اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


ردود الفعل تتواصل والأشجعي : هذه رسالتي إلى الأميرة جواهر بنت عبدالله والى مسئول تعليم الب

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة حسن الفيفي, بتاريخ ‏2009-10-29.


  1. حسن الفيفي

    حسن الفيفي عضوية تميّز عضو مميز

    6,235
    0
    36
    ‏2009-05-29
    معلم انجليزي
    جده - الوئام – سالم الشيباني :
    بدأ الباحث في الشئون القانونية مفلح بن حمود بن مفلح الأشجعي حديثه للوئام في معرض تعليقه على ما نشر بالصحيفة يوم الثلاثاء الماضي تحت عنوان : ( بحضور معالي النائبة نورة الفايز مسؤول بتعليم بنات الشمالية:إلى متى الأعذار بعدم وجود محرم لسفر المشرفات..وسمو الأميرة جواهر : الأسرة أولا) ، بالإشارة إلى أن أهم محور في الأمن الفكري هو محور الفكر التعليمي التربوي ، وبالتالي فعلى رجال العلم والفكر حماية عقول أبنائنا وبناتنا من التبعيات المقيتة وكذلك حماية مصادر التلقي حتى لا ننزلق في الهاوية خلف أقوال لن نجني من ورائها إلا الدمار والخراب وأضاف بأن رسالته الأولى إلى الأميرة جواهر بنت عبدالله بن مساعد بقولها الأسرة أولا ، بأنها في ردها قد ( كفت ووفت ) وكانت كمن صب الخردل في فم كل من يحاول التأثير على عقول البنات ، فقد نصت المادة التاسعة من النظام الأساسي للحكم في السعودية على أن : (الأسرة هي نواة المجتمع السعودي ويربي أفرادها على أساس العقيدة الإسلامية وما تقتضيه من الولاء والطاعة لله ولرسوله ولأولي الأمر ....الخ) ، كما نصت المادة الثالثة عشرة من ذات النظام أيضا على أن : ( يهدف التعليم إلى غرس العقيدة الإسلامية في نفوس النشء ....) وفيما يخص رسالة الأشجعي الأخرى إلى مسئول تعليم البنات قال ، ليت هذا المسئول يعي جيدا ما نصت عليه الفقرة ( أ ) من المادة السابعة عشرة من القواعد المنظمة لحقوق الإنسان الصادرة عن منظمة المؤتمر الإسلامي على أن :( لكل إنسان ذكرا كان أم أنثى الحق في أن يعيش في بيئة نظيفة من المفاسد والأوبئة الأخلاقية تمكنه من بناء ذاته وعلى المجتمع والدولة أن يوفرا له هذا الحق ) ، وليت هذا المسئول يعي أيضا بأن الفقهاء والعلماء قد أوشكوا بالإجماع على سقوط التغريب عن المرأة الزانية في حال عدم توفر محرم لها يتواجد معها في مكان تغريبها ، فقد ورد عن ابن قدامه في المغنى قوله " أن المرأة تحتاج إلى صيانة وتغرب بمحرم ولا يجوز تغريبها بغيره لقوله عليه الصلاة والسلام:" لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر مسيرة يوم وليلة إلا مع ذي محرم عليها" ، ورأوا أن السجن يقوم مقام التغريب في حال عدم توفر المحرم ، وليت هذا المسئول يعي أيضا ما نص عليه الأمر السامي الكريم رقم 5351 وتاريخ:19/3/1379 هـ، المبني على فتوى سماحة المفتي للديار السعودية المعمم بتعميم وزارة الداخلية رقم 2564 وتاريخ: 26/3/1379 هـ على انه:" لايجوز سفر امرأة مع شرطي ولا غيره ممن ليس محرما لها منفردين بل لا بد من وجود محرم أما إذا كانت غير مواطنة ولا يوجد لها محرم وأريد بعثها من منطقة أو مدينة لأخرى تقتضيها مصلحة التحقيق أو لإبعادها لبلدها فان المتبع أن تبعث هي وترافقها امرأة شجاعة واحد رجال الحسبة بالإضافة إلى الشرطي" ، فما هو الأساس الشرعي الفقهي لهذا المسئول فيما طالب به؟.

    http://www.alweeam.com/news/news-action-show-id-15109.htm