اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


رحلت أبا العز!! وقفات مع سيرة المعلم والمربي الشيخ عبدالسلام الشمراني رحمه الله

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة طائر السعد, بتاريخ ‏2010-03-24.


  1. طائر السعد

    طائر السعد تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    26
    0
    0
    ‏2008-01-18
    إخواني ... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..... وبعد :
    ترجل الفارس .. وودع المربي تلامذته ومحبيه .... وداع مفاجئ ... لكن قدر الله أحكم ... توفي الشيخ الداعية : عبد السلام بن سعيد بن سعد الشمراني .. المربي الكبير .. الذي يملك القلوب بحديثه ويأسر الأفئدة بصائب أقواله وحكمه ...
    فله الحق علينا في ذكر محاسنه ... وبيان فضله .. خاصة وأنه داعية انتهج نهج التربية والبناء بحكمة وروية .... ابتعد عن الأضواء اللامعة ... ليبني بناء لا يعرفه إلا من عاشرة ... ولو أراد السطوع والظهور لكان له ذلك فهو الشاعر المبدع والكاتب اللامع لكنه آثر بناء قصور أخرى نحتسب أن يراها عند الله في الفردوس الأعلى من الجنة

    إخواني ... لست أزعم هنا أنني سأجمع سيرة هذا الرجل الكبير ... لكني أشرع باباً لكم لتكملوا رسم سيرته علها تكون مصابيح نستضيء بها

    أولاً : حكاية الوفاة
    اضطر الشيخ في الأسابيع الأخيرة - رحمه الله - لترك زوجته وأولاده الخمسة عند أهله في قرية ( شَقِيق )بشمران لظروف تخصه وأسرته ، مع العلم أن زوجته الثانية - أحسن الله عزاءها - هي ابنة مدير عام فرع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة عسير الشيخ عامر العامر
    وفي صباح يوم السبت 4/4/1431 هـ انطلق قرابة الساعة الثالثة فجراً من بيته ليدرك عمله في أبها
    وفي تمام الساعة الرابعة وحين كان سائراً بمركز ( السرح ) بمحافظة النماص في سيارته ( صالون - لاند كروزر ) اعترض له مجموعة من الحمير العابرة للطريق التي تفاجأ بها فحاول أن يتفاداها إلا أن السيارة ارتطمت في الرصيف الفاصل بين المسارين لتنقلب على جانبها ثم على السقف ( التندة ) لتزحف نحو عشرين متراً في الطريق المقابل ليوجد الشيخ بداخل وقد فارق الدنيا - رحمه الله - ولم يتأثر وجهه كثيراً إلا أن الضربة تركزت على رأسه من الخلف رحمه الله وأسكنه فسيح جناته
    وقد بادر عدد من الموجودين بالاتصال بالإسعاف ثم إبلاغ أخوه ( سفران ) ليأتي ويستلم الجثة فجبر الله مصابنا ومصابهم وعوضهم خيراً

    ثانياً : حياته العلمية

    درش الشيخ - رحمه الله - الابتدائية بشمران ثم انتقل لدراسة المتوسطة والثانوية بالمعهد العلمي حيث كان طالباً نجيباً ويقرض الشعر منذ المرحلة الثانوية وكان له عدد من القصائد التي نشرت في بعض المجلات في حينه .
    ثم انتقل للدراسة في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ( كلية اللغة العربية ) بأبها ، وقد تميز فيها وخاصة في النحو حيث كان الدكتور عبد الله أبو داهش يجله كثيراً
    وقد انتظم للعلم الشرعي عند عدد من العلماء بالمنطقة من أبرزهم الشيخ وحيد عبد السلام بالي حيث لازم الشيخ طيلة بقاءه في أبها حيث كان معجباً بطريقة تدريسه في الفقه حيث لا يعتمد متناً معينا وإنما يجمع المسائل الفقهية ويذكر الخلاف والأدلة ثم الترجيح
    ثم لازم الشيخ سعد الحجري - حفظه الله - وغيرهم من العلماء
    وكان نهم القراءة فهو يحب الكتاب ويطلع على مختلف الفنون مما أعطاه ملكة شرعية وثقافية وتربوية غزيرة تذهل كل من استمع إليه .

