اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


شاركوني الرأي 00 هل يحق للولد السلطة في ظل غِياب رب البيت ؟؟

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة }{ الصَّرريحـة }{, بتاريخ ‏2009-11-19.


  1. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد
    بسم الله الرحمن الرحيم
    من المعروف والسائد أن صاحب الكلمة الأولى والأخيرة هو الأب
    الذي له علاقة في كل صغيرة وكبيرة في الأسرة· لكن من يمثل الأب
    إذا غاب ؟!
    في مجتمعنا العربي الذي يعلي شأن الذكور تكون الام في الغالب هي

    التي تحكم البيت ولكن دورها الإداري والتنفيذي يكون في الظل، حيث
    يبقى القرار في يد الابن الذي يعتبر هو الرجل الكبير، وأحيانا وفي ظل
    وجود الأب وقيامه بكل أعباء سلطته على البنات والأولاد· يتخذ الأخ
    الأكبر لنفسه هامشا ما يضيق ويتسع في السلطة، إذن في معظم البيوت
    يتكرر هذا المشهد مرارا وتكرارا،
    فالبنت حبة عين أمها وأبيها تريد الخروج الى السوق أو الذهاب الى صديقتها يعترضها
    شقيقها الأكبر أو الأصغر· ·ممنوع الخروج، تحدث مشادة كلامية بين الأخ الأكبر والبنت وأخيرا يكون القرار الأول والأخير له بعدم الخروج الا بإذنه·
    ياترى ماهي حدود السلطة لدى الأخ؟؟ ومتى يتدخل الآباء في سلطة الأبناء؟

    خالد بن عمر ـ دكتورعلم نفس والاجتماع يقول:

    تزداد حجم السلطة مع زيادة انشغال الأب حيث يشعر الأخ هنا انه رجل ويجب أن تطيعه أخته سواء كانت أصغر منه أو أكبر منه لانه يحمل امتيازات كونه الذكر وهي الأنثى، ولذلك يمارس سلطته بنوع من الاستبداد والديكتاتورية، في حين إن البنت تسعى للتخلص من كافة الضغوط والقيود، بينما يسعى الشاب لفرض سيطرته على شقيقاته ليشعر في أعماقه بأنه كبر وأصبح رجلاً له كلمة مسموعة، وتزداد الأزمة في تدليل الوالدين لابنهما وتماديه في السلطة، كذلك لاننسى إن كان الولد لديه خبرات سيئة في تعاملاته خارج البيت، لان في هذه الحالة سيكون متشددا مع شقيقته، قاسيا معها، متشككا فيها من منطلق حرصه على الاتكون مثل الأخريات اللواتي يعرفهن، لذلك كثيرا ما ترفض البنت الإذعان وان اضطرت تحت الضغط فإنها ستفعل ما تريد في الخفاء·




    أحياناً قد نرى أن بعض الابناء يفرض سيطرته وحكمه حتى على أمه!!
    ويعاملها بقسوة متأثرا بوالده في تعامله ويريد أن يثبت رجولته بأي حال كان ؟؟
    فهل أنتم معي بأنه يحق للابن أن يمسك بزمام الأمور
    وأن يرعى الرعية ويكون المتسلط في ظل غياب الأب عن البيت ؟؟
    وماأثر ذلك في حياة الاسرة؟
    وهل أنت ياوالد تعطي الحرية لابنك أن يكون له السلطة على البيت في غيابك ؟
    وهل تعتقد أن هذا الأمر لايؤثر نفسياً على الإخوة والأخوات وخاصة إن كان هناك من تكبره سنا من أخواته ؟؟
    شاركوني الرأي ياأحبة فقد نحتاج لمثل هذه القضايا لما نعانيه في مجتمعاتنا من تفكك أسري بسبب المشاكل وعدم فهم الحياة
    والواقع كما ينبغي ؟

    بوركت خطانا وخطاكم

    *
     
  2. مواطنة

    مواطنة تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    668
    0
    0
    ‏2008-06-13
    معلمة
    أوافق بأن يكون سلطة محدودة وبموافقة الأم على القرار يعني يكون الأمر بالشورى بينه وبين الوالدة هذا اذا كان اخواته أصغر منه سناً أما اذا الاخت اكبر منه فتدخل معاهم في مسسألة الشورى..

