اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


اتهام مدارس بالاستيلاء على مُخصصات طلابها وتحويلها للصيانة

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة معلم من الخبر _ 1417, بتاريخ ‏2010-05-01.


  1. معلم من الخبر _ 1417

    معلم من الخبر _ 1417 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    3,218
    0
    0
    ‏2009-10-05
    معلم
    اتهام مدارس بالاستيلاء على مُخصصات طلابها وتحويلها للصيانة
    النمر: توجد مدارس تتجاهل فقر طلابها عمداً
    إبراهيم اللويم ـ الدمام
    [​IMG]
    [​IMG]
    في الوقت الذي يتوارى فيه طالب خجلاً من قدم ثوبه، وانتهاء صلاحيته، تُخبئ طالبة بيدها ثقباً أصاب حذاءها، حتى لا تراه زميلاتها، فتصاب بالإحراج والخجل، على الجانب الآخر، يبرر طالب عدم مشاركته في رحلة مدرسية، سيقوم بها غالبية أصدقائه بالمدرسة، بأنه مشغول بتجارة والده، متناسياً أن "فقره" يرتسم بوضوح على مظهره العام. يحدث هذا الموقف وذاك في مدارس سعودية، تحت سمع ونظر إداراتها، التي لم تكلف نفسها، مساعدة طلابها المحتاجين على مواجهة ظروفهم القاسية، ليبقى الأمر على ما هو عليه، حتى إشعار آخر. وكشفت تعليقات وآراء، رصدتها "اليوم"، في هذا الإطار، عن هضم متعمد لحقوق الطلاب الأيتام والفقراء، الذين تخصص لهم الوزارة نسبة رسمية، من أرباح مقاصف مدارسهم، بيد أن إدارات مدارس، تستثمر هذه النسبة في أمور أخرى، وطالت الاتهامات مديري مدارس، رأوا أن تسخير مردود المقاصف لأعمال الصيانة الدورية، يسجل في خانة إنجازاتهم العملية، متناسين أن هذه الإنجازات تأتي على حساب مبدأ الإنسانية.. وفعل الخير