    ثالثاً : مسيرته الوظيفية

    لم يكن التدريس لدى الشيخ مجرد وظيفة بل هو رسالة وتربية وتأثير ، فقد غرس غرساً طيباً في كل مكان قدر له أن يعمل فيه
    فقد درس في متوسطة تلادة عبدل في قرية المصنعة بعلكم أكثر من عشر سنوات لكنه أنشأ جيلاً في تلك القرى لن ينسى فضله
    ثم انتقل للتدريس في مدرسة تحفيظ القرآن الكريم الابتدائية بأبها لعدة سنوات
    ثم انتقل مديراً لمدرسة محمد الفاتح للتحفيظ بحي الموظفين إلى أن توفي رحمه الله

    ثالثاً : الدعوة والتربية
    لقد كان الشيخ صائب النظر فقد كان يرى أن إلقاء كلمة وعظية هنا وهناك أو خطبة هنا وهناك أو البروز في قناة فضائية أو غيرها من الوسائل الدعوية ليست هي من تنشأ جيلاً مؤمنا بالله متمسكاً بدينة
    إن رأيه أن الداعية لن يثمر إلا بالاستقرار في المكان والتربية بكل الأنواع ، ثم حين يرى ثمرته ويكبر طلابه يسلمهم المهام ليدعها تثمر وينتقل للغرس في مكان آخر
    فقد استقر في متوسطة تلادة عبدل بالمصنعة وافتتح فيها المركز الصيفي بها ، والنشاط المدرسي وافتتح حلقات للتحفيظ بالمنطقة منها حلقة بقرية ( القرن ) 0 المفارش ، آل عاصم ، المصنعة ، الشينة حيث كانت منابر هدى ونور ويقوم عليها طلابه وتلامذته .
    تولى خطبة الجمعة بجامع آل عاصم لسنين حتى وفاته رحمه الله وكان يخطب ارتجالاً ولا يمكن لأهل القرية أن ينسوا كلماته النيرة وخطبه المضيئة .
    وغرس غرساً عظيماً انتفع به كل أهل المنطقة من دروس ومحاضرات وغيرها
    ولا أكون مبالغاً إذا قلت أن له فضل على عموم قرى علكم وأبناءها ، ومن أبرز طلابه وتلامذته في علكم :
    1- عائض حسن مشافي ( مدير ثانوية الفرقان بمربة )
    2- يحيى مشبب الشوتي ( رجل أعمال )
    3- خالد محمد مسعود ( مدير ثانوية الشلفا )
    4- محمد حسن مشافي ( معلبم لغة عربية ) وإمام جامع بحي الخالدية وهو حافظ للقرآن والصحاح والمسانيد .
    5- موسى أحمد القحطاني ( موظف بالمحكمة العامة بعسير ) وإمام جامع الملك عبد العزيز بأبها
    6- أحمد علي فهد ( موظف بالمكتب التعاوني بأبها )
    7- عبدالله سعيد مرعي ( موظف بجامعة الملك خالد )
    8- سعيد أحمد آل مزهر ( موظف بالهيئة ) وغيرهم كثير
    ثم انتقل إلى التحفيظ بأبها لكنه ركز على اهتمامه حينها على قرى شمران فغرس غرساً عظيماً لا يعرفه إر أهل تلك المنطقة
    وقد كانت هداية إخوانه ( سفران - عبدالرحمن - بندر ) على يديه رحمه الله

    صفحة الشيخ بموقع صيد الفوائد
    صفحة الشيخ/ عبدالسلام بن سعيد الشمراني
    رابعاً : الابتلاءات التي مر بها
    1- حادث أليم حصل له في النماص بعد المغرب في رمضان عام 1422هـ حيث كان الجو مطيراً وكان يريد الإفطار عند أهله في شمران إلا أن السيارة انزلقت في واد عميق ولم يعلم بهم أحد حيث أن هذا الوقت يقل فيه المارة ، وقد تعرض الشيخ لكسر في الرقبة وتفكك في أعصاب اليد اليمنى
    وتوفيت عمته ( زوجة أبيه ) وابنه ( سعيد ) الذي يبلغ من العمر حينها ( خمس سنوات )
    لكن الشيخ استغل الموقف في التربية حيث كان لا يستطيع التحرك لكنه قال لزوجته وقد تعرضت للكسور وهم يجلسون بين الجثث والدماء ... اعلمي أن الملائكة تكتب ما تقولين فلا تقولي إلا خيراً ... أما ابنه ( العز ) فلم يتعرض لخدشة واحدة فقال : يا أبي لقد قلت قبل أن ننطلق من أبها ( بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم )
    أما زوجته فقد تحاملت على كسورها وصعدت الجبل حتى الشارع العام لتبلغ المارة بوجود الحادث فرحمهم الله جميعاً


