اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1 اعلان 1


كلماتٌ مَسـرُوقَـةٌ مِنْ دَفتَـرِ طِفـلٍ ....~}

الموضوع في 'الملتقى العام' بواسطة عذبة المعاني, بتاريخ ‏2010-08-11.


  1. عذبة المعاني

    عذبة المعاني مراقبة إدارية مراقبة عامة

    24,849
    36
    48
    ‏2009-01-10
    أنثى
    ..............
    [​IMG]

    /

    هذه كَلمَاتٌ مَسـرُوقَـةٌ مِنْ دَفتَـرِ طِفـلٍ

    السَبــْــتْ :

    فَتَحتْ عُيونِـيْ ، أدَوِرْ عَنْ [ نُـورْ ]

    قَالوَا لِيْ : غَمّـضْ ، وَغَمضْتْ

    بَعَدهَـا مَا شِفتْ { لـا أبيَـضْ وَلـا أسْـوَدْ } !

    الا حَــــدْ :

    كِنتْ أسمَعهُـمْ يَقـُولُونْ :

    يَاحمَـارْ ، يَا حَيوَان ، يَا ثَـور ، يَا بَقَـرَةْ ، يَا لَوحْ ، يَا جِدَارْتَوَقعْتْ إنِيْ فِيْ [ حَدِيقَـةْ حَيوَانَاتْ ]

    فَتَحتْ عُيـونِيْ أبغَىْ أشُوفْ هَـ { الحَيوَانَاتْ }

    قَالوُا لِيْ : { مَا يَصلَحْ تَشُوفْ ، قِلَـةْ أدَبْ }

    سَألتَهُم : طَيبْ .. [ فِيْ عَصفُـورْ ]

    صَرخُوا فِيْ وَجهِيْ : [ أنطَـمْ وَغَمَضْ ] .

    الاثنَيــــنْ :

    سَمَحُوا لِيْ أشُوفْ التَلفَـزيُونْ

    كِنتْ بَرُوحِـيْ مَنسَجِمْ مَـعَ أفلـامْ كَرتُونْ

    دَخَلتْ أُمِيْ ، وَكَانْ أبُو عَائِلة آدمَـزْ ( يَبـُوسْ ) أُمَهُمْ

    رَكَضَتْ أمِيْ وَغَيـرَتْ القَنـَاةْ

    وَصَرَخَتْ بِـ أعلَىْ صَوتَهَا [عَيبْ عَليكْ قَاعِدْ تَشُوفْ قِلـةْ أدَبْ ]

    { نَاظَرتَهَا بِكُلِ بَـرَاءَةْ } وَأنَا مستَغرِبْ مِنْ تَصرفهَا : طَيبْ وَشْ صَارْ !

    أبُوهُمْ يَبُـوسْ أُمُهُـمْ !

    صَرَخَتْ بَوجهِـيْ وَهِيَ مُعصَبَـةْ [ التَبـويِسْ قِلَـة حَيَاء ]

    بَعدهَا بِـ أُسبـُوعْ ، شِفتْ أُمِيْ تَسَلِمْ عَلىْ أمْ الجِيرَانْ وَ{ تَبوسَهْا }

    قِلتْ وَأنَا كِليْ أسَىً : [ مَامَا ، التَبوِيسْ قِلةْ حَيَاءْ ] !

