اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


أنثى حين لا تمسك العصا ..

الموضوع في 'ملتقى بــوح الأقــلام' بواسطة صبا, بتاريخ ‏2008-09-12.


حالة الموضوع:
مغلق
  1. صبا

    صبا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    37
    0
    0
    ‏2008-03-08
    معلمة
    اليوم الجمعة صباحا الثاني عشر من رمضان للعام 1429 هـ

    هذه زاويتي الخاصة .. إليه مغفلا أثر بحياتي كمالم يفعله أي عاقل .. له كتبت .. تماما كما غسلت شماغه وكويته له من قبل .. وكما عطرت ملابسي بثلاثة عطور كماافعل لنفسي .. إليه حيث أراه في الامكنة وفي كل زاوية من مدينة جده والجبيل .. إلى أحلامنا البسكوتية .. وشخصياتنا الضعيفة أمام مصائرئنا .. هنا اكتب حيث لم يعد لي من كل تلك الاشياء .. إلاذاكرة لاتغفل الأشياء الدقيقة ..

    هذه زاويتي حيث من بعيد بدأت أراه بوضوح .. ويأتي الندم كنصل حاد يجرح ولايدمي .. حيث النزف لالون له .. والألم ككماشة من حديد .. وزورقي عائم وسط محيط واسع مرساته سمكة .. تقفز من السطح إلى القاع ..

    هناسأكون مع حياتي ومهنتي وحبي وقدري ..
    وهوكل ثروتي .. التي أحتاج أن أشارككم بها .. وأرجو أن لاتشفقوا فقط صفقوا لانني لاأزال أحيا بعد كل هذا وأكتب .. قصتي ..قصة معلمة ​
     
  2. بدر البلوي

    بدر البلوي المدير العام إدارة الموقع

    15,731
    112
    63
    ‏2008-01-03
    كل شخص عزيز عندما يُفقد..! يشكل ألم في ضمير الإحساس والمشاعر
    عندما تنبثق صفحة الذكريات ممزوجة بنظرة ماضي سعيد وحاضر مجهول !




    أشكر قلمك الرائع كما اشكر احساسك الوفي ومشاعرك الصادقة
     
  3. اللؤلؤ المكنون

    اللؤلؤ المكنون مشرفة سابقة عضو ملتقى المعلمين

    7,287
    0
    0
    ‏2008-05-17
    ...

    لن نشفق .. بل سوف نصفق لهذا البوح المميز .. وهذا الاسلوب العذب .. وهذه المشاعر الجميلة

    .. صبا ..

    ما اسعدني بانضمام قلم رقيق مثلك لقائمة هذا الملتقى الغالي

    استمري غاليتي .. وانثري على صفحاته عبق حروفك .. وعطر كلماتك .. وثقي اننا سوف نكون معك بقلوبنا ومشاعرنا



    :)
     
  4. صبا

    صبا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    37
    0
    0
    ‏2008-03-08
    معلمة
    الساعة الثانية إلا ربعا من صباح الجمعه ..
    الماضي ليس كماتصورت .. المشاعر تأتيك على غفلة من قلب .. وتكره ان تشعر يوما بها .. وتذكرها ومع ذلك لمن له ذاكرة قوية يتعب كثيرا ..والنسيان في أكثر الحالات يريح النفس ..
    اليوم حين قررت ان اكتب .. كنت عائدة من السوق .. وتذكرت كل شيء .. وكل شيء قفز في ذاكرتي فجأة .. كلما مررت من زاوية تذكرت ماكنت عليه وماانا عليه ولم اعد أبالي بماسياتي غدا .. الذكريات تقتات من الماء والدموع .. ودموعي محرمة .. ولايبقى غير الدم يأكل في الزوايا ..

    أستاذي ..لم يكن شخصا عزيزا .. كان مغفلا .. وحين تحب مغفلا فإنك تستحق كل ذلك الشتات ..

    ا/بدر البلوي .. شاكرة لدعمك منذ البدء .. وللبدء بقية ​
     
  5. صبا

    صبا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    37
    0
    0
    ‏2008-03-08
    معلمة
    الساعة تمام الثانية ..

    حين تهزك العاصفة .. ولااحد حولك سواك.. يبقى ماتكتبه خطة قديمة لتفريغ غضبك منك .. ومن العهود المقدسة التي ارتبطت بها منذ ولادتك .. وحتى اصبحت عاملا بوظيفة تحيلك دون ان تدري وجها مختوما بالختم نفسه كل عام .. كل عام ..

    اللؤلؤ المكنون .. شكرا ياصديقة​
     
  6. أبو المعاناة

    أبو المعاناة عضوية تميّز عضو مميز

    689
    0
    0
    ‏2008-06-04
    لا يوجد تعبير مناسب لهذه الدرر
    صبا لا أجد الا أن أقول أشكرك
     
  7. صبا

    صبا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    37
    0
    0
    ‏2008-03-08
    معلمة
    الثالثة واثناعشرة دقيقة ..