    2- وفاة أبيه بعد الحادث بعدة أشهر .
    3- عانت زوجته من مرض السرطان الذي فتك بالرحم والأمعاء ومع وجود السرطان فقد حملت وأنجبت طفلين ( سليمان - حسان ) إرضاء لزوجها حيث يرغب بالأولاد حيث لم يرؤزق بأبناء بعد العز وسعيد المتوفي في الحادث لأكثر من عشر سنوات .
    ثم توفيت بعد معاناة مريرة بعد ولادتها بحسان بستة أشهر فرحمها الله .
    الحرقة لا تُطفيها الدموع, ولا تُخفيها تعازي الجموع..العز( ابنه ) ( كان يبكي بكاءً مرّاًوهو يشهد دفن أمه ..أشفق عليه كلّ من رآه..ولم يتحمّل وهو الإبن الصغير أن يرى جثمان أمه محمولاً على الأكتاف إلى حيث لا يراها بعد اليوم..فسالت عبرات ألمه وهيهات أن ترد العبرات أمّه..


    كان الشيخ في مخيم بري ..وقدّم الشباب مشهداً عن الموت..فقام أبو العز..للتعليق على المشهد..قام وهو يجتر آلآم فقد ابنه وفلذة كبده..قام..وصورة ابنه تتراءى له مع كل كلمة يقولها..حتى بكى معه المخيم حزناً على وفاة حبيبه رحمه الله..

    كان يقول لنا عن أم العز رحمها الله أنهما يسيران سوياً في برنامج لحفظ القرآن..وأنه قطع معها شوطاًَ كبيراً في ذلك..وهاهو الآن يُفجع بوفاة رفيقة دربه وأم أولاده..فلله ألمٌ يقطع نياط القلوب, ولله دهرٌ قضى الله فيه أن لا يطول اجتماع هذه العائلة فرحل ابنهم ثم رحلت أم العز..ثم لحق بهم رحمهم الله

    ..لم يكن الشيخ يرغب في الزواج بعدها ليتفرغ لمشاريعه الدعوية ، إلا أن كثرة الإلحاحات عليه التي بلغت أن أغلب المعزين في زوجته يقرن التعزية بوجود زوجة له عنده رغبة في القرب من الشيخ .
    إلا أن الشيخ اختار امرأة صالحة هي ابنة الشيخ عامر العامر وهي تحمل الماجستير والدكتوراة وقد أفهمها بوضعه ووضع أبناءه الصغار فقبلت به ، وصارت أما بديلة عن ألأم للأولاد وأنجبت له طفلين هما ( عامر - عبد المحسن )

    وختاما

    وداعا أبا العز
    :وكأني بك وأنت تودعنا تقول
    عشنا زمـــانا سويا من مودتنا __ فكم يؤرق بعد العــــــز أدبـــــــارُ
    واخوة جعلوني بعد فقــــد أبي __ أبا لآمالهــم روض وأزهــــــــاُر
    أستودع الله صحبا كنت أذخرهم __ للنائبات لنا أنس و أسمـــــــارُ
    الملتقى في جنان الخلد إن قبلت __ منا صلاة وطاعات وأذكــــــارُ..



    وترجل الهزبر
    بعد أن رسم حياة الأبطال
    وعاش عالم الأئمة
    رحل الأسد
    لملاقاة ربه
    وأناخ الرحال بباب الكريم

    فطوبى لأبا العز محبة الناس
    وهنيئا له بمن حضر جنازته
    فقد كان قبره صفوة الصفوة
    ويكفي ذكره العاطر عند محبيه
    فقد أوجب الرسول الجنة للجنازة التي أثنى عليها الناس

    إلهي ..
    كما قبضت إلى جنبك شيخنا
    فأجعل مآله عالي الجنان
    وأكرم نزله
    ووسّع مدخله
    ونقّه من الذنوب والخطايا كما يُنقّى الثوب الأبيض من الدنس
    وأسكنه مسكنا غالي في مكان عالي
    واجعله مع النبيين والصديقين والشهداء
     
