اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


الجزيرة و 13 عامًا من التميز والجدل والتأثير

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة بـــلا أسوار, بتاريخ ‏2009-11-08.


  1. بـــلا أسوار

    بـــلا أسوار تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    436
    0
    0
    ‏2009-07-12
    يمكن مدرس ويمكن معلم
    إن الذين يمدحون الجزيرة لا يسكتون عن قاعدة السيلية ولا سواها، بل يدينون أي قدر من التعاون مع أعداء الأمة، لكنهم لا ينسون في المقابل أن ثمة دولًا أخرى تستقبل أمثال تلك القاعدة وترتكب الكبائر السياسية والوطنية، بينما يصطفُّ إعلامها أيضًا في المربع المناهض لخيارات الأمة ووعيها الجمعيّ.
    [​IMG]

    ياسر الزعاترة
    عندما تكون الجزيرة هي العدو الألدّ لعددٍ كبير من الأنظمة الشمولية التي تهيمن على السلطة والثروة في عالمِنا العربي، فهذا يعني أنها في الطريق الصحيح، وعندما يراوِح أحد ألد أعداء الأمة منذ عقود (جورج بوش الابن) بين مطاردتها عمليًّا من كابول إلى بغداد، فضلًا عن التفكير بقصف مقرِّها، فهذا يعني أنها في الاتجاه الصحيح، وعندما يغصُّ الصهاينة بتغطيتها للحرب على قطاع غزة، وقبلها انتفاضة الأقصى وسائر تفاصيل الحدث الفلسطيني، فهذا يعني أنها في الاتجاه الصحيح، وعندما يكون الموقف منها بالغ السلبية من قادة ورموز يستمتعون بالتبعية للخيارات الأجنبية في قضايا الأمة من فلسطين إلى العراق، فهذا يعني أنها -قطعًا- في الاتجاه الصحيح.
    ثمة فضائياتٌ أخرى تناضل بهذا القدر أو ذاك في سبيل قضايا الأمة، أحيانًا بنبرة أعلى -كما هو حال المنار والأقصى- وأخرى بنبرة مشابهة -كما هو حال فضائيات كثيرة- لكن الجزيرة تظل في الصدارة تبعًا لإمكاناتها الكبيرة على مختلف الأصعدة.
    بمناسبة احتفالها بالذكرى الثالثة عشرة لتأسيسها، يبدو من الضروري التوقف عند أسرار نجاح الجزيرة، بعيدًا عن مفردات البؤس التي يشيعها البعض في سياق المناكفة، كما هو حال الحديث عن قاعدة السيلية التي تنتصب على مقربة من مقرّها، الأمر الذي لا يردده للمفارقة غير أعداء خطِّها السياسي ممن يريدونها صدًى للأنظمة وتيارات التراجع ورفض المقاومة في الأمة.
    إن الذين يمدحون الجزيرة لا يسكتون عن قاعدة السيلية ولا سواها، بل يدينون أي قدر من التعاون مع أعداء الأمة، لكنهم لا ينسون في المقابل أن ثمة دولًا أخرى تستقبل أمثال تلك القاعدة وترتكب الكبائر السياسية والوطنية، بينما يصطفُّ إعلامها أيضًا في المربع المناهض لخيارات الأمة ووعيها الجمعيّ.