    الثُلاثـَــاءْ :

    كَانُوا بَنَاتْ خاَلَتِـيْ عِندَنَا ، وَكِنتْ الوَلَد الوَحِيدْ الليْ يَلعَبْ مَعهُمْ

    وَأبُـويْ بَسْ يَبحلِقْ عُيونَه فِينِيْ وَينْ مَا رِحتْ وَوَينْ مَاجِيتْ

    بَعد مَا رَاحَوا بَنَاتْ خَالتِيْ ، نَادَانِيْ أبُويْ وَقَالْ :

    { عَيبْ الوَاحِدْ يَجلِسْ مَـعَ بَنَاتْ ، قِلةْ أدَبْ ]

    بَعَدهَا بَكَمْ يَـومْ ، كَانْ أبُويْ جَالِسْ مَـعَ عَمَـاتِيْ بَرُوحَـهْ

    نَاظَرتَـه بِـ طَرَفْ عَينْ وَأنَا حَاقِـدْ عَليهِ

    وَقِلتْ لَه :{ بَابَا اللِيْ يَجلِسْ مَـعَ بَنَاتْ قَلِيلْ أدَبْ }

    الاربِعَــــاءْ :

    كِنتْ أسمَعهُـمْ بَعدْ يَقُولُونْ [ جَيـمْ كَارِيْ فَاسِـدْ ] ، فَـ كَرَهتَـه مِنْ قَلبْ

    وَكَانُوا يَشُوفُـونْ أفلـامَهْ ، وَيَضحَكُـونْ

    سَألتَهُمْ : لَيشْ تَضحَكُونْ ، مَا تَقُولونُ عَنُـوْ فَاسِدْ

    قَالُوا : وَرَا مَا تَنطَمْ وَتَسكِتْ !

    الخَمِيــــسْ :

    كِنتْ جَالِسْ مَعَ أبُويْ ، قَالْ لِيْ ذَاكَرتْ دَرُوسَـكْ

    قُولْ الصَرَاحَـةً ، لـا تَكذِبْ ، الكَذِبْ حَرَامْ ، وَالليْ يَكذِبْ يَدَخِلْ النَـارْ

    وَفَجأةْ يِرنْ التِلِيفُـونْ

    قَالْ أبـويْ رِدْ ، وَإذا لَقيتَهَ عَمكْ ، قِلْ أبـوِيْ نَاِيـمْ

    رَدِيتْ وَبِكِلْ بِرَاءَةْ : [ هَلـا عِميْ ، أبوِيْ يَقُولْ لِكْ أنَهْ نَايِمْ ]

    وَينْه أبُــوكْ

    أبُــوِيْ هِنَا جَنبِيْ

    { بَعدْ المُكَالَمَـةْ }

    عَصَبْ عَليْ أبُـوِيْ ، يَالَوحْ مَاتَفهَـمْ

    قِلتْ بَابَاْ [ أنَا مَا أبغَىْ أدخِلْ النَارْ ]

    الجُمعَــــةْ :

    أسَمَعهُمْ يَقُولُونْ :

    أنْ اللِيْ يَطَوَلْ فِيْ المُكَالَمَـةْ [ يَغازِلْ ]

    وَاللِيْ يَروُحْ السُـوقْ بَكَثرَةْ [ يَغازِلْ ]

    وَاللِيْ يَعـرِفْ الـإنتَرنِتْ [ يَغازِلْ ]

    وَأنَا مَا أعرِفْ مَعنَىْ [ يَغَازِلْ ] !!

    وَأُمِـيْ تَطَّوَلْ عَلىْ التِلِفُـونْ ، وَتَـروحْ السُوقْ كِلْ يَومْ ، وَتِدخِلْ الـإنتَرنِتْ كِلْ يَومْ

    رَحِتْ لِـ بَابَاْ وَأنَا أصِيــحْ : بَابَا إلحَـــــــــــــقْ ،

    { أُمِيْ تَـغَازِلْ }

    وَلَعَلَ النَقَاشْ فِيْ مِثلِ هَذِهِ [ المَـآسِيْ التَربَوِيةْ وَ الـإجتِمَاعِيةِ ] يَطُولُ وَيَتَشَعَبْ
     
  2. غالب عسيري

    غالب عسيري عضوية تميّز عضو مميز

    2,890
    0
    0
    ‏2010-03-14
    معلّم
    إن القضايا التربية في عصرنا الحديث قد أخذت منحنى آخر غير ما كنا عليه في الزمن الماضي ...
    وإن قلت هي للأسوء فلم أجافي الصواب ...

