اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


مدينة الملك عبد العزيز للعلوم التقنية تطلق موقعاً إلكترونياً تحت مسمى موقع مناهج السعودية

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة معلم من الخبر _ 1417, بتاريخ ‏2009-11-09.


  1. معلم من الخبر _ 1417

    معلم من الخبر _ 1417 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    3,218
    0
    0
    ‏2009-10-05
    معلم
    [​IMG] صحيفة التعليم الإلكترونية :

    مدينة الملك عبد العزيز للعلوم التقنية تطلق موقعاً إلكترونياً تحت مسمى موقع مناهج السعودية الإلكترونية

    اضغط هنا للدخول الى الموقع

    الذي يظم جميع كتب ومناهج وزارة التربية والتعليم بالإضافة الى مكتبة الوسائط التعليمية الجاهزة للإستخدام مثل الأفلام والصور
     
  2. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    المناهج السعودية على الإنترنت.. "العلوم والتقنية " تدشن أضخم مشروع تقني للتعليم

    [​IMG]
    أيمن أبراهيم (صلاتي):

    أعلنت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية عن تدشين مشروع موقع نووور التعليمي الذي تبنته من خلال حاضنة الاتصالات وتقنية المعلومات "بادر"، والذي يعد أضخم مشروع تقني لخدمة التعليم والمناهج في المملكة .وقدم عماد الدغيثر صاحب المشروع عرضاً بين فيه أن مشروع "نووور" يعد المرحلة الثالثة والأخيرة من مراحل عمل تنفذه سيمانور وفق مشروع التعاون الذي وقعته مع وزارة التربية والتعليم قبل نحو أربع سنوات ، وبنهاية مرحلته الأولى تم توزيع أقراص ليزر لجميع مناهج ودروس وزارة التربية و التعليم مدعم بتقنيات وأدوات و وسائط متعددة على مجموعة من المدارس في عدة مناطق تعليمية في العام الدراسي 1427/1428.

    وفي المرحلة الثانية في العامين الدراسيين 1428 والعام 1429 تم تغطية عدد أوسع من المناطق التعليمية و معلميها و طلابها والذي مهد للمرحلة الثالثة التي ستشمل جميع مدارس وطلاب المملكة حيث ستصل إلى كل مدرسة والى كل بيت مكتبة تحوي مئات الألوف من الملفات و المحتويات التعليمية التي تتجدد وتحدث يومياً من قبل فريق ضخم من المعلمين والمعدين الذين سيضمهم الموقع (www.nooor.com) .

    وأوضح الدغيثر أن الموقع يحتوي على مكتبة ضخمة من المحتوى التعليمي والكتب المنهجية، والدروس الالكترونية، ومكتبات الوسائط المتعددة ، والمراجع والموسوعات الالكترونية ، وأدوات ومحركات الإنتاج للدروس، والمحتوى الالكتروني العربي .

    وقال الدغيثر إن حاضنة الاتصالات وتقنية المعلومات "بادر" ساهمت في دعم المشروع حيث ساهمت في تسجيل براءات الاختراع ، وتقديم الاستشارات الفنية، ودعم المكتبة بالمحتوى للتجارب العلمية المنفذة في المدينة، والمشاركة في الأبحاث التي تخدم المحتوى العربي والتعليمي، فضلاً عن استضافة الشركة في مقرها ، وتوفير وسائل اتصال و استضافة للموقع ، وتقديم الاستشارات الإدارية، ودعم انطلاق المشروع والتعريف به للأطراف ذوي العلاقة محلياً و عالمياً .

    وأفاد بأنه استمراراً للتعاون القائم بين إنتل و سيمانور منذ أربع سنوات و لما لانتل من خبرة طويلة في مجال التعليم حول العالم فقد تم التنسيق مع الشركة لتوفير المحتوى التعليمي الالكتروني الموجود على مواقع سكووول (skoool) العربية بربطها مع الموقع لإتاحة الاستفادة منها داخل المناهج السعودية .

    وأضاف أنه يجري التعاون للاستفادة من شركة إنتل في المجال التقني لتحوير قدرات المعالجات لتطوير إمكانات سيرفرات الموقع للتعامل مع الشريحة التي يخدمها الموقع التي تتجاوز الخمسة ملايين طالب و نصف مليون معلم. ويتم هذا الأمر تماشياً مع أهداف الموقع بربطه مع المواقع العالمية حيث تم في وقت سابق توقيع اتفاقية ثلاثية بين وزارة التربية و التعليم و شركة قوقل و سيمانور لتوفير ستة ملايين حساب على قوقل آبس لطلاب و معلمي وزارة التربية و التعليم .

    وأوضح عماد الدغيثر أن موقع "نووور" يحتوي على جميع كتب و مناهج وزارة التربية و التعليم التي يبلغ مجموعها اكثر من اربعمائة مقرر و بعدد صفحات يتجاوز الخمسين ألف صفحة كما يتضمن الموقع الدروس الالكترونية لمواضيع مقررات الوزارة تم تطوريها بأدوات و محركات إنتاج الدروس الملحق بالموقع .

    و يضم الموقع مكتبة الوسائط لآلاف الكينونات التعليمية الجاهزة للاستخدام مثل الأفلام و الصور و التجارب و الفلاشات و الأصوات و الموسوعات و غيرها من الوسائط التي يغذى بها الموقع يومياً , كما صمم الموقع بواجهات و أدوات تساعد على تحقيق هدف تطوير مهارات البحث لدى الطلاب.

    ومن الخدمات الإضافية التي يحتويها الموقع تقنيات تساهم في رفع مستوى المحتوى و زيادته من قبل أعضاء الموقع مثل أنظمة البحث و الويكي و المقالات ونظام الأسئلة ومكتبات الوسائط والمنتديات وغيرها من الأنظمة التي طورت لتخدم المناهج السعودية .

    كما يدعم هذا الموقع أنظمة تطوير المحتوى حيث نجحت الشركة بتقديم تقنيات ترفع من مهارات المعلم عبر تمكينه من إنشاء دروسه الالكترونية ونشرها على الانترنت دون الحاجة إلى أي خلفية برمجية أو معرفة بتقنيات النت أو استضافة المواقع وهذا النظام يضم مجموعة من الابتكارات جاري تسجيل براءات اختراع عليها حيث أنها تقدم لأول مرة لقطاع التعليم .



    تم إضافته يوم الإثنين 09/11/2009 م - الموافق 22-11-1430 هـ الساعة 9:06 مساءً