اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


في بيتهم باب

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة شذى الورد., بتاريخ ‏2010-07-22.


  1. شذى الورد.

    شذى الورد. عضوية تميز عضو مميز

    7,469
    0
    0
    ‏2010-05-29
    معلمة
    فـي بيتهـم بـاب



    كانت هناك حجرة صغيرة فوق سطح أحد المنازل عاشت فيها أرملة فقيرة مع طفلها الصغير ...

    حياة متواضعة في ظروف صعبة.. إلا أن هذه الأسرة الصغيرة، ليس أمامها إلا أن ترضى بقدرها
    لكن أكثر ما كان يزعج الأم هو المطر في فصل الشتاء .. لكون الغرفة تحيطها أربعة جدران ولها باب خشبي غير أنه ليس لها سقف
    مر على الطفل أربعة سنوات منذ ولادته لم تتعرض المدينة خلالها إلا لزخات متقطعة من المطر،
    وذات يوم تراكمت الغيوم وامتلأت السماء بالسحب الكثيفة الواعدة بمطر غزير .
    ومع ساعات الليل الأولى هطل المطر بغزارة على المدينة فاختبأ الجميع في منازلهم، أما الأرملة والطفل فكان عليهما مواجهة قدرهما
    نظر الطفل إلى أمه نظرة حائرة واندسّ في حضنها ولكن جسد الأم والابن وثيابهما ابتلا بماء السماء المنهمر...
    أسرعت الأم إلى باب الغرفة فخلعته ووضعته مائلاً على أحد الجدران , وخبّأت طفلها خلف الباب لتحجب عنه سيل المطر المنهمر....
    فنظر الطفل إلى أمه في سعادة بريئة وقد علت وجهه ابتسامة الرضى وقال لأمه: ترى ماذا يفعل الفقراء الذين ليس عندهم باب حين ينزل عليهم المطر ؟
    لقد أحس الصغير في هذه اللحظة أنه ينتمي إلى طبقة الأثرياء .. ففي بيتهم باب.
    ما أجمل الرضى.... إنه مصدر السعادة وهدوء البال
    يقول ابن القيم عن الرضى: هو باب الله الأعظم ومستراح العابدين وجنة الدنيا.
    الحمد لله الذي عافانا وأهلينا مما ابتلى به غيرنا وفضلنا على كثير من خلقه،
    منقول من ايميلي
     
  2. أبو لمى الغامدي

    أبو لمى الغامدي موقوف موقوف

    11,989
    0
    0
    ‏2009-10-08
    عين ساهره
    سلمت اناملك معلمه قصه معبره
    دمتي بنقاء قلبك
     
  3. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد
    اللهم رضنى بقضائك ، حتى لا أحب تأخير ما عجلت ،
    ولا تعجيل ما أخرت "

    طرح قيّم وقِصَّة هادِفة .. سلمتِ غاليتي وبورِكَت خُطاك
     
  4. البدووور

    البدووور مراقبة عامة مراقبة عامة

    10,494
    0
    0
    ‏2009-02-21
    معلمة ..
    طرحتي غاليتي فأبدعتي سلمت وسلمت اناملك
     
  5. شذى الورد.

    شذى الورد. عضوية تميز عضو مميز

    7,469
    0
    0
    ‏2010-05-29
    معلمة
    اشكرك اخي الفاضل على مرورك

    دمت
     
  6. شذى الورد.

    شذى الورد. عضوية تميز عضو مميز

    7,469
    0
    0
    ‏2010-05-29
    معلمة
    ما أجمل الرضى فهو مفتاح السعادة وراحة البال

    كل الشكر لك يا غلا لمرورك العطر
     
  7. "وارث الطيب"

    "وارث الطيب" طاقم الإدارة مراقب عام

    1,815
    0
    0
    ‏2010-06-29
    مدير
    قصة ذات مغزى نبيل
    ما أجمل القناعه
    سلمتي شذى
    همسه/
    القصة قمة في الروعة والمشاهدات تعدت المائه لكن للأسف الردود 3 هذه قصه محيره ؟؟؟؟
     
  8. الشمال شرقي

    الشمال شرقي مراقب عام مراقب عام

    3,543
    0
    36
    ‏2010-11-20
    معلم
    ان كان هناك ابداع في توصيل معنى..فهو يتمثل في هذا الموضوع الرائع

    الاخت الفاضله (شذى الورد) لك كل الشكر والتقدير
     
  9. سعدsad

    سعدsad عضو سابق في مجلس إدارة الموقع عضو مميز

    3,941
    0
    0
    ‏2009-01-28
    معلم
    آآآآآآهـ
    بالرغم مما ف القصةِ من آهااات تعصر قلب كل من له قلب
    اِلا أن فيها جمال خفي
    عطف و شكر و رضى وصراع
    كلوحة جميلة ألوانها الدموع وفرشاتها ألم

    الحمد لله حمداً كثيراً


    سلمتِ للورد شذى