اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


الطياش: قرار تدريس المعلمات لطلاب الإبتدائي ليس به محظور شرعي يستدعي رأي الفقهاء

الموضوع في 'ملتقى حقوق المعلمين والمعلمات' بواسطة معلم من الخبر _ 1417, بتاريخ ‏2010-05-31.


  1. معلم من الخبر _ 1417

    معلم من الخبر _ 1417 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    3,218
    0
    0
    ‏2009-10-05
    معلم



    [​IMG]



    اليوم(ضوء): استنكر عضو هيئة التدريس في قسم الفقه بكلية الشريعة بجامعة الإمام الشيخ الدكتور يوسف الأحمد الدعوة إلى دمج الطلاب والطالبات في الصفوف الأولية والسماح للمعلمات بتدريس الطلاب، حيث رفع الشيخ دعوة قضائية أمام ديوان المظالم يتضمن الطعن في قرار وزارة التربية والتعليم .. «اليوم» تنشر تفاصيل الدعوة حسبما ورد من فضيلته : (أولاً : الموضوع هو الطعن في قرار وزارة التربية والتعليم كما في خطاب النائبة برقم (30378918) في 19/8/1430هـ المتضمن موافقتها على تدريس المعلمات الطلاب الذكور للصفوف الأول والثاني والثالث الابتدائي فكتبت عدة خطابات منها خطاب لنائب الوزير وآخر للنائبة في 30/11/1430 تضمنا المناصحة الشرعية وبيان أوجه المنع من هذا القرار ، فلما لم تستجب الوزارة كتبت إلى عدد كبير من الجهات المسؤولة في الدولة منها خطاب للرئيس العام لهيئة الرقابة والتحقيق في 10/2/1431هـ فلما لم أجد الرد اضطررت إلى القضاء الإداري، وأورد هنا صور الخطابات المتضمنة لأسباب طلب إيقاف القرار ، ونص ما تضمنه خطابي للمسؤولين في الدولة ولرئيس هيئة الرقابة والتحقيق، «وهذه أسباب تقديم شكواى ضد الوزارة :
    أولا : إن تدريس المعلمات البنين في مدارس البنات مخالفة للشرع ؛ لأنه يحقق المشروع الليبرالي بتطبيع الاختلاط المحرم، وإشاعته في التعليم بالتدرج، وقد صدرت فتاوى العلماء بتحريم ذلك لما يؤدي إليه من المفاسد.
    ثانياً : مخالفة المادة رقم (155) من السياسة العامة للتعليم، ونصها : "يمنع الاختلاط بين البنين والبنات في جميع مراحل التعليم إلا في دور الحضانة ورياض الأطفال".
    ثالثاً : مخالفة المادة الخامسة من لائحة تنظيم المدارس الأهلية، ونصها : " أن تضم أحد الجنسين فقط، ويستثنى من ذلك رياض الأطفال وفقاً للنظم المتبعة في المدارس الحكومية".
    رابعاً : مخالفة أمر رئيس اللجنة العليا لسياسة التعليم بالانابة الأمير سلطان بن عبد العزيز في خطابه لرئيس تعليم البنات، ونصه : " أشير لخطاب معاليكم رقم 1186/2هـ/1 والخاص بطلب التوجيه حيال طلب بعض المدارس الأهلية تولي النساء تعليم الأطفال من البنين دون سن الثامنة، نرغب في صرف النظر عن هذه الطلبات وعدم الاستجابة لها .. آمل التكرم بإيقاف وإلغاء قرار وزارة التربية والتعليم المشار إليه، وإجراء ما يلزم في سير هذه الشكوى نظامياً، ومحاسبة المخالف... منتظرا ردكم الكريم..".
     
  2. سفينة التربية

    سفينة التربية تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    253
    0
    0
    ‏2009-01-19
    جزاه الله كل خير
     
  3. قلم صريح

    قلم صريح تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    591
    0
    0
    ‏2009-01-14
    معلم
    طيب ممكن سؤال محرج

    وين بيودون المدرسين حقين اول وثاني وثالث؟؟؟
    بيسير عندنا فايض
     
  4. أبونواف الفيفي

    أبونواف الفيفي عضوية تميز عضو مميز

    1,471
    0
    36
    ‏2009-01-14
    معلم
    الله يجزاك خير يادكتور يوسف
    ونأمل جميعنا بإيقاف هذا القرار الذي لا يقدم بل يؤخر بناء على تجارب الآخرين
     
  5. ابولندا

    ابولندا تربوي فعال عضو ملتقى المعلمين

    1,866
    0
    36
    ‏2008-03-01
    م
    جزاه الله كل خير
     
  6. آل علي

    آل علي تربوي فعال عضو ملتقى المعلمين

    1,182
    0
    36
    ‏2009-03-11
    معلم
    عاجل ( العربية نت)-

    أكدت الأميرة السعودية بسمة بنت سعود بن عبد العزيز على أهمية السماح بممارسة الرياضة في مدارس البنات، معتبرة أن منعها بالصورة الحالية يعد "مخالفاً للسيرة النبوية"، وأن من شأن ذلك المنع أن يؤدي "إلى صرف أنظارهن إلى أمور غير أخلاقية.

    ورأت الأميرة "بسمة" أنه يتوجب أن تصبح الرياضة في مدارس البنات "واقعاً ضمن المنهج التربوي في المدارس السعودية. مضيفة أن المنع يأتي من ضمن "الأخطاء التي اقترفها بعض الذين لم يفهموا السيرة النبوية بتفاصيلها، فأمهات المؤمنين والصحابيات كنّ يجدن ركوب الخيل والرمي بالنبال والسهام".


    ولم تحاول الأميرة السعودية ابنة أول ملك للمملكة بعد والده المؤسس الملك عبد العزيز أن تخفي تطلعاتها وآمالها بأن تنقل الجهات المسؤولة تلك الآمال إلى واقع ملموس من خلال تضمين المناهج للرياضة في مدارس البنات، وألا تبقى مجرد "حلم بعيد"، مشيرة إلى أن الحقبة التي تمر بها السعودية وسيرها الحثيث للتأكيد على الوسطية المنطلقة من روح السنة النبوية ومنهاجها الذي لا يمنع وجود تلك الرياضة.
    وجاء حديث الأميرة بسمة في حوار لمجلة سيدتي ونقلته وكالة الأنباء الألمانية.

    وعبرت الأميرة بسمة في ثقة عن رؤيتها وآمالها في رسالة للعاهل السعودي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، واصفة إياه بأنه من "بدأ الخطوات الأولى ليضع المرأة والفتاة السعودية في مضمار العالم الرياضي"، متمنية أن تصبح الرياضة النسائية والرياضة في مدارس البنات جزءاً من "من الألعاب الأولمبية في قادم الأعوام".
     
  7. ياراالحلوه

    ياراالحلوه تربوي عضو ملتقى المعلمين

    451
    0
    16
    ‏2009-05-17
    معلمة
    لانريد الدمج فكررررررررررررررررررررررررررررررررره فاشله في بلاد لاسلام
     
  8. صك الباب

    صك الباب تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    187
    0
    0
    ‏2008-02-06
    معلم
    هذا الوزير الله يكفينا شره
     
  9. معلم من الخبر _ 1417

    معلم من الخبر _ 1417 تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    3,218
    0
    0
    ‏2009-10-05
    معلم
    لا والله الا رحنا وطي مع وزير الموسيقى
    وش بقى فرق موسيقى في لمدارس وتدريس المراحل الاولى من قبل المعلمات
    وما خفي اعظم
    لا حول ولا قوة الا بالله