    كل هذا الاحتفاء بالجزيرة في أوساط الرأي العام العربي والإسلامي لم يأتِ من فراغٍ، وكل هذا الحقد عليها من جهاتٍ أخرى معروفة لم يأتِ من فراغٍ أيضًا، فهي بالنسبة للطرف الأول الأكثر تعبيرًا عن قضاياه، أما الطرف الثاني فهي المنبر الذي يفضح ممارساتِه.
    الجزيرة ليست تنظيمًا ولا مليشيا مسلحة، بل منبرٌ للرأي والرأي الآخر، والذي يعنيهم سماع الرأي الآخر هم الذين ينحازون إليها ويعتبرونها مصدرهم الأثير لتلقي الأخبار وردود الفعل حولها، بينما يكرهها الذين لا يطيقون سماع شيءٍ سوى صدى أصواتهم، حتى لو كانت أصواتهم نشازًا في عُرف الجماهير.
    إن الجزيرة في تعبيرها عن الوعي الجمعيّ للأمة لا تصل حدود تعبير فوكس نيوز عن القومية الأمريكية، ولا الـ(بي بي سي) عن القومية البريطانية، وربما بدت أقرب إلى الـ(سي إن إن) في الحالة الأمريكية، لكن خروجها في فضاء عربي لا يعبر أكثر إعلامِه سوى عن هواجس الأنظمة وتيارات التراجع هو الذي منحها التميز وجعلها عرضةً للاستهداف في آنٍ.
    لا ننسى بالطبع أن في الفضاء العربي قنواتٍ أخرى يعرفها الجميع لا تقلّ من حيث الإمكانات عن الجزيرة، لكنها لا ترتقي إليها من حيث المكانة بين الجماهير، والسبب هو وقوفُها الدائم في المربع الآخر، بل تفنن بعضها في مناكفة الوعي الجمعي للأمة.
    لا ينفي ذلك أن ثمة إمكاناتٍ كبيرةً تتمتع بها الجزيرة أهّلتها لاستقطاب كفاءات كبيرة في ميدان الإعلام، لكن الأهم من ذلك هو تلك الروح التي تحكم سلوكها الإعلامي، والتي تركز على هموم الجماهير، بعيدًا عن هواجس إرضاء هذا النظام أو ذاك.
    يعلم القائمون على الجزيرة أن تعبيرها عن هواجس الناس من دون ابتذال هو الذي منحها فرصةَ التميز والنجاح، ولو كفَّت عن ذلك لما كان من الناس غير البحث عن بديل، حتى لو كان أقل كفاءةً بهذه الدرجة أو تلك.
    سيقول البعض: إن الجزيرة تمارس التحريض في بعض الأحيان، والحقُّ أن إدمانهم على إعلام الأنظمة هو الذي يدفعهم إلى قول ذلك، فضلًا عن تجاهل أن أية وسيلة إعلام لا بدَّ لها من العمل على استقطاب الجمهور، أعني الجمهور الجاد، لأن لقنوات "الهِشِّكْ بِشِّكْ" طريقتَها المعروفة في استقطاب الجمهور أيضًا.
    في ذكراها الثالثة عشرة تكبُر الجزيرة وتتوسع وتكثر فروعُها ويزداد تأثيرها، فتُعجِبُ الزُّراع والمخلصين من أبناء الأمة، وتغيظُ قطاعاتٍ أخرى (محدودة بحمد الله مهما علا صوتها) لاعتباراتٍ كثيرةٍ يعرفها الجميع

