8. ابوانتصار

    ابوانتصار تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    675
    0
    0
    ‏2008-09-16
    معلم
    الله يجزاها خير على هذه الزيارة
    انا ودي ان اللجنة الي معها كان يوضحون لها حالات المعلمات الاتي يعانين من بعد المسافة
    حيث ان بعض المعلمات
    يدفعن نصف راتبهن نقل لهن
    وتسمع منهن
    حتى تقوم بحل مشاكل المعلمات في المنطقة