    لقد تربى أغلب جيلنا على الكبت و الدكتاتورية ...
    لكن هذا الجيل التزم بالأوامر بناء على تطبيق الآمرين لها ورأيته لمجتع محافظ إلا ما ندر ...

    لكن دعوى الدمقراطية وعباد الحرية أثارت علينا جيلاً لا يعرف كيف يصمت ...
    نعم هناك تقبّل للمناقشة في المهمة التربوية لكن في حدود المعقول ودون خدش للحقوق ...

    أختي الكريمة :
    مسألة الإلزام في العملية التربوية يحدها سيفان بتالان ...
    فالمُلْزِمُ عندما يكون مطبّقا لما سيلزِمُ به , فقد جهّز سيفاً على المُلْزَم لعدم الفرار عن التطبيق ...
    والمُلْزِمُ عندما يكون مخالفاً لما سيُلزِمُ به , فقد أهدى سيفه للمُلْزَمِ وسيكون بتّالاً في كل لحظة ...

    إن العملية التربوية للأبناء تستلزم المتابعة والتوجيه وحتى التقويم ...
    لكن إذا أصبح المربي يرجوا التربية الصحيحة وهو يخالفها فهذه هي المعجّلة بجيل يتفسخ من مربيه ...
    ويبحث عن مربين آخرين لربما ــ أقول لربما ــ يتربى على يد الشارع ....

    أعتذر عن الإطالة ولي عودة ....
     
  3. صوت الشعر

    صوت الشعر ابتسامة بلا حدود عضو مميز

    7,839
    2
    38
    ‏2008-11-08
    إنسان بسيط
    واقع غاية في الأسف

    تشكرااااات
     
  4. أبوعبدالرحمن الغامدي

    أبوعبدالرحمن الغامدي عضوية تميز عضو مميز

    9,812
    0
    0
    ‏2009-05-08
    معلم
    هذا هو واقع مجتمعنا

    سياسة الكبت هي السياسة الدارجة إلا من رحم ربّي

    على الإبن أن يُطيع بدون نقاش ولا جِدال
    وإن جادل فسيكون العقابُ مصيره

    سلمتِ أخت عذبة على الطرح​
     
  5. خالد السلمي

    خالد السلمي عضو سابق في مجلس إدارة الموقع عضو مميز

    10,828
    0
    0
    ‏2008-01-13
    معلم
    هذه الحقيقة المرة التي مرينا بها أو مر البعض بها

    والمصيبة أن هناك من يعلم مخاطرها ويطبقها مع أبناءه

    شكرًا عذبة
     
  6. }{ الصَّرريحـة }{

    }{ الصَّرريحـة }{ تربوي مميز عضو مميز

    27,350
    0
    0
    ‏2009-09-06
    معلمة ع وشك التقاعد
    مرّت في واقعنا ولازالت لدى الغالبيّة إلا من رحم الله
    فمهما بلغنا من العلم لايزال البعض يستخدم تلك الألفاظ ويكبت الأطفال
    تحت شعار عيب وإسكت وإنطمّ غير الألفاظ السيئة التي ذكرت اعلاه
    دون أن يكون له دور في التعبير عن شعوره أو إبداء رأيه في موضوع ماا
    وللأسف من شب على شيء شاب عليه والتربية السلبية هي السبب

    ولو نظرنا لأطفال بعض الدول ماشاء الله قمة في التعامل
    ولديهم فكر راقي وعقل واعي
    ولهم الحرية في إبداء الرأي بعيدا عن يابقرة وياثور ويا**** أكرمكم الله جميع

    للأسف هذا حالنا وماخفي أعظم مما نراه

    سلمتِ غاليتي عذبة على جميل طرحك وروعة منقولك
    دمتِ سالمــــــــــــــة