    المصدر / الإسلام اليوم
     
  2. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد
    الجريرة لم تكن سوى موضعا للكذب وللنفاق من أجل التشويش والتخريب
    الصراحة لاتعجبني ولستُ ممن يتابعها فهي مشفرة بتاتا
    بِلا أسوار
    بوركتَ أخي وبوركت خطاك
     
  3. Naaa$$eeeR

    Naaa$$eeeR عضوية تميّز عضو مميز

    1,169
    0
    0
    ‏2009-01-28
    معلم
    ولا أحد ينكر أن (الجزيرة ) سلاح في يد (قطر ) تم توجيهه على بعض (الانظمة ) العربية .!!
    في فترات (متقطعة ) !
    ليس من أجل (المصلحة ) بل من أجل (الضغط )
    والسعودية في فترة سابقة كانت تحت (وابل ) من نيران قناة (الجزيرة )
    وكانت (الجزيرة ) تنظر الى (اسرائيل ) و(السعودية ) بعين (واحدة ) !!
    قطر غرضها من قناة (الجزيرة ) هو أن يكون لها (دور ) بارز وهو (حق مشروع )
    ولكن الأساليب كانت في كثير من الأحيان محل (استهجان ) و(تندر ) من الكثيرين !!
    الجزيرة بغض النظر عن توجهاتها واخطائها
    فهي (ظاهرة ) جديدة في الوطن العربي !
    تبعتها بعد ذلك عدة (قنوات )
    ومن (أبرزها ) قناة (العربية )
    بغض النظر عن (شكلها ) و(محتواها )
    ومن المضحك أن يورد الكاتب في أثناء عرضه (التحليلي ) لقناة (الجزيرة )
    قنوات (المنار ) و (الأقصى ) 000!!
    وهذا دلالة مؤكدة على أنه كما سيطر (اللبنانيون ) و(العراقيون ) على (العربية )
    فهناك سيطرة واضحة (للفلسطينين ) على قناة (الجزيرة )
    وأعتقد أن كاتب المقال امّا (فلسطيني ) أو (لبناني ) من أتباع (حزب الله ) !!
    قناة الجزيرة لها ثقلها ووزنها لا أحد (ينكر ) ذلك .
    ومرت بمراحل وتغيرات كثيرة !
    وهي اليوم أفضل من (الماضي ) بكثير
    فالنضج الاعلامي أصبح (واضحاً )
    أجمل ماقرأت عن (قناة الجزيرة )
    أنها قناة (حق ) أريد بها (باطل) 00!!
    شكراًلك أخي بلا أسوار .
     
  4. بـــلا أسوار

    بـــلا أسوار تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    436
    0
    0
    ‏2009-07-12
    يمكن مدرس ويمكن معلم
    مشفرة بتــا تا ً ولســـــتِ ممن يتابعها ..!

    أليس الحكم على الشيء فرع ٌ عن تصوره

    الأحكاام المُعلبة لا يُعترف بها .

    من العدل أن نقول ما لها وما عليها بعد أن نكون فكرة

    كاملة _ قاعدة ننطلق منها _ في الحكم على أي شيء



    أشكر ك جدا ً ..
     
  5. دااايسكي2000

    دااايسكي2000 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    302
    0
    0
    ‏2009-05-08
    الجزيرة مشعل نور في زمن الظلام

    الجزيرة رفعت مستوى الوعي السياسي بالعالم العربي

    الجزيرة فضحت كذب الاعلام الغربي وعدم حياديته

    الجزيرة دافعت عن الاسلام ونبيه بشراسة اكثر من منظمة المؤتمر الاسلامي

    الجزيرة جامعة سياسية تعلمنا منها الكثير بالسياسة

    نحن نتكلم عن الجزيرة الاخبارية فقط

    هناك الوثائقية قناة رائعة بمعنى الكلمة

    والجزيرة مباشر والرياضية والاطفال ((رغم تحفظي عليها))

    والانجليزية وغير مراكز الدراسات التي تتفوق على مراكز بعض الدول

    باختصار الجزيرة مشروع حضاري بمعنى الكلمة

    يقال انها كانت في بدايتها سعودية وكان من المفترض ان تبث

    من الرياض ولكن لاسباب مجهولة تم وأد القناة

    وحولت وجهتها الى قطر التي استفادت منها كثيرا

    تخيلوا لو ان القناة سعووووووووووووووووودية

    اليس من حقكم ان تفاخروا بها

    ((طبعا القناة فيها سلبيات كثيرة مثل ضرب التيارات العربية ببعضها

    كبرنامج الاتجاه المعاكس والتأليب على الحكام وغيره ))

    والذي جعلني اعلق ان الاخوان ذكروا السلبيات وتجاهلوا عن عمد

    الايجابيات وهذا لايجوز وليس من الامانة في شئ

    يمكن البعض عنده حساسية منها لانها كانت بالسابق ضد السعودية

    لكن الامور تغيرت الان

    وهذا رأيي والله أعلم

    محبكم //دااايسكي
     
  6. بـــلا أسوار

    بـــلا أسوار تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    436
    0
    0
    ‏2009-07-12
    يمكن مدرس ويمكن معلم
    السياسية هي فن الممكن ومن حق أي بلد أن يمتلك

    الأدوات التي يرفع بها شأنه عاليا ً ..

