اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


اعلامنا و القنصل الأمريكي..إذا ائتمن خان

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة kkaa123, بتاريخ ‏2010-06-27.


  1. kkaa123

    kkaa123 عضوية تميّز عضو مميز

    ‏2008-06-09
    معلم
    اعلامنا و القنصل الأمريكي..إذا ائتمن خان

    [​IMG]




    لم أكد أصدق عيني و أنا أقرأ ذلك الخبر الذي يتحدث عن انتهاء جريدة (عكاظ) من ورشة عمل تدريبية لخمسين صحفية سعودية، و "تشريف" القنصل الأمريكي بجدة للحفل الختامي للورشة. و فركت عيني بذهول و أنا أحدق بتلك الصورة المشينة التي تبارى فيها عشرات من بناتنا هداهن الله إلى الاصطفاف ليحظين "بشرف" التصوير مع القنصل الأمريكي!!

    تفسيرات و نظريات

    و لا أكتمكم سرا بأنني و بالرغم من فداحة و مرارة و كآبة الخبر، لم أسمح لنفسي بالانسياق وراء تفسيرات التيار "الإسلامي" لهذا الحدث والتي فسرته بأنه: "دليل على العمالة، و مؤشر فاضح على التدخل الأمريكي السافر في واحدة من أخص خصوصيات البلد ألا وهي صحافتنا و إعلامنا، و برهان على الانسلاخ الوقح لليبراليين و التغريبيين من أي انتماء و طني، واستقوائهم بالخارج ليرعى و يبارك و يوجه دوراتهم التدريبية، و يحتضن كوادرهم النسائية الصاعدة، التي يعول عليها في بناء مستقبل مقفهر مظلم لا يبقى فيه من نور الإسلام باقية..."

    أعوذ بالله!

    ...واستعذت بالله من تساؤلات بعض الإسلاميين التي دندنت على أوتار كنحو: "ما شأن أمريكا بصحافتنا؟ و لماذا يحضر القنصل الأمريكي لدورة تدريبية لبناتنا؟ و من الذي دعى؟ و من الذي نسق وخطط و دبر؟ ومن الذي أعطى التصاريح، ومنح الرخص، وغض الطرف عن مثل هذا التدخل السافر؟..."

    حسن الظن مطلوب

    ...لم أنجر وراء كل هذه الأطروحات المتطرفة، ولم أتهافت على هذه النظريات المتنطعة، ولم أصغي لهذا الزيغ الراديكالي...بل اخترت إعمال حسن الظن، و اختلاق العذر لإخواني في (عكاظ)، وغيرها من صحفنا المطبوعة "العزيزة"؛ وقلت في نفسي: "يا رجل لعل القنصل كان يُمشِّي ***ه على الكورنيش (و الأمريكان مشهورين بحب الكلاب)، فانفلت ال*** من الحبل، مما اضطر الرجل الى ملاحقته حتى انتهى بهما المطاف في ورشة تدريب الصحفيات (ال*** مثقف ياخي)! أو لعل بنت السفير كانت تلعب بكرتها، فقذفتها عاليا، فكسرت الكرة شباك ورشة عمل الصحفيات، فاضطر الرجل الى الدخول للورشة، و الاعتذار على ما حصل! أو ربما أن الرجل، مغصه بطنه، واحتاج التوجه الى الحمام، فهرع الى حمام دورة عكاظ الصحفية!!..كل هذا وارد، ومنطقي و محتمل (محتمل خرطي)!!!

    رد الإحسان

    ...و من باب رد الجميل، و مجازاة الإحسان بالإحسان، فإننا نهيب بسعادة سفيرنا في واشنطن أن يكثر من التمشي في الأماكن التي تقوم فيها دورات تدريبية لصحفيي الـ (نيويورك تايمز) و الـ (واشنطن بوست) و الـ (شيكاغو تريبيون) فربما تضطره الظروف الى الدخول الى أحد هذه الدورات (كما اضطرت القنصل الأمريكي!) و تتسنى له الفرصة لملاقحة أفكار الصحفيين الأمريكيين في أمور كضرورة تجنب الافتراء و التلفيق و إيغال صدر الشعب الأمريكي على السعودية و السعوديين؛ أو لعل السفير يناقشهم في منافاة أخلاق المهنة الصحفية لشيمهم في قذف المملكة بتهم الإرهاب؛ أو قد يتمكن سعادة السفير من تنويرهم و تفتيح آفاقهم فيما يتعلق باحترام حضارات و ثقافات و أديان الآخرين، علّ القوم يخففون من وطأة مقالاتهم و تحليلاتهم وانتقاداتهم للحجاب الذي يهرفون بأنه ظلم للمرأة السعودية؛ أو ربما يدارسهم السفير في ضرورة التخلي عن لغة الصلف، ولكنة الكبر، ونظرة الاستعلاء التي يكتبون بها عن المملكة حكومة و شعبا و التي تؤدي في الغالب الى تشدقهم بوصف النموذج الأمريكي للحياة كروشتة علاج لنا...

    تشابه و نذر

    صورة الصحفيات بكل ما تحمله من معاني المجاهرة و الوقاحة، و الارتماء و الانبطاح، والانهزامية و الانفصام، تذكرنا بصورة هدى شعراوي مع أعضاء مجلس الشيوخ الفرنسي ... فهل سيعيد تاريخ هدى شعراوي نفسه على أرض الحرمين، أم سنضع حد لمثل هذه المهاترات الدنيئة السافرة؟!


    سعد العواد
    نشر بتاريخ 19-06-2010


    http://www.5abr.com/articles-action-show-id-411.htm
     
  2. a TeaCher

    a TeaCher تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    151
    0
    0
    ‏2010-06-18
    Junior student
    هههههه .. تفسير معقول نوعا ما !!
    هي ما بقت على خمسين صحفية مع صورة للقنصل الأمركي ، اكو اشياء اكبر من هيج !
    يعدها البعض مجرد زيارة لقنصل بينما الآخرون تكون كـ " مباركة " بالنسبة لهم ؟

    شكرا لنقل الخبر
     
  3. سمو الروح

    سمو الروح <font color="#0066FF">حكاية قلم </font> عضو مميز

    5,887
    0
    0
    ‏2009-07-27
    تيــتـشــــر
    لاااااازم .. أميــركـا تشيّك على الوضــع ..

    لزوووووووم المسرحيــااااااااااااات ..

    حسبي الله على كل من يخذل الإسلام ....