    طبعا هذا رأي شخصي
     
  3. teacher2006

    teacher2006 أبــو فهـد .. عضو مميز

    9,954
    0
    0
    ‏2008-09-12
    teacher
    في مجتمعنا العربي الذي يعلي شأن الذكور

    هنا يكمن السر و مكمن الإجابة !

    و نظرة البعض ــ إلا من رحم الله ــ نظرة ذلك الشاعر القائل :

    و هل انا إلا من غزية إن غوت ... غويت و إن ترشد غزية ارشد ِ

    البعض يرى الإبن الأكبر هو الذي يجب أن تكون له الكلمة الفصل

    و بدون الرجوع للأم و هذا خطأ جسيم بل يعاملها بتعالي في بعض

    الأسر متقمصا ً دور الأب !!

    لاشك أن له دور و لكن بحدود و يرجع للوالدة في إدارة شؤون البيت

    و قضاء الحاجيات فلها الكلمة الأولى و الأخيرة في ذلك .

    و أن يتحمل تبعات كونه الكبير و يصبر في ظل غياب أبيه

    اشكر لك هذا الطرح المهم و القيم

    دمت ِ موفقة أختي الكريمة القلم الصرريح
     
  4. مشرفه تربويه

    مشرفه تربويه مشرفة سابقة قديرة عضو مميز

    1,252
    0
    0
    ‏2009-06-20
    مشرفة تربوية
    في ظل غياب الأب يجب أن تكون السيادة للأم
    وهي الفيصل والأبن تستطلع رأية فقط وتقيمة ومن ثم تتخذ هي القرار
    لان في هذا نوع من تهميش الأم فهي المربي الأول للأبن وبقية الأبناء
     
  5. أبوعبدالرحمن الغامدي

    أبوعبدالرحمن الغامدي عضوية تميز عضو مميز

    9,812
    0
    0
    ‏2009-05-08
    معلم
    أختي القلم الصرريح

    كل عام وأنتي والجميع بخير

    موضوعك رائع وناقش مشكلة موجودة في مجتمعاتنا وهي تولي الإبن الأكبر زمام الأمور في حالة غياب الوالد
    وهذا الموضوع متشعب لا يكفيه مشاركة ولا مشاركات

    ولكنني سأجيب عن الأسئلة التي ذيلتي بها موضوعك

    حسب ما أراه , فأقول على بركة الله


    فهل أنتم معي بأنه يحق للابن أن يمسك بزمام الأمور


    أرى أنه يحق له استلام زمام الأمور في حالة مقدرته على ذلك وفي حالة كونه واعياً بما يناط به من مهام أما إن لم يكن أهلاً لذلك فمن الأولى عدم توليته لتلك المهمة

    وهنا يكمن دور الأب في اختيار الشخص المناسب لهذة المهمة
    حتى وإن كانت فتاة

    ولكن ما نراه دارجاً في مجتمعاتنا أن الإبن الأكبر هو من يتولى المهمة

    تبعاً للمسمى" الإبن الأكبر ولي العهد "


    وأن يرعى الرعية ويكون المتسلط في ظل غياب الأب عن البيت ؟؟
    وماأثر ذلك في حياة الاسرة؟

    التسلط لا فائدة منه بل يولد الكره والشتات والفرقة بين الأبناء

    ولكن ليكن وسطاً " لا تكن ليناً فتعصر ولا تكن قاسياً فتكسر "

    وأن يضع نصب عينيه قول الرسول صلى الله عليه وسلم :
    " كلكم راعٍ وكلاً مسئولاً عن رعيته "

    وهل أنت ياوالد تعطي الحرية لابنك أن يكون له السلطة على البيت في غيابك ؟

    أعطيه الحرية ولكن بالحدود التي لا تُحدث شرخاً بين الأبناء


    وهل تعتقد أن هذا الأمر لايؤثر نفسياً على الإخوة والأخوات وخاصة إن كان هناك من تكبره سنا من أخواته ؟؟

    هنا يكمن دور الأب في تقريب وجهات النظر وبث روح الأخوة الصادقة بين الأبناء وتوضيح الأسباب التي يرمي إليها في أمره بتولي أحدهم القيادة في حالة غيابه , حتى لا يكون هنالك خلاف بين الأبناء ويكون في القلوب حاجةً على بعضهم البعض


