اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


بِفارق نبضٍ وخـــطوة *

الموضوع في 'ملتقى بــوح الأقــلام' بواسطة لمسة حنان, بتاريخ ‏2009-12-10.


  1. لمسة حنان

    لمسة حنان تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    553
    0
    0
    ‏2009-08-20
    طالبة في مدرسة الحياة
    كعصفورٍِ بلّل المطرُ جنَاحيه
    كنتُ انتظرُ انفجارك الكونّي على بوابةِ عمري
    وكنتَ حلمَ عصفورٍ خانته جناحاه
    فامتطى نجمة
    حين التَقينا لم يفصل بين هدوءِ عالمك

    وضوضاء روحي
    سوى خطوة
    وحين أسلمتُ روحي لتصافح روحك
    لم تكن تفصلنا سوى خطوة
    إنّ الرّوح حين تصافح
    تدركُ معنى القبلة
    وكمهرة برية
    كنت لا أؤمن بالحب من أول نظرة
    ولا أؤمن بالأماني المفخخة
    ولا بالسقوط للأعلى
    وحين بعثرني الحنينُ
    رميْتُ كلّ جنوحي
    وألقيتُ بين يديك
    تلك الكلمة
    أدرك الآن أنني حينها كنت أيضا أسبقك
    بخطوة
    وحين عزفَ الفراق أخر سيمفونياتنا
    كنت قد أودعتُ البحرَ قارورة حمَلتُها
    ذكرياتنا وأحلامنا التي لم نقترفها
    وها هو البحر يبتلعُنا
    ويلفظُ على شواطئِنا
    أسماكا عسلية بلونِ عيني
    وأعشابا خضراء
    بلونِ عينيك
    وأصدافا تحمل لؤلؤا
    بلون أحلامنا المؤجلة
    حبنا وفراقنا
    كلاهما كانا بفارقِ
    نبضٍ وخطوة

    أكررها لي

    المرّة تلو المرّة

    الخطوة تلو الخطوة



    نقــــــــــــــــلاً من بستاني المتواضع
     
  2. مدى النسيان

    مدى النسيان عضوية تميّز عضو مميز

    3,561
    0
    36
    ‏2009-07-08
    ارتكاب النسيان ..
    ابداع في كل حرف واحساس لميرفت ادريس

    نص رائع أطيل النظر اليه ولا أمل منه

    لمسة حنان..

    سلمتِ يالغالية وسلم بستانكِ المتواضع

    اسمحي لي استفيء تحت ظلال أشجاره اليانعة واتنفس هواءً عليلا
     
  3. هدوء إمرأة

    هدوء إمرأة عضوية تميز عضو مميز

    19,372
    0
    0
    ‏2009-02-02
    مستوره والحمد لله
    كلماااات رااائعه ومشااااعر جميله
    وعشق سرمدي لطيف كأمواااج البحر الهااادئه

    أجدت الانتقاااء غاليتي
    لكِ مدن الياااسمين
     
  4. لمسة حنان

    لمسة حنان تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    553
    0
    0
    ‏2009-08-20
    طالبة في مدرسة الحياة
    مرحبا أستاذتي سعدت بهذا الحضور المشرق
    على حرف منقولي
    شكرا لكِ لأنك كنتِ هنا
    دمتِ بووووود