    سُئل بعض العرب المهتمين بشأن الإ علام في العالم عن مدى نجح

    قناة إخبارية عربية فقالوا لن تنجح الجميع لا يتابع الأخبار ..

    لقد استطاعت الجزيرة أن تكسر القاعدة قاعدة تكمييم الأفواه ولا أريكم

    إلا ما أرى ..

    في زمن الهيمنة الأمريكية أستطاعت الجزيرة أن تخلق للعرب صوتا ً

    قويا ً بمهنية عالية واحترافية ..

    الجزيرة أصبحت صوتا ً للمسحوقين العرب إنها بـــ إختصار مُلك المواطنين

    العرب .

    إنها منجز حضاري يُحسب لقطر أولا ً وللعرب ثانيا ً .

    ( صدقك وهو كذوب ) لا تُلغي مكانة الجزيرة من نفوس المواطنين العرب

    الإعلام يجب أن يكون قويا ً سلطة رابعة تقول الحقيقة بدون رتوش وإلا اصبح

    مجرد لعبة في أيدي من يسيره ..

    نحن نملك من الإمكانيات ما يجعلنا نتفوق كثيرا ً على مَن سبقونا ولكننا لا نريد

    العربية لا تُمثلنا إنها تتسمى بــــ اسمنا ( العربية ) وترتدي لباس مَن يخالفنا على

    طول الخط .

    الحديث ذو شجون يا ناصر فلنفرح ونفخر بالجزيرة صوت العرب إلى العالم .



    شكرا ً جزيلا ً لمرورك وتعليقك .
     
  7. بـــلا أسوار

    بـــلا أسوار تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    436
    0
    0
    ‏2009-07-12
    يمكن مدرس ويمكن معلم
    جميل جدا ً دايسكي

    أشكر مرورك الكريم ..
     
  8. راضي الشمري

    راضي الشمري عضوية تميّز عضو مميز

    2,438
    0
    0
    ‏2008-01-20
    معلم
    بصراحة لا اثق بقناة اخبارية كما اثق في قناة الجزيره

    منبر غير صفحه الأعلام العربي من التظليل الى الانفتاح

    ولكن واضحين فيما نقول وبلا مجاملة

    مع أنها لاتخلو من بعض الهفوات ولكن انكار اجابياتها شيئ محزن حقا

    دمتم بصحه وعافيه
     
  9. بـــلا أسوار

    بـــلا أسوار تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    436
    0
    0
    ‏2009-07-12
    يمكن مدرس ويمكن معلم
    راائع يا راضي ...

    أشكرك جدا ً

     
  10. عوض العسيري

    عوض العسيري عضوية تميّز عضو مميز

    1,714
    0
    0
    ‏2009-01-27
    معلم
    رغم محاولات العربية سحب البساط من تحت أقدام الجزيرة و خصوصا في حرب غزة إلا أن التوجهات الخاطئة من القائمين عليها (العربية) جعلت الهوة تزداد بينها و بين الجمهور...
     
  11. ابـن جـدة

    ابـن جـدة تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,525
    0
    0
    ‏2008-06-11
    معلم
    تظل الجزيرة أصدق و أكثر تعبيرا عن هموم الأمة من بقية القنوات .
     
  12. بـــلا أسوار

    بـــلا أسوار تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    436
    0
    0
    ‏2009-07-12
    يمكن مدرس ويمكن معلم
    شكرا جزيلا ً لمرورك الكريم
    عوض العسيري
     
  13. بـــلا أسوار

    بـــلا أسوار تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    436
    0
    0
    ‏2009-07-12
    يمكن مدرس ويمكن معلم
    وهي كذلك

    أشكرك ابن جدة