اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


صانع القرار طفلا ....

الموضوع في 'ملتقى عالم حواء' بواسطة عذبة المعاني, بتاريخ ‏2010-06-09.


  1. عذبة المعاني

    عذبة المعاني مراقبة إدارية مراقبة عامة

    24,860
    40
    48
    ‏2009-01-10
    أنثى
    ..............



    كثيرا ما سمعنا عن صناع القراررجال قدر الله لهم ان تكون مسؤليه العالم فى اعناقهم ,,قرارته تتخذ فى لحظات فتكون سببا فى ان يظل العالم كله يكتوى بنار قرارته الخاطئه ,,
    او على النقيد تكون سببا فى انهاء حرب طويله ظلت تحرق البشريه لعقود من الزمن.ولكن ماذا سيكون لو كان صانع القرار هذه المره طفلا
    ماذا لو كان القرارالذى اتخذه فى لحظات كان اولئك الساده الكبار صائبا وحكيما حد الدهشه
    لسنا ننسج قصه من الخياال او ناتى بحادثه فنضخمها فوق ما نطيق ..
    ولكنها الحقيقه التى تاهت عنا جميعا فى زمن اصبح فيه تخريج صناع القراارصعبا صعوبه تخريج القاده ...
    [​IMG]
    مبداء الرجال
    لا تهدينى السمكه ولكن علمنى كيف اصيدهاا
    قناعه تشربها قلب طفل لا يتجاوز عمره السبع سنيين لتتحول القناعه الى سلوك فعلى
    بل والى قرار مصيرى فى لحظاات ,,,
    قرار مصيرى يحدده طفل
    كان عمره حينا ذاك نحو سبع سنين حين عرض عليه الرسول صلى الله عليه وسلم
    الاسلام,,,وما هى الا ساعات حتى وكان على ,,كرم الله وجهه ,,
    فاعلن اسلامه امام رسول الله صلى الله عليه وسلم .
    اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله
    يااا الله اى قرار هذا
    قرار عاقل من طفل فكان صاحب قرار لبدايه مسيره حافله زخرت بتحمل المسؤليه
    ومجابهه المشاكل حتى فى احلك الظرووف
    انه قرار مخالفه كل الناس فى سبيل ارضاء رب العالمين
    مخالفه الاب والام والعم والجد والكل وبل المجتمع باسره من اجل شىء اقتنع به
    ووقر فى قلبه ,,اى قوه هذه الذى تملكت قلب على رضى الله عنه وارضااه
    مشاهد من حياتنا
    لقد راينا فى مجتمعنا نموذج الطفل الواعظ حقا يظهر فى شاشات التلفاز ..
    ولكن للاسف الحقيقه ان المجتمع باسره الا من رحم ربى
    وصفوه بالتعقيد واتهموا اهله بوءد طفولته فى مهدها
    فشتان شتان بين الماضى والحاضر
    فالفارق فى منهج التربيه يعطى الفارق فى النتائج
    لا نقصد منهج التربيه بالمنهج الاسلامى
    فالكثير من الاباء اليوم يربون ابنائهم تربيه اسلاميه صحيحه ويحرصون على
    غرس مبدء الايمان والاسلام فى نفوس اولادهم ..
    ولكن القليل القليل اليوم من يربون ابنائهم تربيه القاده ,,,والكثيير الكثيير اليوم يربون ابنائهم تربيه العبيد واليك الشاهد على ما اقول ..
    كان معاويه رضى الله عنه ,,اذا نوزغ الفخر قال انا ابن هند ولا غرو,,فاما هى التى غرست فيه روح السياده ,,وعلو الهمه منذ نعومه اظافره ,,
    قيل لها يوما ومعاويه وليد بين يديها ,,ان عاش معاويه ساد قومه
    ليكن معاويه بعد ذلك اول ملوك الاسلام ..
    هذه هى التربيه

    اما لك انت ايضا ان تبثهاا فى اذن طفلك الصغير باصرار المربى الكبير
    ثكلته ان لم يحرر المسجد الاقصى
    ثكلته ان لم ينشر التوحيد فى ربوع العالم
    ثكلته,,,,,,,ثكلته,,,,,,ثكلته
    وفى الختام ,,هى دعوه بان نسال انفسنا
    هل يستطيع طفلى بان ياخذ قرار بنفسه ؟؟
    انه السؤال الام الذى تؤدى اليه اسئله كثيره ..
    [​IMG]
    لا تقل ما دخل هذه الاسئله فى صنع القراار؟؟
    فالقرار ,,الصغير البسيط اليوم تمهيدا لقرار الغد الكبير المهم ...
    ولسنا بهذا نحرض باستقلال الطفل عن والديه استقلالا يوقعه فى براثن الحياه قبل النضج
    او يجعله يانف من نصح والديه له ..ولكننا نسعى على ان نهيىء البيئه المناسبه تحت سمع الوالدين ونظرهم لصنع اطفال قادرين على صنع قرارات الغد بانفسهم اذ هم رجال الغد ..
    وللتذكره
    انها خطوه صغيره.....وبسيطه,,,,
    ولكنهاا فى مقياس الكبار (وثبه) نحو تخريج اجيال قادره
    على صنع القراار
    فطريق الالف ميل يبدء بخطوه ه ه
    فهلموا اليه
    بالنهاية لكم وافر الامنيات القلبيه بالسعااادة
     
  2. ناصر الرحيل

    ناصر الرحيل عضو مجلس إدارة الموقع عضو مجلس الإدارة

    ‏2009-01-16
    معلم
    الله يعااافيك على طرحك الجميل

    دمتي وود
     
  3. عذبة المعاني

    عذبة المعاني مراقبة إدارية مراقبة عامة

    24,860
    40
    48
    ‏2009-01-10
    أنثى
    ..............
    ناااصر الشمري
    يعاافيك ربي
    عطرت المتصفح بمرورك العذب
     
  4. لآلئ الجُمان

    لآلئ الجُمان تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    2,119
    0
    0
    ‏2009-09-26
    معلمـــــــــه
    طرح رائع ويستحق المرور
    بالفعل حبذا لو نعتمد على الاطفال اليوم كي يصبحو رجال في المستقبل
    و لو عودنا اطفالنا على القيادهـ في الامور الصغيرهـ وبعدها الكبيره لكان افضل وبالتالي سنكسب ثقتهم في انفسهم ونكسب شخصيتهم القياديه في الامور الكبيرهـ ان غرس الخوف خطوره تهدد نجاح الطفل
    ربي يعآفيكـ ع جهدكـ عذوبه