    أختي

    بارك الله فيك لإثراء عقولنا بمثل هذة المواضيع

    دمتي ودام قلمك
     
  6. راضي الشمري

    راضي الشمري عضوية تميّز عضو مميز

    2,438
    0
    0
    ‏2008-01-20
    معلم
    موضوع جميل جدا
    وانا لي رأي في هذا الموضوع
    اذا كان الأبن بعد غياب أبيه قياديا
    يعرف أن يزن الأمور ويفرق بين الخطأ والصح
    ويفرق بين المهم وغير المهم وأن يكون متمكنا من معرفة
    المناسب في تصرفاته وكأنه هو الأب متواجدا
    هذا مالدي

    دمتم بصحه وعافيه
     
  7. أبله كهله

    أبله كهله تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    438
    0
    0
    ‏2009-05-23
    رساله لكل اخ ذكر

    من متى استعبدت اخواتك وقد ولدتهم امهاتهم احرارا

    الاحترام والتفاهم متبادل اما فرد عضلات وتحكم والله انه ليخسي ويعقب
     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏2009-11-19
  8. سمو الروح

    سمو الروح <font color="#0066FF">حكاية قلم </font> عضو مميز

    5,887
    0
    0
    ‏2009-07-27
    تيــتـشــــر
    من وجهة نظري الخاصة ::
    أرى بأن الإبن إذا أراد تسلم زمام الأمور فإن هناك عدة عوامل
    تؤثر في ذلك مثل العمر والمستوى التعليمي ونمط الفكر والصبغه الدينية
    وطبيعة علاقته مع أفراد أسرته ...
    أما الأم فتسلمها للسلطة في غياب الأب هو الأفضل بحكم
    عقلانيتها وقربها من الأمور ....

    شكراُ القلم الصريح على طرح موضوع جميل كهذا ....
     
  9. مدرس ياللأسف

    مدرس ياللأسف تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    377
    0
    0
    ‏2009-09-22

    [overline]
    امهاتهم خلقوهم !!
    الزهايمر لعب فيك ياخالة كهله
    و يخسي ويعقب ذبحتني ضحك


    بالنسبة لموضوعكم
    نعم الابن هو بمثابة ولي العهد والعرش من حقة في غياب الكنق والده ولكن متى يحق له ان يتولى منصبة ويمارس صلاحياته
    يحصل ذلك بشكل اتوماتيكي اذا ماكان بالغ عاقل حصيف يستطيع ان يقوم بعائلة واذا ماتوفر فيه ذلك حينها سيكون قادرا على رعاية والدته واشقائة الصغار
    وبكل تأكيد هذه الصفات لا تتوفر في من يقل عمره عن 20 عام
    [/overline]
     
  10. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد
    أقدِّر لكِ رأيك ووجهة نظرك ياغالية وكما أسلفتِ لابد أ يكون الأمر شُورى بينهم
    حتى نتدارك الخلافات بين الإخوة وأن يكون على مرآى من الأمّ وتحت رقابتهـــــــا

    أشكر لكِ مرورك وتعقيبك أخيتي الحبيبة وحيَّاكِ الله
     
  11. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد



    حيَّاكَ الله أخي الكريم وشكر الله لك حسن تعقيبك وكرم مرورك
    أصبتَ فيما ذكرت فلاإفراط ولاتفريط وأن يكون الإبن تحت رقابة الأم وبمشورتها ويرجع لها
    في أي موقف أو مشكلة لأنها الأساس والركيزة الأولى التي تقوم عليها الأسرة
    فنجد بعض الآباء هداهم الله يعطون الحرية المطلقة لأبنائهم في السلطة دون أن
    يتنبهوا للدور الأساسي للأم ولا يركزون على أهمية ودور الأمّ
    حينها يسيطر الإبن ويتأمر وينهي حتى على أمه ويفرد عضلاته فتضيع هيبة الأم
    وهذا خطأ فادح لايتنبه له إلا من يحترم ويقدر دور الأم المربية الأولى والرقابة الأهم للأسرة
    شكرا لك ولتعقيبك وبارك الله في خطـــــــــــــاااك
     
  12. أبله كهله

    أبله كهله تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    438
    0
    0
    ‏2009-05-23

    اففففففف على الغلط نكبت التوحيد على الفقه على التفسير :D

    يمدحون الاستشهاد في الخوبه :eek:

    اعتذر

    هذي السقطات اذا قالوا سقطات ولكن سقطات العظماء تغفر لها قلوب الأنقياء
     
  13. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد
    مرحبا بك ياغالية وشكر الله لكِ تواجدك الميمون وتعليقك الجيد
    أحسنتِ فيما ذكرتِ الأم لها الأولوية في السلطة وإمساك زمام الأمور في ظل غِياب الأب
    ولكن قد يعطى للإبن الذي نجد فيه الكفاءة الثِّقة في بعض الأمور وليس كلهــا
    وبمتابعة الأم وتحت رقابتهــــــــــــا
    فغالِباً نجد بعض الأبناء متسلطون لدرجة الاوامر الصارمة التي يتخذونها لإبراز شخصيتهم الرجولية
    وخطأ كبير يقوم به الاب حين يقوم بتسليم ابنه المهام حتى على الأم
    من متابعة ومراقبة وعدم السماح لها بالخروج أو التصرف أو القيام ببعض الزيارات 000الخ
    وكثيراً مانرى هذا الوضع فتصبح الأم لادور لها وفي قائِمــة التَّهميش 000
    سلمتِ على تعليقك وحضورك وأقدر لكِ وجهة نظرك أسعدكِ الله في الـــــــــــــــدَّارين
     
  14. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد



    حيَّاكَ الله أستاذي الفاضل // أبو عبدالرحمن
    وكل عام وأنت إلى الله أقرب ولِطاعته أحب وأدوم
    وأشكر لك حضورك الغالي على متصفحي ومشاركتي الحِوار هنا
    أحسنت فيما ذكرته من خلال إجابتك التي أدليت بها ونجد أن السلطة
    تكون للإبن في حدود المعقول بحيث كما تفضلت به أخي القدير
    لاتحدث شرخاً أو مشكلة بين الإخوة
    وبارك فيك ياأخي لتشريفك موضوعي
    أسعدك الله وأدام قلمك المميز وهَّاجا بكل نافع ومفيد
    مودتي لك
     
  15. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد
    حيَّاكَ الله أخي القدير وشكر لك حسن تعقيبك وكرم مرورك
    أصبت فبالتَّأكيد إن كان هناك من وُجِد فيه مميزات الإتّزان والحكمة في التَّصرف
    ومتمكّن من القيادة بطريقة سليمـــــة فله الأحقيّة في ذلك وبرقابة الأم ومشورتها
    أما السلطة المفرطة التي تكون سلطة قوية أمر ونهي وضرب وتوبيخ فلاداعي لها من الأساس وليس له الحق في ذلك على الإطلاق
    مرحباً بك وبتواجدك الكريم ودمتَ في خيرٍ وسلام
     
  16. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد
    مرحبا بكِ ياغالية وجميلٌ أنني أتيت للتعقيب على كلامك بعد التعديل للخطأ الغير مقصوووووووود!! :36_6_7[1]:
    والذي زلَّت به آفة اللسان وسقطاته فما أكثر مانقع في المحظور بدون قصد منا
    نسأل الله أن يعافينا ويتجاوز عنا
    التفاهم مطلب والإحترام واجب وكما تفضلتِ به فرد العضلات لايجدي وليس دليلاً قاطعا على الرجوله
    يخسى ويعقب ونسأل الله له الهِدايــــــــــــة وهذا يرجع لدور الأب
    الذي يجعل أمثال هؤلاء يتولون السلطة بلا رقابة ولاحسيب
    شكرا لكِ بحجمِ السَّماء لتواجدك الميمون هنا وتعقيبك
    لكِ صفو ودي ومرحبا هيييييييييييل
     
  17. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد
    مرحبا بك وبحضورك الكريم أخي سمو الروح
    وشكرا لك لِحسن تعليقك على الموضوع وقد أصبت ياأخي فما ذكرته فالأولى ان تمسك بزمام الأمور كلهاا الأم في ظل غياب الاب ويبقى دور الإبن له التصرف في بعض الأمور
    التي تتناسب مع سنهو التي بقدر عقلانيته وتفكيره ولاتسلم له السلطة باكملها
    لأنه مهما بلغ من العمر مايزال بحاجة لتوجيه
    بوركت ياأخي وبوركت خطاك ولاعدمناااااااااااااك