    تذليل العقبات
    البداية كانت من منير النمر ولي أمر طالب، الذي طالب باعتماد برنامج معين، يضمن إيصال المساعدات إلى مستحقيها من الطلبة والطالبات المحتاجين، ويقول: "ينبغي أن يجد الطلاب ممن فقدوا آباءهم أو الذين يعيشون وضعاً مادياً متردياً، اهتماما بالغا من قبل مدير المدرسة، وجميع المعلمين فيها، الذين عليهم أن يسعوا إلى تذليل أي عقبات تواجه الطلاب في مسيرتهم التعليمية، من أجل توفير المناخ المناسب، الذي يجعلهم قادرين على مواصلة دراستهم، بالتعاون مع البيت"، داعياً إلى ضرورة "عدم النظر في أمور جانبية أخرى، مثل الضائقة المادية لأسر بعض الطلاب، التي قد تؤثر على مسيرتهم التعليمية، وبالتالي تهدد مستقبلهم".
    ويتهم النمر إدارات مدارس بأنها قد "تتجاهل نوعاً ما حالات بعض الطلاب، ولا تسعى لدراستها، من أجل مساعدة أبنائها الفقراء، وتوفير بعض مستلزماتهم الدراسية التي يحتاجونها في بداية كل عام، من كتب ودفاتر وبعض الملابس، في سرية تامة، حتى لا يلتفت للأمر بقية الطلاب"، مطالباً إدارات المدارس بـ"أن يكون لديها علم ودراية بالمستحقين للمساعدة، حتى يمكنها أن تسهم في تأمين هذه المتطلبات، وليكن ذلك من إيراد المقصف".
    غير مبالين
    وبين النمر أن هناك إدارات مدارس، وبعض المعلمين خاصة، يلزمون طلابهم بدفع مبالغ مالية، لإصلاح أجهزة التكييف أو دهن جدران المدرسة، أو تزيين الفصول وغيرها، غير مبالين بأن ذلك يعد مخالفاً للنظام المعمول به من قبل وزارة التربية والتعليم، ولكن البعض قد يضطر لأن يدفع مجبراً".
    وأشار النمر في حديثه إلى أن إدارة التعليم خصصت نسبة 30 بالمائة من إيراد المقاصف المدرسية، تذهب لمساعدة الطلاب الأيتام أو الذين يعانون ظروفاً مادية صعبة، من خلال إعطائهم مصروف الفسحة والمشاركة في الرحلات الترفيهية التي تنظمها المدرسة، كذلك لتأمين بعض المستلزمات المدرسية التي يحتاجونها"، مضيفاً "على الرغم من تخصيص هذه النسبة، نجد أن بعض المديرين يتغاضون عن هذا الأمر، ويكتفون فقط بمصروف الفسحة المدرسية، يمنحونه للطلاب المحتاجين، بحجة أن إيراد المقصف مخصص للأعمال الطارئة داخل المدرسة".
    إيرادات المقاصف
    ودعا علي السمين (ولي أمر طالب) المسؤولين في إدارات التربية والتعليم، إلى إعادة النظر في النسبة المخصصة للطلاب الأيتام أو المحتاجين، وقال: "النسبة المخصصة من إيراد المقاصف للطلاب الفقراء، لابد من إعادة النظر إليها، بحيث تشمل كافة المتطلبات التي يحتاجونها، وعلى إدارة المدرسة أن توفرها لهم"، مضيفاً "لا أعتقد أن وزارة التربية والتعليم، أو إدارات المدارس، قائمة على إيرادات المقاصف المدرسية، كذلك لا ينبغي أن يصرف المبلغ في أمور جانبية، مثل مخصصات الصيانة والزينة والتجميل، أو غيرها، التي أعتقد أن الوزارة تخصص لها ميزانيات خاصة".
    وبين السمين أن بعض المديرين يحصلون مبالغ، وإن كانت بسيطة من الطلاب، لإجراء أعمال، أعتقد أن الطلاب غير مسؤولين عنها من قريب أو بعيد، مثل أعمال الصيانة المدرسة، وإصلاح الأعطال، سواء في أجهزة التكييف أو برادات الماء، ولم يلتفت هؤلاء المديرون إلى إيراد المقاصف المدرسية، ولم يستثمروها في هذا الشأن" متسائلاً "ما ذنب الطالب أو ولي أمره، لأن يدفع هذه المبالغ.. وأين هو إيراد المدرسة، وفيما يصرف، علماً بأن إيراد بعض المقاصف قد يتجاوز ثلاثة آلاف ريال في الشهر، وأين دور قسم صيانة المدارس في الوزارة أو إدارات التربية والتعليم في المناطق في هذا الجانب؟".
    تشكيل لجنة
    وأضاف السمين أنه يجب أن يعاد النظر فيما يتعلق بإيراد المقاصف المدرسية، بحيث يتم تشكيل لجنة من جانب إدارة التعليم، تكون هي المعنية بالتصرف المباشر في هذه الأموال، يكون الهدف منها مساعدة الطلاب الأيتام والفقراء في المقام الأول، من أجل توفير مستلزماتهم وعدم صرفها في أمور شكلية من قبل إدارات المدارس.
    طالب وطالبة
    ويتناول محمد المرزوق (ولي أمر) في حديثه، تنظيم الرحلات الترفيهية والنشاطات الطلابية، التي تنظمها إدارات المدارس لجميع الطلاب، وقال: "هذه الرحلات والنشاطات، لابد أن تشمل كل الطلاب والطالبات بلا استثناء، وينبغي على إدارات التربية والتعليم أن تحرص على هذا الأمر، بحيث لا يحرم أي طالب أو طالبة من التمتع بهذه الرحلات، ومساعدة الذين لا يقدرون على توفير مصاريف الرحلة المدرسية".
