اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


ماذا حصدنا من الأندية الأدبية؟!

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة د.عبدالله سافر الغامدي, بتاريخ ‏2010-02-16.


  1. د.عبدالله سافر الغامدي

    د.عبدالله سافر الغامدي عضوية تميّز عضو مميز

    321
    2
    18
    ‏2008-05-15
    مشرف
    ماذا حصدنا من الأندية الأدبية؟!



    إن من يقرأ سيرة الأندية الأدبية ،ويتابع مسيرتها ؛ يجد أن أغلبها قام بأنشطة ثقافية متنوعة، تمثلت في نشر الإبداعات الأدبية، وطباعة الكتب والدواوين والروايات ،وعقد الملتقيات والندوات الأسبوعية والشهرية الخاصة بالأدب والفكر والثقافة.
    يوجد لدى بعض هذه الأندية؛ إسهامات طيبة وموفقة، وأعمال جميلة مسددة، أفادت في دفع عجلة الثقافة السليمة ، وإبراز الفكر الصحيح، ولكن هناك أندية لم تحقق أهدافها، ولم نلمس كمواطنين آثارها، ولم نشاهد نتائجها .
    أسست الأندية الأدبية في بلادنا المباركة؛ لكي تكون منارات تنموية ، ومنابر تنويرية ، لها رسالة عظيمة، وأهداف نبيلة، أقيمت لكي تسهم في بناء التنمية الثقافية، ودفع مسيرة النهضة الأدبية والفكرية.
    ولكن بعض هذه الأندية ـ مع الأسف ـ غافلة عن دورها، منغلقة تعيش لوحدها؛ لم تصل إلى هموم الناس، ولمتساهم في توعيتهم، ولم ترتقي بأفكارهم، ولم تقدم أي خدمة لهم.
    وهناك أندية مهمشة من الجمهور، لا يحضرون برامجها، ولا يهتمون بمناشطها، ذلك لأن لها نوافذ مفتوحة للأطروحات المضللة، ومخارج مشرعة للأفكار الملوثة.
    أغلب الأندية لدينا؛ أهملت اكتشاف المواهب، وتهاونت في احتضان الشباب، حتى أضحى مجتمعنا يفتقد للمواهب القادمة، والبراعم الواعدة.
    أما المشكلة المتأصلة، التي تنخر كيان الأندية الأدبية،وتسبب الصداع لروادها؛ فهي الشللية الممقوتة، والصراعات المتواصلة، والمهاترات الدائمة، والخلافات المستمرة بين بعض أعضائها ، حتى وصل حال بعضها كحال ملاعب كرة القدم.
    فإذا كانت هذه الأندية؛ لديها حرص شديد على تحقيق النجاح في أعمالها، فعليها العناية بالعلاقات الإنسانية بين الأعضاء والرواد ، وتوثيق الروابط الأخوية ، القائمة على:
    المودة والألفة، والتقدير والاحترام ، والتفاهم والتسامح، والنقاشالهادف ، والحوار البناء.
    الأندية الأدبية تجربة ثرية ، ومرآة حقيقية للحراك الثقافي، ولكن لا يمكن لها أن تتقدم خطوة واحدة؛ إلا بالمحافظة على القيم الإسلامية،والالتزام بالهوية العقدية، والعناية بالخصوصية الثقافية ، ومراعاة الذاتية الاجتماعية.



     
  2. سلطان الشريف

    سلطان الشريف إدارة الملتقى إدارة الملتقى

    5,093
    1
    36
    ‏2008-01-03
    معلم
    حياك الله دكتور عبدالله شرفت الموقع .

    موضع قيم .
    وحبيت ان اعلق على نقطتين في الموضع وانا حقيقة معرفتي بهذه الاندية مثل معرفة (اوباما) (بمزايين الأبل )
    ربما يكون هذا قصور من القائمين على الاندية وكل نشاط لا يسوق إعلاميا يبقى متقوقع مهما كام مميز .


    هذه بالفعل المعضلة التي تعيق وتجعل كل عمل في اي مكان يدور حول نفسة وذلك من اجل خدمة شخص على حساب مؤسسة كان من الممكن ان تخدم مجتمع .وللأسف ان هذا منتشر في اماكن كثيرة .

    اجمل تحية وتقدير دكتور عبدالله . ونتمنى ان نرى طرحك المفيد والذي دائما ما يطرق ابوب مقفله وجوانب مغيبه
     
  3. (سالم حمود العطوي)

    (سالم حمود العطوي) أديب مميز عضو مميز

    4,252
    0
    0
    ‏2010-02-14
    مُعلِم .


    ماذا حصدنا من الأندية الأدبية؟!

    سؤال كبير جدًا يا أخي

    سؤال يحتاج لجميع الأصوات المضيئة لتجيب عنه

    ذات مرة اتصل بي أحدهم وهو أحد المسؤلين الكبار في أحد الأندية الأدبية

    ودعاني أن أحضر أمسية قصصية
    يشرف عليها
    دكتور , ودكتورة

    تلكَ الأمسية لم أستطع أن أكملها

    لسبب بسيط
    وهو مضي أكثر من نصف الوقت في رمي المجاملات يمنةً ويسرةً هُنا وهناك


    الأندية الأدبية تحتاج لإعداة هيكلة

    وحرية أكبر
     
  4. راضي الشمري

    راضي الشمري عضوية تميّز عضو مميز

    2,438
    0
    0
    ‏2008-01-20
    معلم
    صدقني دكتور عبدالله هناكـ انديه ادبية نشرت العصبية القبلية
    واما الشلليه فحدث ولا حرج
    موضوع قيم
    بارك الله فيك ننتظر جديدك
     
  5. رَذَاذ

    رَذَاذ مراقبة عامة مراقبة عامة

    7,506
    0
    36
    ‏2010-01-27
    ارشادية
    كلام يُقاس بالذهب ،،

    وكم نحن بحاجة فعلا لإعادة الهيلكة وفتح الجوانب للجميع وليس للمقربين منهم ،،

    بارك الله فيك أستاذي ونفع بكــ