    ولكن ماذا تفعل حين يدق الجرس أبكر مماكنت تظن ..ويأتيك على سعة من يجعلك تتوقف مرتبكا كطالب في الصف الأول ..

    أبو المعاناة شكرا لك .. ​
     
  8. ابـن جـدة

    ابـن جـدة تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,525
    0
    0
    ‏2008-06-11
    معلم
    بداية جميلة جدا ... حتما أغرتنا بالمتابعة .

    لا يخلو الناس من ذكريات و لكنها لا تمارس سطوتها إلا على من يملكون في صدورهم قلوبا .. فهنيئا لك .
     
  9. صبا

    صبا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    37
    0
    0
    ‏2008-03-08
    معلمة
    ابن جده .. حتما اكتب ولكن لاارجوان تعتبر كل ذلك اعترافا .. فأنا لاأكتب فقط وإنما لدي حس أكثر بقالب الاشياء فربما هو امر عادي .. يزهر تحت اصابعي ..

    شكرا لك .
     
  10. صبا

    صبا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    37
    0
    0
    ‏2008-03-08
    معلمة
    ابن جده .. حتما اكتب ولكن لاارجوان تعتبر كل ذلك اعترافا .. فأنا لاأكتب فقط وإنما لدي حس أكثر بقالب الاشياء فربما هو امر عادي .. يزهر تحت اصابعي ..

    شكرا لك .
     
  11. إبراهيم أبوعبدالعزيز

    إبراهيم أبوعبدالعزيز عضو سابق في مجلس إدارة الموقع عضو مميز

    5,520
    0
    0
    ‏2008-01-13
    تربوي وكاتب

    أختنا صبا ،،


    نتابع نزف قلمك بنفس المداد ،،


    فكوني بخير وأطلقي العنان لبوحك ،،

     
  12. مشعل

    مشعل عضوية تميّز عضو مميز

    4,905
    0
    0
    ‏2008-03-17
    معلم
    هذه زاويتي حيث من بعيد بدأت أراه بوضوح .. ويأتي الندم كنصل حاد يجرح ولايدمي .. حيث النزف لالون له .. والألم ككماشة من حديد .. وزورقي عائم وسط محيط واسع مرساته سمكة .. تقفز من السطح إلى القاع ..


    ;;;;كل الزوايا والامااكن""

    ومراكب الانصااات تسمع لبوحك وتتاثر لنزفك


    ونحن ها هنا

    اذاان صااغية

    لهمس متجدد وطرح له نكهااته الخااصة

    على ضفااف نهرمن المعااناه يسير فيه زورق صبا العاائم





    السااعة 45"3

    صبااحا


    اليوم الجمعة



    اجمل التحايا


    مشعل
     
  13. رتانيا

    رتانيا مشرفة سابقة عضو ملتقى المعلمين

    4,662
    0
    0
    ‏2008-01-13

    للأسف ,, الحب لا يفرق بين المغفل والذكي الفطين,,,,

    ميزان ظالم يزن الأشخاص بميزانه الخاص,,,

    وعنـــــــدما نفيق من سطوة الغفلة نفاجأ بالحقيقة ,,,

    لكن يكون قد نفــــــذ الخنجر الى العمق,,,,

    إن انتزعناه كانت النهاية القاتله,,,, وان تركناه استمـــــر النزف,,,,

    صبـــــــــــــــــــــــــا,,,

    قلم عذب رغم عذاباتــــــــــــه,,,, ونحن هنا نشاركك الألم وان كان على بضع صفحات,,,

    تقبل تحياتي وإعجــــابي,,,


     
  14. صبا

    صبا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    37
    0
    0
    ‏2008-03-08
    معلمة
    الجمعة بعد الإفطار الثاني عشرمن رمضان لعام 1429 هـ

    حين يعيش القيد فيك يتنفس هواك ويقتات من دمائك .. ويصعب الهروب .. حينها تسلم في آخر الأمر له .. وتنقاد طواعية وفي آخر الأمر لتتكيف معه وتفسح له مكانا من نفسك وحياتك .. وإن كان هذا القيد ماضيا حاولت أن تنساه ..أو قصة مربكة مرت بك وأزعجت أوقاتك الخاصة ..
    حين يحدث كل هذا .. ستكتشف فجأة أنك ماعدت أنت وتغيرت .. تغيرت تماما .. وتمكنت منك الذكريات .. وأصبحت تواعدها سرا كل يوم .. وتحاول اشباع شوقك .. ولاتستطيع ..
    وتحاول عبثا تفكيك قيود نفسك .. ولاتستطيع .. وترى كم اصبحت ضعيفا.. وتريد فعل شيء حيال ذلك ولاتستطيع ..
    إلا أنك فقط تريد ان تكتب ..