    ويضيف المرزوق "ينبغي تخصيص مبلغ بسيط، يقتطع من إيراد المقصف لدعم هذه النشاطات والبرامج الترفيهية للطلاب المحتاجين، من أجل أن يحق لهم المشاركة بدلا من حرمانهم أو تغيبهم عن الحضور، هذا في حال رغبة الطالب في الذهاب".
    آلاف الريالات
    ويشير المرزوق إلى أن بعض أولياء الأمور من رجال الأعمال، الذين لديهم أبناء في التعليم، يتعمدون مساعدة هذه المدارس، والتبرع لها بمبالغ كبيرة، ينبغي تخصيص أجزاء منها في معالجة الفقر لدى بعض الطلاب والطالبات"، متحدثاً عن تبرع أحد رجال الأعمال، لمدرسة نجله، بمبلغ 10 آلاف ريال، خصصها مدير المدرسة لأعمال الصيانة الدورية في المدرسة، دون أن يلتفت لأي أمور إنسانية أخرى".
    ويذكر المرزوق أن "أحد أولياء الأمور أخبرني أنه قام بإصلاح براد الماء من جيبه الخاص، بعد أن أخبره ابنه بأن البراد معطل منذ أيام، و لا يجدون ماءً يشربونه داخل المدرسة".
    رحلة مدرسية
    "أم علي" والدة أحد الطلاب الايتام تقول: "أشعر بالحزن على ابني، عندما يخبرني بأن إدارة المدرسة سوف تنظم رحلة ترفيهية لأحد الأماكن العامة، ولا يمكنني إعطاؤه رسوم الرحلة لعدم قدرتي على ذلك، ولكن عندما يصر على الذهاب، اضطر لأن أقتطع من مصروفه المدرسي، إذا كان متوافرا لدي وأجعله يرافق زملاءه في الرحلة".
    توفير الاحتياجات
    أما فهد الدوسري ولي أمر طالب، فيقول: "ظروف الأسرة المادية التي نعيشها جعلت أحد أبنائي الذي ما زال طالباً في المرحلة الثانوية يفكر في ترك المدرسة والبحث عن عمل يتقاضى منه راتباً، والسبب هو عدم قدرتي على توفير احتياجاته الضرورية، وغيرها من الأمور مع بقية أخوانه".
    ونوه الدوسري إلى أن "هناك العديد من الطلاب، قد تجبرهم ظروفهم المادية على ترك مقاعد الدراسية وهم في مقتبل العمر، والبحث عن لقمة العيش من أجل حياة كريمة، وهذا الشعور يسببه الحرمان الذي يعيشونه، بسبب تردي أوضاع أسرهم، لذا ينبغي على إدارات التربية التعليم، أن تذلل الصعوبات كافة، التي تقف في وجه الطلاب من أجل مواصلة تعليمهم".
    الاهتمام الانساني
    أما صلاح الغامدي (ولي أمر) فيشير إلى أن "وزارة التربية تحظى باهتمام بالغ من قبل حكومتنا الرشيدة"، مشيراً إلى أنه "يرجى من الوزارة، تطوير مسيرة التعليم بشتى أوجهه، وإيجاد القاعدة الصلبة التي يرتكز عليها أبناؤنا الطلاب في جميع المراحل الدراسية، وتسهم في زيادة التحصيل العلمي لديهم"، داعياً إلى "الاهتمام الإنساني في العملية التعليمية، الذي يجب أن ينصب على الطلاب من الأسر ذات الدخل المحدود"، مضيفاً "التأخير في إصلاح الأعطال في المدارس، وانتظار رجال الأعمال بالمبادرة، هذا يضع علامة استفهام أمام كل المسئولين في إدارة التعليم، خاصة إذا علمنا أن هناك مبالغ رصدت لصيانة المدرسة، وتوفير جميع المستلزمات الضرورية التي يحتاجها الطلاب داخل المدرسة من كتب وغيرها، من أجل توفير مناح عالي المستوى لطلاب".
    أهل الخير
    أما أحمد عمر وهو احد المعلمين فيقول: "مدير المدرسة يحاول أن ينسب الانجازات التي يحققها من خلال إصلاح جميع الأعطال، وصيانة المدرسة والاهتمام بالمظهر الخارجي لنفسه، أمام إدارة التعليم، على الرغم من أن قيمة الإصلاح في الغالب، يدفعها بعض رجال الأعمال وأهل الخير".
    وأشار أحمد في حديثه: "نجاح المدير وتميزه، يكون على حساب بعض الطلاب وأولياء أمورهم، وطبعاً ما يقوم به المدير، يعد مخالفا للنظام، ومن المفترض وضع حد لهذه التصرفات، خاصة أن هذه المبالغ أو الرسوم التي تفرض على الطلاب غير معتمدة من قبل إدارة التعليم".
     
  2. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    بالأمس يريدونه أن يكون أبا
    واليوم يريدونه جمعية خيرية
    وغدا ربما رائد فضاء ...!
    وما يحز في النفس أنهم جعلوا منه مهمشا ومسلوب الحقوق ...
     
  3. معلم من الخبر _ 1417

    معلم من الخبر _ 1417 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    3,218
    0
    0
    ‏2009-10-05
    معلم
    اجل فلوس الصندوق التعاوني وين تروح ؟
     
  4. محمد 0052

    محمد 0052 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    11
    0
    0
    ‏2009-02-08
    وزارة طقها والحقها