  2. الجـنـوبــي

    الجـنـوبــي عضوية تميّز عضو مميز

    14,081
    0
    0
    ‏2009-12-17
    معلم
    اللهم ابدله دارا خيرا من داره واهلا خيرا من اهله وادخله الجنة واعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار .
    اللـهـم عاملة بما انت اهله ولا تعامله بما هو اهله .
    اللـهـم اجزه عن الاحسان إحسانا وعن الأساءة عفواً وغفراناً.
    اللـهـم إن كان محسناً فزد من حسناته , وإن كان مسيئاً فتجاوز عن سيئاته .
    اللـهـم ادخله الجنة من غير مناقشة حساب ولا سابقة عذاب .
    اللـهـم اّنسه في وحدته وفي وحشته وفي غربته.
    اللـهـم انزله منزلاً مباركا وانت خير المنزلين .
    اللـهـم انزله منازل الصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا .
    اللـهـم اجعل قبره روضة من رياض الجنة ,ولا تجعله حفرة من حفر النار .
    اللـهـم افسح له في قبره مد بصره وافرش قبره من فراش الجنة .
    اللـهـم اعذه من عذاب القبر ,وجاف ِالارض عن جنبيها .
    اللـهـم املأ قبره بالرضا والنور والفسحة والسرور.
    اللـهـم إنه فى ذمتك وحبل جوارك فقه فتنة الفبر وعذاب النار , وانت أهل الوفاء والحق فاغفر له وارحمه انك انت الغفور الرحيم.
    اللـهـم انه عبدك وابن عبدك خرج من الدنيا وسعته ومحبوبيه وأحبائه إلي ظلمة القبر وماهو لاقته .
    اللـهـم انه كان يشهد أنك لا إله الا انت وأن محمداً عبدك ورسولك وانت اعلم به.
    اللهم ثبته عند السؤال
    اللهم انا نتوسل بك اليك ونقسم بك عليك ان ترحمه ولا تعذبه
    اللـهـم انه نَزَل بك وأنت خير منزول به واصبح فقير الي رحمتك وأنت غني عن عذابه .
    اللـهـم اّته برحمتك ورضاك وقه فتنه القبر وعذابه و أّته برحمتك الامن من عذابك حتي تبعثه إلي جنتك يا أرحم الراحمين .
    اللـهـم انقله من مواطن الدود وضيق اللحود إلي جنات الخلود .
    اللـهـم إحمه تحت الارض واستره يوم العرض ولا تخزه يوم يبعثون "يوم لا ينفع مال ولا بنون إالا من أتي الله بقلب سليم"
    اللـهـم يمن كتابه ويسر حسابه وثقل بالحسنات ميزانه وثبت علي الصراط اقدامه واسكنه في اعلي الجنات بجوار حبيبك ومصطفاك (صلي الله عليه وسلم) .
    اللـهـم اّمنه من فزع يوم القيامة ومن هول يوم القيامة وأجعل نفسه أّمنة مطمئنة ولقنه حجته .
    اللـهـم اجعله في بطن القبر مطمئن وعند قيام الاشهاد أمن وبجود رضوانك واثق وإلي أعلي درجاتك سابق .
    اللـهـم اجعل عن يمينه نوراً حتي تبعثه اّمنً مطمئن في نور من نورك .
    اللـهـم انظر اليه نظرة رضا فإن من تنظر إليه نظرة رضا لا تعذبه ابداً
    اللـهـم أسكنه فسيح الجنان واغفر له يارحمن وارحم يارحيم وتجاوز عما تعلم ياعليم .
    اللـهـم اعفو عنه فإنك القائل "ويعفو عن كثير"
    اللـهـم انه جاء ببابك وأناخ بجنابك فَجْد عليه بعفوك وإكرامك وجود إحسانك .
    اللـهـم إن رحمتك وسعت كل شيء فارحمه رحمة تطمئن بها نفسه وتقر به عينه .
    اللـهـم احشره مع المتقين إلي الرحمن وفداً .
    اللـهـم احشره مع اصحاب اليمين واجعل تحيته سلام لك من أصحاب اليمين .
    اللـهـم بشره بقولك "كلوا واشربوا هنئياً بما أسلفتم في الايام الخالية" .
    اللـهـم اجعله من الذين سعدوا في الجنة خالدين فيها مادامت السموات والارض .
    اللـهـم لا نزكيه عليك ولكنا نحسبه انه اّمن وعمل صالحاً فاجعل له جنتين ذواتي أفنان بحق قولك:
    "ولمن خاف مقام ربه جنتان"
    اللـهـم شفع فيه نبينا ومصطفاك واحشره تحت لوائه واسقه من يده الشريفة شربة هنيئة لا يظمأ بعدها ابداُُ .
    اللـهـم اجعله في جنة الخلد التي وعد المتقون كانت جزاءً ومصيراُ لهم ما يشاءون وكان علي ربك وعداُ ومسئولاً .
    اللـهـم إنه صبر علي البلاء فلم يجزع فامنحه درجة الصابرين الذين يوفون اجورهم بغير حساب
    فإنك القائل " إنما يوفي الصابرون أجرهم بغير حساب "
    اللـهـم انه كان مصلي لك ,فثبنه علي الصراط يوم تزل الاقدام .
    اللـهـم انه كان صائم لك , فأدخله الجنة من باب الريان.
    اللـهـم انه كان لكتابك تالي وسامع فشفع فيه القراّن وارحمه من النيران ,واجعله يارحمن
    يرتقي في الجنة إلي اّخر اّية قرأها أو سمعها وأخر حرف تلاه
    اللـهـم ارزقه بكل حرف في القراّن حلاوة , وبكل كلمة كرامة وبكل اّية سعادة وبكل سورة سلامة وبكل جْزءٍ جَزاءً .
    اللـهـم ارحمه فانه كان مسلم واغفر له فانه كان مؤمنً.
    وادخله الجنه فانه كان بنبيك مصدقً وسامحه فانه كان لكتابك مرتل.
    اللـهـم اغفر لحينا وميتنا وشاهدنا وغائبنا وصغيرنا وكبيرنا وذَكّرنَا وأنثانا .
    اللـهـم من أحييته منا فأحيه علي الاسلام ومن توفيته منا فتوفه علي الايمان .
    اللـهـم لا تحرمنا أجره ولا تضللنا بعده .
    اللـهـم ارحمنا اذا اتانا اليقين ,وعرق منا الجبين ,كشر الانين والحنين
    اللـهـم ارحمنا اذا يئس منا الطبيب ,وبكي علينا الحبيب وتخلي عنا القريب والغريب
    وارتفع النشيج والنحيب .
    اللـهـم ارحمنا اذا اشتدت الكربات وتوالت الحسرات واطبقت الروعات وفاضت العبرات ,
    وتكشفت العورات وتعطلت القوي والقدرات .
    اللـهـم ارحمنا اذا بلغت التراقي وقيل من راق وتأكدت فجيعة الفراق للأهل والفراق
    وقد حَمً القضاء فليس من واق
    اللـهـم ارحمنا اذا حملنا علي الاعناق ألي ربك يومئذ المساق وداعا ابديا للدور الاسواق والاقلام
    والاوراق الي من تذل له الجباه والاعناق .
    اللـهـم ارحمنا اذا ورينا التراب وغلقت القبور والابواب وانقض الاهل والاحباب فإذا الوحشة والوحدة وهول الحساب .
    اللـهـم ارحمنا اذا فارقنا النعيم وانقطع النسيم وقيل ماغرك بربك الكريم
    اللـهـم ارحمنا اذا أقمنا للسؤال وخاننا المقال ولم ينفع جاه ولامال ولا عيال وقد حال الحال وليس الا فضل الكبير المتعال .
    اللـهـم ارحمنا اذا نَسي اسمنا ودَرس رسمنا وأحاط بنا قسمنا ووسعنا .
    اللـهـم ارحما اذا اَهملنا فلم يزرنا زائر ولم يذكرنا ذاكر ومالنا من قوة ولا ناصر فلا امل الا في القاهر القادر الغافر يامن اذا وعد وفي , واذا توعد عفا , وشفع يارب فينا حبيبنا المصطفي واجعلنا ممن صفا ووفا وبالله إكتفي يا ارحم الراحمين ياحي يا قيوم يا بديع السموات والارض ياذا الجلال والاكرام .
    اللـهـم انه عبدك و ابن عبدك و ابن امتك مات و هو يشهد لك بالوحدانية و لرسولك بالشهادة فأغفر له إنك انت الغفار.
    اللـهـم لا تحرمنا اجره ولا تفتنا بعده و اغفر لنا و له و اجمعنا معه في جنات النعيم يا رب العالمين .
    اللـهـم انزل علي اهله الصبر والسلوان و ارضهم بقضائك.
    اللـهـم ثبتهم علي القول الثابت في الحياه الدنيا وفي الاخره ويوم يقوم الاشهاد.
    اللـهـم صلي وسلم وبارك علي سيدنا محمد وعلي اّله وصحبه وسلم إلي يوم الدين
    وانا لله وانا اليه راجعون