    الاساتذه /أبوعبد العزيز
    مشعل
    رتانيا
    كل التقدير لريارة متصفحي .. حتما لاأدري ماذا اقول .. إلا شكرا من قبل ومن بعد​
     
  15. تداعيات كاتب

    تداعيات كاتب عضوية تميّز عضو مميز

    863
    0
    0
    ‏2008-08-10
    موظف حكومي
    حينما يظن المرء انه قد قطع الدرب مع الذكريات

    فيعيش مع الذكريات ناقوسها..

    ويرقص طربا من بين رماد تلك الذكريات!!!

    ويعتقد أنه حرر نفسه من ذلك القيد..

    وهو غافل او متغافل ... لقيدهـــ ..

    حينها.. يدرك الحقيقة ..
    وقد يبوحها شكوى ...
    بينماهناك اسير مقيد في جوفه..



    صبــا

    بحجم اتساع السماء
    و بِـ قدر ما يملك الكون من روعة
    و على وتر من الإبداع..
    عشت المحاكـــاة مع قيدك
    وأيُهمــا أسلك طريقه

    طــــريـــــق الـ ــذكـ ـــ ــريـ ـات..

    أم طريق النجاة من ذلك القيد

    دمتي مبدعة

    وننتظر المزيد من بوح ِ قلمكــــ
     
  16. صبا

    صبا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    37
    0
    0
    ‏2008-03-08
    معلمة
    الاحد الرابعة صباحا الرابع عشر من رمضان لعام 1429هـ
    الاوقات القصيرة دائما أوفات فرح .. ودائما مايطول بنا الحزن حتى نظن أن لانهاية .. وحين نفيق يوما على انتهاء الحزن .. نفاجأ ونكتشف اننا اعتدنا الشعور بالألم وأدمناه دون أن ندري .. الفرح لانكاد نتذكره جيدا أما الحزن فيظل بتفاصيله في الاعماق ..

    لم أنم جيدا منذ أن دخل هذا الشهر .. ذهني مشوش .. ولااستطيع التركيز في أشياء جديدة ..

    أنين الحزن مرورك أسعدني .. كم أود لوملكت القدرة عن التوقف عن التذكر ..​
     
  17. ابـن جـدة

    ابـن جـدة تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    1,525
    0
    0
    ‏2008-06-11
    معلم


    الكتابة وسيلة جميلة لهروب لن يكون كذلك لولاها ... لذلك ما أجمل دنيا الكتابة و أبهى عالمها .
     
  18. صبا

    صبا تربوي جديد عضو ملتقى المعلمين

    37
    0
    0
    ‏2008-03-08
    معلمة
    الأحد الثالثة واربعة عشرة دقيقة .. الرابع عشر من رمضان لعام 1429 ه

    حين لاأمسك اعصا وأشرح لصغيراتي عن ماهو الطارق .. وعن سر كتابة حرف الهاء فوق السطر .. حين أعود لمنزلي لغرفتي المطلة على مزرعة الرمان التي يمتلكها والدي .. وأوصد الباب ..تحيا أنت كمالولم تكن ميتا في داخلي .. صورتك تنعكس من الصباح إلى المساء في وجهي .. في ماء وضوئي .. في حقائب الزفاف التي أركنها في زاوية قريبة .. أراك قائما على النافذة .. وجالسا كالملائكة على حاة السرير ... وأنا أتفقدك خائبة الرجاء .. فوجودك يصعب علي الكثير من الأمور .. وغيابك يحيلني إلى فراغ واسع وعميق ..
    ياأنت حيث تكون .. أنت هنا معي .. ياأنت موجود في مكانين منذ أن عرفتك ..

    ابن جدة .. شكرا لك عد مجددا أنا بانتظارك ..
     
  19. اللؤلؤ المكنون

    اللؤلؤ المكنون مشرفة سابقة عضو ملتقى المعلمين

    7,287
    0
    0
    ‏2008-05-17
    ...
    نعتقد ان الماضي قد رحل .. مع رحيلهم .. وفي لحظة ندرك انهم مازالوا يسكنونا .. مازالوا يرتشفون قهوتهم على ضفاف جروحنا

    .. صبا ..

    انا بانتظارك


    :)
     
  20. تداعيات كاتب

    تداعيات كاتب عضوية تميّز عضو مميز

    863
    0
    0
    ‏2008-08-10
    موظف حكومي
    أحتسي فنجان قهـــــوتي وانا أتابع نزف تلك الجراااح ...

    وهي تنتظر ذلك المجهــــــول
     
حالة الموضوع:
مغلق