اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


ذهب الطلاب وبقي المعلمون لأداء مهمة "التوقيع"

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة سلطان الشريف, بتاريخ ‏2008-07-05.


  1. سلطان الشريف

    سلطان الشريف إدارة الملتقى إدارة الملتقى

    5,093
    1
    36
    ‏2008-01-03
    معلم
    عضهم يقطع مئات الكيلومترات ليفطر في المدرسة
    ذهب الطلاب وبقي المعلمون لأداء مهمة "التوقيع"
    .
    زيد العنزي من الرياض - - 02/07/1429هـ.
    يذهب المعلمون هذه الأيام إلى مدارسهم دون فائدة تذكر، حيث يحضرون للتوقيع فقط ولا شيء غيره، ورغم انتهاء جميع الأعمال المطلوبة منهم وتمتع الطلاب بإجازتهم الصيفية لا يزال هؤلاء المعلمون يداومون، الأمر الذي يجعلهم يعانون نوعا من البطالة المقنعة متمثلة في عدم وجود أعمال يقومون بها.
    ولعل السبب في ذلك هو تمديد إجازة معلمي الصفوف الأولية الذين انتهت أعمالهم منذ 7/6/1429هـ، ولكن لا يمكنهم التمتع بإجازاتهم إلا اعتبارا من هذا اليوم 2/7/1429هـ، إضافة إلى معلمي الصفوف الأخرى الذين يستمرون في العمل حتى نهاية امتحانات الدور الثاني، وبحكم أن الصفوف التي من الممكن أن يمتحن طلابهم في الدور الثاني هم الصف السادس فقط، لكن قلة أعداد هؤلاء المختبرين تقلل بالتالي عملية المراقبة عليهم، ما يعني انتفاء الفائدة من وجود المعلمين.
    وكانت وزارة التربية والتعليم قد أعطت في تعميم سابق إدارات التعليم في المناطق المختلفة صلاحية قرار بقاء معلمي الصفوف الأولية من عدمه، مع انتهاء الطلاب من الدراسة اعتبارا من 7/6/12429هـ، وكانت إدارة التعليم في الرياض أول المبادرين بتمديد بدء إجازة معلمي الصفوف الأولية حتى 2/7/1429هـ، وكانت إدارة التعليم في الطائف قد اتخذت قرارا بمنح معلمي الصفوف الأولية إجازة مع طلابهم، ولكنها سرعان ما تراجعت عنه ووضعت الإجازة كما وضعتها إدارات التعليم المختلفة 2/7/1429هـ.
    من هنا يقول محمد الشهري وهو معلم اجتماعيات، أنهيت جميع أعمالي ولا يوجد في موادي رسوب ولله الحمد، وحضوري مع زملائي للتوقيع فقط دون عمل واضح نقوم به، مؤكدا أنهم لم يوجهوا بأخذ دورات تدريبية إلزامية، غير أنني أخذت خمس دورات تدريبية خلال هذا العام وبالتالي عدم قبول الجهاز لأخذي دورة جديدة، مع العلم أن السقف الأعلى أربع دورات تدريبية، وبالتالي يكون الحضور من أجل التوقيع فقط لا غير، ومن أجل الإفطار في المدرسة ومن ثم العودة إلى منازلنا مجددا، غير أنه سيفتح الباب للتساؤل ـ بحكم أننا موظفون في الدولة ـ هل التوقيع من أجل أداء أعمال مطلوبة منا أم لأجل التوقيع ومن ثم الانصراف؟!
    ويؤكد فواز عشوي وهو وكيل ثانوية عامة، قمنا بتسليم النتائج الأسبوع الماضي ولله الحمد، وتبقى لنا بعض الترتيبات التي تخص أعمال الدور الثاني وهي ملقاة على عاتق الإداريين فقط دون غيرهم، إضافة إلى بعض الأعمال الأخرى مثل تصديق الشهادات، تعاريف للطلاب، قبول المستجدين والمنقولين، وكلها أعمال إدارية بحتة يقوم بها الإداريون من مدير ووكلاء وكتاب، أما المعلمون فحضورهم فقط للتوقيع إلا من لديه دور ثان فيقوم بالتصحيح وإعداد الأسئلة.
    وهنا يرى عشوي أن بقية المعلمين لا بد من منحهم إجازة لأن ذلك سيساعدهم في ترتيبات السفر والعلاج، نظرا لانتفاء الفائدة من بقائهم، وبالتالي الرأي المناسب هو إعطاؤهم إجازاتهم ليستفيدوا منها مع استثناء من لديهم دور ثان من المعلمين، ولنأخذ في الاعتبار أن عددا من المعلمين يقطعون مئات الكيلومترات من أجل التوقيع فقط.
    من جانب آخر أكد لـ "الاقتصادية" خالد السليمان مدير عام التدريب والابتعاث في الإدارة العامة للتربية والتعليم في الرياض أنه تمت الاستعانة بمراكز الإشراف التربوي للمساهمة في تنظيم الدورات الخاصة بمعلمي الصفوف الأولية والتقويم المستمر، بحيث تكون هذه الدورات مصاحبة لدورات مركز التدريب التربوي، من أجل استيعابهم، وقد تمكنت الإدارة بالتعاون مع المراكز من استيعاب الأعداد الكبيرة من تلك الشريحة وتدريبهم.
    وعن أهمية وجود حوافز مادية أكبر للمعلمين لجذبهم أكثر للالتحاق بالدورات التدريبية خاصة المسائية منها أجاب قائلا:" نتمنى أن يكون الحافز للتغيير هو الدافع الأول ولا أرى زيادة المكافأة ونحن ولله الحمد نواجه ضغوطا كبيرة لزيادة عدد المتدربين في المساء نتيجة للإقبال الكبير عليها".
    من جهته قال أحمد خضري وهو معلم، حاولت استغلال فصل الصيف في أخذ دورات تفيدني في عملي وفي إثراء سيرتي الذاتية، ولكني فوجئت بأن مركز التدريب لن يقدم أي فرصة تدريبية خلال فصل الصيف، ولا بد من الانتظار حتى بداية العام الدراسي المقبل من أجل أخذ مثل هذه الدورات.
    ويرى خضري أنه من الضروري أن يتم استغلال الإجازة الصيفية في دورات تنمي قدرات المعلمين وتثري حصيلتهم العلمية والعملية، ولكن لم يتم استغلال ذلك حتى الآن.

    كذلك في صفحة معلمون ومعلمات في صحيفة الاقتصادية ..
    بماذا يفيدنا تبادل الاتهامات بين الوزارات ؟! .
    التوقيع عن بُعد.. آخر أحلام المعلمين للبقاء في منازلهم !.

    .
    http://www.aleqt.com/newscat.php?do=showcat&id=296
     
  2. فهد العتيبي

    فهد العتيبي مراقب عام مراقب عام

    3,016
    8
    0
    ‏2008-01-13
    معلم
    والله حتى العسكرية فيها توكيل وفيها اخوة ..

    لكن عندنا للأسف لا توكيل ولا حتى رخصة ..
     
  3. ام اسيل

    ام اسيل مشرفة سابقة عضو مميز

    2,628
    0
    0
    ‏2008-01-22
    معلمة
    حسبنا الله ونعم الوكيل ,,

    حتى الدورات التي من المفروض ان تعقد في هذه الفترة ما سمعنا عنها شىء مجرد دوام ماله داعي


    شكراً ابو عبدالمحسن